صفحة الكاتب : عدنان عبد النبي البلداوي

التثقيف وواقع الأجواء المؤهلة
عدنان عبد النبي البلداوي
   لم يكن التثقيف سهل الإنتشار مالم يكن له استعداد للتلقي داخل النفس، ولايتحقق الإستعداد مالم تتوافر مستلزمات خلقه المتمثلة فيما يأتي:
 1-  الأجواء الامنة المرتبطة سايكولوجيا بباحة الإستقرار العصبي والنفسي،حيث يتعطل استقبال البث التثقيفي في خضم اجواء يتصارع فيها الهدوء والإستفزاز،وتتهيأ فيه قناة النسيان لتفعيل مهامها،كما ان مستلزمات الربط والإستنتاج لأي مضمون فكري ثقافي  تصاب بالتصدع اذا افتقرت اجواؤها الى الأمن المتوقف تأمينه على جهود وقرارات الحاكم ..
2-  الإستقرار الإقتصادي،على ان لايكون من نوع الإستقرار الجامد الذي يكدّس الأموال ولايحسن توظيفها،فيؤدي سوء التدبير الى عدم ايصال لقمة العيش كما ينبغي وبعدالة، او شمولها بعملية التقتير التي تقف وراءها المصالح الخاصة او سوء النية، ولاشك في ان التقتير بدوره يؤدي الى عدم استكمال ديناميكية التفكير التي لاتتم بنجاح تام في اجواء منغصة  مصطنعة،لأن الحقيقة تقول ان الجياع ينشغلون دائما بضمور بطونهم،فلا يستوعبون سطرا من كتاب ولا توجيها من خطيب فإذا شبعوا تتنشط حواسهم فيولد عندهم دافع التلقي والحفظ والاستعداد.. .ولما كانت الامم لا تعرف الا بعلمائها وادبائها ومثقفيها وليس بما عندها من معادن وعمران، فإن مهمة الحاكم او المسؤول المخلص المتفاني من اجل شعبه ان يعي هذه الحقيقة ..
ومن المؤسف ان مدارك بعض الحكام بقيت في دائرة ضيقة يجول فيها الوسواس الخناس الذي يملي عليهم مفاهيم خاطئة بحق شعوبهم،كإقدامهم على اغلاق نوافذ التثقيف خشية ان تنضج العقول وتتسع الافكار،فيولد التمهيد السريع لوسائل الحق بالإنفجار..وهناك صنف اخر منهم يفهم ان التقتير في إيصال مستلزمات العيش يؤدي الى ابقاء شعوبهم خاضعة ومستسلمة لهم وبعيدة عما هم فيه من استبداد وتبذير وفساد، ولاشك في ان مسارات هؤلاء الحكام هي من صنف المسارات المتخلفة في منظور المعيار التقويمي للثقافة المعاصرة، وقد افرزت هذه المسارات الخاطئة تراكم الكثير من عوامل الرفض داخل ضمائر النخب من الشعوب التي انفجر بعضها من شدة الألم وهيمنة الأمزجة الباطلة.
وماذا لو ثقف بعض الحكام انفسهم وفتحوا  نوافذ التثقيف لشعوبهم،لكي تسهل عملية انتقاء الاراء الصائبة في الجو الذي يجمعهم مع نخبة المثقفين فتبدأ الخطوة لأولى للإزدهار، اما اذا حدّتهم تشنجات التخلف، ففي الأقل ان يصغوا الى مضامين المثقفين الموضوعيين،بغية الإستزادة وتنوير الطريق بقناديل مجانية تساعدهم في الوصول الى الزوايا المظلمة لتجاوز العقبات ..
وفي ضوء ذلك، ماهو دور المثقف تحت مختلف الظروف..؟
 ان المثقف دائما هو المشار اليه بتحمل مهمة نقل الصورة الواقعية للمعاناة او الإحتياجات او التصدعات، لأن المسؤولية تستنهضه بعنف ليؤدي رسالته،انطلاقا من مضمون (من كان أكثر وعيا كان اكثر مسؤولية) والذي ينوء بالمهمة الإجتماعية هو المثقف المؤهل، اما غير المؤهل الذي ما زال لم يستفد من قراءاته وتجاربه لأسباب ..فليس بإمكانه تحقيق الأهداف المنشودة كما ينبغي، وعليه لابد ان يعيد النظر في تفعيل مضامينه ومعرفة حجم ثقافته، لكي لاتختلط المفاهيم المطروحة على الساحة الثقافية ويصبح تحصيل الحاصل قاصرا او ضعيفا، وبالتالي يفرز نتائج غير ذات اثر.
 ان المثقف يعني (المهذب) والمهذب هو الذي يوصل نفسه الى مرحلة تسقط في طريقها كل الشوائب التي من شأنها ان تعمل على نثر الغبار على وجه الحقيقة،فليس كل من يكثر قراءة الكتب او اقتنائها يُنعت بالمثقف،فهناك اختلاف في مهام وقدرات كل من: (القارئ – الكاتب – الاديب –الباحث – المثقف ) ورغم اختلاف المهام  لابد ان يعمل كل صنف من موقعه على وفق تحصيلاته :
 -  فالقارئ الجيد يستطيع ان يسهم في توعية المحيطين به من الذين لم تتح لهم ظروفهم الخاصة فرص القراءة.
 -  والكاتب ان يخلص ويصدق في نقل الحدث او التعبير عن حالة ما بمضامين غنية بالمعلومات.
 -والباحث ان يجهد نفسه في الوصول الى الحقيقة لكي يجدها الأديب امامه مع ما عنده فيعبر عنها بإسلوبه البياتي المبدع،ليؤثر في الأسماع والقلوب .
 - اما المثقف فعليه تقع مهام هؤلاء جميعا، فهو الذي يشجع القارئ الجيد على مواصلة جهوده التوعوية ليقتدي به سائر القراء، ويشير الى ابداع الأديب ويتعاون معه في عملية التوصيل، ويقتبس من مضامينه المبدعة اذا اراد  ادراجها مع كلامه، على ان يضعها بين قوسين أداء للأمانة العلمية والأدبية (اذ ليس كل مثقف اديب) ويلتقي مع الباحث ليتوثق من امور وقضايا يريد ادخالها في مضامينه اللسانية او القلمية.
 وفي ضوء ذلك، اذا برز على الساحة نخبة من المثقفين تتوافر فيهم مثل هذه المواصفات  فلا بد من ان يصغي اليهم الساسة والحاكمون، لتُصب الجهود مجتمعة في خدمة مصلحة البلاد والعباد ، و الحكام  الذين يريدون خيرا لبلدهم بحق وصدق نية ووطنية غير مصطنعة ان يستمعوا الى حملة الأقلام، وان يكتبوا على الأبواب هذه المقولة الخالدة :
  (اذا رأيت الملوك على ابواب العلماء فقل نعم الملوك ونعم العلماء، واذا رايت العلماء على ابواب الملوك فقل بئس الملوك وبئس العلماء) .

