صفحة الكاتب : مكتب سماحة آية الله الشيخ محمد السند (دام ظله)

إسلام معية الثقلين لا إسلام المصحف منسلخاً عن إسلام الحديث ح7
مكتب سماحة آية الله الشيخ محمد السند (دام ظله)
بسم الله الرحمن الرحيم 
 
 
ردود سماحة آية الله الشيخ محمد السند (دام ظله) على بعض الشبهات حول كفاية القرآن الكريم وعدم الحاجة إلى الرجوع للسنة المطهرة والعترة الشريفة.. 
 
' الحلقة : السابعة '
 
______________________
 
24- الإحاطة بالقرآن الكريم ليس ممتنعا على المفسر البشر على صعيد المراتب والطبقات الغيبية فحسب، بل الإحاطة التامة المحكمة ذات الإحكام بالمصحف وظاهر القرآن أيضاً لا يمكن ولا يتسنى للمفسر البشر أن يحيط به، وذلك لأن الآيات القرانية تقرب من سبعة آلاف آية أقل بقليل، وكل آية تحتوي على جمل عديدة، كل جملة بمثابة المعادلة العلمية، فإذا أردنا إحصاء المعادلات العلمية في القرآن الكريم لبلغت عشرات الآلاف من المعادلات، ثم النسبة والتناسب والمناسيب بين المعادلات العلمية يتصاعد ضريبه إلى عدد يخرج عن قدرة العقل البشري أن يحيط به، مع ان موازنة هذه النسب والتناسبات دخيلة في استخراج المراد والمعنى المقصود في الآيات، فكيف لعالم فيلسوف أو متكلم أو عارف مرتاض أو لعالم باحث أن يدعي إحاطته بكل هذه المعادلات والنسب بينها إلا الذين شهد لهم القرآن أنهم يمسون الكتاب، فتبين ان الظاهر لكلمات القرآن ليس من قدرة البشر الإحاطة بها بنحو كامل تام، فكيف للمفسر البشري إدعاء الاحاطة بدون الاستعانة بحديث أهل البيت (عليهم السلام)؟! وربما يتساءل بأن لازم ذلك تعطيل الكتاب والقرآن وإبهامه عن الفهم بالمرة من رأس، والجواب ان القرآن نظير كل العلوم الأخرى كالرياضيات لا يحيط بها علماء الرياضيات مهما تعاقبت الأجيال من الباحثين، بل ليس ما توصلوا إليه في علوم الرياضيات ليس إلا قطرة في محيطات بحور، ومن ثم الطريق أمام البشرية لإكتشاف كل أسرار الرياضيات والكون لن تقف في يوم ما، ولا في قرن مهما تواصلت جهود الأجيال عبر ما يأتي من البشر بشهادة وجدان كل عاقل أن المسيرة العلمية لأبحاث البشر لا يمكن أن تقف يوماً ما أبداً لإكتشاف الحقائق الكونية، ومع كل ذلك فإن ذلك لا يدعو للإياس ولا لتعطيل العمل بالمقدار المعلوم من علوم الرياضيات مثلا عما لا يتناهى من علومها.
 
25 - ومن ثم أجمعت الإمامية ان الحافظ للمصحف عن الضياع والنقص لا يمكن أن يكون بقدرة الحس والصحابة والمسلمين لأن قدرة الحس محدودة لا تحيط بأمر وحياني فالقرآن النازل وهو المصحف لا يمكن أن يظل وحيانياً بقدرة الحس والتواتر الحسي للمسلمين والصحابة، بل لابد أن تكون قدرة وحيانية تحفظ الوحياني وإلا لعاد تنزيل القرآن المصحف كتاب تاريخي أثري بشري، وهذا ما أمتازت به الإمامية عن كافة المسلمين وعن النصارى واليهود، وهو أن الحافظ للكتاب السماوي لابد أن يكون إماماً من السماء ذو قدرة وحيانية، فكل إجماع للبشر أو للمسلمين أو للصحابة لا قيمة له بدون الإمام ذي القدرة الوحيانية ذي الانترنيت الالهي؛ لأن توافق البشر أو المسلمين أو الصحابة توافق حسي يتطرق إليه آلاف الآفات والهفوات والأخطاء التي تعتور الحس البشري، وتنزيل القرآن المصحف كتاب وحياني لا مجرد صيانة حسية صرفة.. ( إنّا نزلنا الذكر وإنا -الوحي القدرة الغيبية- له -للذكر الوحياني- لحافظون -حفظ وحياني لا حسي محض فقط- ) .
 
