صفحة الكاتب : بهاء حسن الزبيدي

( نفسية الالحاد ) او ( سيكولوجية الالحاد )
بهاء حسن الزبيدي
١- هذا عنوان بحث قام به عالم النفس الأمريكي بول فيتز ناقش فيه واحد من أهم أسباب الالحاد في العالم وهوه السبب النفسي  مع الوقت والبحث وجد شيئا سيقلب الطاولة تماما بالنسبة لنظرية  عالم النفس النمساوي الشهير سيجموند فرويد ( والتي ملخصها ان فكرة وجود اله  اسقاط لدور الأب وان المتدينين اخترعوا وجود مسمي الاله لتعويضهم عن اساءتهم لأبيهم  الحقيقي في العصور القديمة ) . 
وكانت عقدة أوديب ( تقول ان في عصر سابق قديم جدا ظهرت مشاعر جنسية عند الأبناء تجاه أمهم .لكن خوفهم من والدهم منعهم من الاتصال بامهم وحتى يتخلصوا من هذا قتلوا الأب . وبعد ما قتلوا اباهم احسوا بالذنب تجاهه فحاولوا انهم يصلحوا الخطا  فاتجهوا لتقديس الأب . ولأنه غير موجود -مات- فقاموا بتقديس أب سماوي علي انه هو الذي يرعاهم ويحبهم .وبادلوه الحب بتقديم صلوات له وقرابين ومن هنا نشأت فكرة الله ونشأت فكرة الدي ) هي طاغية على المشهد والتي أدت في النهاية لنشأة مفهوم الاله عند الانسان 
٢- بول فيتز واحد من علماء النفس كان ملحدا في شبابه لاحظ فيتز ان اغلب - ان لم يكن - كل الملحدين المشهورين بالحادهم أو حتى المشككين عندهم مشاكل من أباؤهم .وكرههم الشديد للأب ولسلطته بل ولكل ما له شبه سلطة قريب منه . ومن هنا جاء كرههم للاله وانكاره كدافع نفسي لاستنكارهم  عمل أباؤهم معهم كان أباء الملحدين في نظرهم شديدي الشر وشديدي القسوة وما يستحقون لا الحب ولا الشفقة ولا العناية ... ولأن الاله دوره فعلا حسب ما وصفه فرويد هو دور الأب  الذي يرعى أبناؤه ويحميهم ويحبهم ويشفق عليهم . فكانت النتيجة  انكارهم وجود الاله وسبوه وكان عندهم رغبة كبيرة في عدم وجوده .
وهنا بول فيتز كتب بحثه الشهير ( سيكولوجية الملحد ) وعنوان جانبي ( ايمان فاقد الأب ) وعرض فيه للسبب الرئيسي في الحاد كثير من الناس وهو ( نظرية الأب المعيب ) وعرض لأشهر الملحدين في العالم ولعلاقتهم بأباؤهم .وظهر انهم كانوا ناقمين جدا على اباؤهم ورافضين لسلطتهم ولأوامرهم .وهذا انعكس بداخلهم على وجود اله لأنه يمثل لهم دور الأب.
٣- بدأ بالأباء الميتين وتأثير عدم وجودهم في حياة أولادهم على الحادهم .وكان من الأمثلة ( نيتشه - هيوم - بيرتراند راسل - جان بول سارتر - ألبير كامو - أرثر شوبنهاور ) من خلال صفحات الكتاب يسرد فيتز التأثير الذي عمله فقد الأباء على هذه المجموعة الكبيرة من الفلاسفة . 
 وينقل اقوالهم في انكار سلطة أبيهم أو كرهه ومحاولة التملص منه مثلا نيتشه كان يكره والده جدا لأنه مات وتركه في الحياة وصراعاتها وحيدا حتى انه كان يحلم به دائما يأتيه مع المصائب كموت أخيه مثلا 
جان بول سارتر فيلسوف الوجودية الشهير توفي والده وعمره حوالي سنة ونصف ورباه جده مع أمه . وعاش في غضب كبير من فقدانه لأبيه الى حين ما قررت والدته الزواج ثانية وهو في سن الثانية عشرة وهنا كانت قاصمة الظهر بالنسبة له ووجد رجل آخر محل والده قد استولى على حب أمه فزاد كرهه لكل ما هو أبوي وما مضت سنة واحدة الا وهو قائل عبارة وحيدة بنى عليها فلسفته بعد هذه  مخاطبا لنفسه ( أتعرف ماذا ؟ الله غير موجود ) 
٤- غير الأباء الميتين كان لهم تأثير ( الاباء ضعاف ومسيئو المعاملة ) كبير علي الملحدين المشاهير وأورد منهم فيتز عدد كبير ك ( توماس هوبز- فولتير - هولباخ - سيغموند فرويد - ه ج ويلز ) وغيرهم  فولتير كمثال مع انه لم يكن ملحدا طول حياته لكنه كان مشكك وناقد قوي للدين وكانت علاقته بوالده يلخصها ان اسمه الحقيقي هو ( فرانسيس ماري أروت ) لكنه تنصل من اسمه وغيره واصبح معروف باسم فولتير . السبب كان يشك فولتير انه ابن غير شرعي وان اباه ليس  ابوه الحقيقي .وكان دائما تحصل مشاجرات بين الاب والابن لان الاب كان يتمني ان ابنه يعمل بالقانون في حين ان الابن كان محب للادب والفلسفة . وصل الأمر لان اب فولتير سمح بارسال ابنه للسجن والمنفي في الهند الغربية . وهذا أمر مانسيه فولتير ابدا .
احد كتاب سيرة فولتير يصف علاقة فولتير بابيه فيقول ( هذا لا يعني في اي حال من الاحوال انه ولد غير شرعي . لكنه ببساطة كان يتمني ان يكون ابنا غير شرعي لشخص ما على ان يكون الابن الشرعي لوالده الحقيقي ) 
مثال ثاني وهو ( سيغموند فرويد ) كان والده ضعيف جدا غير قادر على اعالة أسرته . فكانت الام تعول الاسرة مع بعض الاحسان من الاخرين . فخرج سيغموند ناقم وكاره لأبيه لضعفه .وكان دائما يتذكر حادثة ان أحد معادي السامية نادى اباه ووصفه باليهودي القذر واسقط قبعته علي الأرض ووالده خاف ولم يرد .وكان سيغموند يحس دايما بالعار تجاه ضعف ابيه ومن تحت تأثير كرهه لأبيه اقترح عقدة أوديب ووضع أباه كمركز لنظرياته في علم النفس في النهاية كان والد فرويد متدين طيب خواف ضعيف بيقرأ في التوراة والتلمود فارتبط ابوه عنده باليهودية وبالله .
٥- كذلك فيتز ذكر الالحاد السياسي ورموزه ( ستالين - هتلر - ماو تسي تونغ ) وعلاقاتهم بأباؤهم .
٦- ونهى بحثه بأسباب نفسية أخري للالحاد مثلا تجارب خاصة مع متدينين تنتهي بهم للالحاد ويذكر واقعة شاب في الكنيسة وأثناء تقديم القربان المقدس يسقط خبز القربان بالخطأ فيعنفه ويهينه القس أمام الناس .وهذا جعله يشعر بجرح كبير افقده ايمانه .
مثلا تجربة خاصة مع أب متدين كالذي حصل مع المؤرخ الكبير ادوارد غيبون صاحب كتاب ( انحدار وسقوط الامبراطورية الرومانية ) وابوه كان يغصبه في التعليم علي يد قس بروتستانتي . فكره المسيحية وهاجمها كثير .
ويختم  فيتز الكتاب بتجربته الشخصية في الالحاد - وكثير من الملحدين عندهم نفس التجربة تقريبا -  وأسبابه التي رأى انها سطحية أكثر منها علمية او حتى منطقية .

