طعمة السعدي

طعمة السعدي





1- ألتحصيل العلمي :

1- الدراسة الأيتدائية : مدرسة الكرادة الشرقية الثانية ، البوشجاع / الكرادة الشرقية ، 1958. تأخر تسجيلي في الأبتدائية أكثر من سنتين بسبب اكتضاض المدرسة الابتدائية الوحيدة في الزوية ، وهي الأقرب الى الجادرية ، حيث كانت بساتين الأهل التي بيعت الى الحاج ناجي اللامي المتنفذ مع الأنكليز الذين كانوا يعشقون الجادرية لهوائه وبساتينها وورودها التي لم أر مثل عبيرها وعطورها في كافة أنحاء العالم الذي جبته شرقا" وغربا". وكان الأنكليز يزورون الحاج ناجي كمسز بيل وغيرها ويصطادون الخنازير البرية الموجودة في غابات أشجار (الغربة) وجزر دجلة في الجادرية بكثرة. وأصبح وسيطهم مع العشائر (للرشوات والهدايا) ، لذلك لقب الأنكليز بلقب (أبو ناجي).
2- الدراسة الثانوية : الثانوية الجعفرية النهارية الأهلية ، بغداد ، الرصافة ، قرب جسر الأحرار أو شارع حافظ القاضي ، الفرع العلمي 1963 .
3- ألدراسة الجامعية: دبلوم عالي في هندسة المساحة ، معهد الهندسة التطبيقية الذي كان تابعا" لكلية الهندسة في جامعة بغداد اداريا" وفنيا. سنة التخرج 1966 . وشملت الدراسة دورات عملية صيفية من 6 الى 8 أسابيع.
ولم أذق طعم الرسوب المر ، رغم أنني كنت قارئا" للأدب والعلوم والفلك بشكل خاص أكثر من قراءتي لدروسي أضعافا" مضاعفة ، وغالبا" ما كنت أحفض الدرس بمجرد الأستماع الى المدرس (ان حضرت الدرس ، لأني كنت كثير الغياب مع الأسف الشديد)
Higher Diploma in Engineering Surveying, University of Baghdad, 1966
4- شهادة دبلوم باللغة الفرنسية من المركز الثقافي الفرنسي في بغداد عام 1972 .
Diploma in French Language / From the French Cultural Centre in Baghdad, 1972.
5- شهادة دبلوم في المسح الجوي من سويسره عام 1979 .
Diploma in Aerial Surveying (Photogrammetry) / St Gallen / Switzerland 1979.
أللغات : أتكلم ، اضافة الى العربية بالطبع ، الأنكليزية والفرنسية والألمانية والتركية ( تمشية أمور وليس بطلاقة) وأعيد مراجعة الأسبانية التي كنت أتكلمها قبل 40 عاما" عندما عملت مع شركة سبانكو ؟ الأستشاريون الأسبان في مشروع ري الأسحاقي في الدجيل / سميكة عامي 1967 و1968.
ثانيا"- الخبرة المهنية :

