صفحة الكاتب : سمير اسطيفو شبلا

الاعلان العالمي 1948- 2014 قلب حقوق الانسان النابض دراسة قانونية
سمير اسطيفو شبلا

 
المقدمة

صدر الاعلان العالمي قبل 65 سنة أي بتاريخ 10 كانون الاول 1948! من قصر شايو/فرنسا، ولا زال القلب النابض لنا كنشطاء حقوق انسان ومعنا كافة القوى المحبة للسلام والحق والخير، نحن نؤمن بتساوي الكرامات لكل بني البشر، والفرق الوحيد هو من يقدم ويضحي اكثر من الاخر من اجل الدفاع عن حقوق الاخرين، انها حقوق اوطاننا وسقف شعوبنا هو اعلى من كل السقوف الاخرى، لاننا نولد أحرار لذا نحن متساوين في الكرامة والحقوق هذا ما نصت عليه المادة 1 من الاعلان العالمي 1948، وان ذهبنا الى المادة 2 من الاعلان المذكور "لكل انسان حق التمتع بكافة الحقوق والحريات الواردة في هذا الاعلان دون تمييز،،،" را/الرابط ادناه للتفاصيل

لائحة الحقوق الدولية

ان الوثائق الرئيسية لحقوق الانسان التي تسمى "لائحة الحقوق الدولية" والتي اخذت قوة القانون الدولية بعد توقيعها من قبل معظم اعضاء الامم المتحدة، اذن هذه الوثائق هي:

الاعلان العالمي لحقوق الانسان الصادر في 10 /12/1948 (30 مادة)

العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية 1966 (53 مادة)

العهد الدولي الخاص بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية 1966 (17 مادة)

في سنة 1976 تم التصديق عليها لذا اخذت قوة القانون الدولي "لائحة الحقوق الدولية"

 

الموضوع

هناك أربع حريات اعتمد عليها الحلفاء في الحرب العالمية الثانية عند اخراج الاعلان العالمي الى العلن والعمل به! في مقدمة هذه الحريات هي :حرية التعبير! "حرية الرأي" الى جانبها – حرية التجمع – حرية التحرر من الخوف – التحرر من الحاجة

حرية التعبير على رأس الحريات

نجد ان حرية التعبير هي على رأس اولويات صانعي الاعلان العالمي! وبعدها تأتي الحريات الاخرى بتسلسل المسبحة اوسلسلة الحريات الحقوقية الاخرى، لماذا السلسة؟ لان الانسان لا يتجزأ كذلك حقوقه! حيث جاء في المادة 6 من الاعلان التي تنص "لكل انسان،في كل مكان، الحق بان يعترف له بالشخصية القانونية! وتليها مباشرة المادة 7 "الناس جميعاً سواء امام القانون" ويختم الاعلان بالمادة 30 ونصها " ليس في هذا الإعلان أي نص يجوز تأويله على نحو يفيد انطواءه على تخويل أية دولة أو جماعة، أو أي فرد، أي حق في القيام بأي نشاط أو بأي فعل يهدف إلى هدم أي من الحقوق والحريات المنصوص عليها فيه"

 لماذا وضعت حرية التعبير على رأس الحريات؟

كنا نقول دائماً وفي مناسبات كثيرة ان الميثاق الاعظم 1215 في انكلترا والتي اعطى صلاحيات للشعب واحجم صلاحيات الملك يعتبر انطلاقة مفهوم حقوق الانسان في العصر الحديث، اي بداية شرارة الثورات حول العالم، كون الثورة التي اطاحت بالملك جيمس الثاني عام 1688 ونصبت الملك وليام الثالث من انكلترا كانت بداية مفهوم "حرية التعبير" في العصر الحديث، وذلك باصدار قانون "حرية الكلام في البرلمان البريطاني" ! وهكذا مثلما كان الميثاق الاعظم في بريطانيا انطلاقة لمفهوم حقوق الانسان في العصر الحديث هكذا اصبحت ثورة 1866 /1867 في انكلترا بداية مفهوم حرية التعبير حول العالم تلتها الثورة الفرنسية 1789 واعتبرت حرية الرأي جزء اساسي من حقوق المواطن،،،،، ويعتبر الفيلسوف John Stewart Mill 1806 – 1873  من الاوائل من نادوا بحرية التعبير حيث قال: اذا كان البشر يمتلكون رأياً واحداً وكان هناك شخص واحد فقط يمتلك رايا مخالفا فان اسكات هذا الشخص الوحيد لا يختلف عن قيام هذا الشخص الوحيد باسكات كل بني البشر اذا توفرت له القوة" را المصدر 1،  وهكذا تتطور مفهوم حرية التعبير من فيلسوف الى اخر، ومن مجتمع الى اخر، ومن جيل الى اخر، ولكن تبقى حرية التعبير في مقدمة الحريات الاساسية الاخرى، غير المجزأة، حسب رأينا الشخصي المتواضع

