حركة أنصار ثورة 14 فبراير تحيي جماهير البحرين الكبرى والملايين في كربلاء والعالم الإسلامي التي لبت نداء هل من ناصر بصرخات لبيك يا حسين

بسم الله الرحمن الرحيم

((إِنَّ اللَّهَ اشْتَرَى مِنَ الْمُؤْمِنِينَ أَنْفُسَهُمْ وَأَمْوَالَهُمْ بِأَنَّ لَهُمُ الْجَنَّةَ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَيَقْتُلُونَ وَيُقْتَلُونَ وَعْداً عَلَيْهِ حَقّ)) صدق الله العلي العظيم.

قال الإمام الحسين (ع) في يوم عاشوراء: ((هل من ناصر ينصرنا هل من معين يعيننا هل من ذاب عن حرم رسول الله صلى الله عليه واله)).

وفي رواية أخرى جاء عنه عليه السلام: ((واغربتاه واقلة ناصراه اما من معين يعيننا اما من ناصر ينصرنا اما من ذاب يذب عنا وعن حرم رسول الله)).

((إنْ كانَ لَمْ يُجِبْكَ بَدَنِي عِنْدَ اسْتِغاثَتِكَ وَلِسانِي عِنْدَ اسْتِنْصارِكَ فَقَدْ أَجابَكَ قَلْبِي وَسَمْعِي وَبَصَرِي سُبْحانَ رَبِّنا إِنْ كانَ وَعْدُ رَبِّنا لَمَفْعُولاً)).

 

لبيك يا حسين .. لبيك يا حسين

 

إن الإمام الحسين عليه السلام كان يعلم بأن من يحاربه فإن مصيره إلى النار "من سمع واعيتنا أهل البيت ثم لم يجبنا كبه الله على وجهه في نار جهنم" .. وندائه لمعسكر يزيد وبني أمية كان من باب فتح باب التوبة لهم ، إلا أن أكثرهم لعنهم الله كانوا قد تشربوا الحقد الأموي ولم يستجيبوا لنداء الله.

إن نداء الحسين في يوم عاشوراء "هل من ناصر ينصرني يفتح لنا اليوم أيضا باب الإلتحاق بالركب الحسيني المقدس لنكون من الذين لبوا نداء الحق في وجه الظلم ونصروا إمامهم في الساحات الجهادية والثقافية والفكرية والسياسية.

وكما أن نداء الإمام الحسين في يوم عاشوراء للمعسكر الأموي لم يكن لزمان دون زمان، وإنما يتجدد في كل الأزمنة والعصور ، فإننا ندعو المغررين بالخط الأموي التكفيري الداعشي الوهابي بأن يثوبوا إلى رشدهم وتلبية نداء سبط الرسول المصطفى حتى يفوزوا كما فاز الحر بن يزيد الرياحي بالجنة بعد أن ترك معسكر يزيد وعبيد الله بن زياد وعمر بن سعد وشمر بن ذي الجوشن وإصطف إلى جانب الحسين وأستشهد معه وأصبح خالدا إلى يومنا هذا.

 

فإلى جماهير شعبنا في البحرين الكبرى ..

إلى الملايين من زوار الإمام الحسين (ع)..

وإلى الشعب اليمني الثائر والصامد والصابر..

إلى الملايين من أبناء الأمة الإسلامية ..

 

نعم في يوم عاشوراء 1437 هـ خرجت الملايين في كربلاء وفي مختلف أرجاء العالم لإحياء ذكرى إستشهاد الإمام الحسين ملبية النداء .. فتحية إلى شعبنا وعوائل الشهداء في البحرين الذي لبى نداء إئتلاف شباب ثورة 14 فبراير ولبى نداء الإمام الحسين في ظهيرة يوم العاشر من المحرم بصرخات لبيك يا حسين.

فلقد لبت أكثر عشرين قرية في البحرين منها (سترة الأبية والسنابس الصامدة ونويدرات والعكر والمعامير وأبوصيبع ومالكية العز والنعيم والسهلة الشمالية والدراز الأبية وبني جمرة قلعة الثورة والشاخورة وكرزكان الكرامة والديه الأبية وجدحفص والقلعة وكرانة وباربار والجفير وبوري و....) نداء الإئتلاف المبارك وصدحت ألسنتهم بصرخات لبيك يا حسين.