والحمد لله رب العالمين،، 
والصلاة والسلام على محمد وآله الطاهرين.


مكتب سماحة آية الله الشيخ محمد السند (دام ظله)
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/08/15



كتابة تعليق لموضوع : إسلام معية الثقلين لا إسلام المصحف منسلخاً عن إسلام الحديث ح7
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، على بعض احاديث المسلمين مأخوذة من اليهود !! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب محمد مصطفى كيال حياك الرب منذ ان اختط قلم القدرة مسيرة الانسانية في الكون او على هذه الأرض كان هناك خطان . خط اتبع الشيطان لأن في جعبته الكثير من الشهوات . وخط الرب الذي جعل افضل شهواته (الجنة) محفوفة بالمكاره وبما ان الناس عبيد الدنيا وعبّاد الشهوة انجرفوا وراء الخط الثاني واغترفوا من شهوات الدنيا ما دفعهم إلى قتل كل من يُحاول ارجاعهم إلى الصواب او الخط الالهي وخير من يُحاول ذلك هم المقدسون في كل دين اسباط او حواريون او ائمة السبب لأن هؤلاء كما قال عنهم الرب (وجعلناهم ائمة يهدون بأمرنا) وليس بأمر إبليس . هؤلاء الائمة لا يعطون ذهبا او مناصبا او وعودا كاذبة ، بل رجال الرب الصادقين الذين يقودون الناس إلى النعيم الأكبر المحفوف بالمكاره . اشكركم اخي الطيب على المرور . تحياتي

 
علّق نادية مداني ، على قصة مضرّجة جدائلها بالليلة القزحية - للكاتب احمد ختاوي : نص رائع وممتع تحياتي أستاذ

 
علّق وليد خالد زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيرة زنكي كبيرة جدا في خانقين لاكن المشكلة اين في القيادة الزنكية لايوجد قائد للزنكية على مر السنين المضت فا اصبحت مع اخوالهم الاركوازية

 
علّق فلاح زنكي كربلاء السعدية المخيم ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : شيخ ال زنكي العام في كربلاء وكلنا من اصول ديالى وتحياتنا لكم اولاد العم في ديالى وكركوك والموصل

 
علّق ام على الزنكي ديالى ناحية السعدية سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيرة الزنكي ومسقط راس اجدادي في ناحية السعدية لاكن الان كل زنكي مرتبط مع الزنكنة من ظمنهم اخوتي واولاد عمي المتواجدين في ديالى لقلة التواصل ولايوجد اخ كبير لهم وهل الشيخ عصام قادر على المهمة الصعبة اختكم ام علي الزنكي كركوك وسابقا ناحية السعدية

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على بعض احاديث المسلمين مأخوذة من اليهود !! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ((فلماذا لا تُطبقون ذلك مع حكامكم اليوم في بغداد المالكي والجعفري والعبادي مع انهم لم يضربوكم ولم يسلبوكم بل اعطوكم ثروات الجنوب وفضلوكم على انفسهم فلماذا تنقلبون عليهم وتخرجون عليهم بينما احاديثكم تقول لا يجوز الخروج على الحاكم الظالم. ممكن تفسير؟)) السلام عليكِ ورحمة الله التفسير متضمن في فهم ابليس هناك امر لا ينتبه اليه كثيرون؛ وهو ان ابليس حياته مسخره فقط لمحارية دين الله في الانسان لا يوجد له حياه او نشاط الا ذلك. الدين السني؛ ووفق سيرته التاريخيه؛ هو دين باسم الاسلام لا يوجد له فقه او موروث الا بمحاربة المذهب الشيعي والتعرض له. وضعت الاحاديث للرد على الشيعه اخترع مصطلح صحابه لمواجهة موالاة ال البيت تم تتبع (الائمه) الاكثر يذاءه في حث الشيعه.. يمكن من فهم هذا الدين فهم عميق لما هو ابليس دمتم في امان الله

