صفحة الكاتب : شعيب العاملي

أحمد الموسوي النجفي.. نموذج آخر لمدارس الانحراف .. العارف يقول : لا إله إلا أنا فاعبدني! ( 1 )
شعيب العاملي

بسم الله الرحمن الرحيم

بعد أن عرضنا في مواضيع سابقة نماذج لانحرافات بعض اهل التصوف والعرفان، نعرض هنا نموذجاً آخر لمدرسة منحرفة يمثلها من يسمى (العارف أحمد الموسوي النجفي)!

تشترك هذه المدرسة مع تلك المدارس ببعض الانحرافات وتنفرد ببعضها الآخر، ويجمعها وضوح بطلان أقوالها وفسادها !
إلا أن انخداع بعض الأشخاص في بلادنا وبعض البلاد الأخرى (ولو على مستوى الأفراد) برؤوس هذه المدارس واتباعهم لهم دعانا للتعرّض لذلك ولذكر نماذج من اعتقاداتهم الفاسدة ليحذر منهم مؤمن على دينه ويعرف حقيقتهم من انخدع بهم فيعود إلى رشده.

ومن نماذج هذه الاعتقادات ما ورد في كتاب (التوحيد الشهودي) للشخص المذكور، إذ يقول:
- أن المعصومين عليهم السلام قد صاروا واحداً مع الحق تعالى ! بعد الفناء والاستغراق في الذات الإلهية !
- أن أهل البيت (ع) كانوا عندما كان الله ولم يكن معه شيء ! وأن وجودهم ليس ممكن الوجود لأنه غير مسبوق بالعدم !
- لا تتم معرفة الخلق لربهم إلا بالتوحد مع أهل البيت عليهم السلام ! ونماذج ذلك البسطامي وغيره !
- اعتقاده أن (ليس في الدار غيره ديار) وتصحيحه لقول من يقول من العرفاء (سبحاني ما أعظم شأني) فتلك مرتبة من اليقين بزعمه !
- أن من يصل من العرفاء إلى مقام معاينة الشهود بزعمه يقول: (لا إله إلا أنا فاعبدني) ! وقول العارف (لا إله إلا أنا) هو مرتبة من مراتب التوحيد !
- إنكاره أن (الولي) بتعبيره (غير الله) وزعمه أنه (هو الله) إذ (ليس في الدار غيره ديار) بزعمه !
- من يصل الى العرفان عنده يكون الداعي والمستجيب هو الله ! ومن يصل إلى الوحدة يدعو بنفسه ويستجيب لنفسه !
- سبب احترام النعم الإلهية وتعظيمها عنده هو أن أمير المؤمنين عليه السلام موجود فيها ! فيزعم أنه موجود في حبة القمح وغيرها مثلاً !

مضافاً إلى مجموعة أخرى من المعتقدات والآراء الفاسدة التي سنَعرُضُ بعضها فيما يلي ونُعرِض عن بعضها الآخر تجنباً للإطالة!
على أنا أعرضنا عن منهجهم السقيم في التلاعب بمعاني الآيات المباركة والروايات الشريفة ! وعن الفهم السقيم للأحكام الشرعية ومعانيها وعللها ! وعن إثبات الشيء في مورد ونفيه في مورد آخر !

وسنكتفي بعرض النصوص التي وردت فيها هذه المعتقدات


** يقول في (الشهود الثاني) وهو أشبه بالباب الثاني من الكتاب المذكور : 
انظر الآن أيّها الأخ الروحاني كيف أنّ برقة واحدة من عالم التّوحيد عندما لمعت في قلب عارف، صار يقول: {سبحاني سبحاني ما أعظم شأني}، والحال أنّه لم يشرب غير قطرة واحدة من بحر التّوحيد في وادي الصّفات.(الشهود الثاني)