1- عملت فور تخرجي عام 1966مشرفا" على تنفيذ شارع السايلو في البصرة في منطقة ألأبلة ، قرب مركز تدريب البصرة مع المقاولين فاضل الصفار وابراهيم ألسهيل ألجميلي وكان طول الشارع كيلومتر واحد.
2- انتقلت بعدها للعمل مع شركة سعيد عوض اخوان (أردنيون/ فلسطينيون) وكنت مسؤولا" عن تنفيذ طريق المقترب الغربي لجسر الفلوجة الجديد وقتئذ حيث كان فيها جسر حديدي واحد يتسع لسيارة واحدة كما أذكر.
3- ثم انتقلت انتهاء العمل في هذا المشروع للعمل مع شركة سبانكو* (ألأستشاريون الأسبان) في كانون ثاني 1967 حتى مايس 1968 وكنت مسؤولا" عن مسح القنوات الفرعية والمبازل من منطقة الفرحاتية شمالا" حتى منطقة الدجيل جنوبا" وشمل العمل تثبيت نقاط التثليث وصبات الكونكريت بأبعادها الثلاثة ، الأحداثيات تشميلا" وتشريقا" وارتفاعا"** وتثبيت أسماء القرى والمواقع على الصور الجوية ومنها على الخرائط.
4- بعد انتهاء عمل الشركة الأسبانية عملت مع المقاول عبدالحسين برهان الموسوي في تنفيذ القناة الرئيسية لمشروع ري الأسحاقي (المقاولة 6 ) الممتدة من الفرحاتية حتى معامل طابوق التاجي حيث مصب القناة في دجلة جنوب معسكر التاجي. وكان ذلك من منتصف عام 1967 الى نهاية عام 1969 قمت بادارة العمل الموقعي وحيدا" في السنة الأخيرة.
4- انتقلت للعمل في مشروع ري مندلي مع المقاول سليم عبدالله عبدالأحد في شهر كانون ثاني 1970، وكنت مسؤولا" عن تنفيذ القناة الرئيسية (ألأعمال الترابية) وتمتد القناة من صدور ديالى حتى تقاطع طريق بعقوبة مندلي بموازاة سلسلة جبال حمرين، ومن هذا التقاطع ، أو كم 54 يتم ايصال المياه الى قضاء مندلي عن طريق انبوب فولاذي ومحطة ضخ . وحصلت على مقاولتين ثانويتين من المقاول الرئيسي اضافة الى عملي براتب مميز وتشمل التكسية الحجرية وأعمال كونكريتية لجسور ايرلندية***. واستمر عملي في هذا المشروع حتى نهاية عام 1972.
5- عملت في المرحلة الثالثة في مشروع ري مندلي بين عامي 1973 وعام 1974 مع المقاولين ماجد النهر ويعرب البياتي وشركائهما وكنت مسؤولا" عن الأعمال الترابية اضافة الى حصولي على مقاولات ثانوية.
6- تفرغت لمكتبي الخاص بالمقاولات الذي أجيز عام 1972 بأسمي الشخصي ثم تم تغييره الى مكتب ريم للهندسة التطبيقية عام 1975 واستمريت في العمل في قطاع المساحة وتصميم الطرق والمقاولات وخصوصا" مع مديرية أشغال القوة الجوية حتى هروبي من العراق الى الأردن ومنه الى سويسرا في الثاني والعشرين من تشرين أول عام 1980.
7- حصلت على وكالة شركة وايلد هيربرك **** السويسرية لأنتاج أجهزة المساحة والمسح الجوي في عام 1976 واستمر عملي معهم بصورة سرية حتى غزو الكويت وتطبيق العقوبات الأقتصادية على العراق في آب 1990 .
8- كانت لدي حقول دواجن في مويلحة ، الحصوة ، ومجزرة وورشة غسيل وتشحيم سيارات في المنطقة الصناعية في الحصوة ، ناحية ألأسكندرية مستوردة من ألمانيا (الأتحادية آنئذ) ، ثم تم بيع الورشة بعد هروبي من العراق بسنتين أو ثلاث.
9- عملت في التجارة والصناعة بعد هروبي من العراق فكان لي مكتب تجاري في عمان مسجل بأسم اخوة اردنيين من الشيشان لنتخلص من الأجهزة الصدامية وشاركت في مصانع بلاستك في نفس الوقت ، ثم اشتريت آخر لحسابي فيما بعد. ولا زلت أعمل كرجل أعمال.
ثالثا" - الأتجاه السياسي : مستقل

رابعا"- الأنتماء العشائري :

من ناحية النسب، الذي أعتز به ، من بني سعد بن بكر بن هوازن بن منصور بن عكرمة بن خصفة بن قيس بن عيلان بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان . ومن ناحية الأنتماء كل أشراف العراق وقبائله أهلي و عشيرتي شمالا" وجنوبا" وشرقا" وغربا".
ألميلاد : 15 /11/ 1943 / الجادرية ، الكرادة الشرقية ، بغداد حيث ولد والدي وجدي الأول والثاني ، ومن جدي الثالث فما فوق رحمهم الله من قضاء بلد قرب ضريح السيد محمد عليه السلام.
خامسا" - ألنشاط السياسي:

