صفحة الكاتب : حمزه الجناحي

احدهم كذب ..فصدق نفسه فقط !
حمزه الجناحي
الذي لا يعرفه المسئولين العراقيين ان اهل العراق اليوم بكل شرائحهم يعرفون الكاذب والصادق عن بعد الف ميل حتى ولو ظهر ذالك الشخص واصبح مسئولا تتغنى به الفضائيات او حتى لو انه اشترى فضائية وبدأت تؤذن باسمه ليل نهار سيعرف الناس وبسرعة البرق ان هذه الفضائية هدفها شريف او خبيث او شخصي او حزبي وأن الاذان الذي يصدح بالله اكبر هو لله ام هو للشيطان وهذه حقيقة كان العراقيين يتحدثون بها منذ القدم ويقولون انهم (امفتحين باللبن) ومره (يقولون انهم امفتحين بالتيزاب ) وكم من مرات عديدة نسمع احدهم وهو يخاطب شخص اخر تندرا واستهزاءا فيقول له (
 ادورعلينة) (روح عبره على غيري ) وهذا كان سابقا والكاذب مرة واحدة يتحدث فتبان كذبته ويكتشف امره ومنذ العشرات من السنين ترى العراقيين احيانا يتقبلون بعض الكلام من هنا وهناك ويسمعونه لكنهم يعرفون انه كذبا لكن بما ان المصلحة او بعض الاعتبارات الاخرى التي تجعلهم لا يهتمون للكذاب فيتمادى بالكذب ويصبح بنظرهم كذاب وهذا ما تجلى بوضوح الحقائق في عهد النظام السابق فالعراقيين كانوا يسمعون كذب ذالك الرجل ليل نهار ولا يعيرون له بال حتى ان الرجل جن جنونه فأعتقد ان الناس تصدقه فوقع في فخ حبائل كذبه ومات متدلي من رقبته ...
اليوم وبحكم الظروف الديمقراطية المستوردة ظهرت لنا الكثير من الشخصيات السياسية والاقتصادية والعلمية واصحاب الشهادات العليا والذين بوأتهم الغفلة مناصب شبيه بغلفة الامس وصدام وصاروا هؤلاء من قادة الشعب ولهم فضائيات خاصة واذاعات كبيرة فصار لهم المجال واسع للتنفيس عن بطونهم من فتحات خلقها الله لهم ليشرحوا بطولاتهم وصولاتهم وانتصاراتهم على العدو في المناوشات السياسية والعسكرية فتراهم دائما امام المذيع وعلى قنواتهم الخاصة يتحدثون عم ما اتوا به من مكاسب للعراقيين بحنكتهم ودهائهم وخبرتهم في المناورات والنقاشات السياسية وكيف  انهم وضعوا المقابل في الزاوية الضيقة وأحرجوه بقوة حججهم وارادتهم العراقية المتميزة وماهي الا بعض من الدقائق حتى يبان كل شيء فتسمع وانت لازلت على جلستك تلك تسمع لذالك الفطحل السياسي وهو يتناقش مع العدو تسمعه وقد بدا التناقض في كلامه ويبدأ الهراء والكذب وتبدأ اسارير الكذب ويديه تتحدث نيابة عنه ناسيا ذالك الكذاب العراقي السياسي ان الكذاب يجب ان يمتلك ذاكرة قوية لا تنسى الكلام الذ تفوه به لأنه يحتاجه فاذا عاد للكلام السابق واختلف الكلام ظهر وبان كل شيء وعلى من ؟؟ على العراقيين (المفتحيين باللبن والتيزاب ) على شعب يشرب الشاي الذي يغلي في الصيف ويرتشف السيكار اللف وكأنه في جزر الكاريبي ..
قبل فترة ا تسابق الساسة وتراكضوا ليسوقوا للعراقيين كذبة ضخمة مفادها انهم توصلوا وبقدراتهم الذاتية وبموهبتهم الربانية وبحنكتهم السياسية الى القناع الجارة تركيا باطلاق كميات من الماء الى نهر الفرات وبكميات وصلت الى 300م3 في الثانية لمساعدة العراق من الخروج من ازمة الجفاف القاتلة والتي ربما قد تصل الى ماء الشرب بل ان بعضهم تمادى ببطولاته ليبشر العراقيين انه قد حصل على وعود من تركيا بزيادة تلك الطلقات حتى تصل الى 500م3 او ربما تصل الى 700م3 وهذا مايحتاجه العراق وهكذا توصل هذا المسئول لحل الازمة المائية وامتلئت الاهوار وشربت الاشجار  وزرع فلاحيي الفرات الاوسط الشلب العنبر وكأن الامر ومنذ عشرات السنين متوقف على ذالك السياسي الفلتة الذي ذهب الى تركيا وحل الازمة التي عمرها اكثر من ثلاثين عاما ولها اغراض سياسية واخرى حتمية اوجدتها تركيا وسوريا بعد بناء السدود على الخزانات وعلى منابع الانهار ...
هذا الشخص يترأس كتلة برلمانية وزار تركيا مؤخرا وتصادف الامر معه ليفعل الافاعيل وفي مكان اخر وهذه المرة من قبل الحكومة العراقية يخرج المتحدث السيد الفلاني ليصف الموضوع بانه انتصار السياسة العراقية على الدم التركي والتعطيش وايضا يعلن ان الامر حدث واطلقت تركيا هذه الاطلاقات بعد مفاوضات شاقة للحكومة مع تركيا ,, يالله يالله ومن مكان اخر واقصد بالمكان الاخر في فضائية اخرى نسمع ان وزير الموارد المائية ومستشاريه للأن يتفاوضون ويستنجدون ويطلبون من الامم المتحدة وامريكا ومجلس الامن الدولي واستغلال العلاقات العراقية ومنظمات المجتمع المدني الانسانية للضغط على تركيا لجعلها تطلق بعض من حاجة العراق ...
ماهذا التناقض ولماذا هذه التصريحات ومن هو البطل القومي الذي بدأ يدخل قلوب العراقيين مع شربهم للماء وماهي الحقيقة ..الحكومة ام بطل الماء ام الوزارة ام النقاشات ام بكاء اطفال العراق العطاشى الذي اثر في تركيا واطلقت الماء من السدود ؟؟ ونعود نقول ان حبل الكذب قصير وقصير جدا فلا هذا ولا الحكومة ولا الوزارة ولا أي احد ببطولته قد يجبر تركيا على ان تطلق الماء .
بل ان كل الذي جرى ان الجارة تركيا قد شغلت توربينات توليد الطاقة الكهربائية ومعلوم لدى العالم ان تركيا وبحكم موقعها الرائد وحصولها على كميات من الماء والطبيعة الجغرافي لمناطق جنوب تركيا والجبال ارتات ان تكون الجارة تركيا طاقتها الكهربائية هي طاقة كهرومائية أي تعتمد على التوليد المائي وبما انها اليوم والامس بدأت تشغيل تلك التوربينات التوليدية لذالك صار لزاما ان تفتح البوبات لتحصل على المناسيب الضغطية الاعلى لتدوير تلك التوربينات والماء الذي يتدفق يخرج الى المنحدرات ولا يعود ثانية فتتلقاه الانهر التي تصب في الفرات ودجلة وكان  الله يحب المحسنين ..
ولا ضحك على العراقيين ولا استغلال موضوع من اجل مكاسب انتخابية ولا التغطية على الفساد المالي والتجاري الذي يعيشه العراقيين ولا السرقات التي وصلت للمليارات من جيوب المساكين هذا كل مافي الامر ...
وهذه المرة شهد شاهد من اهلها ومنافس للاخوة المتبجحين والمثرثرين ليقول لهم وهو من البرلمان ليقول لزملاءه .
(موعيب .. علينة مو حتى ثلج كلينه)
كذبة الماء هذه صدقها السياسي الفلتة ولم يصدقها العراقيين ..من يعيد هذه الكذبة ثانية له جائزة عراقية ضحكة طفل يعيش في اهوار الجبايش .
العراق—بابل