*** ويقول في الشهود الرابع:
..قدْ يجد السالك الغوّاص في عالم التّوحيد هذه الكلمة وحقيقتها في نفسه، ولكنّه قد يتوجه في هذا السلوك التوحيديّ الخاص إلى شخص واحد كبير وهو الشيخ والمرشد أو المراد والأستاذ.
ولذلك تجد أنّ الإنسان في كلّ حياته بتمام أدوارها كان يتوجه دائماً نحو هذا الشخص الواحد وهو المراد أو الشيخ أو المرشد، وهذا أمر فطري، ونفس هذه الفطرة هي التي تطلب الأنبياء وتريد الأولياء.
منْ يشمّ رائحة التّوحيد يتّوجه دائماً إلى مصداق لكلمة {لا إله إلا الله}، ويريد أنْ يرى صاحب هذه الحقيقة الكامنة وراء قوله {لا إله إلا الله}، وعندما يصل إلى هذه المرتبة من اليقين يقول أنا موجود، عندها يقول كما قال البسطامي: (سبحاني سبحاني، ما أعظم شأني)...(الشهود الرابع)
- فهو هنا يعتبر قول (سبحاني ما أعظم شأني) مرتبة من اليقين تسببها برقة من عالم التوحيد ! ولعمري كيف (لعارف) أن يجعل الكفر عين التوحيد ؟!

*** ويكشف عما هو أشنع من ذلك حيث يقول في الشهود التاسع: 
(لا إله إلاّ أنت) هي كلمة ذي النّون الذي كان في المعاينة مستغرقاً في بحار الولايّة بواسطة ما وهي الحوت، ولو وصل إلى مقام معاينة الشهود لقال: لا إله إلاّ أنا فاعبدني.
لا إله إلاّ الله؛ لا إله إلاّ هو؛ لا إله إلاّ أنت؛ لا إله إلاّ أنا هي مراتب التّوحيد الأربعة.(الشهود التاسع)
فأي منهج هذا الذي يصبح قول السالك فيه (لا إله إلا أنا) المرتبة الأعلى من مراتب التوحيد ؟!!

*** والكلام نفسه في مورد آخر:
- في كلّ وقت تحررتَ من هذا الوادي وصرت متصلاً بالمبدأ، فعند ذلك يمكن أنْ تدّعي قول لا إله إلاّ أنا، لا إله إلاّ أنت، لا إله إلا هو، لا إله إلاّ الله. (الشهود الثاني عشر)

*** وفي الواقع الخارجي يصبح الولي هو الله إذ ليس في الدار غيره ديار بزعمه!! حيث ينقل قصة عمن يسميه (ولياً) قضيت حاجة شخص على يديه ثم يقول:
هذا الوليّ إنّما يتكلّم في نقطة التّوحيد التي وصل إليها، وليس كلامه كما قد يفهمه أهل الشرك والجهل.
المنكر لحقيقة التّوحيد يقول أنّ كلّ من يتوجه إلى غير الله فهو شرك، ولكن نحن نقول أنّ هذا ليس غير الله، بلْ هو الله، فليس في الدار غيره ديار، لا إله إلاّ الله. ( الشهود الثالث والعشرون)

*** كذلك يقول: 
في مقام التحيّر الذي يصيبنا في وجوده تعالى وتقدّس، نقول أنّه لا يوجد في الدار غيره ديار، إلهي أنت الموجود وحدك.(الشهود36)

*** وهنا يعد قول الكفر مقاماً من جديد! يقول:
لا بدّ أنْ توضع قدم الإنسان في مقام {لا إله إلاّ أنا} حتّى يمكنه أنْ يقول {لا إله إلاّ أنا}، وما لم يصل الإنسان إلى حقيقة {لا إله إلاّ أنا}، لا يمكنه أنْ يفهم هذا المعنى ويطّلع عليه، ونفس الأمر يجري في مقام {لا إله إلاّ الله} ومقام {لا إله إلاّ هو} ومقام {لا إله إلاّ أنت}. 
- إلى أن يقول:
لو أنّ شخصاً وجد وجوده في مقابل وجود الحقّ تعالى، فلا بدّ له أنْ يستغفر الله تعالى بعد طعامه وشرابه ونومه وعبادته، فوجودك ذنب لا يقاس به ذنب، وينتج عن هذا أنّ نفس الاعتقاد بوجودٍ في قبال وجود الحقّ تعالى ذنب لا يمكن أنْ يقاس به ذنب.(الشهود37)

*** وهنا تختلط عنده الأمور كثيراً بين الداعي والمستجيب ! حيث يقول: 
أيّها الموالي لا يوجد إلاّ داعٍ واحد.
إمّا أنّك أنت الذي تدعو أو هو تعالى، وعلى كلّ حال، لا بدّ أنْ يظهر كلّ منهما في التّوحيد لأنّ الحقّ وعبده هما طرفا التوحيد.
أولئك الذين وصلوا إلى العرفان وقُبلوا في هذا الباب يقولون إنّه هو الذي يدعو ويستجيب دعاء نفسه، وهذا من آثار التوحيد.
وأمّا أولئك الذين وصلوا إلى الوحدة فيقول أنّي بنفسي أدعو وبنفسي أستجيب الدعاء.( الشهود الثالث والعشرون)

إلى هنا انتهى ما أردنا نقله في هذه المشاركة على أن نكمل الباقي في المشاركات القادمة.

