صفحة الكاتب : احمد الخالصي

الرسائل الخفية من موقف المرجعية
احمد الخالصي

التكامل العقلي ورسوخ الوعي الوطني بعد هذا الكم من التشتت لا يمكن أن يولد طبيعيا دون مخاض مؤلم بالمطبات المسيلة للدموع أو العصي وطعنات الغدر من قبل المستغلين لهذه الصرخة .

المرجعية حكاية اتكال وذريعة أخرى لشعب اعتاد رمي السبب على غيره ولا ادري هل الشعب يعتبرها قشة انتشال حقيقية أم يراد بالقشة معناها الصغير كجزء من سلسلة مترابطة من تعميق الفجوة بين اليد الشعبية وهذه المؤسسة فإذا أُريد المعنى الأول فهو بحد ذاته مؤشر على جمود العقل الجمعي عندما ينهال الوطن كفكرة يجب المضي بها أما المعنى الثاني فهو غاية الغايات لكثير من الأطراف دولية كانت أم محلية, التخبط والتشتت الذي نعاني منه في حياتنا اليومية من الطبيعي جدا نجده قد طغى على هذه المظاهرات الجارية فنحن نتيجة الضربات المتكررة من مختلف الجهات قد تلاشينا لحد اللاوجود، خير دليل على كلامي هو أن المطالب تتلائم مع شخص لم يعش إطلاقا هذا العصر المتطور كأنما جيء به من بداية القرن الماضي فالماء ، الكهرباء والعمل من المخجل أن نسميها مطالب شعب لكن في العراق نجدها مطالب أساسية.

نحن نعتبر موقف المرجعية كان من اعظم المواقف وأن كان كلامي سيزعج الكثير أو قد يفهم انه دفاع عنها فهو واهم جدا وغير مدرك للنتائج المتحصلة من هذا الأمر، نتفق جميعا أنها قد ساندت التظاهرات دون أن تبدي موقف أخر بارز للعيان غيره وهذا مانسميه تدخل وقد اعتبره الكثير منا خذلان للمطالب المشروعة لكن يجب الالتفات لأمر واحد لماذا اكتفت بالمساندة فقط دون موقف أخر؟ هل هناك رسالة تريد إيصالها أم مجرد خذلان كما أُعتبر

نحن على يقين أنها رسالة تتضح معالم سطورها وفق التالي:

1_ التدرج في إيصال الشعب وخاصة الشباب منهم لأخذ زمام المبادرة دون أن ينتظروا توجيها من أحد ما وهي مرحلة عليا من الحس الوطني الذي غيبناه عنا .

2_الاستفزاز الايجابي الذي مارسته المرجعية وهو عدم ذكرها المظاهرات في الخطبة الأخيرة جعلت الشباب يدركون ضرورة المضي دون انتظار احد بالتالي دفعوا بأنفسهم منطلقين ومحملين بشعور الخذلان الذي كان القوة الكامنة خلف خروجها بهذا الشكل .

3_ تهيئة كوادر شبابية لقيادة المظاهرات وهذا لم يكون ليحدث لو تدخلت إحدى الجهات ، وهي مرحلة مهمة وحساسة في مجال بناء جيل وطني , وأن لم تكون هذه الخطوة قد تحققت بعد فهي قابلة للتحقق.

4_ القضاء على الازدواجية التي تعاني منها مطالبنا وهي مشكلة لدى اغلب المنتمين لأفكار معينة

-المدني يريد فصل الدين عن السياسة لكنه يطالب المرجعية بالتدخل فأي حماقة هذه

_الإسلامي السني الرافض لهيمنة الشيعة ومؤمن بمبدأ تعدد وحقوق المكونات يطالب المرجعية في التدخل فأي التفاف هذا

-الإسلامي الشيعي الذي يرفض وينزعج من ولاية الفقيه يطالب المرجعية بالتدخل فأي غباء هذا لأن اي تدخل من قبل المؤسسة الدينية بالشؤون السياسية وتقرير الأمر بالنيابة عن الناس هو تطبيق فعلي لولاية الفقيه

5_ تقوية أجنحة جماهيرها للطيران لكي تحلق وتسد رمق حقوقها بنفسها دون الرجوع لها، وهي ممارسة عالية ودرس وطني بليغ تروم إيصاله لهم.