  

عدنان عبد النبي البلداوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/06/04



كتابة تعليق لموضوع : التثقيف وواقع الأجواء المؤهلة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق منتصر الحبوري ، على أصغر مؤلف في العراق مطبوع له صاحب الحكيم  الجزء الثاني - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : أين اجد نسخة إلكترونية لهذا الكتاب

 
علّق احمد الجوراني ، على هل أتى الكتاب المقدس على ذكر معركة الطف الجزء الثاني - للكاتب جولان عبدالله : جولان عبد الله: انا اعرفك جيدا حق المعرفة واعرف من تكون وماهي دوافعك واين تسكن وفي اي بلد! للأسف وجودك في احد البلاد الاوربية كأن له التأثير المضاد على فكرك وعقلك وعقيدتك السابقة وبدلا من ان تكون عونا للمذهب اصبحت عبئا علينا وليس هذا فقط بل انتهى بك المطاف لتصبح مرتدا عن دينك وعقيدتك ولربما الان قد غيرت ديانتك! يبدو ان التحذيرات لم تجدي نفعا معك ومازال لسانك الطويل وافكارك المريضة تنشر سمومها على مذهبنا العظيم (مذهب محمد وال محمد).. تبا لك ولكل انسان متلون واود ان اعلمك بأننا سوف لن ننسى تطاولك على ال بيت الرسول واوعدك بـأننا سنعثر عليك في العراق اينما تذهب وسنقطع لسانك القذر وان لم تصمت سنقطع رأسك وارجلك انت وكل من حولك لتكون عبرة لأمثالك من الخونة وقد اعذر من انذر..