وأبسط ما يقال في مثل هذا الكلام أن بريقاً أصاب مولد الفكر في أذهان البعض فأخرجهم عن طورهم ودينهم وعقلهم فخرج مثل هذا الكلام على لسانهم ! وإلا فأي ذي لبٍّ وفهم سويٍّ وفطرة سليمة يمكن أن يصدر منه مثل هذا الكلام ؟!

نعتمد على وضوح بطلان هذه الأقوال فلا نعلق عليها، وإن وجدنا هنا من تلوّثت أفكاره بها والتبس عليه أمرها فتحنا صفحتها من جديد.

*** يقول حول التوحيد:

صحيح أنّ الله واحد وليس إثنين، ولكنّ هذا القول ليس كمال التوحيد، بل التّوحيد أنْ يصل الموحّد إلى التوحّد والتّوحيد مع المبدأ، وهذا إنّما يكون بالمعاينة والشهود ...
أمير المؤمنين عليه السلام قد تحقّق بالتوحيد، فلذلك يقول أنا الأوّل أنا الآخر، فقد صار (صلوات الله عليه) واحداً مع المبدأ، وهذا التّوحيد مع المبدأ ليس في مقام الصفة بل هو في مقام الذات...
أمير المؤمنين عليه السلام إنّما يقول هذا الكلام لأنّه صار واحداً مع الحقّ لا في الصفة فحسب، بل في مقام الذات كذلك، وما يقوله (عليه السلام) متناسب مع ذاك المقام التوحيديّ الشامخ الذي تحقق به (صلوات الله عليه).(الشهود الثاني)

*** ويقول في الشهود السابع عشر: 
يقول تعالى: {وما رميتَ إذْ رميتَ ولكنّ الله رمى}، فإنّ الحقّ تعالى قد نسب الفعل الذي فعله الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم لنفسه لأنّ الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم صار واحداً معه، فالفعل فعل الحقّ والعمل عمله.

*** ويقول أيضاً:
إنّ المعجزة دلالة على أنّ فاعل المعجزة صار واحداً مع المبدأ، فكلّ ما يصدر عن المبدأ يصدر عن المتوحّد معه، وهذا هو نداء التوحيد.
إنّ الله وحده يمكنه أنْ يقوم بهذه الأفعال، ولا يوجد متصرف غيره في عالم الوجود، ولكن عندما نسمع أنّ عيسى بن مريم يبرئ الأكمه والأبرص ويحيى الموتى، فهذا لا يعني وجود إلهين بل هذا يعني أنّ عيسى بن مريم عليه السلام صار واحداً مع المبدأ...
إنّ إبراهيم لم يحترق بنار نمرود لأنّ الله لا يحترق بنار نمرود ولا نار غيره، وحيث أنّه وصل إلى التّوحيد، فلمْ يحترق بالنار، وقد وصل إلى هذا التوحيد من مجرى محمّد وآل محمد.(الشهود رقم 32)
ويقول: 
الذات الربوبيّة هي مبدأ ومنتهى كلّ الحقائق من الأسماء والصّفات، فهو تعالى وتقدّس الأوّل بلا أوّل والآخر بلا آخر وإليه يرجع الأمر كلّه.(الشهود34)

ولا يفوتنا أن نشير هنا إلى وجود نقاط اشتراك واختلاف بين المنحرفين أنفسهم ! فهذا المنحرف (أحمد الموسوي النجفي) والمنحرف السابق الذي تعرضنا له (محمد محسن الطهراني) يشتركان في زعمهم بأن العارف يفنى في الذات الإلهية المقدسة !
لكن الأول (النجفي) يرى أن معرفة الذات الإلهية ممتنعة لكل أحد وهذا الكلام حق ! 
بخلاف المنحرف الآخر (الطهراني) فإنه يرى أن العارف يصل إلى مرتبة يعرف فيها الذات الإلهية لكي يندك ويفنى فيها !

ووبالمجمل .. فكلاهما والصوفية أيضاً (ممن تعرضنا لهم) في ظلمات الباطل غارقون !!

*** يذهب صاحب الكتاب إلى اثبات السنخية بين الموحِّد والموحَّد ! فيقول: 
إنّ الدخول في وادي التّوحيد بقوله {فمن دخل حصني} يحتاج إلى سنخيّة ما بين التّوحيد والموحَّد من جهة والموحِّد من جهة أخرى، وإلاّ فلا يحصل أيّ توحيد ولا تتحقّق المعرفة، وهذا لا يكون إلاّ بالرجوع التامّ إلى نقطة التّوحيد وهي الله تعالى {إنا لله وإنا إليه راجعون}.. (الشهود الرابع)

ثم إنه لما واجه النصوص التي تنفي السنخية بين الخالق والمخلوق ذهب إلى التمثيل بالظلال ليجعل المخلوقات كلها ظلالاً ويجعل أهل البيت عليهم السلام ذي الظل، ويعتبر وجود المخلوقات تبعي ولا تتم لها المعرفة إلا بالتوحيد مع ذي الظل كما يذكر في الشهود الثامن !

*** وبعد أن نفى سابقاً إمكانية معرفة الذات الإلهية يعود ليثبت ذلك فيقول:
الآن، في مقام ترقي السالك إلى نقطة التّوحيد والوحدة، لا بدّ من التمييز بين الواحد والأحد، فإنّ الواحد معنى وصفيّ، وأمّا الأحد فليس معنى وصفيّاً، بل هو اسم لذات الباري تعالى...
..مقام التّوحيد المعنويّ التام لا يتحقّق للعارف الكامل في مرتبة الواحدية، بلْ يكون بتحقق التّوحيد في رتبة الأحدية، فإنّ الواحديّة هي مرتبة الصفة وأمّا الأحديّة وهي مطلوب العارف، وهي مرتبة الذات، والعارف الكامل هو من عبر مرتبة الواحديّة وهي صفة الوحدة، ووصل إلى مرتبة الأحديّة واطّلع على حقيقتها.. (الشهود الرابع)

*** ويكمل انحرافه بقوله أن أهل البيت عليهم السلام كانوا عندما كان الله ولم يكن معه شيء !! فيقول:
- أوّل مرتبة في التّوحيد هي الإقرار بهذه الحقيقة، وهي آخر مرتبة كذلك، وهي أنّ هؤلاء (صلوات الله عليهم) كانوا عندما كان الله ولم يكن معه شيء، وهذا هو التّوحيد التام.(الشهود 37)

*** ثم يذهب إلى أن أهل البيت عليهم السلام ليسوا مسبوقين بالعدم !! فيقول: 
- في التقسيم الكلامي، الذوات المقدسة للمعصومين عليهم الصلاة والسلام لا هي واجبة الوجود ولا ممكنة الوجود، فليس هذا المقام الشامخ واجب الوجود لأنّه يتعارض مع النقطة الأساسيّة المبدئيّة وهي توهم مقام الذات الربوبيّة لهم، وليسوا ممكن الوجود، لأنّ مقامهم (صلوات الله عليهم) ليس مسبوقاً بالعدم، وغير هذا القول تقصير في معرفتهم (صلوات الله عليهم)، وأمّا الممكنات فكلّها مسبوقة بالعدم في وجودها إلاّ هم (صلوات الله عليهم).
إلى أن يقول:
لو أنّ شخصاً جعل هذه الذوات المقدسة في رديف ممكنات الوجود فليس من أهل معرفة الولايّة أيْ الولايّة المطلقة والكليّة، وأمّا تلك الولايّة التي يتابعها الناس ويتعرفون على أحكامها فليست إلاّ الولايّة المستفادة من علم الكلام.(الشهود43)

*** ثم لا ينسى أن يجعل العارف واحداً مع أهل البيت ! فيذكر أن آصف بن برخيا صار واحداً مع علي عليه السلام!
يقول: كان علم آصف بن برخيا، {الذي عنده علم من الكتاب}، من مولى أهل اليقين، وكان قد ألقى خصوصيّة الزمان حيث وصل إلى جنب أمير المؤمنين عليه السلام بل ووصل إلى التّوحيد وصار واحداً مع علي عليه السلام (الشهود الرابع عشر)

*** ثم يهذر هذراً فيقول: 
ومن هنا عندما نحترم النعم الإلهيّة ونعظّمها فهو لأجل أنّ الحقيقة المحمديّة داخلة فيها وليست خارجة عنها.
حبة القمح ليست حبة قمح، بل أمير المؤمنين عليه السلام هو الموجود في تلك الحبة، وإلاّ فما قيمة حبة القمح هذه؟ (الشهود التاسع)

وله في كتابه قصص خيالية وخرافية وأساطير وكلام يدل على خفة في العقل أو جنون في الفكر !! نعرض عنه فإنه لا يستحق الذكر !

*** كما يحاول استمالة النساء في كلامه بزعمه أن غيرة المرأة بعدم قبولها نظر زوجها إلى غيرها وعدم إمكان زواجها بأكثر من رجل يرجع إلى أنها متوجهة على الدوام إلى التوحيد في عمق وجودها وفطرتها !! ويفصل في ذلك في شهوده السابع عشر.

ويتمادى في ذلك فيذهب في شهوده التاسع عشر إلى أن الحور العين التي يعطاها المؤمن هي البصيرة الكاملة ! وإلا فلو كانت كما نتصورها (بزعمه) لما أبقت المرأة على حياة زوجها المحب لأمير المؤمنين قيد لحظة !!

*** كذلك يستغرق في تبرير اعتقاد المشركين والنصارى في شهوده الخامس، فينفي وجود قائل بوجود إلهين في العالم أبداً ! ويدعي أن ما يعتقده النصارى ليس هو الشرك الواضح البطلان !! 

*** ثم يكمل في غيّه فيجعل لعابد الصنم شأناً وقدراً لا يستهان به في عالم المحبة !! ويقول أن أساس عرفان بوذا المحبة !! وأن سر المحبة أن تجعل لنفسك محبوباً ولو كان حجراً ثم ترتقي كما يقول في الشهود الرابع عشر !!

وإلى هنا ينتهي ما أردنا نقله من كتاب التوحيد الشهودي.
ونلاحظ أن هذا وأمثاله من المنحرفين قد وجدوا من يتبعهم على عمى وهم على هذا المقدار من الانحراف !
فكيف بمن يكون انحرافه أخفى ؟!!

يتبع .... 

  

شعيب العاملي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2019/02/09



كتابة تعليق لموضوع : أحمد الموسوي النجفي.. نموذج آخر لمدارس الانحراف .. العارف يقول : لا إله إلا أنا فاعبدني! ( 1 )
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد مصطفى كيال ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : السلام عليكم ورحمة الله شيخنا الكريم؛ اذا امكن ان يرسل فضلكم لي صور تلك المجموعه اكون منونا لفضلكم؛ اذا كانت التوراه القديمه بالعبريه فقد يمكنني ايضا ترجمة نصها.. الا انني افترض ان تكون بالعبريه القديمه .. وترجمتها لبيت سهله.. دمتم في امان الله

 
علّق Alaa ، على مَدارجُ السّالكين مِنَ الإيمان الى اليَقين - للكاتب د . اكرم جلال : احسنت النشر دكتور زدنا

 
علّق قيس ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : بارك الله فيك أستاذي العزيز .. لي الشرف بالاستفادة من مكتبتكم العامرة وسأكون ممتنا غاية الامتنان لكم وأكيد أنك لن تقصر. اسمح لي أن أوصيك بهذه المخطوطات لأن مثل هذه النفائس تحتاج إلى اعتناء خاص جدا بالأخص مخطوطة التوراة التي تتربص بها عيون الاسرائيلين كما تربصت بغيرها من نفائس بلادنا وتعلم جيدا أن عددا من الآثار المسلوبة من المتحف العراقي قد آلت إليهم ومؤخرا جاهروا بأنهم يسعون إلى الاستيلاء على مخطوطات عثر عليها في احدى كهوف افغانستان بعد أن استولوا على بعضها ولا أعلم إذا ما كانوا قد حازوها كلها أم لا. أعلم أنكم أحرص مني على هذه الآثار وأنكم لا تحتاجون توصية بهذا الشأن لكن خوفي على مثل هذه النفائس يثير القلق فيّ. هذا حالي وأنا مجرد شخص يسمع عنها من بعيد فكيف بك وأنت تمتلكها .. أعانك الله على حمل هذه الأمانة. بالنسبة لمخطوط الرازي فهذا العمل يبدو غير مألوف لي لكن هناك مخطوط في نفس الموضوع تقريبا موجود في المكتبة الوطنية في طهران فربما يكون متمما لهذا العمل ولو أمكن لي الاطلاع عليه فربما استطيع أن افيدك المزيد عنه .. أنا حاليا مقيم في الأردن ولو يمكننا التواصل فهذا ايميلي الشخصي : qais.qudah@gmail.com

 
علّق زائر ، على إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام - للكاتب محسن الكاظمي : الدال مال النائلي تعني دلالة احسنت بفضح هذه الشرذمة

 
علّق عشتار القاضي ، على المرجعية الدينية والاقلام الخبيثة  - للكاتب فطرس الموسوي : قرأت المقال جيدا اشكرك جدا فهو تضمن حقيقة مهمة جدا الا وهي ان السيد الاعلى يعتبر نجله خادما للعراقيين بل وللامة ويتطلع منه الى المزيد من العمل للانسانية .. وهذا فعلا رأي سماحته .. وانا مع كل من يتطابق مع هذا الفكر والنهج الانساني وان كان يمينه كاذبا كما تدعي حضرتك لكنني على يقين بانه صادق لانه يتفق تماما مع رأي السماحة ولايمكن ان تساوي بين الظلمة والنور كما تطلعت حضرتك في مقالك ولايمكن لنا اسقاط مافي قلوبنا على افكار ورأي المرجع في الاخرين فهو أب للجميع . ودمت

 
علّق زائر ، على فوضى السلاح متى تنتهي ؟ - للكاتب اسعد عبدالله عبدعلي : المرجعية الدينية العليا في النجف دعت ومنذ اول يوم للفتوى المباركة بان يكون السلاح بيد الدولة وعلى كافة المتطوعين الانخراط ضمن تشكيلات الجيش ... اعتقد اخي الكاتب لم تبحث جيدا ف الحلول التي اضفتها ..

 
علّق Alaa ، على الظاهِرَةُ الفِرعَونيّة وَمَنهَجُ الإستِخفاف - للكاتب د . اكرم جلال : شكراً جزيلاً للكاتب ونتمنى المزيد

 
علّق Alaa ، على الظاهِرَةُ الفِرعَونيّة وَمَنهَجُ الإستِخفاف - للكاتب د . اكرم جلال : شكر جزيل للكاتب ونتمى المزيد لينيرنا اكثر في كتابات اكثر شكراً مرة اخرى

 
علّق مصطفى الهادي ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : السلام عليكم اخي العزيز قيس حياكم الله . هذا المخطوط هو ضمن مجموعة مخطوطات توجد عندي مثل ألفية ابن مالك الاصلية ، والتوراة القديمة مكتوبة على البردي ومغلفة برق الغزال والخشب واقفالها من نحاس ، ومخطوطات أخرى نشرتها تباعا على صفحتي في الفيس بوك للتعريف بها . وقد حصلت عليها قبل اكثر من نصف قرن وهي مصانة واحافظ عليها بصورة جيدة . وهي في العراق ، ولكن انا مقيم في اوربا . انت في اي بلد ؟ فإذا كنت قريبا سوف اتصل بكم لتصوير المخطوط إن رغبتم بذلك . تحياتي

 
علّق قيس ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : استاذ مصطفى الهادي .. شكرا جزيلا لك لتعريفنا على هذا المخطوط المهم فقط للتنبيه فاسهام الرازي في مجال الكيمياء يعتبر مساهمة مميزة وقد درس العالم الالماني الجوانب العلمية في كيمياء الرازي في بحث مهم في مطلع القرن العشرين بين فيه ريادته في هذا المجال وللأسف أن هذا الجانب من تراث الرازي لم ينل الباحثين لهذا فأنا أحييك على هذه الإفادة المهمة ولكن لو أمكن أن ترشدنا إلى مكان هذا المخطوط سأكون شاكراً لك لأني أعمل على دراسة عن كيمياء الرازي وبين يدي بعض المخطوطات الجديدة والتي أرجو أن أضيف إليها هذا المخطوط.

 
علّق حكمت العميدي ، على هيئة الحج تعلن تخفيض كلفة الحج للفائزين بقرعة العام الحالي - للكاتب الهيئة العليا للحج والعمرة : الله لا يوفقهم بحق الحسين عليه السلام

 
علّق حسين الأسد ، على سفيرُ إسبانيا في العراق من كربلاء : إنّ للمرجعيّة الدينيّة العُليا دوراً رياديّاً كبيراً في حفظ وحدة العراق وشعبه : حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة لحفظ البلد من شرر الأعداء

 
علّق Diana saleem ، على العرض العشوائي  للجرائم على الفضائيات تشجيع على ارتكابها  - للكاتب احمد محمد العبادي : بالفعل اني اسمع حاليا هوايه ناس متعاطفين ويه المراه الي قتلت زوجها واخذت سيلفي ويا. هوايه يكولون خطيه حلوه محد يكول هاي جريمه وبيها قتل ويخلون العالم مشاعرهم تحكم وغيرها من القصص الي يخلون العالم مشاعرهم تدخل بالحكم مو الحكم السماوي عاشت ايذك استاذ لفته رائعه جدا

 
علّق مصطفى الهادي ، على للقران رجاله ... الى الكيالي والطائي - للكاتب سامي جواد كاظم : منصور كيالي ينسب الظلم إلى الله . https://www.kitabat.info/subject.php?id=69447

 
علّق منير حجازي ، على سليم الحسني .. واجهة صفراء لمشروع قذر! - للكاتب نجاح بيعي : عدما يشعر حزب معين بالخطر من جهة أخرى يأمر بعض سوقته ممن لا حياء له بأن يخرج من الحزب فيكون مستقلا وبعد فترة يشن الحزب هجومه على هذه الجهة او تلك متسعينا بالمسوخ التي انسلخت من حزبه تمويها وخداعا ليتسنى لها النقد والجريح والتسقيط من دون توجيه اتهام لحزب او جهة معينة ، وهكذا نرى كثرة الانشقاقات في الحزب الواحد او خروج شخصيات معروفة من حزب معين . كل ذلك للتمويه والخداع . وسليم الحسني او سقيم الحسني نموذج لخداع حزب الدعوة مع الاسف حيث انسلخ بامر منهم لكي يتفرغ لطعن المرجعية التي وقفت بحزم ضد فسادهم . ولكن الاقلام الشريفة والعقول الواعية لا تنطلي عليها امثال هذه التفاهات..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : محمد بن محمّد حرّاث
صفحة الكاتب :
  محمد بن محمّد حرّاث


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 قسمُ التربية والتعليم العالي يُخضع كوادره الإعلاميّة لدورةٍ تطويريّةٍ في مجال الإعلام  : موقع الكفيل

 الشيخ الكربلائي :المحاصصة أخذت منحى بدأ يعطي للكتل السياسية المزيد من الامتيازات والهيمنة على الواقع العراقي  : وكالة نون الاخبارية

 من أنصار المرجعية .. إلى الشيخ الصغير .. لقد أثلجت صدورنا  : محمد فرحان المالكي

 الربيعي يشدد على ضرورة تشكيل الحكومة المقبلة وفق المدد الدستورية

 النزاهة تفصح عن عدد المشاريع المتلكئة في محافظة البصرة  : هيأة النزاهة

 القانون ميزان العدالة واستقرار الشعوب  : صادق غانم الاسدي

 وزير اردني يعترف بادخاله الارهابيين الى العراق ويؤكد لعبه دورا كبيرا في ذلك  : براثا نيوز

 شكرا لسرعة استجابة السيد رئيس الوزراء  : حسن الخفاجي

 الأنكفاء والأزدواجية وصعوبة الأندماج..نقد.. مسار الجاليات العراقية خارج الوطن  : صادق الصافي

 انهيارات الخطوط الدفاعية لتنظيم "داعش" في ناحية الكرمة شرق الفلوجة  : كتائب الاعلام الحربي

 آل خليفة من الديلم الى البحرين  : د . معتز عثمان الجبوري

 الاستخبارات العسكرية تعثر على مضافة لداعش  : وزارة الدفاع العراقية

 العراقييون بعد 11 عام من الأحتلال؟!  : علاء كرم الله

 البطاقة الذكية لملاك تربية واسط في استلام الرواتب الشهرية  : علي فضيله الشمري

 هل لبس تحالف( الأمراء والعلماء) قناع العلمانية..؟! الجزء الثالث  : عباس الكتبي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net