وقد تقدم المسيرات الحسينية الملبية لنداء التلبية شيخ المجاهدين العلامة الشيخ علي الجدحفصي حيث تقدم المسيرات في قرية نويدرات بصرخات لبيك يا حسين.

وتحية إلى جماهير شعبنا في المنطقة الشرقية ، خصوصا في القطيف الذين خرجوا في يوم عاشوراء بالعزاء الموحد ملبين نداء السبط الشهيد بصرخات لبيك يا حسين مطالبين بإطلاق سراح المعتقلين والسجناء المنسيين ، والمحكومين بالإعدام ظلما من الشبيبة ، وفي طليعتهم فقيه الإيمان والجهاد آية الله الشيخ نمر باقر النمر ، ومفسر القرآن الكريم العلامة الشيخ توفيق العامر.

وتحية للملايين من زوار أبي عبد الله الحسين الذين خرجوا بالملايين في ركضة طويريج ملبين نداء أبي الأحرار بـ يا حسين يا حسين .. ولبيك يا حسين ..

وتحية للملايين من أبناء الشعب الإيراني الذين خرجوا بالملايين في مختلف أنحاء إيران الثورة ملبين نداء إمامهم وملهم ثورتهم بنداء لبيك يا حسين ..

وتحية للشعب اللبناني من أتباع أهل البيت وأنصار حزب الله وحركة أمل الذين لبوا نداء قائد وسيد المقاومة السيد حسن نصر الله وتجمعوا في وسط الضاحية ليبلوا نداء الحسين بصرخات لبيك يا حسين..

وتحية إلى الشعب اليمني البطل والصامد الذي لبى نداء قائده البطل الصامد المجاهد السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي ، وخرج في يوم عاشوراء بمئات الألوف ملبيا نداء الإمام الحسين بصرخات لبيك يا حسين .. وهيهات منا الذلة .. والموت لأمريكا والموت لإسرائيل والموت لآل سعود واللعنة على اليهود.

وتحية لسائر أبناء الأمة الإسلامية في الهند والباكستان وأفغانستان وبنغلادش والبلدان الأخرى التي خرجت عن بكرة أبيها في يوم العاشر من المحرم ليحيوا اليوم العالمي للتلبية بصرخات لبيك يا حسين.

إن حركة أنصار ثورة 14 فبراير إذ تتوجه بالشكر للجماهير الحسينية التي لبت نداء الحسين ، فإننا تطالب بأن يكون ظهر يوم العاشر من المحرم هو يوما عالميا للتلبية بنداء: لبيك يا حسين.

كما وإننا نستنكر هجوم مرتزقة وقطعان المستوطنين الخليفيين للمجاميع المعزية والتي لبت نداء الإمام الحسين ، كما نطالب بإطلاق سراح عوائل الشهداء ، حيث ما زال آباء الشهداء يقبعون في مركز الحورة بعد أن تم إستدعاؤهم على خلفية مشاركتهم في موكب ليلة العاشر من محرم في العاصمة المنامة لابسين الأكفان وعليها صور أبنائهم الشهداء وهم:

1-         والد الشهيد محمود أبوتاكي.

2-         والد الشهيد علي المشيمع.

3-         والد الشهيد علي الشيخ.

4-         والد الشهيد صادق سبت.

 

كما وتتقدم حركة أنصار ثورة 14 فبراير بخالص العزاء إلى الشهداء الأبرار في باكستان وبنغلادش ، وبالأخص إلى أسر الشهداء الذين سقطوا بالعشرات بين شهيد وجريح في عدة مدن البلدين جراء إستهداف التكفيريين لعشاق الإمام الحسين أثناء إحيائهم ذكرى مراسم عاشوراء.

كما نعلنها وبقوة بأن الإرهاب الأموي السفياني الوهابي السعودي الداعشي لن يرهبنا عن إقامة الشعائر الحسينية وسلنبي نداء الإمام الحسين كل عام في يوم عاشوراء بصرخات لبيك يا حسين تلف أنحاء المعمورة حتى يعرف المعسكر الأموي اليزيدي بأن للإمام الحسين (ع) ملايين الأنصار في أنحاء العالم يهتفون من أجل الحرية والعدالة وحقوق الإنسان وضد الإرهاب مطالبين بإسقاط العروش الملكية الديكتاتورية التي إتخذت من الإسلام حكومات وراثية ملوكية ، كما إتخذ قبلهم بني أمية وبني العباس ، وحكموا بالحديد والنار حتى إنتهت حكوماتهم.