 
علّق جولان عبدالله ، على هل أتى الكتاب المقدس على ذكر معركة الطف الجزء الثاني - للكاتب جولان عبدالله : ايزابيل بنيامين ماما اشوري شكراً لك على الإشارة إلى بحثي في الحوار المتمدن، وقد استكملته الآن بعد عودتي إلى الكتابة فهو الآن بجزأين وماض في كتابة الجزء الثالث بعد حصولي على نسخ حصرية من معظم الصحف التي نشرت الخبر وأنا عاكف على ترجمتها الآن. هناك نقطة لا تفتني الإشارة إليها، وهي أن عدم إيماني بمنظومة التشيع كلاً أو بعضاً لا ينفي كوني شيعياً. وإلا فبالقياس المنطقي فإن دفاعك عن أهل بيت نبي الإسلام وانتصارك لمعتقدات الشيعة من المسلمين بل وتزييف الأدلة وتلبيس الحق بالباطل لاثبات أحقيتهم في كتاب زعمت غير مرة أنه محرف، أقول كل هذا لا يستقيم وادعاءك أنك مسيحية. فافهمي (عليك البركات!!)

 
علّق جولان عبدالله ، على هل أتى الكتاب المقدس على ذكر معركة الطف الجزء الثاني - للكاتب جولان عبدالله : حميد مهدي العبيدي الخزعبلات لغة هي الأحاديث الباطلة، والمصداق الحرفي للأحاديث الباطلة هو أن تأتي إلى كتاب سماوي مقدس كالعهد القديم لتعبث بنصوصه فتبتر منها وتحرف كلماتها للانتصار لمذهبك ودينك... أما إشكالك فلقد جانبت فيه الصواب. فأنا أنكر وأنفي أن هناك ذبيحة مقدسة في هذه النصوص التي جهدت اشوري في تحرفيها عن معانيها. فالقضية كما يقول أهل المنطق (سالبة بانتفاء الموضوع) لا (سالبة بانتفاء المحمول). أنا أنفي أن هناك ذبيحة مقدسة، وإنما الكلام كل الكلام كان في أن ماما اشوري أوهمت القاريء بفرض لا وجود ولا دليل عليه وأسست (لخزعبلاتها): من كون زينب بنت علي هي (العذراء!) إلى كون كركميش هي (كربلاء!).

 
علّق عبدالله جاسم الكريطي ، على الحيدري يعود للإيمان بالإمامة الشيعية..ولكن!! (1-2) - للكاتب د . عباس هاشم : 150 رسالة فقهية في احدى الجامعات تابعها مضروبة ب 500 ورقة لينتج في فكره ان 99% من هذه الرسائل كنت في مواضيع لاانزل الله بها من سلطان وهو لايعرف ان العلم متجدد والابتلاءات كثيرة على المؤمنين ... فكيف يفتي كما يدعي انه مجتهد في مسائل وابتلاءات جديدة

 
علّق حسين المياحي ، على الحيدري يعود للإيمان بالإمامة الشيعية..ولكن!! (1-2) - للكاتب د . عباس هاشم : أحسنتم سيدنا الكريم: أعيد وأكرر أن الرجل مضطرب الفكر ولا يدري ما يقول، فما يبرمه اليوم ينقضه غداً، وبالعكس، حتى لا تكاد تجد له رأياً إلا وله نقيض من كلامه. ومن المغالطات المهمة في هذا الصدد خلط البعض بين اعتقاده الشخصي، وبين الأدلة التي تقود لهذا الاعتقاد. فلا يعنينا اعتقاده الشخصي، سواء اعتقد بالإمامة وأعيان الأئمة أم لا، إنما يعنينا الدليل، فقد يعتقد المرء بناء على رؤيا يراها أو استخارة يستخيرها أو ميل قلبي وهكذا. فهو أمر شخصي لا يعنينا بالمرة، فلا يقولن أحد: سألت الحيدري عن اعتقاده فأجابني أنه يعتقد بالإمامة والعصمة وغيرهما، فهذا ضحك على الذقون ومغالطة قبيحة. المهم في الأمر: ما هو موقفه من الأدلة المطروحة حول الإمامة؟ وهل يراها قطعية أم لا؟ وما هو موقف المذهب ممن جحدها؟ وهكذا... أما أن يقول: أؤمن بالإمامة، وفي الوقت نفسه ينقض جميع أدلتها، فهذه من المضحكات.