بدأ عدائي السري لنظام البعث عام 1973 بعد أن سيطرت عليه عصابة العوجة بقيادة المجرم صدام الفعلية، بعد مسرحية مؤامرة ناظم كزار في حزيران من ذلك العام ، وكنت شديد الأنتقاد له و لعصابته وأعماله الأجرامية. تعهدت للشهيد الدكتور ابراهيم محمد علي اللامي بعد عودته من أميركا / الينويس، عام 1979 وحصوله على شهادة الدكتوراه في التغذية بدعم نشاطهم السياسي ضد نظام صدام ماديا، وهربت من العراق في شهر تشرين أول عام 1980 الى الأردن ومن هناك الى القاهرة ثم الى سويسره ، بعد محاولة الأمن العام استدراجي لألقاء القبض علي بعد اعتقال الشهيد د ابراهيم (واعترافه على أنني من حزب الدعوة تحت التعذيب ، ولم أكن كذلك اطلاقا" ) وكل من ألشهداء بهاء وعلي أولاد صالح عبود عم زوجتي وابن خالتي والشهداء حامد وعبدالرضا ومحمد وصالح أولاد مهدي محمد جواد اللامي (ابن خالتي أيضا") رحمهم الله. ,استشهدت مجموعة أخرى من أقاربي قبلهم في عام 1979 بتهمة حزب الدعوة أيضا" ومنهم الشهداء قاسم جواد السعدي ، وحسن حسين علي السعدي ، وعبدالرحيم محسن كاظم السعدي ، وطه ياسين محمد السعدي وغيرهم.
قمت مع ألأخ موفق صالح عبود عباس، شقيق الشهيدين بهاء وعلي المذكورين أعلاه وزوجتي وزوجته بتأسيس أول منظمة لحقوق الأنسان في العراق باسم المنظمة العراقية لحقوق الأنسان والدفاع عن المعتقلين السياسيين في العراق في سويسرة في شهر تشرين الثاني 1980، واتخذت اسما" تمويهيا" لا يخطر ببال أجهزة صدام المخابراتيه وألأمنية هو مروان علي الموسى (علي الموسى هو جد والدي رحمهما الله). وأتخذ أخي موفق اسم أبو سميره اسما" له وهو كنيته الحقيقية. ويجد القارىء بعض ما تبقى من مراسلاتنا محفوظا" في هذه الشبكة الألكترونية.
قمنا بمراسلة وسائل الأعلام الهامة كافة، اضافة الى رؤساء الحكومات العربية جميعها ورؤساء الحكومات العالمية ذات الشأن بدون استثناء فاضحين جرائم صدام وساديته ضد جميع العراقيين شمالا" وجنوبا" وشرقا" وغربا". ووقفنا ضد الحرب العراقية الأيرانية بحزم ، وكان دفاعنا عن العراقيين شاملا" من رجال دين ، كالشهيد الكبير العالم محمد باقر الصدر وشقيقته الشهيدة بنت الهدى والشيخ عبدالعزيز البدري والشهيد الشيخ ناظم عاصي العلي (من شيوخ قبيلة العبيد العربية بارك الله فيها وبرجالها الصناديد) ولم نستثني مظلوما" مقهورا وبضمنهم البعثيين الشرفاء الذين قتلهم صدام بأساليبه الأجرامية وما أكثرهم ( للحقيقة والتأريخ) حتى أنه قضى على قيادات البعث ألتأريخية العراقية بكاملها تقريبا" ، وأسس دولة الشخص الواحد فاختزل العراق وشعبه بشخصه اللئيم الحقير، وأرجعنا مئات السنين الى الوراء ، في حين ظهرت دويلات في نفس فترة حكمه المشؤوم لم يكن يعرفها أحد ، وصارت من عمالقة الأقتصاد والسياحة والتحضر في المنطقة. ووجدنا العراق أبا الحضارات يقارن بالصومال بعد عودتنا اليه بعد التحرير ، بسبب شرور صدام وعصابته وأعماله الأجرامية ضد العراقيين ودول الجوار.
عشت في عمان من 14 نيسان 1987 الى 24 آذار 1994 كان بيتي خلالها مقرا" للقاء معارضي صدام ومن هذا البيت تم تدبير عملية انضمام السفيرين السيد هشام الشاوي وحامد علوان الجبوري الى معارضة النظام ، وعقدهما مؤتمرا" صحفيا" في لندن في العشرين من آب 1973 أعلنا فيه خروجهما على عصابة صدام. وكان ممن يحضر الى بيتي باستمرار محمد محسن الزبيدي (ابو حيدلر الكرادي) مندوبا" عن السيد أحمد الجلبي، وجاء معه مرة السيد عزت الشابندر الذي كان في جند الأمام ثم تحول الى جند أياد علاوي فيما بعد. وكان يحضر الى بيتي شيوخ عشائر وضباط متقاعدين وغيرهم من معارضي النظام. سافرت الى لندن في 24 آذار 1994 ولا زلت مقيما" فيها لحد الآن بعد أن قضيت أكثر من عامين متتاليين في بغداد بعد التحرير حيث تشرفت بالأنتماء الى المجلس العراقي لأعادة الأعمار حتى 30 حزيران 2004 .