أيها المواطن أن مسألة الجهاد الكفائي تختلف كليا عن الوضع الراهن , فتلك المرحلة قد هُدد الجميع بها من ضمنهم أربابنا من الحجر السياسي الفاخر بالفراغ !! لذلك هب الجميع , أما هذه المرحلة فهي منقسمة على نفسها مابين الجمهور الثابت للأحزاب وهو غير قابل للتغيير وبين جمهور غفير من الفقراء الذين ينقسمون بدورهم إلى رافض لكل هذه المهزلة وإلى مجبور بفعل الأسرة للبحث عن منفذ حزبي له وبين أشخاص خارج المعادلة لا يفقهون شيئا بكلا النوعين فتجدهم يرتدون الثوب الحزبي فقط إبان الانتخابات ثم يخلعوه عنهم بعد ذلك , ناهيك عن أن الحرام لا يحتاج فتوى لكي يحرم !! .

ينبغي علينا طرح هذين السؤالين

طيلة (15 سنة) هل دخل الشعب ولو قليلا بمعادلة الفساد مع نفسه أم ظل نقيا بعيدا عن هذا القاع الذي حُفر لنا عمدا؟ , هل اصابتنا عدواهم أم لا بحيث سنكون بمنأى عن سياستهم إذا استلمنا أماكنهم ؟

إذا أدركنا هذا الكلام ثم أجبنا بصدق على السؤالين حينها سنعرف لماذا وجدت الفتوى بتلك وغابت عن هذه , اختلاف مابين المرحلتين وقد عمق هذا الاختلاف الحرب التي لابد منها مابين الجماهير الثابتة والتي من الممكن أن ينظم إليها الجمهور الرمادي (المجبور بفعل المعيشة وكذلك الذين لا يفقهون شيئا ) فالإجابة أيضا ستبين لك من ساهم في بقاء هذه الزمرة في الحكم طيلة هذه السنوات .

أن المرجعية تريدك أن تكون مركزا للقرار وبيدك مفاتيح اللعب وهي تعلم أنها لن تستطيع ذلك إلا بالتدرج وهذا ما أتضح الآن وسيكتمل وضوحه مستقبلا , كما عليك أيها المواطن أن تترك عبادة المدونين فمن الخطأ أن تترك أتباع قطيع بعض الرموز لتصبح من مواشي أحد الجالسين خلف (الكيبورد) وألف مرة حذرنا من هولاء فهم أوباش معظمهم ينتمون لغرفة راع واحد .

كما لا يفوتني التذكير بقولها المجرب لايجرب التي أرعبت الجميع لكن الذي مدهم بالأمن والطمأنينة هي مصالحنا الضيقة وهذا ما يجب الاعتراف به كبادرة أصلاح لأنفسنا قبل محاولة أصلاح الوضع السائد و ينبغي علينا في هذه المرحلة إدراك الوطن والتمسك به وهذا لا يأتي بتطرف أخر يتمثل باستبعاد الآخرين مستمدين هذا الخطأ من مبدأ التعميم ( كالمعممين أنموذجا) فأي تعميمٍ هو طعنة للمبدأ العلمي في القياس فلا يمكن منطقا أن يكون هولاء جميعهم سيئين وهذا الطرح له أهدافه وهي تفضح الايديولجية الفكرية لمن يقف خلفه ولا مجال لذكره هنا فقد تم ذكر هذه الجزئية كونها بدأت تشكل هشيم يحرق التفكير الشبابي ويحرفه عن مساره الصحيح وعن وجوب التمييز بين السراب الديني الذي نشاهده في السياسة وبين الواقع الديني الممثل بالإنسانية ورجال الدين الحقيقيين مستغلين بذلك الأعمار الصغيرة لرواد مواقع التواصل الاجتماعي وتعبئتهم بمفاهيم وشعارات بعيدة جدا عن الواقع وبعض هذه الشعارات كانت سياسية بعيدة عن لافتات الشعب وأن تم تصديرها على ذلك نتيجة ترويجها في مدد سابقة على انها مطلب حقيقي للقضاء على الفساد .