وإن الحكم السعودي والخليفي والإماراتي والقطري وغيرهم من الحكومات الأموية الوراثية ستسقط بفضل وحدة شعوبنا وتمحورها حول رآية الإمام الحسين وثورته ونهضته المقدسة ، هذه الرآية التي ستسقط عروش الظالمين والمفسدين وعملاء الصهاينة والأمريكان.

وأخيرا فإن أنصار الإمام الحسين عليه السلام وفي هذه الحقبة الزمنية الهامة ، لابد وأن يترفعوا عن الخلافات الهامشية ، وأن تكون لهم نظرة ثاقبة للأحداث ، وإستراتيجيات واضحة ، فنحن في البحرين والقطيف والأحساء (البحرين الكبرى) لابد وأن تكون نظرتنا للأحداث نظرة شمولية ، وأن نطالب بحقوقنا السياسية والإجتماعية والدينية ، خصوصا ونحن في منطقة مهمة وإستراتيجية في العالم ، فلابد من المطالبة بالبحرين الكبرى حتى نتخلص من الحكومات الأموية السفيانية الظالمة.

وعلى صعيد آخر فإننا اليوم وببركة عاشوراء ونهضة السبط الشهيد قد رأينا تمحور الملايين حول الثورة الحسينية ، فلابد من أن تتحد جبهة ومعسكر المقاومة إبتداءً من إيران ولبنان وسوريا والعراق واليمن والبحرين والمنطقة الشرقية ، وهذا ما شهدناه في يوم عاشوراء بتوحد محور المقاومة بخروج الملايين الملبية لنداء الإمام الحسين والهاتفة بالموت لأمريكا والموت لإسرائيل واللعنة على اليهود والموت لآل سعود والموت لآل خليفة ، والموت لعملاء الإستكبار العالمي.

إن وحدة جبهة المقاومة المناهضة للإستكبار العالمي والشيطان الأكبر أمريكا هي الهدف الإستراتيجي لتحقيق الإنتصارات في الجبهات مع معسكر الإستكبار العالمي والمعسكر الأموي الوهابي الداعشي ، وكلما توحدنا وتوحدت كلمتنا تحت رآية الإمام الحسين وعاشوراء وكربلاء ، فإن النصر حليفنا إن شاء الله تعالى.

 

"السَّلامُ عَلى المُرَمَّلِ بالدِّمَاءِ ، السَّلامُ عَلى المَهْتُوكِ الخِبَاءِ ، السَّلامُ عَلَى خَامِسِ أصْحَابِ أهْلِ الكِسَاءِ ، السَّلامُ عَلى غَريبِ الغُرَبَاءِ ، السَّلامُ عَلى شَهِيدِ الشُّهَدَاءِ ، السَّلامُ عَلى قَتيلِ الأدْعِيَاءِ ، السَّلامُ عَلى سَاكِنِ كَرْبَلاءِ ، السَّلامُ عَلى مَنْ بَكَتْهُ مَلائِكَةُ السَّمَاءِ ، السَّلامُ عَلَى مَنْ ذُرِّيتُهُ الأزكِيَاءُ".

  

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/10/25



كتابة تعليق لموضوع : حركة أنصار ثورة 14 فبراير تحيي جماهير البحرين الكبرى والملايين في كربلاء والعالم الإسلامي التي لبت نداء هل من ناصر بصرخات لبيك يا حسين
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق كرار احمد ، على البكاء على الحسين بدعة ام سنة ؟ - للكاتب حيدر الراجح : وفقكم الله

 
علّق Nouha Adel Yassine ، على إمرأة متميزة نادرة - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : تعليقي على تغريدة د.صاحب حول السيدة زينب ع علمٌ من بلاد الحضاراتِ والكرامةِ يَحْمِلُ هَمَّ العدالةِ الإنسانيّةِ و يَمضي نِبْراساً يُنير لنا دَرْبَنا ؛ ولا عجب من هذا فهو المجاهد الحكيم من نسل بيت النبوّة ع ، نهجه طريق الله يجوب المعمورة ولواءه خفّاقاً نصرةً للحق والمستضعفين ، شامخاً كجدّته بطلة كربلاء يقدّم القرابين واهباً من ذاته كل مايملك و أكثر .. دُمْتَ وفيّاً مِعْطاءً كما عهدناك دكتور

