صفحة الكاتب : يسرا القيسي

نعم للحب ... لا للعنف
يسرا القيسي

ربما من سيلومني أو يعتابني أو حتى يسخر من فكرة موضوعي .. بحكم الظروف التي تعيشها شعوبنا وأوطاننا ؛ زهو ثورات الشعوب العربية في ربيعها ؛ ورغم دم الشهداء الذي أُريق والذي لا يزال من أجل  الحب والحرية .. نعم الحب حب لحياة جميلة .. حب للوطن .. حب  لمستقبل مشرق .. لحب الوطن وحبآ في الحرية ولكرامة الأنسان قدمنا القرابين نعم للحب لا للعنف ؛ فالعنف يولد العنف ؛ وبالحب يولد الف  حب ؛ يكبر ويتسع في القلوب المحبة .. فأينما يوجد الحب توجد الأخلاق الكريمة والروح الجميلة وسمو في السلوك الأجتماعي ..؛
لا للعنف ضد المرأة ؛ هذا الكائن والمخلوق الجميل نبعآ للحب وللحنان والعطاء ؛ فالرجل الذي لا يؤمن بالمرأة يكون قد نسي أن أمه وأخته وأبنته من النساء ؛ في جلسة نسائية مع جارتي اللبنانية  وأنا من أشد المعجبات بالمرأة اللبنانية فقد عشت معهم في أحلك الظروف أثناء الحرب الأهلية كنت  وقتها أولى سنوات غربتي ؛ رأيت المرأة اللبنانية متماسكة قوية وتعيش حياتها لحظة بلحظة ولن تنسى أن تهتهم بنفسها ؛ أستمديت منها المعنويات والثقة بالنفس وحب الحياة ؛ فمن حسن حظي جارتي لبنانية ؛ في نقاش  مع بعضنا حول لغة الحوار بين الزوج والزوجة وكيفية تعامل الرجل مع المرأة ..؛ كوني فضولية من الدرجة الاولى سألتها سؤالآ  تصورته بعيدآ عن نقاشنا .. قلت لها لماذا تضعين زهرية ورد أمام باب الشقة .. أبتسمت أبتسامة رقيقة فيها شيئآ من السخرية ؛ سخرية الصديقات  كيف لا تعرفي لغة الحوار بين الأزواج وأنت الكاتبة والمناصرة للمرأة ؛ قلت لها أنا لست بموسوعة ولكل امرأة  اسلوبها  الخاص في التعامل مع زوجها ولغة حوار خاصة بهما تعتمد على عدة عوامل  منها النشأة  ؛ مستوى البيئة الاجتماعية ؛ قوة العلاقة  فيما بينهما والحالة النفسية التي تمر فيها ..؛

