صفحة الكاتب : لطيف عبد سالم

محنة القوارير السورية...وشهامة العرب..!!
لطيف عبد سالم
  تركن احلامهن تتدثر بسباتها في أزقة المدن البعيدة وجدران منازلها العتيقة، من كن مكرمات في بلدهن، بعد أن صيرهن العنف مشردات يعشن مع ما تبقى من أسرهن أوضاعا معيشية صعبة في مخيمات ومراكز إيواء أعدت على عجالة بالاستناد إلى ما متاح من الإمكانيات، فأصبحن مفجوعات لا يمتلكن غير صدى السنين الحاكي بعيدا عن وطن يحاصر الموت أهله من كل جانب، جراء شدة التوترات والتقلبات المصاحبة للأعمال العسكرية التي تعيشها سوريا منذ ما يقرب من ثلاثة أعوام تحت خيمة التغيير التي تعد امتدادا لموجة أحداث ما يعرف بـاسم ( الربيع  العربي ) الذي أفضى إلى القضاء على عشرات الآلاف من الأهالي، وجرح وإعاقة أعداد أخرى من السكان، فضلا عن كارثة سوريا الحقيقية المتمثلة بتشريد طيف واسع من شعبها، ودمار أغلب مدنها وانهيار بناها التحتية. وهو الأمر الذي فرض على كثير من القوارير السورية الجنوح صوب امتهان التسول في أغلب عواصم البلدان العربية وأبعد مدنها.
   ولا أخطئ القول أن بعض البلدان العربية التي تتبجح باعتماد الإسلام مصدرا رئيسا لتشريع دساتيرها، وتحكمها تعاليم سماوية وأعراف اجتماعية وقوانين وضعية، تناسى بعض ولاة أمورها وأهليها غيرة العربي وتقوى المسلم المؤمن، فارتضوا لأنفسهم أن تكون أسيرة شهوات مريضة حيال اللاجئات السوريات اللائي يواجهن مشكلات ضعف الأمن وصعوبة الحصول على الخدمات الأساسية، عوضا عن استضافتهن في أوطانهم التي قد تكون عرضة في القادم من الأيام لأحداث جسام، ربما تفوق بقسوتها وتداعياتها المحنة الوطنية التي سيق إليها الشعب السوري. 
  إن ما أعلنته منظمة (هيومن رايتس ووتش) الدولية المعنية بالدفاع عن حقوق الإنسان في شهر أيلول من العام الماضي 2013 م، من أن اللاجئات السوريات في لبنان يتعرضن للتحرش الجنسي والاستغلال من قبل أصحاب العمل ومُلاك المساكن وموزعي المساعدات من الجمعيات ذات الطابع الديني، إلى جانب امتناعهن إبلاغ السلطات المحلية عن هذه الوقائع؛ بالنظر للخشية من الانتقام منهن من قبل الجناة أو اتخذ السلطات إجراءات القبض عليهن بتهمة عدم امتلاكهن أوراق تراخيص إقامة قانونية، يعيدنا إلى ما بعض ما اختزنته الذاكرة العربية المتعبة بهموم الجهل والاستلاب والإذلال والتخلف من وقائع مأساة ( المسلمات البوسنيات )، اللائي وفدن إلى القاهرة مضطهدات ومشردات هربا من جحيم أساليب العصور الوسطى الدموية المتمثلة ببطش حرب إبادة الإرهاب الصربي الذي أعاد بقسوة جرائمه مجتمع ثورة المعلوماتية إلى ظلام أزمنة غابرة في أعقاب حرب الإبادة التي شنها الصرب على مسلمي البوسنة وأفضت همجيتها إلى استشهاد ( 300 ) ألف مسلم، فضلا عن اغتصاب أكثر من ( 60 ) ألف امرأة وطفلة، إلى جانب  التهجير العرقي لمليون ونصف مواطن مسلم على خلفية انهيار دولة يوغسلافيا السابقة،  ليجدن أنفسهن غير آمنات بجوار ( الأزهر الشريف ) في سوق نخاسة النزوح الإجباري والحاجة المرة لسقف يأوي قوارير زائغات البصر من هول مأساة بلدهن التي لم يحرك المجتمع الدولي حيالها ساكنا، فضلا عن ضعف آليات المنظمة الأممية في مواجهة واقع مرير أضاف أعباء ثقيلة على جسامة معاناتهن، حيث هرع كثير من مدعي الحرص على بيضة الإسلام الذين يتبجحون بكونهم أصحاب شهامة ومروءة؛ لاقتناص الجميلات البوسنيات ( الاخوات في الدين الأرامل منهن أو العذارى ) اللائي يفترشن ما متاح من الفضاءات المتاخمة لجامع الأزهر الذي أنشئ في عام 970 م، ويعد الآن من أهم المساجد في مصر وأشهرها في العالم الإسلامي، ثم ما لبث أن تخلوا عن معظمهن بعد أن أطفئوا نيران شهواتهم وهم يرقصون على جراح نساء منكوبات في مهمة أقل ما يشار إليها بالمهينة.
   ومن جملة مظاهر النكوص العربي في الألفية الثالثة التي كشفتها ظاهرة اللاجئات السوريات هو استغلال رجال دين متقدمين في السن ظروف اللاجئات السوريات المعيشية وزواجهم من قاصرات دون سن الخامسة عشرة تحت ذريعة ستر الأخوات في الدين الذي فرض على بعضهم تطليق زوجته السابقة!!!. والصورة الأخرى التي لا تقل بشاعة عن سابقتها تتمحور حول قدوم رجال أردنيين إلى أماكن ايواء اللاجئات السوريات بحثا عن عرائس صغيرات السن وهم مقتنعين برؤى تتيح لهم التعامل معهن بكبرياء، بوصفهن نساء يتمتعن بمنزلة اجتماعية أدنى؛ لأسباب قاهرة تتعلق بتداعيات محنة اللجوء التي فرضت قسرا على قوارير سوريا!!!، إضافة إلى أن الزيجات المترتبة على مجمل هذه التصورات الوضيعة، التي ربما يكون بعضها مؤقتاً، من شأنها تعريض نساء مسلوبات الإرادة يبحثن وسط المجهول عن لقمة عيش إلى خطر الاستغلال بمختلف مفاهيمه، إلى جانب  زيادة مساحة تعرضهن للأذى في ظل الافتقار إلى ما يكفي من أدوات التوثيق، فضلا عن اختلال الأمان المالي؛ بالنظر لمحدودية خيارات موارد الدخل وقلة أماكن الإيواء التي تقود من دون أدنى شك إلى المساهمة في احتمالات خطر تعرض اللاجئات السوريات إلى استغلال ضعفاء النفوس من أرباب العمل ومالكي  المنازل أو البنايات الخاصة، فضلا عن المساهمين غير الرسميين العاملين في مجال توزيع المعونات.
  ومثلما كان جنود القوات الدولية العاملين تحت ولاية الأمم المتحدة من أجل حفظ السلام في البوسنة يشاركون الصرب أشهر جرائم الحصار والإبادة الجماعية عبر سهرهم ورقصهم مع الصرب في حصار (سربرنتسا  )، فضلا عن مساومة  بعض من ذوي القبعات الزرق المرأة المسلمة على شرفها مقابل لقمة طعام، انتقلت حمى زيجات إذلال اللاجئات السوريات إلى الطبقة السياسية في البلدان العربية، ومن جملة ذلك شروع وزير يمني بتطليق زوجته التي له منها خمسة أبناء، فضلا عما تحملته معه من أعباء الحياة ومنغصاتها منذ أكثر من ( 20 ) عاما. ومن المضحكات المبكيات أن سعادة الوزير ما يزال يحب زوجته ويكن لها الجميل والمودة، غير أن أبغض الحلال ما حدث إلا بسبب رفضها زواجه من إحدى السوريات اللاجئات اللائي