صفحة الكاتب : يوسف ناصر

هاتِ اسـقِني يا قلـم ...!!
يوسف ناصر

         اُكتبْ..! حين يكون قلمك في يدك غصنًا  من شجرة نار، يتساقط الجمر من فمه على الورق، ويُلقي الجذاذات مشتعلةً دائمـًا ولا تنطفئ.. ذلك كي يتحلـّق النـّاس حول موقدك في هذا العالم العاصف ، حيث جبال الثلوج وصفائح الجليد..!

         اُكتبْ حين يناديك القلم.. ولا تنادِ القلم حين تكتب.. فتكون كلماتك حصًى ورملاً..! لقد سمعتُ أولئك الـّذين قصدوا الطـّعام والشـّراب يقولون يومًا: عُدنا نتضوّر جوعـًا وعطشًا، لأنـّنا لم نجد هناك سوى الحصى والرّمل  في أكثر الكتب..!

         ُاكتبْ ..! حين تكون أوراقك قد تناثرت عليك من السّماء على هيئة حمامة، فتحملهنّ خبزًا زمن المجاعة للـّذين ما زالوا ينتظرون الزّاد، ولم يعرفوا طعم الخبز في هذا العالم..!

         اُكتبْ..! ولا تدَعْ قلمك يجري إلاّ وراءك ، ولا تـَسِرْ به يومًا إلاّ حيث الرّبيع يبعث إليك من أزاهيره الفـِيح شذًا وعبيرًا، كي يتشمّم النـّاس بين سطورك ذلك الحرف الأريج..!

         اُكتبْ..! حين تكون أنت نفسك قلمًا صاخبًا بين أصابع قلمك، وُيلقي  كوثره في كلّ ناحية على الضّفاف، فترتوي منك كلّ صحراء ماحلة من بني البشر، تراها تمشي وراءك على قدمين في الشـّوارع ..! تعدو وراءك وتناديك بإعلى صوتها: اِرْوِ ظمئي، وهاتِ اســقِني يا قلــم ..!  

         اُكتبْ.. ولا تكن ُدورِيّـًا ثرثارًا ..،لا يدَعْ  نافذة إلا ويقف عندها..! كن هزارًا من ذهب، يترنمّ على الغصون وقورًا، لا يصدح إلاّ بما يحفظ له قدْرَه وقيمةَ شدوه بين الأطيار.. واعلمْ أنّ الدّنيا ملـّت كثرة الزّرازير في الأثير، وعافت أسراب الدّوريّ فوق النوافذ..!

         اُكتبْ..! بعد أن تنزل بقلمك إلى القوارير والآبار تحت صدرك.. ثمّ اسْقِه هناك من تلك الجِرار الدّفينة، إلى أن تعود به يحمل للنـّاس حروفـًا من نبيذ، وتعابير من ماس، وكلمات منقـّطة بالشـّهد.. أوَما علمتَ أنّ في العالم أقلامًا وُلدت ميْـتة في أيدي أصحابها، وقد أنتـَنـَتْ ، وأنّ في الزّكام عافية للسّائرين بين الرّمم ..؟

        اُكتبْ ساعة تكون كلماتك للنـّاس معطـّرة بالمحبّة والبسمة، ومضمّخة بالأمل والسّلام، فيملأ عبَقـُها الأثير، فتسرع وتخرج الصَرْع من هذا العالم الذي يُزبد، ويتلوّى وجعـًا، ويرميه الرّوح النـّجس في النـّار..! والويل في هذا العالم لمن يكتب بأفعى في يده، ويتنزّى السمّ منها لا التـّرياق ولا النـّفح الزّكـيّ..! إنّ قلمًا سامّـًا واحدًا يكفي أن يقتل أمّة بأسرها في هذا العالم..!

        اُكتبْ رياحًا عواصفَ تهبّ من قلمك، وتدفع بقرونها كلّ جدار يفصل بين الناس..!  وتطلق كلماتِك قنابلَ تهدم الأسوار بين أبناء البشر ..!

         اكتبْ بعد أن تجعل تعابيرك حريرًا مفوّفـًا يكسو النـّاس نشوة ومتعة، وحذارِ أن تحمل إليهم الشـّوك والغضا يومـًا..  كفى قلوب النـّاس شوكـًا، وعيونهم غضًا في دنيا الأسى الدّائم..!

          اُكتبْ صوتـًا هادرًا يركب صهوة الرّياح، ليصل عزاءً إلى المأسورين في السّجون، والمشرّدين في المخيّمات ، والسّاكنين في الزّنزانات، والمتروكين في العراء، والمطرودين الـّذين يحملون حريقـًا شبّ في صدورهم  منذ زمن بعيد ، ولمّا ينطفئ..!

