صفحة الكاتب : محمد السمناوي

السهام الشيطانية تصيب أجسادهم
محمد السمناوي
إن الإمام الحسين (عليه السلام) عندما أشار بقوله ((قوموا يرحمكم الله إلى الموت الذي لا بد منه فإن هذه السهام رسل القوم إليكم )) (1).
 
لم تستطع هذه السهام الأموية أن تقوم بعملية الزعزعة للنفوس والضمائر والقلوب المتعلقة بالله تعالى وبالنبي الأعظم (صلى الله عليه واله وسلم ) وبالعترة الهادية)عليهم السلام) عندما كانوا يملكون كل هذه القوة الإيمانية والشجاعة الأخلاقية التي زقها لهم الإمام الحسين (عليه السلام) زقا ً تحقق ذلك الذوبان في الله تعالى أكثر وبرزت المواقف البطولية والصمود الكبير والاستعداد للمواجهة والوقوف في المحراب والإقبال إلى تلك الصلاة التي أولها التكبير وآخرها التسليم كما ورد في الخبر(2), كما يريدها سيد الشهداء (عليه السلام) أن تتجسد وتظهر في ساعات ظهيرة يوم عاشوراء .
وان هذه السهام إشارة إلى أنها هي الحقيقة الإبليسية الشيطانية التي تجسدت في ظهيرة يوم عاشوراء على اشكال الشمر بن ذي الجوشن وعمر بن سعد وشبث بن ربعي وغيرهم من اتباع الشياطين الأنسية من بني أمية.
لأن كل من شارك برمي تلك السهام فهو أموي وكل من شَهـِد تلك السهام تصيب أجساد أولئك الذين جعلوا أجسادهم سدا ً وحماية ً للإمام الحسين (عليه السلام) فهو أموي المنهج والفكر والأخلاق.
 
ويقول أيضا ً ((فكانت تلك السهام لا تصيب إلا مواقع ومواطن الزوال والفناء والإضمحلال ألا وهو الجانب المادي الجسدي)).(3)
فلم تستطع أن تصيب تلك السهام عقائد وضمائر أصحاب الامام الحسين (عليه السلام) بل زادتهم عقيدة ً وشجاعة ً وأخلاقا ً وعرفانا ً وتعلقا ً بالله تعالى والاشتياق الشديد إلى الرضوان الإلهي ولهذا لم نجد من معسكر الإمام الحسين (عليه السلام) ممن انتقل إلى ركبِ العصاة في معسكر عمر بن سعد الشيطان الإنسي وبخلافه نجد الكثير ممن ألتحق بمعسكر الإمام الحسين (عليه السلام).
 
إن أصحاب الإمام لحسين (عليه السلام) يُصَّلون والسهام تأخذهم من كل جانب ومكان حتى إذا انتهى الإمام الحسين (عليه السلام) من صلاته نظر إليهم نظرة َ رؤوف ٌ رحيم وقال لأحد أصحابه(4) أنت أمامي في الجنة هكذا كان جوابه عندما قال: ((أوفيتُ يا بن رسول الله))(5).
أفدي قرابين الاله مجزرين على الفرات
خير الهداية أن يكون الهديُ من الهداة
من بعدي ما قضوا الصلاة قــضــوا فــداء ً للـصـلاة
 
 
 
المصادر : 
 
1- بحار الأنوار ج45 ص12 ط ب مؤسسة الوفاء.
2-لم اجد في بطون الكتب الحديثية رواية صادرة عن المعصومين عليهم السلام بهذا العنوان (الصلاة اولها التكبير واخرها التسليم) , بل قد اشتهر على لسان اهل الشرع والفقهاء واصحاب الفن هذا التعبير .
3-رحلة الطف دراسة عرفانية وليد الولياني
4- هوسعيد بن عبد الله الحنفي حيث وقف يقي الامام الحسين عليه السلام وصد تلك السهام الاموي الى ان سقط الى الارض مضرجا بدمه قائلا:اللهم العنهم لعن عاد وثمود اللهم ابلع عني نبيك عني السلام وأبلغه ما لقيت من الم الجرح فاني اردت ثوابك في نصر ذرية نبيك .انظر مقتل الحسين لأبي مخنف :16,109,148.تاريخ الطبري ج1: 195,ج2: 20 ومقتل الحسين للخوارزمي ج1: 195, ج2: 20 مناقب ال ابي طالب :1034.
5- مثير الأحزان ص45 ط الحيدرية.

  

محمد السمناوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/10/08



كتابة تعليق لموضوع : السهام الشيطانية تصيب أجسادهم
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : الشيخ علي الطائي ، في 2013/10/09 .