أصبحن حديث الشارع اليمني بالاستناد إلى جمالهن الأخاذ  بحسب بعض روافد الأعلام العربي الملتزم بشرف المهنة !!. وعلى الرغم من تطمينات وزير الداخلية الأردني نهاية العام الماضي، في القضاء على تجاوزات أمنية واتجارا بالبشر وزواج قاصرات وتهريب وغيرها في مخيم الزعتري للاجئات سوريات شمالي الأردن، فأن منظمة العفو الدولية أكدت في تقرير لها، أن لاجئات سوريا في مخيم الزعتري يعشن في ظل الخوف من العنف الجنسي أو المضايقة الجنسية، ويخشين الذهاب إلى المراحيض لوحدهن في الليل خوفاً من التعرض للتحرش الجنسي. وقد توافق هذا الإعلان مع إشارة أطباء إلى أن النساء في المخيم، أُصبن بالتهابات بولية على نحو متزايد نتيجةً لمنع أنفسهن من استخدام المراحيض بشكل متكرر ولفترات طويلة. 
     وعلى الرغم من بشاعة ما أشيع عن واقع اللاجئات السوريات الذي جسده الأعلام العالمي بما تناولته قبل أيام صحيفة ( تايمز أوف انديا ) الهندية بتقرير أشارت فيه إلى أن ( الحاجة دفعت ببعضهن التوجه نحو البغاء للبقاء على قيد الحياة )، فإن واقع الحال يؤشر تعرض بعض اللاجئات السوريات إلى عدد من التجاوزات والممارسات، مثل الزواج بالإكراه والاتجار بهن وسياسة الارغام على الدعارة، ومبادلة المساعدات الصحية والاجتماعية مقابل الجنس. ولأني لا أرغب بالتوسع في بحث التداعيات التي أفرزتها هذه القضية الملتهبة، فحسبنا بعض العناوين الرئيسة التي  تداولتها الصحف العربية ضمن هذا السياق، ومن جملتها ( يستغل البعض حاجة السوريات للدفع بهن للعمل في الدعارة وممارسة التسول في شوارع صنعاء ). و( الزواج بسوريات بشروط خاصة وفي مراكز سرية لا تعلم بها السلطات )، إصافة إلى ( استقدام السوريات الجميلات وبأسعار متدنية أدى الى تزايد  العنوسة بين اليمنيات )، و( جمعيات ومراكز دينية تتولى مهمة استقدام السوريات وعرضهن للزواج على أشخاص يمنيين أو تهريبهن للسعودية ). 
  ويقينا أن هذه النماذج القليلة من قذارات الصحافة العربية تشكل وصمة عار في جباه قادة العرب وجبين إعلامهم؛ لتعارضها مع تعاليم السماء، والقوانين الوضعية المعنية بحقوق الإنسان وكرامته، فضلا عن مجموعة الأعراف والتقاليد التي تحكم المجتمعات العربية والشرقية.
  ولا أحد يعلم ماذا سيكتب التاريخ عن واقع اللاجئات السوريات الأليم الذي تعتريه كثير من التجاوزات والممارسات التي تشكل في واقعها الموضوعي انتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان؟، وماذا ستقول الأجيال القادمة عن دعوة (ليسل  غيرنهولتز ) مديرة قسم حقوق المرأة في منظمة ( هيومن رايتس ووتش ) الحكومة اللبنانية ووكالات المساعدة الإنسانية إلى فتح عيونها أمام التحرش الجنسي والاستغلال الذي تتعرض له اللاجئات المستضعفات، وأن تبذل قصارى جهدها لوقف هذه الانتهاكات )، فضلا عن قولها أن ( النساء اللاتي هربن من الموت والدمار في سوريا يجب أن يجدن ملاذا آمنا، وليس تحرشا جنسيا، في لبنان )؟.
في امان الله. 