 
علّق جولان عبدالله ، على هل أتى الكتاب المقدس على ذكر معركة الطف الجزء الثاني - للكاتب جولان عبدالله : حميد مهدي العبيدي، عدم فهمك لما أريد لا يعني بالضرورة أن الكاتب قد جافى الصواب وإلا فالمسلمون طيلة 1400 سنة وأكثر لم يفهموا آية الوضوء وغيرها بل واقتتلوا في معاني القرآن! ولا أدري من هم أعداء الإسلام في نظرك، أهم كل المخلوقات عدا الشيعة؟ ولم تفترض أصلاً العداوة، لم لا نعبر أنه اختلاف في الرأي، عدم إيمان بما تعتقد أنت وغيرك، قراءة أخرى للتاريخ، إلخ... أما موضوع البحث، "فيبدو" أن سبب عدم فهمك للبحث بقسميه أنك لم تقرأ وربما قرأت ولم تفهم ولعلك فهمت فعنتّ. أنا في البحث وكما أثبته من نصوص الكتاب المقدس أنفي ما حاولت اشوري تلبيسه على القراء البسطاء أمثال حضرتك بأن هناك ذبيحة مقدسة، فأنا أنفي الموضوع لا المحمول. فالموضوع هنا (الذبيحة المقدسة) التي حاولت اشوري حملها على (العباس بن علي). وأنا أنفي الموضوع (أي لا وجود لذبيحة مقدسة) وبالتالي ينتفي المحمول.

 
علّق جولان عبدالله ، على هل أتى الكتاب المقدس على ذكر معركة الطف الجزء الثاني - للكاتب جولان عبدالله : أمير الموسوي لآ أظن أني "دافعت" عن شيخ الإسلام ابن تيمية، إنما رفضت إخراجه من الإسلام أو إخراج مؤلفاته. ولا أعلم ما هو "التيار المحمدي الأصيل"؟ فهناك - وحسب قول نبي الإسلام نفسه - ثلاث وسبعون فرقة، ثلاث وسبعون "تياراً محمدياً" كل يدعي أنه "التيار المحمدي الأصيل" فأيهم تعني؟ من يسميهم الشيعة نواصباً يعتقدون أنهم "تيار محمدي أصيل". جنود الدولة الإسلامية كل واحد منهم يؤمن أن تياره هو التيار "المحمدي الأصيل". فهلا أعلمتني أيهم كنت تعني؟ أما رفضي تسمية الدولة الإسلامية داعش، فقد بينت السبب، فاقرأ إن كنت تحسن القراءة.

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، على هل أتى الكتاب المقدس على ذكر معركة الطف الجزء الثاني - للكاتب جولان عبدالله : سلام ونعمة وبركة على الجميع واشكر لهم مداخلاتهم الطيبة. سبق وان نشرت تحقيقا طلبه مني بعض الاخوة ــ وهو منشور على هذا الموقع بأجزائه الثلاث ـــ التحقيق حول مزار فاطمة في البرتغال . قدمت فيه الأدلة والبراهين وأشرت إلى المصادر .ولكن مع ذلك انبرى جولان عبد الله إلى الاستماتة في نقض ما جاء فيه فكتب مقالا طويلا عريضا نشره في الحوار المتمدن تحت عنوان (مريم العذراء - سيدة فاطمة .جولان عبدالله الحوار المتمدن في 2017 / 10 / 27 ). حاول فيه ابعاد هذه المعجزة عن القديسة (فاطمة الزهراء بنت محمد) عليهم البركات والزعم انها مريم العذراء . وعلى ما يبدو فإن جولان عبد الله هو ضمن منظومة تتصدى لكل فضائل تُذكر حول آل البيت عليه البركات فهو حالة حال من سبقوه من الاقلام الرخيصة الحاقدة لا لسبب إلا الاغتراف من الكتب المشبوهة والافكار الآسنة المريضة. ومن اجل تمرير ما يكتبه ويعطيه مصداقية اكبر زعم أنه شيعي ولكنه لم يفلح في هذه ايضا حيث بان عواره من خلال مدح كل رموز الشر والنصب لا بل جرأته على اهانة بعض الرموز الدينية الشيعية مما لا يستقيم وزعمه التشيع . تحياتي للجميع

 
علّق حسين صاحب الزاملي ، على هل أتى الكتاب المقدس على ذكر معركة الطف الجزء الثاني - للكاتب جولان عبدالله : جولان عبداللة لو كنت شيعي كما تدعي بين لنا الغرض من هذا النشر. لو فرظنا ان تفسير السيدة ايزابيل اشوري خطا هل هذا يعني ان التورات الاصليه لم تاتي على ذكر معركة الطف فعلاً؟ كيف لا والقران العضيم يقول ان الكهنة حرفو التورات والاناجيل وكتبوها بايديهم. حقيقة واقعا لم افهم القصد من كتاباتك ممكن توضح ولا اعتقذ ايضا انه من الممكن الوصول من كتابات الى شيء مفيد لانه صعب جدا متابعة الفكرة وصط كل هذه الالغاز والرموز. لا اظن انك كنت موفق ابدا في طرحك ولا في اسلوبك في الرد والتعليق فقد عبرت كل الخطوط الحمراء.