في الختام لو افترضنا جدلا أن حركة الاحتجاج هذه قد أخفقت فهي ستنتصر رغما عن أنف كل النتائج ببساطة لأنها دقت ناقوس الخطر ا لديهم فلأول مرة تخرج دون وصاية وطلب هذه الثورة وان لم تحقق مطالبها فهي منتصرة وعصية على الفشل .

  

احمد الخالصي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/07/25



كتابة تعليق لموضوع : الرسائل الخفية من موقف المرجعية
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق سفيان ، على مونودراما(( رحيـق )) نصٌ مسرحيّ - للكاتب د . مسلم بديري : ارجو الموافقه باعطائي الاذن لتمثيل المسرحيه في اختبار لي في كليه الفنون الجميله ...ارجو الرد

 
علّق جعفر جواد الزركاني ، على أي قوة تحمل لديك سيدي السيستاني؟! - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : كلام جميل جدا اني من الناصرية نشكر الامام السيستاني دام ظله على الشيخ عطشان الماجدي الذي دافع عنا وعن المحافظة ذي قار واهم شي عن نسائنا والله لو لا هو لم يدز الدعم لوجستي وايضا بالاموال للحشد شكرا له

 
علّق علي حسن الخفاجي ، على أي قوة تحمل لديك سيدي السيستاني؟! - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : الله يحفظك شيخنا الفاضل على هذا الموضوع راقي نحن ابناء الناصرية نشكر سماحةالشيخ عطشان الماجدي على ما قدماه للحشد ولجميع الفصائل بدون استثناء ونشكر مكتب الامام السيستاني دام ظل على حسن الاختيار على هذا شخص الذي ساعد ابناء ذي قار من الفقراء والايتام والمجاهدين والجرحى والعوائل الشهداء الحشد الشعبي والقوات الامنية ولجميع الفصائل بدون استثناء الله يحفظك ويحفظ مرجعنا الامام السيستاني دام ظله

 
علّق احمد لطيف ، على أي قوة تحمل لديك سيدي السيستاني؟! - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : بالتوفيق ان شاء الله شيخنا الجليل

 
علّق حكمت العميدي ، على كريم يبتسم.. قبل أن يرحل...!! - للكاتب احمد لعيبي : هنيئا لارضك ياعراق الشهداء استقبالها لابطال حملتهم ارضك ودافعوا عن عرضك لتبقى بلدي الجميل رغم جراحك ....

 
علّق ميلاء الخفاجي ، على محمد علي الخفاجي .. فقيد الكلمة الشاهدة ...قصيدة (الحسين ) بخط الخفاجي تنشر لاول مرة - للكاتب وكالة نون الاخبارية : والحياء عباءة فرسانه والسماحة بياض الغضب ،،،،،، يا خفاجي!! انت من كان خسارة في الموت..

 
علّق منير حجازي ، على الحلقة الثانية:نبوءة كتاب الرب المقدس : من هو قتيل شاطئ الفرات ؟ Who is the Euphrates Slaughtered Man in the Holy Bible? - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السؤال الكبير الذي طرحتهُ السيدة إيزابيل على كل من اعترض على مقالها : (نبوءة كتاب الرب المقدس : من هو قتيل شاطئ الفرات ) سؤال واضح لم تُجيبوا عليه . دعوا عنكم تشكيكاتهم حول الخارطة والمكان والاشخاص والوقائع ، انها سألت سؤال ووجهته إلى كافة المسيحيين على اختلاف ثقافتهم ، فتقول : تقولون بأن المعركة حدثت بين جانبين وثنيين وهذا صحيح ، ولكن في هذه المعركة التي تقع على شاطئ الفرات قال الرب (إن الله ذبيحة مقدسة). السؤال هو من هذه الذبيحة المقدسة ؟ وهل الذبائح الوثنية فيها قدسية لله؟ إذن موضوعها كان يدور حول (الذبيحة المقدسة) بعيدا عن اجواء ومكان واشخاص المعركة الآخرين. انا بحثت بعد قرائتي لمقالها في كل التفسيرات المسيحية فلم اجد مفسرا يخبرنا من هي الذبيحة المقدسة الجميع كان ينعطف عند مروره في هذا النص . والغريب انا رأيت برنامج قامت المسيحية بإعداده اعدادا كبيرا وجيدا على احد الفضائيات استعانت فيه بأكبر المنظّرين وهو (وحيد القبطي). الذي اخذ يجول ويصول حول تزوير الخارطة وعبد نخو ونبوخذ نصر وفرعون ولكنه أيضا تجاهل ذكر (الذبيحة المقدسة). واليوم يُطالعنا ماكاروس ( makaryos) بفرشة حانقة قبيحة من كلماته ولكنه ايضا انحرف عن مساره عندما وصل الامر إلى (الذبيحة المقدسة). عندكم جواب تفضلوا على ما قالته السيدة ايزابيل ، فإن لم يكن عندكم جواب اسكتوا أو آمنوا يؤتكم اجركم مرتين

