صفحة الكاتب : سامي جواد كاظم

حكايات عن الاحتلال الامريكي للعراق
سامي جواد كاظم

هذه الحكايات كتبتها في مذكراتي وانشر البعض منها وانا الشاهد عليها حتى يطلع من قد تستغفله السياسة الامريكية الخبيثة .

الحكاية الاولى : وانا اسير بسيارتي ( رينو 11 موديل 74 ) في الكرادة خارج والى جنبي يجلس صديقي ، وفجاة همر امريكي حماية لبريمر قامت بضرب سيارتي من الجهة اليمنى فوق الاطار الامامي وفي نفس الوقت وضعوا المسدس براس صديقي ونظراتهم الخبيثة تقول اياكم ان تعملوا شيئا ، وتركونا وهم يضحكون ، نزلت ورايت ضرر الضربة فوجدتها لاتعيقني من السير ، فركبت واستغفرت ربي وبعد مسافة رايت رجل ينظر الى سيارته ( بيجو 307) بيضاء جديدة قد ضربوا الباب الخلفي الايسر وهو يرى بالم هذه الضربة لان قيمة السيارة تقل ان كان فيها حادث .

الحكاية الثانية وانا اسير امام مركز الشرطة في سوق الاثوريين في الدورة باتجاه المهدية قامت سيارة همر امريكية في الجهة الثانية امام المكتبة الحكومية بضرب سيارة تكسي كرونا موديل 81 ورميه على الرصيف وهم غارقون بالضحك على الرجل وبنادقهم باتجاهه.

الحكاية الثالثة : استاجرني شخص ( انا سائق تكسي كنت اعمل) الى الدورة البوعيثة منطقة الخمس دوانم ، وحقيقة قرات الفاتحة على نفسي لان هذه المنطقة ارهابية بامتياز وصلنا الى بيت يحيطه سور من ال بي ار سي ، اخرج راسه ويده من السيارة واشار الى شخص على سطح البناية ، فاشار ذلك الشخص الى شخص خلف البوابة ففتح الباب وقال لي ادخل خمس دقائق واخرج لك ، وفي نفسي قلت انتهى امري ، دخلت، نزل الرجل ، خمس دقائق ودخلت سيارتان همر امريكي نزل ضابط امريكي من احدى السيارتين خرج من البيت مجموعة من المسلحين لا اعلم ماذا تحدث معهم وكان معه مترجم منحهم بعض الاموال ، اتجه لي الضابط واعطاني 400 دولار وهو يبتسم ثم ركب سيارته وخرجا ، جاء الرجل ثانية لي وصعد بالسيارة وقال لي اطلع ، تنفست الصعداء ، وفي الطريق قال لي الى العامرية ، قلت ياويلي على هذا اليوم اوصلته الى شارع العمل الشعبي او شارع المنظمة ، قال توقف وقبل ان يترجل سالني هل انت سني ام شيعي ، قلت له مسلم ، الا انه انتبه الى المدالية التي بمفتاح السيارة وقال لي بالحرف الواحد دير بالك تعتقد انخليكم تحكمون ، والكروة بالعافية عليك الي اعطاك اياه الامريكي .

الحكاية الرابعة : في حي الاعلام ، اوقفت سيارتي وناديت على العسكر في الهمر الامريكي المتوقفة قبالة جامع عمر بن الخطاب ولكنهم رفعوا بندقيتهم بوجهي ، فرفعت يدي وقلت الا يوجد معكم مترجم ، فجاءني شخص ملثم لان المترجم كان يخاف ان يعرف فيقتل ، فقلت له بالقرب من البدالة مجرمين من القاعدة يريدون قتل عقيد بالجيش ارجو منع ذلك والقبض على الارهابيين ، فترجم كلامي لهم فضحكوا وتحدثوا للمترجم فقال لي انهم يقولون هذا ليس من شاننا ، دقائق وسمعت اطلاقات نارية اردت هذا العقيد مقتول .