 
علّق صادق الجياشي ، على الصرخي يغازل اميركا - للكاتب تقي الرضوي : تم حذف التعليق لاشتماله على تهجم وترويج للمنحرف الضال الصرخي 

 
علّق رافد علي ، على الصرخي يغازل اميركا - للكاتب تقي الرضوي : تم حذف التعليق لاشتماله على تهجم وترويج للمنحرف الضال الصرخي 

 
علّق عمار العذاري ، على هل أتى الكتاب المقدس على ذكر معركة الطف الجزء الثاني - للكاتب جولان عبدالله : انت وقح للغاية يا جولان. انت تاتي الى موقع شيعي لتنشر هكذا مقال. ثم من انت وما هي درجتك العلمية واختصاصك لترد على عالمة في اللاهوت كالسيدة اشوري. لك علم عرفنا بنفسك والا فاسكت وتعلم وريحنا من احقادك وبغضك التي ملات كتاباتك.

 
علّق عقيل العبود ، على ردا على من يدعون ان الاسلام لم يحرر العبيد! - للكاتب عقيل العبود : للتنويه: الآية القرانية تقول: (هُوَ الَّذِي بَعَثَ فِي الْأُمِّيِّينَ رَسُولًا مِّنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِن كَانُوا مِن قَبْلُ لَفِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ). ملاحظة وردت كلمة منهم في الآية المباركة إشارة إلى التبعيض باعتبار ان الرسول الأكرم محمد (ص ) من ابناء المجتمع المكي إشارة للمعنى والسلام. عقيل

 
علّق عقيل العبود ، على ردا على من يدعون ان الاسلام لم يحرر العبيد! - للكاتب عقيل العبود : الأستاذ محمد قاسم المحترم تحية وسلاما: التدرج مسالة لها علاقة بالتطور الاجتماعي، والإسلام لم يفرض شروط هذا التطور إنما يعد التطور الاجتماعي مرهونا بتطور العقل حيث ورد في كتابه الكريم: ( هو الذي بعث في الأميين رسولا يتلو عليهم اياته ويزكيهم ويعلمهم الكتاب والحكمة ..) الإسلام لم يفرض الأحكام بشكل قطعي الا في موارد، وقد شجع مسالة التعلم هنا كما يبدو انك فعلا قد استقرأت ما ورد بشكل عميق خالص محبتي مع الاحترام اخي الفاضل. عقيل العبود .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : فاطمة نادى حفظى حامد
صفحة الكاتب :
  فاطمة نادى حفظى حامد


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 وتتالت هزائم نظام القبيلة  : نزار حيدر

 الرجل المناسب  : حسين عزيز الاسدي

 الحُسَين قصة لن تنتهي...!  : وليد كريم الناصري

 نداء : أينَ أبناءُ العراقْ ؟  : كامل بردان عطية

 لماذا السجون مرة اخرى ؟  : علي حسين الدهلكي

 ملاكات توزيع كهرباء شمال البصرة تنجز إعمال صيانة تراكيب الإنارة لشارع قناة البدعة الاروائي  : وزارة الكهرباء

 شرطة الزبير : القبض على متهمين بترويج و تعاطي المخدرات وسارق عجلة  : وزارة الداخلية العراقية

 ثنائية الزمان والمكان في الملتقى الثقافي لجامعة الزهراء  : المركز الحسيني للدراسات

 الطبقة السياسية، والتأزم النفسي للمواطن .  : حسين فرحان

 إحباط هجومین بالرمادی وتکریت وقرب انطلاق تحرير الفلوجة ومقتل 78 داعشیا

 قراءة في كتاب : نظرات في التقية للمؤلف جعفر البياتي  : د . حميد حسون بجية

 العدد ( 59 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

 نهضة التنظيم الدينـقراطي تهنىء الكلدو الاشوريين في العالم برأس السنة البابلية - اكيتو  : التنظيم الدينقراطي

 فى مذكرة تقدم بها لقسم شرطة المقطم رئيس حزب شباب مصر يتهم مرشد الإخوان والشاطر بتهديده بالإغتيال

 صدور مذكرة القاء قبض بحق رافع الرفاعي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net