 
علّق حسين مصطفى ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : جميل جدا

 
علّق احمد علي احمد ، على مركز الابحاث العقائدية التابع للسيد السيستاني يجيب عن شبهات حول التقليد : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته هناك احاديث وروايات تتكلم عن ضغطة القبر هذا بالنسبة الى من يدفن اما من يموت غرقا او حرقا فكيف تصيبه ضغطة القبر ولكم جزيل الشكر

 
علّق موسى جعفر ، على الاربعينية مستمرة رغم وسوسة الادعياء - للكاتب ذوالفقار علي : السلام عليكم بارك الله بك على هذا المنشور القيم .

 
علّق علي غزالي ، على هل كان يسوع متزوجا؟ دراسة خاصة. اسرار تصدر المجدلية في الإنجيل بدلا من العذراء مريم . - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اختي الفاضلة لايخلوا التاريخ الاسلامي من التزييف حاله حال التاريخ المسيحي رغم وجود قران واحد قد فصل فيه كل مايتعلق بحياة المسلمين فكيف بديانات سبقت الاسلام بمئات السنين وانا باعتقادي يعود الى شيطنة السلطة والمتنفذين بالاظافة الى جهل العامة . واحببت ان انوه انه لا علاقة برسالة الانبياء مع محيطه العائلي كما في رسالة نوح ولوط فكم من رسول كان ابنه او زوجته او عمه كفروا وعصوا... تقبلي احترامي لبحثك عن الحقيقة.

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الساعة ؟! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ورحمة الله سيدتي ساختصر الحكايه من اولها الى اخرها هي بدات بان الله سبحانه خلق الملائكة وابليس وكانوا يعبدون الله ثم اخبرهم بخلق ادم؛ وان يسجدوا له كانت حكمة الله ان ادم صاحب علم الامور التي لم يطلع عليها الملائكة وابليس سجدوا الا ابليس تكبر على ادم لعن ابليس العابد المتكبر مكر لادم كي لا يكون ادم في حال افضل اخرج ادم من الفردوس ابني ادم قتل منهم الضال المؤمن الانيبء؛ رسل الله؛ اوصوا اتباعهم بالولايه للولي.. صاحب العلم. السامري قيض قيضة من اثر الرسول. القوم حملوا اوزارا من زينة القوم. المسيحية والاسلام ايضا.. قبض قيضة من اثر الرسول بولص (الرسول). قبض فبضة من اثر الرسول ابو بكر (الخليفه). اصبح دبن القوم الذي حاربه المسيح دين باسم المسيح. اصبح الدين الذي حاربه النبي محمد دين باسم دين محمد. فقط ان الاسلام المحمدي كان نقطة التحول قابيل لم يستطع القضاء على هابيل رغم ما تعرض له هابيل على مدار اكثر من 1400 سنه.. بل هابيل دائما يزداد قوه. هي الثصص الربانيه.. انها سنن الله .. دمتم في امان الله.