ساهمت وعائلتي في نشاطات الجالية العراقية في بريطانيا من مظاهرات واجتماعات وندوات ومخاطبة البريطانيين والسواح وفضح جرائم صدام في ركن الخطباء في هايد بارك أحيانا" منذ وصولي الى لندن هاربا" من عمان بعد قرار صدام تصفيتي بواسطة أجهزته المخابراتية والأمنية والتي كشفتها المخابرات الأردنية التي وفرت لنا الحماية مشكورة ، وكانت لله والتأريخ سببا" مباشرا" في افشال عملية اغتيالي واختطاف ابني حيدر أو أي من أفراد عائلتي لأتخاذهم رهائن مقابل عودتي بعد علم المخابرات العراقي بهربي الى (اليمن) كما أشعنا وقتئذ لتمويه المخابرات العراقية. كان ذلك في شهر آذار 1994 . كان سبب قرار اغتيالي هو دوري الرئيسي في عملية هروب و انضمام السفير الأخ هشام الشاوي والسفير حامد علوان الجبوري الى صفوف المعارضة وعقدهما المؤتمر الصحفي المشترك في العشرين من آب 1993 في لندن. وشملت قائمة الأغتيالات التي أقرها صدام شخصيا" اضافة" الي كل من الصديق الشهيد المرحوم أبو الورود الشيخ طالب السهيل الذي اغتيل في لبنان بعد أقل من شهر من هربي الى لندن في ليلة 12/13 نيسان 1994 ، والسفير السابق حامد علوان الجبوري الذي أباحت عشيرته دمه ، والسفير صفاء الفلكي ، وسفير سابق ترك النظام بعد انتفاضة أذار 1990 لا أذكر اسمه، واستثنت قائمة التصفيات الأخ الكريم السفير هشام الشاوي لعدم رغبة صدام قتل المزيد من صناديد عشيرة العبيد ، أصدقائي الأشاوس.
وكان في نيتنا اعلان هرب ثلاثة سفراء آخرين لو استطعنا الحصول على دولة تقبلهم وعوائلهم ، وبقي هؤلاء السفراء في وظائفهم حتى النهاية رغم معاداتهم لصدام وعصابته كالكثير من المسؤولين والبعثيين.
ساهمت وعائلتي بتأسيس مظاهرة الأعتصام المستمر في لندن التي استمرت من الرابع من كانون ثاني عام 1997 الى 29 آيار 2003 ، وكنا نطالب بمحاكمة صدام دوليا ، ونفضح جرائمه للبريطانيين والسواح في ساحة الطرف الأغر ، ونعرض صورا" للمعذبين وشهداء حلبجة الشهيدة. وقمنا بجمع عشرات آلاف التواقيع من بريطانيين وسواح من كافة أنحاء العالم تطالب بمحاكمة صدام وعصابته دوليا"، ويحتفظ بالقائمة الدكتور صاحب الحكيم أحد أنشط المؤسسين للمظاهرة. وأذكر للتأريخ أن ألمخابرات العراقية أفلحت في تجنيد أحد نشطاء المظاهرة المسمى (السيد زعيم الحسيني ، ابو علي ) وكان اسمه لدى جهاز المخابرات صادق جعفر ويشيرون اليه بمصدرنا الرمز حسب الوثائق التي حصلنا عليها بعد سقوط نظام صدام. وقامت المخابرات بتزويده بكامرة فديو وكل ما يحتاجه لتصويرنا وتوثيق نشاطاتنا ، وكان يدعي أنه من حزب الدعوة ويتواجد في دار الأسلام في لندن مع السيد حسين الشامي . وادعى أمامي أنه يحفظ أرشيف المعارضة في كومبيوترات (حاسبات ) ألمركز ، وطلب معلومات عن نشاطاتي ضد صدام فقلت له : ان نشاطاتي تحتاج الى موسوعة بذاتها ، فأهتم بغيري ، ولم أعطه شيئا". وأكتشفنا أن آخرين ممن كانوا مؤسسين للمظاهرة كانوا يلتقون بالمخابرات العراقية في تونس ورومانيا وفرنسا ، ونحتفظ بالوثائق التي تثبت ذلك في مكان أمين في أوروبا.
وكانت لي نشاطات سرية جدا" لمحاولة اسقاط نظام صدام من الداخل ومن الدائرة القريبة منه عن طريق شخصيات عشائرية مؤثرة من محافظة صلاح الدين وكركوك بالتنسيق مع المجلس الاسلامي الأعلى بزعامة المرحوم الشهيد محمد باقر الحكيم. وكانت الأتصالات تجري مع سماحة السيد عبدالعزيز الحكيم الذي التقيت به في سويسره 3 مرات صيف عام 1995 بحضور الشهيد الدكتور علي العضاض. وعدة مرات عند زيارته الى لندن عام 1997 بحضور المرحوم علي العضاض ، وعدة مرات في عام 1998 بحضور الدكتور طالب ( حامد) البياتي. وحضر السيد عمار الحكيم مع والده في احدى زيارتيه، وكان عمره 20 عاما" وأعجب بالغزلان المتعددة الأنواع الموجودة في ريجموند بارك حيث مررنا به في طريقنا الى بيتي .
كانت لي اتصالات مع تنظيمين سريين عسكريين (متقاعدين وفي الخدمة آنذاك) عن طريق عميد ركن متقاعد وآخر عن طريق طبيب عسكري.
قمت بمهاجمة نظام صدام والدفاع عن مظلومية الشعب العراقي واستفتاءت صدام السخيفة لأنتخابه لرئاسة الجمهورية عن طريق مقابلات مع محطات الراديو والفضائيات بشجاعة وجرأة قل مثيلها ومن تلك الفضائيات محطة أي أن أن ، والتلفزيون الألماني والهولندي والأذاعة الأيرانية واذاعة سبكتروم في لندن وغير ذلك.
حاول عملاء صدام تشويه سمعتي انتقاما" من نشاطاتي ضد النظام الصدامي ومنهم غبي من الفرات الأوسط وجبوري كان خادما" لعدي وآخر كان في الأستخبارات العسكرية، ولكن أقول لهم : يا جبل ماتهزك ريح ، وموتوا في غيضكم.
لم أعمل لا أنا ولا أي من اخوتي في أية وظيفة حكومية مدنية كانت أم عسكرية لأننا من أصحاب المهن الحرة.
المدونة
http://www.t-alsaadi.co.uk/