  

لطيف عبد سالم
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/03/29



كتابة تعليق لموضوع : محنة القوارير السورية...وشهامة العرب..!!
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق عادل الموسوي ، على ما بالُ قوم يونس ؟!.. - للكاتب عادل الموسوي : السيد محمد جعفر الموسوي وعليك السلام ورحمة الله وبركاته.. وما انا وما خطري.. نسأل الله القبول.. لن انساك والمؤمنين في الدعاء أن شاء الله.

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على ما بالُ قوم يونس ؟!.. - للكاتب عادل الموسوي : الأستاذ السيد عادل الموسوي دامت توفيقاته السلام عليكم ورحمة الله وبركاته عشنا مع كلماتك الروحانية أجواء الدعاء والزيارة. نقلتنا إلى كربلاء المقدسة تلك المدينة التي يعشق أسمها كل من تُليت عليه آيات حروفها. أكاد أجزم أن ك رب ل ا ء ليست فقط أحرف نورانية بل هي عند تلفظها تبعث موجات من نور تخترق القلوب وتجعلها تذوب في بوتقة عشق الحسين....لاحرمنا الله من زيارة المولى أبي. عبد الله وأخيه أبي الفضل العباس بن أمير المؤمنين عليهم أجمعين. سلام عليكم بما صبرتم سيدي فنعم عقبى الدار. سيدنا الحليل.. أشركنا في الدعاء والزيارة أنّى ذهبت. الشكر دوما لموقع كتابات في الميزان المبارك دمتم بخيرٍ وعافية محمد جعفر

 
علّق Mariam Alkeshwan ، على أنا والنملة وزميلي في الدراسة - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : السلام عليكم.. موضوع في غاية الأهمية والوعي الانساني الذي يلزمنا في مثل هذه الايام. عاشت يداك يا ابي العزيز، وفقك الله لكل ما يحب ويرضى،

 
علّق أحمد شاكر ، على بالفديو : السامرائي يلقن كمال الحيدري درساً في النحو : شكرا للتوضيح العلمي

 
علّق مهند العياشي ، على كورونا يسقط أقنعة الغرب - للكاتب حسين فرحان : أيها المحجور في بيتك هل تعلم ماهي الصورة في الشارع الان ؟! سأرسم لك الصورة من مركز ابي الخصيب اليوم : قُبيل حلول الظلام اقفلت ابواب الصيدلية فركبت سيارتي راجعاً الى منزلي أسير وعيني تسأل عقلي ماذا يجري ؟!!! أبطأت السير وانا انظر يميناً وشمالاً وقد بدأ الغروب يرخي رحاله والسماء ملبدة بالغيوم بلا مطر والريح مسرعة كأنها هاربة الى مكان بعيد انظر الى الشوارع الفارغة من الناس والمقطعة بسواتر ترابية ! وهي خالية تماماً من الناس ! وكأن اهلها قد هجروها من اعوام انظر الى الشوارع التي صارت الرياح ترمي الاتربة على محلاتها المغلقة وصور الشهداء الذين كأنهم يسألون بعضهم (( ماذا يجري بعدنا )) ؟! اسير وانا انظر الى وحشة الطريق لا أسمع الا حثيث الريح وهي تذري التراب على قارعة الرصيف ! لحظة وبرقت في ذهني تلك الصورة وهذا السؤال (هل اسير في وادي السلام )؟! أسير بين شوارع مقطَّعة بالسواتر الترابية كانت سالكة في احلك الظروف ! والعجب لايترجمه الكلام هل أسير وسط فلم هوليودي ! هل مايجري حقيقة ام خيال مخرج !؟ هل دخلت هذه المنطقة حرب؟! هل تنتظر هذه الديار يوماً لم يكن مذكوراً أسير وقد كدّت أُسلم على أهل الديار السلام على أهل لا اله إلا الله ، من أهل لا إله إلا الله ، يا أهل لا إله إلا الله ، بحق لا إله إلا الله ، كيف وجدتم قول لا إله إلا الله ، من لا اله إلا الله ، يا لا إله إلا الله ، بحق لا اله إلا الله ، اغفر لمن قال لا إله إلا الله ، واحشرنا في زمرة من قال لا إله إلا الله ، محمد ( صلى الله عليه وآله ) رسول الله ، علي ( عليه السلام ) ولي الله " اللهي ماذا يجري ؟! وحدهم الذين ساروا بين القبور يعرفون ما أرسمه في كلامي وحدهم الذين ساروا في مقبرة وادي السلام خصوصاً وقت الغروب وهي خالية من الناس يرى مايجري في الواقع الان إياك ثم إياك أن تنظر الى هذا الجرم المجهري ! خلف هذا الجندي المجهري قائد آمر ناهي بيده الملك وهو على كل شيء قدير بكل الاحوال ستنجلي الغبرة بعد هذا القتال السؤال لمن الغلبة ؟! من الذي سيبقى موحداً لله ؟! نحن البشر ؟ أم هذا الجرم المجهري ؟ على أحسن التقادير سننتصر بعد جراح وخوف وفقد أحبه لكن هل سنتوب الى الله حقاً ؟ أم سنعود الى ماكنا عليه ؟! أسير وأنا اسمع صفير الريح بين البيوت والمحلات المغلقة كأني أسمع فيها صوت ينادي يا أهل الارض (( لمن الملك اليوم )) ولا من مجيب سوى صمت القبور الذي أصم أذن العين من وحشة المنظر أين المتبرجات اللائي تبرجن في هذه الشوارع ذهاباً واياباً يتصيدن عيون الشباب الذين تركوا المساجد ليسعون خلفهن ؟! أين الذين كانوا يبارزون الله في العلن كفراناً ومفطرين بلا سبب في رمضان من كل عام ؟! أين الذين باعوا آخراهم بدنيا غيرهم هذه الشوارع وكأنها فتحات المقابر أين اصواتكم يا أهل الربى وكأن هذا الجرم المجهري يجول شوارعكم ينادي ! ياأهل الفساد ياأهل الظلم والطغيان اليس فيكم مبارز ؟! تراحموا ... لعلّ من في السماء يرحمكم ! عندما تعلم أن هذا الجندي يحاصر جميع دول العالم ستدرك قوله تعالى : يَقُولُ الْإِنسَانُ يَوْمَئِذٍ أَيْنَ الْمَفَرُّ وستعي حينها قوله تعالى : حَتَّىٰ إِذَا ضَاقَتْ عَلَيْهِمُ الْأَرْضُ بِمَا رَحُبَتْ وَضَاقَتْ عَلَيْهِمْ أَنفُسُهُمْ وَظَنُّوا أَن لَّا مَلْجَأَ مِنَ اللَّهِ إِلَّا إِلَيْهِ ثُمَّ تَابَ عَلَيْهِمْ لِيَتُوبُوا ۚ إِنَّ اللَّهَ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ يا عبيد الدنيا ( وانا منكم ) عودوا .... توبوا الى الله م .صيدلي مهند العياشي 1/4/2020

 
علّق منير حجازي ، على أول علاج لرفع الوباء - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : لا يوجد في الوقت الحاضر صفحة خاصة للسيدة إيزابيل ، ولكن بعد أخذ اذنها في تأسيس صفحة لها على الفيس بوك وحصول الاذن عملنا لها صفحة سنضع الرابط في الاسفل ، ولكن هذا الرابط يعتمد في نشر المواضيع ايضا على موقع كتابات في الميزان الذي تنشر السيدة إيزابيل عليه مباشرة . تحياتي رابط صفحة ايزابيل. (البرهان في حوار الأديان). https://www.facebook.com/groups/825574957791048/

 
علّق أحمد ، على أول علاج لرفع الوباء - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم أختي العزيزة إيزابيل المحترمة لقد أفتقدتك من فترة طويلة على الفيس بوك وأدخل على صفحتك الخاصة لم أجد أي موضوع جديد وقد سألت بعض أصدقائك على الصفحة لم يعلم شيء. الحمد لله على سلامتج وكان دعائي لكِ أن يجنبكِ الله من كل شر ويوفقكِ سلامات كان أنقطاع طويل أرجو أرسال رابط الفيس الخاص بكِ لأتشرف بالدخول من ضمن أصدقاء الصفحة وأكون ممنون. حفظكِ الباري عز وجل