 
علّق zuhair shaol ، على الكشف عن خفايا واسرار مثيرة للجدل خلال "مذكرات" ضابط مخابرات عراقي منشق عن نظام صدام حسين - للكاتب وكالة انباء النخيل : بصراحه ليس لدي اي تعليق وانما فظلا ولا امرا منذ مده طويله وانا ابحث عن كتاب اسمه محطة الموت 8سنوات في المخابرات العراقيه ولم اجده لذا ارجوكم اذا كان لديكم هذا الكتاب هل تستطيعون انزاله على النت لكي اراه بطريقة ال PDF ولكم مني جزيل الشكر. عذرا لقد نسيت ان اكتب اسم المؤلف وهو مزهر الدليمي.

 
علّق زين الحسني ، على ارقام واسماء الوية الحشد الشعبي المقدس بالتسلسل : السلام عليكم ممكن مصدر هذه المعلومة هل هناك كتاب رسمي بذلك

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الساعة ؟! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ سيدتي في هذه الابه سر ما اورده سموكم "وَمَا أَظُنُّ السَّاعَةَ قَائِمَةً وَلَئِنْ رُدِدْتُ إِلَى رَبِّي لَأَجِدَنَّ خَيْرًا مِنْهَا مُنْقَلَبًا ﴿٣٦﴾ الكهف هنا يتضح ان الكلام عن الساعه ليس القيامه "لان رددت الى ربي". هذا يعني ان الرسول (ص) عندما تلى على الناس هذه الايه كان يفهم الناس المعنى والاختلاف. كبف تم اخفاء سرها.. هذه الايات تتحدث عن عذاب الله او الساعه: أَفَأَمِنُوا أَنْ تَأْتِيَهُمْ غَاشِيَةٌ مِنْ عَذَابِ اللَّهِ أَوْ تَأْتِيَهُمُ السَّاعَةُ بَغْتَةً وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ ﴿١٠٧﴾ يوسف قُلْ أَرَأَيْتَكُمْ إِنْ أَتَاكُمْ عَذَابُ اللَّهِ أَوْ أَتَتْكُمُ السَّاعَةُ أَغَيْرَ اللَّهِ تَدْعُونَ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ ﴿٤٠﴾ الانعام قُلْ مَنْ كَانَ فِي الضَّلَالَةِ فَلْيَمْدُدْ لَهُ الرَّحْمَنُ مَدًّا ۚ حَتَّى إِذَا رَأَوْا مَا يُوعَدُونَ إِمَّا الْعَذَابَ وَإِمَّا السَّاعَةَ فَسَيَعْلَمُونَ مَنْ هُوَ شَرٌّ مَكَانًا وَأَضْعَفُ جُنْدًا ﴿٧٥﴾ مريم وَلَا يَزَالُ الَّذِينَ كَفَرُوا فِي مِرْيَةٍ مِنْهُ حَتَّى تَأْتِيَهُمُ السَّاعَةُ بَغْتَةً أَوْ يَأْتِيَهُمْ عَذَابُ يَوْمٍ عَقِيمٍ ﴿٥٥﴾ الحج هذه الايه لا تتحدث عن قيام الموتى.. تتحدث عن مرضعات وحماول احياء وامر عظيم يَاأَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمْ ۚ إِنَّ زَلْزَلَةَ السَّاعَةِ شَيْءٌ عَظِيمٌ ﴿١﴾ يَوْمَ تَرَوْنَهَا تَذْهَلُ كُلُّ مُرْضِعَةٍ عَمَّا أَرْضَعَتْ وَتَضَعُ كُلُّ ذَاتِ حَمْلٍ حَمْلَهَا وَتَرَى النَّاسَ سُكَارَى وَمَا هُمْ بِسُكَارَى وَلَكِنَّ عَذَابَ اللَّهِ شَدِيدٌ ﴿٢﴾ الحج ان الحديث عن لحدلص مستقبليه ولبحديص عن الساعه التب بمكن ان تاتي في اي لحظه؛ يعني ان الساعه كان يقصد بها امر اخر غير يوم القيامه.. الساعه بذاتها امر رهيب وعذاب.. دمتم بخير.. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : اسعد الحلفي
صفحة الكاتب :
  اسعد الحلفي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :