صفحة الكاتب : احمد سامي داخل

قرار منع النوادي والبارات شربنة كاسك يازمن
احمد سامي داخل

 يقال انة كان هنالك والي وهذا الوالي تعود على على ابتزاز التجار في ولايتة وتفنن هذا الوالي في ابتكار طرق للأبتزاز فقرر في يوم من الايام دعوة ثلاثة من التجار وكان قد قرر ان يدخل التجار علية بالتعاقب  ووضع بجانبة( صخل) جميل ومرتب دخل علية التاجر الاول  فسلم علية ورد علية الوالي التحية وبعد حديث قصير سأل الوالي التاجر عن( الصخل )الذي بجانبة مانوع هذا الحيوان فقال التاجر بدون تردد هذا( صخل ) مولانة الوالي 

عندها غضب الوالي وقال للتاجر انتة غبي هذا يشبة الغزال وعلية قررنا فرض غرامة عليك اما تدفعها او نغلق دكانك التجاري عندها قرر التاجر دفع الغرامة وعندما خرج كان التاجران الاخران ينتظران فقال لهما سوف تقابلان الوالي وعندما يسأل عن نوع الحيوان الذي يوجد بقربة لاتقولو لة انة (صخل ) بل قولا انة غزال مع العلم انة صخل ولاكن الوالي يعاقب من يقول الحقيقة .دخل التاجر الثاني وسلم على الوالي وبعد قليل سألة الوالي 

مانوع الحيوان الذي بجانبي فقال التاجر بدون تردد انة غزال مولانة  الوالي فأنتفض الوالي غاضبآ وقال هل تستهزء بالوالي الاترى انة (صخل ) عليك غرامة مضاعفة وخرج التاجر الثاني فأخبر التاجر الثالث بالقصة ولما حان دورة بالدخول على الوالي سلم علية فرد الوالي التحية وبعد الاخذ والرد سألة الوالي ماهذا الحيوان صمت التاجر الثالث ثم قال هذا لاغزال ولا صخل سيادة الوالي هذا غضب من الله  واني لازم ادفع غرامة 

                                                   *****************************                      

اعتقد ان هذة القصة تنطبق اليوم على ماحدث في موضوع منع بارات بيع الخمور فأذا كانت الدوافع المعلنة التي دفعت الى غلق تلك البارات هي عدم امتلاك اصحابها اجازات واذا كانت الجهات الرسمية تمنتع عن منح او تجديد اي اجازة منذ عام 2003 وحتى الان فأننا نكون من الناحية العملية امام قرار غير معلن بغلق جميع  البارات والنوادي لاننا عندما نغلق ولانمنح اجازة للتجديد فأن النتيجة من الناحية العملية تكون الغلق والمنع سواء كان القرار منع علني او منع غير علني !!

اننا امام حالة علينا مناقشتها بصراحة مطلقة فمن جهة فأن اغلب القوى الاسلام السياسي  لاتستسيغ  وجود هذة البارات او المحلات او النوادي وهي اليوم تمثل اغلب القوى القابضة على السلطة ولعلة تم التعبير عن ذالك في عدة مناسبات ومن بينها واقعة اتحاد الادباء والصراع مع مجلس محافظة بغداد وماتبعها من احتجاجات من قبل العديد من القوى هنا علينا ان نتسائل هل نحن امام دولة ديمقراطية ام امام دولة دينية  ؟؟

ثم ان المنع على مايبدوا قد تم بدون اوامر قضائية فأغلاق المحلات المخالفة للشروط يجب ان يتم وفق اجراءات قانونية تتعامل مع كل حالة على حدة لاتعامل بالجملة كما حدث ويجب ان يمهل صاحب اي محل مدة زمنية لغرض استكمال النواقص في عملة  كما ان الغلق يجب ان لايصاحبة اي نوع من انواع الضرب او الاعتداء او الايذاء البدني فهذا امر مخالف للقانون ....

يعلم الله انني لست من رواد الملاهي الليلية كما اني لست من عشاق المتع الرخيصة وانا ايضآ لدي ملاحظات منها انة يجب ان لاتتحول النوادي الليلية الى مراكز لتجارة المخدرات او الدعارة او القمار  ويجب ان تكون بعيدة عن اماكن العبادة لاكن في اي دولة تؤمن بالحريات وتؤمن بحقوق الانسان والانسانية فأنها لاتمنع بيع الخمور ولاتغلق نوادي ترفيهية محترمة مثل نادي اتحاد الادباء ان نفس المنطلقات التي دفعتنا في يوم ما الى التظامن مع المتدينين والاسلامين عندما كان صدام الدكتاتور يمنع زيارة الاربعين ويعتقل من يمشي الى مرقد الامام الحسين (ع) نفسها اليوم مع الفارق  بالقياس فالحسين (ع) قيمة عظمى لايقاس علية .نفسها تدفعنا الى التظامن مع اصحاب البارات حيث ان منع الحريات حالة مشتركة بين الفعلين حيث يمنع سلوك يمثل حرية شخصية .حرية الانسان في العبادة والمعتقد وحرية الانسان في شرب اي نوع من الشراب على ان لايضر الاخرين 