واخيرا اقول ان ما حدث في العراق هي مؤامرة دنيئة شارك فيها نظام الطاغية وعربان الخليج والامريكان ومجلس اللوردات البريطاني دفع ثمنها الشعب العراقي فقط


سامي جواد كاظم
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/06/13



كتابة تعليق لموضوع : حكايات عن الاحتلال الامريكي للعراق
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، على بعض احاديث المسلمين مأخوذة من اليهود !! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب محمد مصطفى كيال حياك الرب منذ ان اختط قلم القدرة مسيرة الانسانية في الكون او على هذه الأرض كان هناك خطان . خط اتبع الشيطان لأن في جعبته الكثير من الشهوات . وخط الرب الذي جعل افضل شهواته (الجنة) محفوفة بالمكاره وبما ان الناس عبيد الدنيا وعبّاد الشهوة انجرفوا وراء الخط الثاني واغترفوا من شهوات الدنيا ما دفعهم إلى قتل كل من يُحاول ارجاعهم إلى الصواب او الخط الالهي وخير من يُحاول ذلك هم المقدسون في كل دين اسباط او حواريون او ائمة السبب لأن هؤلاء كما قال عنهم الرب (وجعلناهم ائمة يهدون بأمرنا) وليس بأمر إبليس . هؤلاء الائمة لا يعطون ذهبا او مناصبا او وعودا كاذبة ، بل رجال الرب الصادقين الذين يقودون الناس إلى النعيم الأكبر المحفوف بالمكاره . اشكركم اخي الطيب على المرور . تحياتي

 
علّق نادية مداني ، على قصة مضرّجة جدائلها بالليلة القزحية - للكاتب احمد ختاوي : نص رائع وممتع تحياتي أستاذ

 
علّق وليد خالد زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيرة زنكي كبيرة جدا في خانقين لاكن المشكلة اين في القيادة الزنكية لايوجد قائد للزنكية على مر السنين المضت فا اصبحت مع اخوالهم الاركوازية

 
علّق فلاح زنكي كربلاء السعدية المخيم ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : شيخ ال زنكي العام في كربلاء وكلنا من اصول ديالى وتحياتنا لكم اولاد العم في ديالى وكركوك والموصل

 
علّق ام على الزنكي ديالى ناحية السعدية سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيرة الزنكي ومسقط راس اجدادي في ناحية السعدية لاكن الان كل زنكي مرتبط مع الزنكنة من ظمنهم اخوتي واولاد عمي المتواجدين في ديالى لقلة التواصل ولايوجد اخ كبير لهم وهل الشيخ عصام قادر على المهمة الصعبة اختكم ام علي الزنكي كركوك وسابقا ناحية السعدية

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على بعض احاديث المسلمين مأخوذة من اليهود !! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ((فلماذا لا تُطبقون ذلك مع حكامكم اليوم في بغداد المالكي والجعفري والعبادي مع انهم لم يضربوكم ولم يسلبوكم بل اعطوكم ثروات الجنوب وفضلوكم على انفسهم فلماذا تنقلبون عليهم وتخرجون عليهم بينما احاديثكم تقول لا يجوز الخروج على الحاكم الظالم. ممكن تفسير؟)) السلام عليكِ ورحمة الله التفسير متضمن في فهم ابليس هناك امر لا ينتبه اليه كثيرون؛ وهو ان ابليس حياته مسخره فقط لمحارية دين الله في الانسان لا يوجد له حياه او نشاط الا ذلك. الدين السني؛ ووفق سيرته التاريخيه؛ هو دين باسم الاسلام لا يوجد له فقه او موروث الا بمحاربة المذهب الشيعي والتعرض له. وضعت الاحاديث للرد على الشيعه اخترع مصطلح صحابه لمواجهة موالاة ال البيت تم تتبع (الائمه) الاكثر يذاءه في حث الشيعه.. يمكن من فهم هذا الدين فهم عميق لما هو ابليس دمتم في امان الله

 
علّق ذنون زنكي موصل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم ورحمة الله وبركاته بالنسبة لعشيرة زنكي مهمولة جدا وحاليا مع عشيرة زنكنة في سهل نينوى مع الشيخ شهاب زنكنة مقروضة عشيرة زنكي من ديالى وكركوك والان الموصل اذا حبيتم لم عشيرة زنكي نحن نساعدكم على كل الزنكية المتواصلين مع الزنكنة ونحن بخدمت عمامنا والشيخ ابو عصام الزنكي في ديالى ام اصل الزنكي