 
علّق Nouha Adel Yassine ، على أغرب طريقة دفن لطفل في العالم .... لم يحدثنا التاريخ بمثلها ، قط - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : إنّ تَضْحيةَ الحسين وأهل بيته ع بالرغم من الجراح والمآسي ستبقى نوراً نهتدي به إلى أنْ يَتُمَّ اللهُ نورَهُ .. سلامٌ عليكم دكتور وعلى جهودكم المتواصلة في ترسيخ نهج الحق والخير والعدل

 
علّق د.صاحب الحكيم ، على اللهم تقبل منا هذا القربان - للكاتب صالح الطائي : تحية لك و لقلمك المعبر أيها الكاتب الفذ

 
علّق حميد الدراجي ، على كيف يكون علي الأكبر (ابن الحسن والحسين) معاً ؟ - للكاتب شعيب العاملي : بسم الله الرحمن الرحيم الصحيح ان العم اب كما ورد في الكتاب العزيز ولاداعي لما ذكره الكاتب واطنب فيه فهو بعيد عما نحن فيه و لنا في ازر عم ابراهيم ع دليل قاطع قال المولى عز و وجل وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ لِأَبِيهِ آزَرَ أَتَتَّخِذُ أَصْنَامًا آلِهَةً إِنِّي أَرَاكَ وَقَوْمَكَ فِي ضَلَالٍ مُبِينٍ وفي اسماعيل ع عم يعقوب ع دليل اخر وبرهان علي ونص جلي قال تعالى أَمْ كُنتُمْ شُهَدَاءَ إِذْ حَضَرَ يَعْقُوبَ الْمَوْتُ إِذْ قَالَ لِبَنِيهِ مَا تَعْبُدُونَ مِن بَعْدِي قَالُوا نَعْبُدُ إِلَٰهَكَ وَإِلَٰهَ آبَائِكَ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ إِلَٰهًا وَاحِدًا وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ ولا ادري كيف خفي هذا عن الكاتب ولم يذكره او يشر اليه

 
علّق حميد الدراجي ، على الشريفة بنت الحسن من هي...؟! - للكاتب الشيخ تحسين الحاج علي العبودي : بسم الله الرحمن الرحيم تصحيح لم يكن طريق عودة ال البيت ع من هذه الجهة وانما عادوا الى كربلاء عن طريق الصحراء حيث عين التمر ثم دخلوا لى الكوفة بعد المقام اياما في كربلاء ا ومن الكوفة عادوا الى المدينة

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، على كركاميش هل تعني كربلاء ؟؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : بمزيد من الحزن والاسى بلغني ان الاخ الكاتب ماجد المهدي كاتب الموضوع الذي نشرته أعلاه قد توفي و رحل من هذه الدنيا بتاريخ 2/3/2018 . فهنيئا له الأثار الطيبة التي تركها .

 
علّق المعتمد في التاريخ ، على كيف يكون علي الأكبر (ابن الحسن والحسين) معاً ؟ - للكاتب شعيب العاملي : بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم . العم يقال عنه اب لأبناء اخيه. فليس هناك مانع مثل استغفار إبراهيم لإبيه أزر وهو في الأصل عمه. و الله العالم

 
علّق بورضا ، على ادارة موقع كتابات في الميزان تنعى العلامة السيد محمد علي الحلو : إنا لله وإنا إليه راجعون رحم الله السيد العزيز بحق محمد وآل محمد صلوات الله عليهم أجمعين كان مبلغا وناصحا ومناصرا بارزا بلسانه ويده وشعوره في قضية الإمام المهدي عجل الله فرجه الشريف

 
علّق بشير البغدادي ، على تعرف على تاريخ عزاء ركضة طويريج وكيف نشأ ولماذا منع؟! : الحمد لله وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على كركاميش هل تعني كربلاء ؟؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : االسلام عليكم ورحمة الله الحريه الفكريه والصدق كمنهج في المعرفه.. هي هي ان تعرف حقا وان تكون حرا بينك وبين نفسك.. تحياتي وتواضعي اما الفكر الحر والصدق في البحث.. تحياتي لسمو منهاج السيد ماجد المهدي.. دمتم غي امان الله

 
علّق بشير البغدادي ، على المجلس الحسيني في لندن يصدر توضيحا بشان حادثة دهس المشيعيين بمصاب ابي الاحرار : ويبقى الحسين ع