نماذج مختارة من حرية الرأي

اولا: الاساءة للنبي محمد

كما هو معروف ان الهجرة الى الدول الغربية تعني ااختلاط بين الثقافات والاديان، ووسائل الاتصال الحديثة ادت الى تقارب المجتمعات والاشخاص بحيث وصل الامر الى التزاوج عبر الانترنيت، واعتبر العالم قرية صغيرة، والنتيجة كانت بالنسبة للبعض ايجابية وبالنسبة للكثيرين من الشرق اعتبرت مخالفة للقيم والعادات الاجتماعية الموروثة، لان موضوع الاساءة والضرر البالغ الذي يصيب الرموز منها الدينية بشكل خاص يؤدي الى ضجة سياسية ودينية وعرقية واقتصادية ايضا، عند نقطة ما اعتبره المسلمون ان الفلم هو "اساءة للنبي" وهذا واقع ومن جانبنا كحقوقيين اتخذنا اجراءاتنا القانونية بحق من اساءوا الى نبي الاسلام فيما يتعلق الامر بشبكتنا الحقوقية باعتبار ذلك ضرر بالغ نتيجة حرية التعبير، ومن جانب آخر اعتبره العالم الغربي وسيلة في حرية الرأي والتعبير! وكانت ردود الافعال قوية وخاصة الرسوم الكاركاتيرية في صحيفة بولاند بوستن الدانمركية المسيئة للنبي محمد! مما ادى الى اضرار بالعلاقات السياسية والاقتصادية والدينية، والنتيجة ظهرت حركات واصوات تطالب بتعديلات للقوانين المرعية فيما يخص تجريم المسيئين للرموز الدينية التي تتناقض مع قوانين وبنود حرية الرأي والتعبيرمنها كمثال (البند 189 من القانون الجنائي الفرنسي – البند 10 / جنائي فلندي – 166 جنائي المانيا – 147 جنائي / هولندا ،، وهكذا هناك قوانين مشابهة في الدول الاخرى
ثانياً: وسوسة المسيح
 رواية طبعت عام 1960 للمؤلف نيكوس كازانتراكس، وتحولت الى فلم سينمائي في 1988 وفيه يسرد المؤلف حياة المسيح كنجار يصنع الصلبان لاستعمالها من قبل الرومان لانزال العقاب بالمجرمين! وفي نهاية الرواية يتزوج من مريم المجدلية بدلا من صلبه

ثالثاً: لوحة البول على المسيح

لوحة للفنان الامريكي اندريس سيرانو عام 1987 واللوحة عبارة عن صورة لصلب المسيح قام الرسام بغمسها ببوله الشخصي ،،،، وهناك فيلم كوميدي ساخر "حياة برايان" وفيه يروي قصة ولادة برايان وفي نفس اللحظة يولد المسيح في نفس الزقاق ،،، ويوضع برايان على الصليب بدل المسيح،،،، وهناك نماذج كثيرة لانتهاكات حرية الرأي ،،، را/ نفس المصدر 1 للتفاصيل

.القانون

بعد هذه الامثلة او النماذج عن انتهاك صارخ لحرية الرأي الممنوحة في الاعلان العالمي 1948 والقوانين الاخرى التي جاءت بعده حول الموضوع! هناك معادلتين في نقطة التقائهما حسب القانون تفرض علينا كحقوقيين أمرا واقعا الا هو:

المعادلة الاولى: حرية التعبير التي ضمنتها القوانين والدساتير الغربية

المعادلة الثانية: تطبيق هذه القوانين فيما يخص حرية الرأي والتعبير بعد فتح ابواب هذه الدول للهجرة اليها من بلدان الشرق وافريقيا خلال نصف قرن الماضي

قبل الهجرة لم يكن هناك اي تأثير يذكر في تطبيق حرية الرأي والتعبير لوجود نسبة قليلة جدا من المهاجرين من الشرق وافريقيا، اما الهجرة خلال 50 سنة الماضية احدثت ضجة كبيرة بين اوساط المهاجرين عند تطبيق حرية الرأي بالشكل الذي يفهمه الغرب، وفي نفس الوقت يتناقض مع افكار واراء الشرق وافريقيا ان كانوا مهاجرين او هم داخل بلداهم، وبما انهم اليوم لهم تأثير كبير على صنع القرار في امريكا واوربا واستراليا والبلدان الاسكندنافية بسبب نسبتهم بين السكان الاصليين لهذه البلدان لذا استطاعوا الضغط على الحكومات والدول وخاصة بعد النماذج التي اوردناها في سياق دراستنا هذه، ان يغيروا من القوانين الخاصة بحرية الرأي وطريقة واسلوب تطبيقها على المهاجرين داخل هذه البلدان منها كمثال لا الحصر:

فرنسا: يمنع أي كتابة او حديث علني يؤدي الى الحقد والكراهية، وقد اتهم المفكر الفرنسي "جارودي" بتهمة معاداة السامية حسب قانون جيسو في 10 /اذار 2005

ألمانيا: البند الخامس من القانون الاساسي ينص على حق حرية الراي والتعبير، ولكنه يرسم حدودا مشابهة للقانون الفرنسي التي تمنع خطابات الكراهية ضد العرق والدين! وهذه جاءت بعد ان اصبح عدد المهاجرين الى الملايين في هذه البلدان

بولندا: الفنان البولندي دوروتا نيزنالسكا رسم صورة العضو الذكري على الصليب وحكم عليه بالسجن 6 أشهر ،،،، را/ نفس المصدر السابق

كندا: يمنع خطابات وافكار الكراهية وحتى الميول الجنسية حسب قانون 29 نيسان 2004!! بما معناه ان هذا القانون لم يكن موجودا سابقا

الولايات المتحدة: وضعت مقياسا لما يكن اعتباره اساءة او خرق لحدود حرية التعبير ويسمى "اختبار ميلر" وبدأ العمل به 1973 ويعتمد على 3 مبادئ رئيسية:

اذا كان غالبية الاشخاص في المجتمع يرون طريقة التعبير مقبولة

اذا كانت طريقة ابداء الرأي يعارض القوانين الجنائية للولاية

اذا كانت طريقة عرض الراي يتحلى بصفات فنية وادبية،،، للمزيد را/ المصدر السابق

استراليا: خالف قوانين الانتخابات في استراليا السياسي الماركسي ألبرت لانغر وحكم بالسجن لمدة 10 أسابيع لتحريضه الناخبين على كتابة ارقام اخرى لم تكن موجودة ضمن الخيارات في ورقة الاقتراع! واعتبر ذلك مخالفا لحرية الراي والتعبير

النتيجة والخلاصة

-----  -----

مع كل بحث او دراسة لا بد من وجود نتيجة لها، لذا لزاماً علينا ان نقول:

أولا: ان الاعلان العالمي لحقوق الانسان 1948 لا زال وسيبقى حياً مدى الحياة لسبب كونه

أ‌-       صالح للتطبيق العملي لجميع الاشخاص والحكومات وفي جميع الظروف

ب‌-   انه اساس تكوين وانشاء عائلة حقوق الانسان مع الثنائي (العهدين 1966)