 
علّق يشار تركماني ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عائلة زنكي التركمانية ونحن من اصول ديالى والنسب يرجع الى عماد نور الدين زنكي ويوجد عمامنا في موصل وكربلاء اهناك شيخ حاجي حمود زنكي

 
علّق محمد جعفر ، على منطق التعامل مع الشر : قراءة في منهج الامام الكاظم عليه السلام  - للكاتب الشيخ ليث الكربلائي : احسنتم شيخنا

 
علّق عباس البخاتي ، على المرجعية العليا ..جهود فاقت الحدود - للكاتب ابو زهراء الحيدري : سلمت يداك ابا زهراء عندما وضعت النقاط على الحروف

 
علّق قاسم المحمدي ، على رؤية الهلال عند فقهاء إمامية معاصرين - للكاتب حيدر المعموري : احسنتم سيدنا العزيز جزاكم الله الف خير

 
علّق ابو وجدان زنكي سعدية ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : ممكن عنوان الشيخ عصام الزنكي شيخ عشيرة الزنكي اين في محافظة ديالى

 
علّق محمد قاسم ، على الاردن تسحب سفيرها من ايران : بمجرد زيارة ملك الاردن للسعودية ووقوفها الاالامي معه .. تغير موقفه تجاه ايران .. وصار امن السعودية من اولوياته !!! وصار ذو عمق خليجي !!! وانتبه الى سياسة ايران في المتضمنة للتدخل بي شؤون المنطقة .

 
علّق علاء عامر ، على من رحاب القران إلى كنف مؤسسة العين - للكاتب هدى حيدر : مقال رائع ويستحق القراءة احسنتم

 
علّق ابو قاسم زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الى شيخ ال زنكي في محافظة دبالى الشيخ عصام زنكي كل التحيات لك ابن العم نتمنى ان نتعرف عليك واتت رفعة الراس نحن لانعرف اصلنا نعرف بزنكنة ورغم نحن من اصل الزنكي .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . علي اسماعيل  عبيد
صفحة الكاتب :
  د . علي اسماعيل عبيد


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 تحقيق الرصافة تصدّق اعترافات متهمين ببيع "سماعات غش" للطلبة  : مجلس القضاء الاعلى

 مفتش عام وزارة الكهرباء يزور محطة الخيرات الغازية في محافظة كربلاء المقدسة  : وزارة الكهرباء

 جامعة ديالى تنظم ورشة عن توليف الأفكار الخاصة بإنتاج الأفلام الطلابية  : اعلام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

 الإنفتاح والإنبطاح ..  : غفار عفراوي

 الانتصارات الاخيرة رسالةٌ وَطَنِيّةٌ لِكِلِّ تِجّارِ الدَّمِ [الجُزءُ الثّالِث وَالأَخير]  : نزار حيدر

 إشادة أممية بالقوات الأمنية والحشد الشعبي لحماية المدنيين

 مولد عقيلة الهاشميين الحوراء زينب (ع) في المدينة .  : مجاهد منعثر منشد

 مشاركة الطائرة في الدورة الاسيوية على طاولة الامين العام

 مديرية شؤون البطاقة الوطنية تفتتح دائرة احوال القاسم في بابل  : وزارة الداخلية العراقية

 ((عين الزمان)) الرحيل الى السماء  : عبد الزهره الطالقاني

 كارثة الحج ...كالعادة أيران نهاجمها حتى لو كانت على حق ؟!  : هشام الهبيشان

 تأملات في القران الكريم ح313 سورة سبأ الشريفة  : حيدر الحد راوي

 الشباب الطموح مشروع الدولة  : ندى صبيح

 بيان أنصار ثورة 14 فبراير بمناسبة الفعالية التضامنية مع قيادات وكوادر جمعية العمل الإسلامي "أمل" تحت عنوان "لن تقتلوا الأمل"  : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

 وزارة الصناعة والمعادن تختتم بطولة كأس وزير الصناعة بتتويج فريق السمنت العراقية للبطولة فيما حصل فريق شركة اور على كأس المثابرة  : وزارة الصناعة والمعادن

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 107877463

 • التاريخ : 22/06/2018 - 23:21

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net