 
علّق ذنون زنكي موصل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم ورحمة الله وبركاته بالنسبة لعشيرة زنكي مهمولة جدا وحاليا مع عشيرة زنكنة في سهل نينوى مع الشيخ شهاب زنكنة مقروضة عشيرة زنكي من ديالى وكركوك والان الموصل اذا حبيتم لم عشيرة زنكي نحن نساعدكم على كل الزنكية المتواصلين مع الزنكنة ونحن بخدمت عمامنا والشيخ ابو عصام الزنكي في ديالى ام اصل الزنكي

 
علّق يشار تركماني ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عائلة زنكي التركمانية ونحن من اصول ديالى والنسب يرجع الى عماد نور الدين زنكي ويوجد عمامنا في موصل وكربلاء اهناك شيخ حاجي حمود زنكي

 
علّق محمد جعفر ، على منطق التعامل مع الشر : قراءة في منهج الامام الكاظم عليه السلام  - للكاتب الشيخ ليث الكربلائي : احسنتم شيخنا

 
علّق عباس البخاتي ، على المرجعية العليا ..جهود فاقت الحدود - للكاتب ابو زهراء الحيدري : سلمت يداك ابا زهراء عندما وضعت النقاط على الحروف

 
علّق قاسم المحمدي ، على رؤية الهلال عند فقهاء إمامية معاصرين - للكاتب حيدر المعموري : احسنتم سيدنا العزيز جزاكم الله الف خير

 
علّق ابو وجدان زنكي سعدية ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : ممكن عنوان الشيخ عصام الزنكي شيخ عشيرة الزنكي اين في محافظة ديالى

 
علّق محمد قاسم ، على الاردن تسحب سفيرها من ايران : بمجرد زيارة ملك الاردن للسعودية ووقوفها الاالامي معه .. تغير موقفه تجاه ايران .. وصار امن السعودية من اولوياته !!! وصار ذو عمق خليجي !!! وانتبه الى سياسة ايران في المتضمنة للتدخل بي شؤون المنطقة .

 
علّق علاء عامر ، على من رحاب القران إلى كنف مؤسسة العين - للكاتب هدى حيدر : مقال رائع ويستحق القراءة احسنتم

 
علّق ابو قاسم زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الى شيخ ال زنكي في محافظة دبالى الشيخ عصام زنكي كل التحيات لك ابن العم نتمنى ان نتعرف عليك واتت رفعة الراس نحن لانعرف اصلنا نعرف بزنكنة ورغم نحن من اصل الزنكي .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . محمد تقي جون
صفحة الكاتب :
  د . محمد تقي جون


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 اطباء يجرون بنجاح عملية رتق فتق جراحي كبير لمريضة في عقدها الثالث من العمرفي مستشفى بعقوبة  : وزارة الصحة

 اللاعنف العالمية تستنكر مصادقة السعودية على احكام تعسفية بحق الناشطين آلربح والشيوخ  : منظمة اللاعنف العالمية

 شهيد المحراب ,صوت ثورة وأخلاق وسياسة  : مهدي ابو النواعير

 حلول الغضب الإلهي على داعمي قرار اليونيسكو  : د . مصطفى يوسف اللداوي

 بان يجافي الحقيقة ويحرف البوصلة  : احمد جويد

 طلاب الجامعة المستنصرية يبدون اعجابهم بمنشآت وزارة الشباب والرياضة  : وزارة الشباب والرياضة

 حينما تلتهم الأم صغارها؟  : كفاح محمود كريم

 حزب الله: نحن واجهنا التيار التكفيري الذي يعتبر أداة المشروع الاميركي – الإسرائيلي

 الشعب يطالب بعض أحزاب بالحساب  : مصطفى منيغ

 قتل واغتصاب  : مكتب النائب الشيخ حسين الاسدي

 قانون العفو العام ابتزاز وضريبة محاصصة  : فراس الغضبان الحمداني

 لجنة تدقيق مركزية تصل إلى السليمانية غدا

 ملاكات نقل الجنوب تواصل اعمالها بصيانة وتاهيل الخطوط والمحطات التحويلية التابعة لها  : وزارة الكهرباء

 أطباء الهند في مستشفى الكفيل بكربلاء ...  : مستشفى الكفيل التخصصي

 وزارة القتل تعلن انتعاش بحر الدم !  : ماء السماء الكندي

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 107911053

 • التاريخ : 23/06/2018 - 09:13

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net