صفحة الكاتب : سعد السلطاني

العراق مقبرة للعالمية
سعد السلطاني

المُصاب جلل، بالأمس ودعنا جنرال إليكترك الأمريكية، وقبلها ودعنا سيمينز الآلمانية، واليوم نودع هيل إنترناشيونال الأمريكية، بعد أن فشلت أكبر ثلاث شركات عالمية على وجه الكرة الأرضية، أن تصنع إنجازاً في العراق، بعد نزاع طويل مع الإبداع والنجاح العالمي، الذي دفنتهُ في أرض العراق، وذهبت تمتطي الفشل.
الطريف إن بعض القنوات الإعلامية العراقية، تُروج لفشل هذه الشركات بنكتة أقرب للطرفة منها للجد، ولا عجب في ذلك، هُم يُراهنون على غباء وبلادة وجهل قاعدتهم الجماهرية، تارة صوروها شركات وهمية، وفاسدة تارةً أُخرى، فهل يعلمون إن ميزانية هذه الشركات، تُعادل ميزانية ثلاث أو أربع دول مُجتمعة؟ وهل يعلمون إن بصمة هذه الشركات مُسجلة في أغلب دول العالم، بإنجازات إبداعية خالدة؟ وهل يعلمون إن نظام إدارة هذه الشركات وسياساتها، قادر على إدارة دول مُتقدمة كاملة بجميع مفاصلها؟ تثقفوا قليلاً يرحمكم الله، يا قنوات صناعة وتدريس الجهل بطُرق علمية ورصينة، جعلتم منا إضحوكة لا سامحكم الله.
الجهل والفساد، يؤثر تأثيراً شديداً على دعامات وأسس الدولة، ويهبط بالمستوى الأخلاقيّ للفرد، وسقوط الواقع الخدمي في العراق، لا يختلف كثيراً عن طريقة سقوط الواقعين الإقتصادي والأمني، القاتل واحد والنتيجة واحدة، إختلاف سلاح الجريمة لن يهب المقتول روحاً جديدة، الجهل والفساد الآفة التي أهلكتنا و وطننا، ولا شك إنها إحدى مُنجزات المُحاصصة، فإما أن تفرض علينا جاهلاً وإما فاسداً إلا مارحم ربي، ولو قُدر أن يُمثل الجهل والفساد بعلاقة رياضية، سنجد المُنحني يتجه نحو الإسفل وعلى خط واحد، صانعاً مع المحور المُقابل إنحرافاً يُسمى الباطل.
يعترينا الشعور والرغبة برؤية نموذج الدولة الناجحة يتحقق أمامنا، لأنه حُلم اليقظة والأمل الحقيقى، رغم كل الويلات والمحن، مازلت أومن بهذا الوطن، وبأحلام كبيرة ترتكز على الثروة الشبابية، التي لا تُقدر بثمن في هذا الوطن الفتي، بشبابه الواعي العاشق للتقدم والحداثة، المُتيم بحب وطنه، المُسلح بإرادة الفكر والعزيمة والروح، فالعمل والإنجاز لا يتحققان بالتمنيات بل بإرادة تصنع المُعجزات، متى تُصدرون الشباب لقيادة هذا الوطن؟.
قصص الفشل المُتكررة في الواقع الخدمي تحديداً، ألا تدفعكم لإعادة النظر في حساباتكم، سيما وإن الفشل هذه المرة طال ثلاثة شركات، كان لها دور كبير في إعمار العالم وليس العراق فقط، ألا تعتقدون معي إن لهذا الفشل مصدرين لا ثالث لهما، إما المُتصدي في موقع تقييم العمل لا يملك الكفاءة، هندسياً أو قانونياً أو إدارياً، قابع في منصبه غير مُستعد للتنازل عنه حتى يموت، لا يملك من شهادته إلا صحة صدورها، لم يواكب التطور السريع في العلوم، فكره يدور في فلك مناهج درسها في ستينيات القرن الماضي، وإما فاسد ساهم في وجوده من لا يملك الكفاءة والمهارة القيادية على التشخيص الصحيح والإختيار السليم، الى متى تسري بعض تشريعات وقوانين مجلس قيادة الثورة المُنحل، في آليات العمل الإدارية والقانونية، ومنها قوانين إدارة المشاريع وإبرام العقود؟!.
التغيير وتجديد الدماء بقيادة شابة، قادرة على القيادة والعطاء وتسليمهم المناصب، أصبح ضرورة حتمية، الهدف من التغيير ليس الإستمرارية بالآلية ذاتها، إنما تغيير ذلك كله إلى ما هو أفضل وعلى كافة المستويات، فعندما يمس التغيير رأس الهرم فهذا يعني، أن كل من هو في ذلك الهرم قابل للتغيير، سواء كانت المواقع أو الأشخاص أو حتى الأفكار، فالثورة التكنولوجية الكبيرة تُلازمنا وتُحيط بنا من كل جانب، كما ولم تعد أمراً كمالياً أو نوعاً من التحضر بل ضرورة حتمية، وعدم تجديد الدماء والتغيير لمواكبة هذا الانفتاح، يعني الذوبان والانقراض والتقهقر، والتحديات التي سنواجهها لا قِبل لمُجتمعنا بها.