 فأجابتني على سؤالي  :  لغة حواري مع زوجي بالورد تعجبت فقلت لها كيف ؟
قالت حين أكون في حالة  مزاجية ونفسية غير جيدة ومستاءة  منه بالتحديد أضع وردة حمراء في حالة  ذبول سيفهم قبل دخوله الشقة فيبادر بمصالحتي والأعتذار مني  ؛ وأن وضعت وردة بيضاء يفهم بأنني في حالة مزاجية جيدة وسنحيا اليوم بحب ووئام .. فأطلقت ضحكتي المجلجلة ضحكت من كل قلبي بألم ؛ أرتسمت الدهشة على وجهها فتصورت أنني أسخر من أسلوب تعاملها مع زوجها .. فتوقفت عن الضحك أعتذرت لها فقلت لها يا  صديقتي المرأة العربية في أغلب مجتمعاتنا لا تجيد لغة الحوارمع الرجل .. لكنها تعرف لغة الخصام واللوم والعتاب ولها أسبابها مع  أنني أختلف معها في أهمالها لنفسها وتكريس وقتها لتربية الأولاد وترتيب المنزل وهذه مهام جليلة لكنها تنسى الأهتمام بنفسها .. أفتقادها للغة الحوار مع الرجل سببه عنف الرجل لها .. العنف النفسي والجسدي لها يجعلها أحيانآ امرأة متمردة وأحيانآ أخرى كارهة للحياة .. وأحيانآ مستسلمة لواقعها ولظروفها .. فأغلب الرجال لا يسمع المرأة وأن أستمع لها يسخر منها ؛ لم يبد أي محاولة لسؤالها عن متاعبها ؛ وأغلبهم لم يبد أي أهتمام لمشاعر زوجته كي لا يفتح على نفسه باب الشكوى .. لم يبد أي أهتمام لها ولن يبادر حتى في سؤالها في رغبتها وحبها لمعاشرته  ؛ لم يضع في أعتباره مزاجها ؛ رغبتها ؛ أو حتى صحتها .. وأنا اتحدث مع جارتي وصديقتي  تذكرت جملة قرأتها منذ سنيين طويلة لموريس ابراهيم في كتابه ( ممارسة القمع والأبداع ) يقول فيه  ( أن ممارسة الجنس بدون حب .. نوع من أنواع  تعذيب الذات ) ؛وديننا الجميل يوصي بالمرأة ( ليكن بينكما رسول ) وهي القبلة ..؛ فهنالك الكثير من النساء المهانات لا تُسمع ولا يؤخذ برأيها  ونحن نعيش في الألفية الثالثة  .. كررت صديقتي سؤالي وأنت ما هي لغة حوارك مع زوجك قلت لها الصمت سيد الموقف ؛ حين يعود من عمله أقدم له الغداء لكنني لا أشاركه .. يفهم أنه نسي أن يقبلني من جبيني  صباحآ وهو ذاهب الى العمل ؛ القبلة تعني لي الكثير .. ردت علئ أتمنى من النساء العربيات أن تعرف كيف  تحاور الرجل بعيدآ عن الخصام  وتجد وسيلة تعبر بها عن مشاعرها بعيدآ عن الصراخ والخصام  ..؛
قلت لها وأنا أتمنى أن يبتعد الرجل عن لغة اليد والعنف لأنها لغة المفلسين وضعفاء النفوس والشخصية .. لغة اليد لا يستعملها الأ الذي لا يجيد لغة الحوار والأقناع  مع المرأة .. وهو الذي يتغلب عليها بعضلاته  فقط .. نتمنى  من الرجل أن يبدل لغة اليد الى لغة الحب ولغة الورد  وتقديم الهدايا في المناسبات حتى لو كانت هدايا  رمزية تعبر عن حبه وأحترامه وأهتمامه بها .. لغة الحب هي الأساس لديمومة العلاقة الزوجية ..؛
 لا للعنف .. لا للاهانة .. نعم  والف نعم  للحب .. ؛
 فقلت لجارتي تطلبين من المرأة أن تتكلم مع الرجل بلغة الزهور وهي تعاني بشكل يومي من عنف الرجل  لها حتى في العلاقة الخاصة وعليها أن لا تتذمر والأ سيخونها  ويلجأ لغيرها .. ؛ مع أنني لست مع المرأة الشاكية الباكية المتذمرة  التي تهمل نفسها .. لست مع المرأة الروتينية ؛ لكن في الوقت نفسه أرمي باللائمة على الرجل الذي لا يُحسن معاملة المرأة .. لم يبادر لدعوتها على العشاء خارج المنزل في محاولة منه لتغيير مزاجها وطريقة حياتهم الروتينية لو يعرف الرجل بأن المرأة كالقيثارة الذي لا يحسن  العزف عليها ؛ تسمعه أنغامآ لا ترضيه ..؛

بالحب يا صديقتي تُعمر البيوت ؛ وبالحب تخفق القلوب ؛ وبالحب تحيا البشرية في سلام ..
وأنا أختم كلامي مع صديقتي  أحترام الخليفة عثمان بن عفان (رض ) في أحترام المرأة
(المرأة لا يكرمها الأ الكريم ولا يهينها الأ المُهان ) ..

كل ما أتمناه من الرجل أن يراعي المرأة ويعاملها بما يرضي الله .. يصغي لها ويشاركها حياتها ومزاجها ويلبي لها أحتياجاتها ورغباتها بكل حب ..  وقتها سأُرفع القبعة وأهدي وردة حمراء لكل رجل يحترم المرأة ..؛
 
لا للعنف والتعنيف .. لا للاهانة  .. نعم للحب ...؛
 

  

يسرا القيسي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/12/17



كتابة تعليق لموضوع : نعم للحب ... لا للعنف
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : بان ضياء حبيب الخيالي
صفحة الكاتب :
  بان ضياء حبيب الخيالي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 المهدويةُبين قرائتين: وحيانية وفيزيقية المُشتَركات والمُفتَرقات في الفهم البشري  : مرتضى علي الحلي

 التَّرَاضِيْ ... مَبْدَأٌ لِحَلِّ الأَزَمَاتِ في العِرَاقِ الجَدِيْد  : محمد جواد سنبه

 مركز آدم يناقش حقوق الناخب العراقي بعد الانتخابات  : مركز آدم للدفاع عن الحقوق والحريات

 التخبط  الصهيوني ... ماذا بعد إسقاط الطائرة السورية !؟  : هشام الهبيشان

  مطار النجف : مستعدون لاستقبال الطائرات

 البرزاني لا يمثل الكرد ولا البغدادي يمثل السنة  : مهدي المولى

 اسلحة غير خاضعة للحصر والحظر  : سامي جواد كاظم

 وفد من الفرقة يتفقد أحوال عوائل الشهداء والجرحى والحجاج في 8 محافظات

 قوات الحشد الشعبي ضمير الآمة العراقية ويدها الضاربة  : رفعت نافع الكناني

 إنها قسمة ضيزى في الهيئات المستقلة  : باقر شاكر

 وزير النفط يضع حجر الأساس لمشروع بناء جسر على شط البصرة  : وزارة النفط

 لماذا يحشر اسم السيد السيستاني في الأزمات السياسية؟  : سامي جواد كاظم

 أنا أحسّ  : حوا بطواش

 نجحت تهديدات المالكي بفتح نار جهنم على العراق  : جمعة عبد الله

 زينب والكِفاح الحسيني  : لؤي الموسوي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net