ت‌-   انه منبع صاف للشرب منه من قبل كافة المنظمات والحكومات ان ارادوا الحق والخير والامان لمجتمعاتهم وشعوبهم ومواطنيهم، علماً ان نسبة تطبيقه لا تتجاوز الـ 3% بين حكومات الشرق الاوسط وافريقيا! عليه واجبنا كحقوقيين هو العمل الجاد والمثمر لزيادة نسبة تطبيقه للوصول الى مستوى الدول المتقدمة التي تسبقنا بـ 800 سنة على الاقل من خلال تعليم وتثقيف الاطفال وصعوداً بثقافة حقوق الانسان

 

 ثانياً: بما ان حرية الرأي والتعبير توضع في مقدمة الحريات الاساسية الاخرى حسب الكثيرين من الفلاسفة والنقاد والمفكرين، علينا العمل والمطالبة على تغيير قوانينا او تطبيقها عملياً وعدم ابقائها تحت نير النظرية، كما يفعل معظم حكامنا في الشرق وافريقيا

 

ثالثاً: العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية /المادة 44 تنص "تنطبق الاحكام المتعلقة بتنفيذ هذا العهد دون الاخلال بالاجراءات المقررة في ميدان حقوق الانسان،،،،" را/ رابط2

أما العهد الدولي الخاص بالحقوق الاجتماعية والثقافية والاقتصادية

المادة ( 16) أقرت مبدأ الفصل بين السلطات ذلك المبدأ الشهير الذي نادي به الفقيه الفرنسي مونتسكيو في في كتابة روح القوانين مشير الى ضرورة وجود فصل بين السلطات الثلاثة التشريعية والتنفيذية والقضائية ولكن لم يقصد الفصل المطلق والجامد بين السلطات بل شدد على ضرورة وجود تعاون وتفاعل بين السلطات" نفس الرابط اعلاه

عندما ترى في اية دولة من العالم ان هناك فصل بين السلطات والفصل بين الدين والدولة هذا يعني ان هناك تطبيق لمبادئ وافكار حقوق الانسان عملياً! اما ان تابعنا دولا لا تطبق مبدأ الفصل بين السلطات الثلاثة هذا يعني ان هناك تجارة بحقوق الانسان مما نلمس الفساد في كل جسم الحكومة والنظام! فقط للتذكير

 

كل شيئ في حياتنا متعلق بحقوق الانسان شئنا ام ابينا، عند الطفولة مرورا بكافة مراحل تطور الانسان، اي الطفل – المراهقة – تكوين العائلة – المجتمع / في العمل – في السياسة – في الفن – في المعيشة وحتى الاكل والشرب – اذن تنفيذ العهدين ضرورة لتطور المجتمعات والشعوب، ومن يرغب الوقوف بوجه تطبيق الاعلان العالمي والعهدين وما تبعهما من قوانين تخص حقوق الطفل والمرأة والوطن والمجتمع، هذا يعني انه جاء ليؤخر ويضع مسامير في طريق التقدم والتوجه الديمقراطي باسم حقوق الانسان

ونحن لا نقبل ان يتم بيع وشراء فكر حقوق الانسان في سوق النخاسة كوننا حقوقيون

عينكاوا في 9/12/2013

 

http://www1.umn.edu/humanrts/arab/b001.html 1

الاعلان العالمي 1948 لحقوق الانسان

---  --

http://www.un.org/ar/events/motherlanguageday/pdf/ccpr.pdf2 العهدين 1966

----    ------

https://www.facebook.com/media/set/?set=a.685911334786591.1073741854.306249882752740&type=3&uploaded=8 مزيد من الصور

 

  