ان اضطهاد نادي الادباء او منع اصحاب البارات سيولد ردود فعل عكسية وسيشعل موجة من التعاطف مع اصحاب هذة المحلات 

 كما نذكر ان فتح البارات كان بعد ان تم تأمين العاصمة نسبيآ واعتبر علامة على عودة نوع من مظاهر الحياة المدنية وعودة سلطة الدولة والنظام وسوق هذا الموضوع عالميآ واعتبر انجاز للدولة وقتها فما الذي حدث حتى تقوم اجهزة الدولة اليوم بنفسها بهذة الحملة اعتقد ان هنالك ضغوط من جهات متشددة داخل الائتلاف الشيعي الحاكم من غير كتلة دولة القانون هذي الجهات تحاول احراج الحكومة وبعضها حلفاء مقربون للحكومة وبعظها حلفاء بعيدين عن الحكومة كل هذة الفئات تسعى لمنع هذة المحلات والنوادي بمختلف السبل .؟!  

اننا نعاني اليوم من ظاهرة يمكن ان نسميها كما يقول الكاتب المصري علاء الاسواني (ظاهرة التدين البديل ) حيث يجري اختصار الدين بالطقوس والشكليات مثل اطلاق اللحى ولبس المحابس والتشدد بالحجاب والتفاخر بالعبادات والزيارات مقابل البعد عن المبادئ الجميلة والحقيقية للأسلام مثل العدالة والمساواة والحرية ومكافحة الظلم والقبول بالاخر المختلف !؟.

كم كنت اتمنى ان يتقرب ممثلوا الاسلام السياسي الى الله بتقديم الخدمات ومحاربة الفساد واحترام الحريات وتأسيس دولة مدنية متحضرة انسانية التوجة تحترم حقوق الانسان لاان يتم اللجوء الى التدين البديل تدين القشور واهمال الجوهر جرب عزيزي القارئ ان تفضح مفسدين فستجد اصحاب التدين البديل تدين القشور يقفون ويسند بعضهم بعضآ ضدك هم ومؤسسات الدولة  الذين عششوا في مفاصلها  سيكيلون لك التهم ويحاربوك بمختلف الوسائل وهم يملكون منها الكثير سوف يبررون سرقة وانحرافات اسقط الناس اخلاقآ ولايتورعون عن الدفاع عن من يصفها بعظهم بالساقطة ويدافعون عن من يوصف بالحرامي و يدافعون عن من يصفوة بالبعثي وهو كذالك لايتاونون بالدفاع عن من كانت عائلتة تستظيف رموز في  النظام السابق وهو اليوم سارق للمال العام ومنحرف اخلاقيآ وعندما تسألهم يقولون لك صايم  مصلي الابأس التفكير والفعل ياشذاذ الافاق  ياافاقون يا من يعجز الوصف عن وصف تحجر المتحجرين فيكم ياحالمين بالعودة الى عصور ماقبل الحضارة . ختامآ اقول شربنة كاسك يازمن  .........

  

احمد سامي داخل
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/09/12



كتابة تعليق لموضوع : قرار منع النوادي والبارات شربنة كاسك يازمن
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : ازهر السهر
صفحة الكاتب :
  ازهر السهر


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



  خطوات متسارعة ونسب انجاز متقدمة يشهدها مشروع الإمام الجواد (ع) السكني في العاصمة بغداد.

 فوج اميه الجباره يحرر ثلاث مناطق بصلاح الدين ومركز شرطة طريق الطوز – تكريت

 بابل : القبض على عدة متهمين بينهم بتهمة "الإرهاب" وضبط كدس من الاعتدة هذا ما عثر عليه بداخله  : وزارة الداخلية العراقية

 عاجل عاجل : شرطة المثنى تتوصل للمجرمين منفذي العمل الارهابي الذي اطال اهالي السماوة

 رجاء .. والواسطي  : بشرى الهلالي

 قصة كل عراقي  : هادي جلو مرعي

 قوافل مساعدات ديوان الوقف الشيعي تصل الى المناطق المنكوبة في المحافظات الجنوبية والأهالي يعبرون عن ترحيبهم واعتزازهم بالمبادرة  : علي فضيله الشمري

 صدمة جديدة لريال مدريد بعد تشخيص إصابة فينيسيوس

 فرحة في طريقها اليكم يا نازحي شعبنا الأصيل  : سمير اسطيفو شبلا

 وزارة الموارد المائية تنجز معالجة المنافذ الصدرية في مشروع المسيب  : وزارة الموارد المائية

 كلمات غاضبة  : شاكر فريد حسن

 إكتشاف ملايين الأطنان من السلاح في ليبيا سيطرت عليها الجماعات الإسلامية المتطرفة بعد سقوط القذافي

 بيان حركة أنصار ثورة 14 فبراير في ذكرى عيد الشهداء الأكبر في 17 ديسمبر  : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

 رواندزي: نواجه تحديات جمة في حماية الهوية الوطنية العراقية  : اعلام وزارة الثقافة

 مسرورين  : سعيد الفتلاوي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net