  

بهاء حسن الزبيدي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/12/09



كتابة تعليق لموضوع : ( نفسية الالحاد ) او ( سيكولوجية الالحاد )
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : قصي شفيق
صفحة الكاتب :
  قصي شفيق


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 ورق من شجر الفاجعة  : علي حسين الخباز

 وزير الصناعة والمعادن يؤكد ضرورة اتخاذ إجراءات حكومية جادة وصارمة لإيقاف سياسة الإغراق السلعي للسوق المحلية  : وزارة الصناعة والمعادن

 افتتاح المرصد الفلكي في النجف الاشرف  : خزعل اللامي

 تقرير لجنة الاداء النقابى مارس 2014  : لجنة الأداء النقابي

 مصر استأصلت التنظيم الإخواني وتونس ستتكفل بالبقية  : محمد الحمّار

 النجيفي يدعوا الى الحرب الاهلية  : مهدي المولى

  (( تمهيد حول نشأة علم الاجتماع الاسلامي العربي )) 1/ 2  : حميد الشاكر

 تقييم إستراتيجي: العراق وإدارة الحرب ضد تنظيم داعش  : مركز المستقبل للدراسات والبحوث

 بين السطور : كلمة الصحافة ..المذبوحة  : عدوية الهلالي

 تلبية لنداء المرجعية باغاثة النازحين : اهالي ناحية العكيكة في ذي قار يواصلون اغاثة النازحين

 مكافحة الإرهاب بين مسؤولية الدولة ودورها في الحسم وبين الانشغال بتجييره لمآرب أخرى  : ا . د . تيسير عبد الجبار الالوسي

 علامات هستيرية في اعتقال الحرية ..!!  : زهير الفتلاوي

 أنصار ثورة 14 فبراير:غالبیة شعب البحرين مع مشروع إسقاط النظام وعلى الطاغية حمد التنحی والرحیل عن السلطة  : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

 قد يراني الأنبياء  : علي مولود الطالبي

 ارفعوا ايديكم عن فضيلة المفتي  : اوعاد الدسوقي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net