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
رعاكم الله شيخنا الهمام وجعلكم الله في مذهب الحق علما من الاعلام
وجعل قلمكم قلم صدق ومن ابرز الاقلام ووفقكم بارء الانام وخصكم برحمته ورضا الامام عج




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق عمار الزيادي ، على كورونا هل هي قدر الهي ؟ - للكاتب سامي جواد كاظم : ذكرت الدول كلها...لكنك لم تذكر ايران

 
علّق التمرد على النص ، على عظائمُ الدهور لأَبي علي الدُّبَـْيزي: - للكاتب د . علي عبد الفتاح : فكيف بأمير المؤمنين علي ع

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته العلوية المهذبة إبنتنا الراقية مريم محمد جعفر أشكر مرورك الكريم وتعليقك الواعي نسأل الله أن يغيّر الله حالنا إلى أحسن حال ويجنبنا وإيّاكم مضلات الفتن. وأن يرينا جميعاً بمحمدٍ وآل محمد السرور والفرج. إسلمي لنا سيدتي المتألقة بمجاورتك للحسين عليه السلام. الشكر الجزيل لأدارة الموقع الكريم دمتم بخيرٍ وعافيةٍ جميعا

 
علّق مريم محمد جعفر الكيشوان ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : السلام عليكم ابي العزيز والكاتب القدير. حفظك الله من كل سوء، وسدد خطاك. كل ما كتبته هو واقع حالنا اليوم. نسال الله المغفرة وحسن العاقبة❤❤

 
علّق دسعد الحداد ، على علي الصفار الكربلائي يؤرخ لفتوى المرجعية بقصيدة ( فتوى العطاء ) - للكاتب علي الصفار الكربلائي : بوركت ... ووفقك الله اخي العزيز استاذ علي الصفار

 
علّق الحزم ، على الفتنة التي أشعل فتيل آل سعود لا تخمد! - للكاتب سيد صباح بهباني : يا مسلم يا مؤمن هيا نلعن قرناء الشيطان آل سعود. اللهم يا رافع السماء بلا عمد، مثبت الارض بلا وتد، يا من خلقت السموات والأرض في ستة ايام ثم استويت على العرش، يا من لا يعجزه شئ في الارض ولا في السماء، يا من اذا أراد شيئا قال له كن فيكون، اللهم دمر ال سعود، فهم قوم سوء اشرار فجار، اللهم اهلكهم بالطاغية، اللهم وأرسل عليهم ريح صرصر عاتية ولا تجعل لهم من باقية، اللهم اغرقهم كما اغرقت فرعون، واخسف بهم كما خسفت بقارون، اللهم اسلك بهم في قعر وادي سقر، ولا تبق منهم ولا تذر، اللهم لقد عاثوا فسادا في ارضك فحق عقابك. اللهم العن آل سعود، اللهم العن الصعلوك سلمان بن عبد العزيز، اللهم العن السفيه محمد ابن سلمان، اللهم العن كل ابناء سلمان. اللهم العن آل سعود والعن كل من والى آل سعود.

 
علّق حفيظ ، على أثر الذكاء التنافسي وإدارة المعرفة في تحقيق الميزة التنافسية المستدامة مدخل تكاملي شركة زين للاتصالات – العراق انموذجا ( 1 ) - للكاتب د . رزاق مخور الغراوي : كيف احصل نسخة من هذا البحث لاغراض بحثية و شكرا

 
علّق سحر الشامي ، على حوار المسرح مع الكاتبة العراقية سحر الشامي - للكاتب عدي المختار : الف شكر استاذ عدي على هذا النشر، سلمت ودمت

 
علّق د.ضرغام خالد ابو كلل ، على هذه هي المعرفة - للكاتب د . أحمد العلياوي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تحية لكم اخوتي الكرام ... القصة جميلة وفيها مضامين جميلة...حفظ الله السيد علي الاسبزواري ...ووفق الله تعالى اهل الخير

 
علّق خالد ، على من أخلاق الرسول الكريم (ص).. وقصة سفانة بنت حاتم الطائي - للكاتب انعام عبد الهادي البابي : قال عنه الالباني حديث موضوع

 
علّق مؤسسة الشموس الإعلامية ، على اثار الإجراءات الاحترازية على السياحة الدينية في سوريا - للكاتب قاسم خشان الركابي : أسرة الموقع الكرام نهديكم أطيب تحياتنا نتشرف ان نقدم الشكر والتقدير لأسرة التحرير لاختيار الشخصيات الوطنية والمهنية وان يتم تبديل الصور للشخصية لكل الكتابونحن نتطلع إلى تعاون مستقبلي مثمر وان إطار هذا التعاون يتطلب قبول مقترنا على وضع الكتاب ب ثلاث درجات الاولى من هم الرواد والمتميزين دوليا وإقليمية ثانية أ والثانية ب

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على وباء كورونا والانتظار   - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : جزاك الله خير الجزاء شيخنا الكريم،لقد كان هذا الوباءتمحيص آخر كشف لنا فئة جديدة من أتباع الاهواء الذين خالفو نأئب أمامهم الحجة في الالتزام بالتوجيهات الطبية لاهل الاختصاص وأخذا الامر بجدية وان لايكونو عوامل لنشر المرض كونه من الاسباب الطبيعية.