          اُكتبْ..! حين تحمل من حروفك قلائد للأمّهات، وعقودًا  للأخوات، ولآلئ للفتيات ..لا تنسَ أنّ المرأة  ريحانة الدّنيا، وأقحوانتها الشذيّة ،وليس للعالم أن يتنشـّق الطـّيب إلّا من أردانها، ودونها يستحيل ربيع الحياة خريفـًا يائسًا فوق التـّلال..!

          اُكتبْ..! بعد أن تجعل قلمك في يدك غصنـًا فينانـًا لا عودًا عريانًا يابسًا ، فتلقي من ثمره للمرضى، والعُمي، والعُرج ، دواءً  يمنع العنصريّة أن تدخل من بوّاباتها إلى العالم.. إنّ العنصريّة  في هذا العالم ثور هائج يطلقه بعض النـّاس من الحظائر في صدورهم، كي يتلف جنـّة الحياة التي أرادها الله على الأرض ..!

         اُكتبْ وأنت تحمل قلمك مصباحًا وضّاءً، يبعث النـّور في كلّ ناحية، ويبدّد الظـّلمة للنـّاس في طريقهم.. إنّ أشدّ الدياميس حلكةً في الأرض ليلٌ أعمى يقيم في رؤوس النـّاس وجماجمهم، حيث من هناك تسقط العتمة، ويأتي الخراب لهذا العالم..!    

        اُكتبْ.. وأنت تعلم أنّ للأقلام قيامة للأموات كلّ قرن في ملكوت الفكر والرّوح، تفصل بين القمح والزّوان.. وحيث هناك لا يخلص إلاّ الذين أُعْــُطوا أقلامَهم من فوقُ ، وانحدرت مواهبهم من العلا، فاحترس قبل ذلك اليوم الرّهيب، كي لا  تُلقـَى خزانة كتبك في النـّار الأبديّة، هناك حيث البكاء وصرير الأسنان ..!! من كان له أذنان للسّمع فليسمع..!

  

يوسف ناصر
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2019/06/25



كتابة تعليق لموضوع : هاتِ اسـقِني يا قلـم ...!!
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق الجمعية المحسنية في دمشق ، على الطبعات المحرّفة لرسالة التنزيه للسيد محسن الأمين الأدلة والأسباب - للكاتب الشيخ محمّد الحسّون : السلام عليكم شيخنا الجليل بارك الله بجهودكم الرجاء التواصل معنا للبحث في إحياء تراث العلامة السيد محسن الأمين طيب الله ثراه

 
علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : الشيخ عبد الحافظ البغدادي
صفحة الكاتب :
  الشيخ عبد الحافظ البغدادي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 كيف فاجأ الهجوم العراقي ضد داعش الولايات المتحدة الامريكية  : ناسي يوسف

 قبح الله قبيحة وأشباهها  : صالح الطائي

 الحاضر الديمقراطي خيرا من الماضي البعثي  : محمد رضا عباس

 الحسين ورمزية الحق.. بينت الفصل ما بين حكومة العراق وشعبه  : علي فضل الله الزبيدي

 عندما يغيب الضمير من بعض المواقع الالكترونية  : فراس الغضبان الحمداني

 التركي الى اين؟  : عصام العبيدي

 الحسين عليه السلام مدرسة العلوم قرانية (1)  : سامي جواد كاظم

 حوار مع الشيخ محمد سعيد الحبوبي  : د . محمد تقي جون

 نائب رئيس لجنة التعليم العالي البرلمانية : عملية اقتحام جامعة الإمام الكاظم (ع) من قبل التكفيريين وقتلهم وجرحهم الطلاب لأسباب طائفية جريمة بحق العلم وجامعاته والسلم المجتمعي في العراق  : مكتب د عبد الهادي الحكيم

 عبد الجبار يحذر من استثمار الاراضي الحدودية لصالح الكويت !  : مكتب وزير النقل السابق

 داعش هجّر 10 آلاف مسيحي من الموصل وخطف 29 ايزيدياً

 الحشد الشعبي ينفي انسحابه من تكريت وأهل الحق یمسکون الأرض

 مواطنون يضبطون انتحارياً ويقتلونه ركلاً بالأرجل في طوز خور ماتو

 الجرائم المستحدثه تحديات جديده للامن العراقي  : رياض هاني بهار

 الأسرى المضربون عقابٌ كامنٌ وحسابٌ لا يموت  : د . مصطفى يوسف اللداوي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net