 
علّق ماجد المهدي ، على مناقشة الردود على موضوع (ذبيح شاطئ الفرات).  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اختي الفاضلة ايزابيل باركك و اسعدك الله سبحانه و تعالى . اختي الفاضلة ايزابيل . لقد وقعت بين يدي مصادفة مقالة (قتيل شاطئ الفرات) الرائعة التي تفضلت بكتابتها و انا لدي نفس الشغف الذي قادك للبحث و القراءة في هذه العلوم الاهوتية و عندما قرأت مقالتك هذه استوقفني اسم المدينة ( كركاميش) على انها تعني مدينة كربلاء و اعتقد اني توصلت لحل هذه المسألة ان شاء الله سبحانه و تعالى. لقد لفت انتباهي عدة اشارات و تلميحات قد تساعدنا في اثبات ان الاية المذكورة في الانجيل في سفر يهوديت و التي تذكر الذبيح على نهر الفرات هو الامام الحسين عليه السلام و نظرا لان معلوماتي محدودة جدا حول تاريخ و خفايا و تفسيرات الكتاب المقدس الانجيل فلابد ان اعرض عليك هذه الاشارات و التلميحات لاعرف مدى حجيتها و مصداقيتها عند المحاججة بها لان الواحدة ستقودنا الى الاخرى الى ان تكتمل الصورة عندنا . 1- الايات التي ذكرت الذبيح في سفر يهوديت تذكر ان نبوخذ نصر انتصر على ارفشكاد بمعركة في منطقة (رعاوي) قرب دجلة و الفرات و لكن العجيب ان التوراة تقول ان نبوخذنصر ملك اشور و انه كان مالكا لمملكة نينوى و لقد ذكر هذا الامر عدة مرات مع اننا نعرف ان نبوخذ نصر هو ملك بابل و ليس ملك اشور فهل معقول ان الله سبحانه و تعالى لا يفرق بين ملك اشور و ملك بابل . 2- المنطقة التي دارت بها تلك الحرب هي صحراء ( رعاوي ) و هي تقع قرب نهري دجلة و الفرات و نهر اخر اسمه ياديسون ( وجدت ان كلمة رعاوي هي نسبة الى احد ابناء اسحاق و اسمه ( رعو ) و ذكر ان اسحاق تزوج رفقة بنت باتور و ولدت له ( عيسو ، صفو ، رعو ) و سكن رعو صحراء رعاوي وقرب طريف و تزوج سولافة ... ) و هي اي رعاوي كما تشير المصادر منطقة صحراوية تقع ما بين بحيرة الرزازة قرب كربلاء و منطقة ( طريف ) في السعودية و من ظمنها منطقة ( عرعر ) و كما ان قبيلة ( الشوايا ) و هي من القبائل العراقية (مثلا فلان الفلاني الشاوي ) ﻻ يزالون يسكنون تلك المنطقة و يقال انهم من نسل رعو بن اسحاق !! 3 -بالنسبة لنهر ياديسون فهو كما تذكر بعض المصادر انه يعبر من قناة صغيرة تسمى بلابوكاس كانت تنبع من عين دخنة المتفرعة من بحيرة الرزازة في كربلاء و كان هذا النهر الصغير يخترق صحراء رعاوي و يمر بقصر الاخيضر ليصل الى سكاكا ثم تبوك و يصب في وادي ثرف. و هذا ما تذكره بعض المصادر على انه يوجد مكان قرب كربلاء يسمى ( نينوى) اليس هو نفس اسم المدينة او المملكة العظيمة التي ذكرت في سفر يهوديت ؟؟!! ومن المعلوم إن قرية كربلاء القديمة كانت ترتبط برستاق نينوى من طسوج مدينة سورا التي تجاور مدينة بورسيبا (برس) تقريبا وتقعان على نهر الفرات ، وكان النبي ابراهيم الخليل (ع) قد ظهر فيها وكذلك في مدينة سورا والفلوجة السفلى « الكفل وما جاورها ». وهذه المناطق الثلاث متجاورة وأصبحت المساحة التي تنقل فيها النبي إبراهيم (ع) بما فيها حدود مدينة النجف الحالية لنشر دينه الذي يعتمد على وحدانية ألإله الواحد ألأحد ، قبل أن ينتقل إلى الشام وثم إلى مصر، وإلى الجزيرة العربية . 4- قاموس الكتاب المقدس نفسه يقول ان نهر بلاكوباس ( يقال انه نفسه نهر الكوفة) ربما هو رابع انهار الجنة الاربعة و هو نفسه نهر فيشون و على اساس انه يصب في شط العرب موقع جنة عدن . 5- لفت انتباهي ان كلمة (كركميش) و تعني حصن كميش و كميش هو اسم لاله تلك المنطقة تم ذكره في نصوص ( ابلا) التي وجدت في كركميش اي جرابلس الان لو انتبهنا الى الاسم و معناه المدينة اسمها كركميش و النصوص منسوبة لمكان او شخص او اي شيء اسمه ( ابلا ) اصبح لدينا ثلاث مقاطع ( كر ) ( كميش ) ( ابلا ) لو دمجنا الكلمتين تصبح ( كرابلا ) و هي كربلاء المعروفة و حتى لو اخذنا ( كر كميش ) فكميش هو اله يعبد اي متن معنى الكلمة هو ( حصن الاله ) و ما هو حصن الاله الا هو المصلى او المعبد اي بيت الله و الان ما هو اسم كربلاء الا (حصن الله ) او ( مصلى الله ) فكل التفاسير تقول ان اصل كلمة كربلاء هو ( كرب ايل ، كرب ايلا ، كربلة ..... ) و حتى ان كلمة ( كر ) و ( كرب ) تكادان تكونان واحدة و على الاكثر مصدرهما واحد و الباء اما مضافه هنا او مهمله هناك و هذة الحالات طبيعية جدا و اكثر من ان تحصى .. اعتقد اني قد اوضحت الاشارات و التلميحات التي استطعت الوصول اليها خلال الفترة القليلة لاني لم تمضي علي ربما اكثر من 24 ساعة بقليل منذ ان قرأت مقالتك الرائعة حول الذبيح على نهر الفرات ... ارجوا اكون وفقت في بيان ما توصلت اليه و الله يوفقنا جميعا لما يحب و يرضى. ارجوا التفضل بقبول خالص الاحترام و التقدير.