 
علّق مصطفى الهادي ، على (الذِكرُ). هل الذكر مقصود به التوراة والانجيل؟ - للكاتب مصطفى الهادي : اجابة على سؤال حول موضوع الذكر يقول الاخ محمد كريم : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شيخنا العزيز استيضاح من جنابك الكريم بخصوص الذكر في هذه الاية الكريمة (وَلَقَدْ كَتَبْنَا فِي الزَّبُورِ مِنْ بَعْدِ الذِّكْرِ أَنَّ الْأَرْضَ يَرِثُهَا عِبَادِيَ الصَّالِحُونَ) من سورة الأنبياء- آية (105) كيف ان الزبور من بعد الذكر والذكر هو القرآن الكريم ام ان هناك امر لغوي بحرف (من). اردت ان استفسر عنها فقط. الجواب : السلام عليكم . اختلف المفسرون وأهل التأويل في معنى الزَّبور والذكر في هذه الآية ، فقال بعضهم: عُني بالزَّبور: كتب الأنبياء كلها التي أنـزلها الله عليهم ، وعُني بالذكر: أمّ الكتاب التي عنده في السماء.واتفقت كلمة المفسرون أيضا على أن الذكر: هو الكتاب الذي في السماء، والذي تنزل منه الكتب.والذي هو أم الكتاب الذي عند الله. وقال الطبري وابن كثير وغيره من مفسري اهل السنة : الزبور: الكتب التي أُنـزلت على الأنبياء ، والذكر: أمّ الكتاب الذي تكتب فيه الأشياء قبل ذلك. وعن سعيد بن جبير قال : كتبنا في القرآن بعد التوراة. ولكن في الروايات والتفاسير الإسرائيلية قالوا : أن الذكر هو التوراة والانجيل. وهذا لا يصح ان يُشار للجمع بالمفرد. واما في تفاسير الشيعة في قوله تعالى: (ولقد كتبنا في الزبور من بعد الذكر أن الأرض يرثها عبادي الصالحون) قال الطباطبائي في الميزان : الظاهر أن المراد بالزبور كتاب داود عليه السلام وقد سمي بهذا الاسم في قوله: (وآتينا داود زبورا ) النساء: 163 وقيل: المراد به القرآن.وذهب صاحب تفسير الوسيط في تفسير القرآن المجيد (ط. العلمية). المؤلف: علي بن أحمد الواحدي النيسابوري . إلى ان المقصود هو : جميع الكتب المنزلة من السماء. ومحصلة ذلك أن الذكر هو القرآن . وأن القول بأن الذكر هو التوراة والانجيل محاولة للتشكيك بمصداقية القرآن والرفع من شأن تلك الكتب التي دارت حولها الشبهات حتى من علماء الأديان المنصفين.

 
علّق مرتضى الاعرحي ، على الشريفة بنت الحسن من هي...؟! - للكاتب الشيخ تحسين الحاج علي العبودي : ما جاء اعلاه عبارة عن نسج وأوهام من وحي الكاتب ، ويتعارض مع ما هو مشهور عن رحلة الامام السبط عليه السلام وال بيته وكذلك مسير السبايا الى الشام والعودة ، وهنا أطالب الكاتب ان يكتب لنا تمديدا من اين اعتمد في مصادره .