  

حمزه الجناحي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/06/20



كتابة تعليق لموضوع : احدهم كذب ..فصدق نفسه فقط !
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق الجمعية المحسنية في دمشق ، على الطبعات المحرّفة لرسالة التنزيه للسيد محسن الأمين الأدلة والأسباب - للكاتب الشيخ محمّد الحسّون : السلام عليكم شيخنا الجليل بارك الله بجهودكم الرجاء التواصل معنا للبحث في إحياء تراث العلامة السيد محسن الأمين طيب الله ثراه

 
علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : الشيخ عبد المحسن الجمري
صفحة الكاتب :
  الشيخ عبد المحسن الجمري


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الى الزميلة نسرين سوركتي مع التحايا  : سليم عثمان احمد

 مفوضية الانتخابات توضح اهم الاجراءات المتخذة قبل اعلان النتائج النهائية لانتخاب مجلس النواب العراقي  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

 حسبنا قوارضنا  : نعيم ياسين

 في ذكرى تأسيسه؛ قصة "فلان" والحشد الشعبي؟!  : طيب العراقي

 عمليات الانبار تواصل البحث والتفتيش عن مخلفات إرهابيي داعش  : وزارة الدفاع العراقية

 الحلي : ضرورة التصدي لوقف جرائم داعش في الاتصالات  : اعلام د . وليد الحلي

 جلد مواطنة مصرية في السعودية بسبب خلافها مع ابنة الملك  : بهلول السوري

 الحرب بالنيابة وواكعة بيها ولد الخايبة  : د . رافد علاء الخزاعي

 العمل والتربية تنظمان ندوة تثقيفية حول مفاهيم وبرامج السلامة المهنية وكيفية تنفيذها  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 جزع و ملل المواطنين في النجف الاشرف بسبب انتشار المفرقعات والالعاب النارية مع تواطئ الاجهزة الامنية .

 كتلة الاحرار تعلن جمع 200 توقيع لإيقاف عمل مجالس المحافظات

 الحقد والحسد  : مجاهد منعثر منشد

 النجف.. الذاكرة والمدينة

 السيد السيستاني وألف لام التعريف ...!!  : كاظم الخرسان

 كل عام وأنت بخير...سيدي ياحسين  : وجيه عباس

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net