 
علّق محمدباقر ، على سلوني قبل ان تفقدوني - للكاتب سامي جواد كاظم : يوجد جواب اضافي ايضا على هذه الشبهة وهو ان الامام علي ع كان يقصد مقام الامامة فان مقام الامامة يمتلك المؤهل له ومن يكون مصداقا له يمتلك امكانية ان يجيب عن كل ما يسأل فكل مؤهل لمنصب الامامة يمتلك صلاحية ان يقول سلوني قبل ان تفقدوني

 
علّق بورضا ، على ادارة موقع كتابات في الميزان تنعى العلامة السيد محمد علي الحلو : إنا لله وإنا إليه راجعون رحم الله السيد العزيز بحق محمد وآل محمد صلوات الله عليهم أجمعين كان مبلغا وناصحا ومناصرا بارزا بلسانه ويده وشعوره في قضية الإمام المهدي عجل الله فرجه الشريف .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : احمد العقيلي
صفحة الكاتب :
  احمد العقيلي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 البطاقة الذكية لملاك تربية واسط في استلام الرواتب الشهرية  : علي فضيله الشمري

 المالكي يتجه الى القدس بطائرته؟!  : واثق الجابري

  موطني ..  : عقيل الحمداني

  مِنْ ناقةِ وَادي البسوس إلى جاموسةِ نهر العز!!  : لطيف عبد سالم

 مجلس حسيني – اختلاف الألوان واللغات  : الشيخ عبد الحافظ البغدادي

 (نصّ لم يصدر في كتاب)درويش محتفياً بـ «لوركا» شاعر الفضة والقمر والموت  : اوس داود يعقوب

  العراق بخير لولا هؤلاء المجرمون والادعياء واسراب الضباع  : د . كرار الموسوي

 مجلة منبر الجوادين العدد رقم ( 37 )  : منبر الجوادين

 مركز المستقبل يناقش موازين القوى العالمية في ظل المتغيرات الراهنة  : مركز المستقبل للدراسات والبحوث

 تقرير جراهام حول النظام الوظيفي عندنا قصة  : احمد سامي داخل

 القومية أو الكنيسة القومية  : جميل الجميل

  الحِمارُ البطلُ وأزمة الحكومة  : مرتضى علي الحلي

 الصورة تتكلّم  : وجيه عباس

 أطفال العراق وظاهرة العنف  : عباس ساجت الغزي

 متى نزيل النقطة عن كلمة عرب وغرب ونلجأ للرب  : وفاء عبد الكريم الزاغة

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net