  

سعد السلطاني
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/08/22



كتابة تعليق لموضوع : العراق مقبرة للعالمية
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حسين الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ال زنكي في ديالى وكركوك والشيخ عصام الزنكي

 
علّق خالد الشويلي ناصريه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيره السعداوي في الناصريه هل هيه نفس الأجداد والجذور مع السعديه في ديالى ارجو ان توافوني بالخبر اليقين واشكركم

 
علّق salim master ، على في الذكرى السنوية الأولى لشهادة حجة الإسلام والمسلمين الشيخ لقمان البدران قدس سره ... : اللهم لا نملك ما يملكون اسالك أن تجعلهم شفعاء لنا يوم نلقاك

 
علّق عمر الكرخي ديالى كنعان ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن من أصل عشيره الزنكي من بعض الهجره من مرض الظاعون نزحنا من السعديه كما نزحت عشيره الزنكي لكركوك وبعض اجزاء سليمانيه نحن الآن مع عشيره الكرخيه لاكن اصولنا من الزنكي سعديه الي الان اعرف كل الزنكيه مع شيخ برزان نامق الزنكنه ولا يعترفون بالزنكي لسوء تجمعات ال زنكي الغير معروفه ورغم انهم من أكبر الشخصيات في ديالى لاكن لا يوجد من يجمعهم لذالك نحن على هبة الاستعداد مع الشيخ عصام

 
علّق كامل الزنكي كركوك ديالى سعديه سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : مرحبا لكل الزنكيه في ديالى وكربلاء وبالاخص شيخنا العام شيخ عصام الزنكي كلنا معاك ونحترم قدومك لكركوك ونريد تجمع لعشيره الزنكي في كركوك وندعوكم الزياره لغرض التعرف والارتباط مابين زنكي كركوك والمحافظات بغداد وكربلاء وديالى لدينا مايقارب ١٣٠ بيت في منطقة المصلى وازادي وتازه وتسعين

 
علّق ابو كرار الحدادي الأسدي بغداد مدينه الصدر ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نحن اخوتكم من الحدادين بني أسد نحن معكم واي شي تحتاجون نحن في المقدمه وخدام لكم

 
علّق عمر الزنكي كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : لماذا لاتذكرنه في كركوك أين الشيخ عصام شيخنا نحن من منطقه طريق بغداد الواسطي مقابل أسواق انور

 
علّق ضد الارهاب ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : من يبحث عن الحقيقة عليه ان يتابع الكربولي ويعرف كمية الحقد على الشيعة حتى في صفحاته الثانية والثالثة والتي تديرها الماكنة الاعلامية الاسرائيلية.

 
علّق مصطفى الهادي ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : ((({ودعا المركز النائب الكربولي الى توخي الحذر في ادعائاته )))) لو امسكتم شخص من عامة الشعب يُثير الشائعات ويقوم بتزوير الاخبار ، هل ستنصحوه بتوخي الحذر في اشاعاته وتزويره للاخبار. إذن لماذا أسستم مركز العراقي لمكافحة الشائعات ، لقد اهلك الله الامم السابقة ، لأنها كانت اذا سرق الشريف سامحوه ، واذا سرق الفقير قطعوا يده .

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق منذر الأسدي الجبايش ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ال زنكي ديالى والشيخ عصام الزنكي الاسدي

 
علّق فيصل الزنكي كويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : تحياتي لعائله الزنكي في العراق والشيخ عصام الزنكي

 
علّق عزيز سعداوي زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السنين الماضيه لانعرف شيوخنا ولا حتى اصلنا الزنكي وأصبح الان الزنكنه نحن معا الشيخ عصام التجمع الزنكي رغم حاليا نحن الآن من القوميه الكرد١١يه ونعرف اصولنا يقولون لعشيره ال محيزم على ما اتذكر من كلام والدي المرحوم محمود زنكي معروف في السعديه

 
علّق احمد السعداوي الزنكي سعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : شيوخنا متواجدين في كربلاء الشيخ حمود الزنكي والشيخ عصام الزنكي سكنه بغداد الشعب وليس سكنه ديالى .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عادل القرين
صفحة الكاتب :
  عادل القرين


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net