 
علّق عمار الزيادي ، على كورونا هل هي قدر الهي ؟ - للكاتب سامي جواد كاظم : ذكرت الدول كلها...لكنك لم تذكر ايران

 
علّق التمرد على النص ، على عظائمُ الدهور لأَبي علي الدُّبَـْيزي: - للكاتب د . علي عبد الفتاح : فكيف بأمير المؤمنين علي ع

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته العلوية المهذبة إبنتنا الراقية مريم محمد جعفر أشكر مرورك الكريم وتعليقك الواعي نسأل الله أن يغيّر الله حالنا إلى أحسن حال ويجنبنا وإيّاكم مضلات الفتن. وأن يرينا جميعاً بمحمدٍ وآل محمد السرور والفرج. إسلمي لنا سيدتي المتألقة بمجاورتك للحسين عليه السلام. الشكر الجزيل لأدارة الموقع الكريم دمتم بخيرٍ وعافيةٍ جميعا

 
علّق مريم محمد جعفر الكيشوان ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : السلام عليكم ابي العزيز والكاتب القدير. حفظك الله من كل سوء، وسدد خطاك. كل ما كتبته هو واقع حالنا اليوم. نسال الله المغفرة وحسن العاقبة❤❤

 
علّق دسعد الحداد ، على علي الصفار الكربلائي يؤرخ لفتوى المرجعية بقصيدة ( فتوى العطاء ) - للكاتب علي الصفار الكربلائي : بوركت ... ووفقك الله اخي العزيز استاذ علي الصفار

 
علّق الحزم ، على الفتنة التي أشعل فتيل آل سعود لا تخمد! - للكاتب سيد صباح بهباني : يا مسلم يا مؤمن هيا نلعن قرناء الشيطان آل سعود. اللهم يا رافع السماء بلا عمد، مثبت الارض بلا وتد، يا من خلقت السموات والأرض في ستة ايام ثم استويت على العرش، يا من لا يعجزه شئ في الارض ولا في السماء، يا من اذا أراد شيئا قال له كن فيكون، اللهم دمر ال سعود، فهم قوم سوء اشرار فجار، اللهم اهلكهم بالطاغية، اللهم وأرسل عليهم ريح صرصر عاتية ولا تجعل لهم من باقية، اللهم اغرقهم كما اغرقت فرعون، واخسف بهم كما خسفت بقارون، اللهم اسلك بهم في قعر وادي سقر، ولا تبق منهم ولا تذر، اللهم لقد عاثوا فسادا في ارضك فحق عقابك. اللهم العن آل سعود، اللهم العن الصعلوك سلمان بن عبد العزيز، اللهم العن السفيه محمد ابن سلمان، اللهم العن كل ابناء سلمان. اللهم العن آل سعود والعن كل من والى آل سعود..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : احمد مطر
صفحة الكاتب :
  احمد مطر


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 محطات دبلوماسية وسياسية وأقتصادية، عراقية ... في تاريخ براغ الحديث  : رواء الجصاني

 اللجنة المركزية لتعويض المتضررين: اكثر من 38 الف متضرر صرفت لهم نحو 61 مليار دينار كتعويضات خلال النصف الاول من العام الحالي

 انتهت الحَربُ البارِدة.. وماذا بَعد؟  : زيدون النبهاني

 الإنتصار ورجال الدقائق الأربع .  : قيس النجم

 مغتصبوا السلطة وادواتهم  : صلاح بصيص

 أبو بكر وعمر والتلاعب بقانون الله ! الوحيد الخراساني..  : شعيب العاملي

 وزير الخارجية المصري يؤكد تمسك الدول الأربع بمطالبها لمبعوثي أمريكا لحل أزمة قطر

 التظاهرات وساسة العراق  : ولاء ساجت الزبيدي

 ماذا يعني فوز الديمقراطيين بأغلبية مجلس النواب الأمريكي؟

 ّمدفعية الحشد واللواء 29 يعالجان تجمعات لداعش في قاطع تل صفوك الحدودي

 الذئب الابيض ! ح6  : حيدر الحد راوي

 لو فعلها السيد السيستاني و نجله الأكبر السيد محمد رضا !؟ حينها ما انتم فاعلون؟  : رضوان العيساوي

 لاذمة ..ولاضمير  : عدوية الهلالي

 مجلة منبر الجوادين العدد ( 10 )  : منبر الجوادين

 إرفع قناعك  : حيدر حسين سويري

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net