سمير اسطيفو شبلا
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/12/09



كتابة تعليق لموضوع : الاعلان العالمي 1948- 2014 قلب حقوق الانسان النابض دراسة قانونية
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد مصطفى كيال ، على هل يسوع مخلوق فضائي . مع القس إدوارد القبطي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : كلما تدارسنا الحقيقه وتتبعناها ندرك اكثر مما ندرك حجم الحقيقه كم هو حجم الكذب رهيب هناك سر غريب في ان الكذب منحى لاناس امنوا بخير هذا الكذب وكثيرا ما كان بالنسبة لهم عباده.. امنوا انهم يقومون بانتصار للحق.. والحق لاعند هؤلاء هو ما لديهم؛ وهذا مطلق؛ وكل ما يرسخ ذلك فهو خير. هذا بالضبط ما يجعل ابليسا مستميتا في نشر طريقه وانتصاره للحق الذي امن به.. الحق الذي هو انا وما لدي. الذي سرق وزور وشوه .. قام بذلك على ايمان راسخ ويقين بانتصاره للدين الصحيح.. ابليس لن يتوقف يوما وقفة مع نفسه ويتساءل: لحظه.. هل يمكن ان اكون مخطئا؟! عندما تصنع الروايه.. يستميت اتباعها بالدفاع عنها وترسيخها بشتى الوسائل.. بل بكل الوسائل يبنى على الروايه روايات وروايات.. في النهايه نحن لا نحارب الا الروايه الاخيره التي وصلتنا.. عندما ننتصر عليها سنجد الروايه الكاذبه التي خلفها.. اما ان نستسلم.. واما ان نعتبر ونزيد من حجم رؤيتنا الكليه بان هذا الكذب متاصل كسنه من سنن الكون .. نجسده كعدو.. ونسير رغما عنه في الطريق.. لنجده دائما موجود يسير طوال الطريق.. وعندما نتخذ بارادتنا طريق الحق ونسيرها ؛ دائما سنجده يسير الى جانبنا.. على على الهامش.

 
علّق علي الاورفلي ، على لتنحني كل القامات .. ليوم انتصاركم - للكاتب محمد علي مزهر شعبان : الفضل لله اولا ولفتوى المرجعية وللحشد والقوات الامنية ... ولا فضل لاحد اخر كما قالت المرجعية والخزي والعار لمن ادخل داعش من سياسي الصدفة وعلى راسهم من جرمهم تقرير سقوط الموصل ونطالب بمحاكمتهم ... سيبقى حقدهم من خلال بعض الاقلام التي جعلت ذاكرتها مثل ذاكرة الذبابة .. هم الذباب الالكتروني يكتبون للمديح فقط وينسون فضل هؤلاء .

 
علّق منتظر البناي ، على كربلاء:دروس علمية الى الرواديد في كتاب جديد ينتقد فيها اللطميات الغنائية - للكاتب محسن الحلو : احب هذا الكتاب

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في قصّة "الأسد الّذي فارق الحياة مبتسمًا"، للكاتب المربّي سهيل عيساوي - للكاتب سهيل عيساوي : جميل جدا

 
علّق محمد دويدي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : شكرا على هذه القراءة المتميزة، جعلها الله في ميزان حسناتك وميزان حسان رواد هذا الموقع الرائع

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين"..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : اياد العبادلة
صفحة الكاتب :
  اياد العبادلة


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 السوس والسياسة  : سلام محمد جعاز العامري

 القضاء يصدر أمرا بالقبض على ضابطين في شرطة واسط تسببوا باستشهاد متظاهرين

 وقفة ...... الممكن والمستحق في التعليم وتحقيق التنمية  : مكارم المختار

 استهزاءات حكومية في ظلمة الطريق..  : علي دجن

 متى يأمن المواطن على حياته؟  : جواد العطار

  بغداد تستغيث ... بغداد تحترق  : الحركة الشعبية لاجتثاث البعث

 ملاكات توزيع الرصافة تنجز اعمال تأهيل محطة القاهرة الثانوية  : وزارة الكهرباء

 الصديق رياض العطار في ذمة الخلود  : د . عبد الخالق حسين

 الإمام محمد الجواد /ع/ في إمامته المُبكّرة  : مرتضى علي الحلي

 العدد ( 522 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

 ذكروهم بضربات صفين  : جمال العسكري

 الامومة سر الله في الانثى  : عبد الرزاق عوده الغالبي

 انتظروا، مَلَّت سَمَاعَهَا "صفرو"  : مصطفى منيغ

 إحباط تعرض كبير لداعش من خمسة محاور في سنجار

 السيد وزير الكهرباء..العيد على الأبواب..والعراقيون يقولون: لـ (الصبر حدود) !!  : حامد شهاب

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net