 
علّق سيد صادق الغالبي ، على وباء كورونا والانتظار   - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شيخنا الجليل جزاكم الله خيرا على هذه المقالة التي نشرها موقع كتابات في الميزان ما فهمناه منكم أن هذا الوباء هو مقدمة لظهور الأمام صاحب الزمان عجل الله فرجه هل فهمنا لكلامكم في محله أم يوجد رأي لكم بذلك وهل نحن نقترب من زمن الظهور المقدس. أردنا نشر الأجابة للفائدة. أجاب سماحة الشيخ عطشان الماجدي( حفظه الله ) وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته. الجواب ان شاء ألله تعالى : .نحن لا نقول مقدمة للظهور بل :- 1. التأكيد على المؤمن المنتظِر ان يتعلم من التجارب وان يحيط علما بما يدور من حوله كي يكون على أهبة الإستعداد القصوى متى ما حصل طاريء أو طلب منه تأدية لواجب... 2. ومنها هذا الوباء الخطير إذ يمكن للسفياني ومن وراه ان يستعمله هو او غيره ضد قواعد الامام المهدي عجل ألله تعالى فرجه الشريف . 3. يقطعون شبكات التواصل الاجتماعي وغيرها . نتعلم كيفية التعامل مع الأحداث المشابهة من خلال فتوى المرجع الأعلى الإمام السيستاني مد ظله . 4. حينما حصل الوباء ومنع السفر قدحت بذهننا ان ال(313) يمكن أن يجتمعوا هكذا...

 
علّق الفريق المدني لرعاية الصحفيين ، على اثار الإجراءات الاحترازية على السياحة الدينية في سوريا - للكاتب قاسم خشان الركابي : تسجيل الجامع الأموي والمرقد الشريف على لائحة التراث الكاتب سجل موقفا عربي كبير لغرض تشكيل لجنة كبيره لغرض الاستعداد لاتخاذ الإجراءات التي توثق على لائحة التراث وسجل موقفا كبيرا اخر حيث دعى الى تشكيل فريق متابعة للعاملين في سمات الدخول في ظل الظروف

 
علّق سعيد العذاري ، على رسول الله يعفو عن الجاسوس (!) - للكاتب محمد تقي الذاكري : احسنت التفصيل والتحليل ان العفو عنه جاء بعد ان ثبت ان اخباره لم تصل ولم تترتب عليها اثار سلبية .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : نضال الفطافطة
صفحة الكاتب :
  نضال الفطافطة


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 حينما يُصبح أبي طفلي المُدلل!  : عادل القرين

 العراق في مهب الريح  : مهدي المولى

 نائب محافظ ميسان يتفقد المشاريع الخدمية في المحافظة  : اعلام نائب محافظ ميسان

 أربعون حديثاً منتخبة من أحاديث المعتبرة المروية عن شهيد مدينة سامراء المقدسة {سر من رأى}،  : محمد الكوفي

 ما نوع الحكومة التي تريدها  : مهدي المولى

 بالصور : مكتب السيد السيستاني واساتذة وفضلاء الحوزة يشاركون بمراسيم عزاء الشهيد الشيخ امير الخزرجي

 تدليس الاعلام العربي في قلب الحقيقة  : فراس الخفاجي

 رسالة ماجستير في جامعة بابل تناقش فاعلية المستخلصات النباتية في معالجة التهابات المجاري البولية  : اعلام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

 عدد من الجامعات العراقية تشارك في المؤتمر القانوني الوطني الاول  : شعبة الاعلام الدولي في العتبة الحسينية المقدسة

 محاضرة عن دور قصر الثقافة والفنون الديواني في تفعيل الحراك الثقافي  : اعلام وزارة الثقافة

 الحشد الشعبي يحبط عملیات لداعش بالشرقاط والأنبار ویطلق عملیة بجزيرة الحضر

 Iraqi Cement State Company reaches high stages in rehabilitation of its plants in Badush Cement Complex in Nineveh province.  : وزارة الصناعة والمعادن

 سياسي للبيع وبأسعار مدعومة!  : قيس النجم

 دعارة أسلامية  : خالد محمد الجنابي

 الجماعة الإسلامية: اتفاق لتوزيع صلاحيات البارزاني وبقاء كردستان من دون رئيس لحين إجراء انتخابات

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net