المقالات

وطن يئنّ جريحا" وشعب تنقصه ألتربية ألوطنية وألتكاتف أيام المحن  28/08/2013  ، 1450 مشاهدة (المقالات)

وطن يئنّ جريحا" وشعب تنقصه ألتربية ألوطنية وألتكاتف أيام المحن  18/08/2013  ، 1457 مشاهدة (المقالات)

رسالة إلى ألسيد رئيس ألوزراء نوري ألمالكي  11/08/2013  ، 1388 مشاهدة (المقالات)

إذكروا نعم ألله عليكم أيها ألعراقيون ألأكارم ولا تكونوا مسخرة" للأجانب  02/02/2013  ، 1388 مشاهدة (المقالات)

كف عن تدخلك في شؤون ألعراق ياحمد بن خليفة  28/08/2012  ، 1655 مشاهدة (المقالات)

لا تدس أنفك في شؤون ألعراق يا عبدألله بن عبدالعزيز ألنجدي  25/08/2012  ، 1959 مشاهدة (المقالات)

لا تبيعوا أسلحتكم ألشخصية أيها ألمغفلون  17/08/2012  ، 1568 مشاهدة (المقالات)

مطلوب إبرام ميثاق شرف وطني ينبذ أللجوء إلى إستخدام ألسلاح  18/07/2012  ، 1672 مشاهدة (المقالات)

نظافة بغداد وألمدن ألعراقية مقياس لشرف ألمهنة بالنسبة للمسؤولين عنها ومرآة لإلتزامهم ألوطني وألديني ألديني ألمزعوم  22/06/2012  ، 2033 مشاهدة (المقالات)

حزورات سياسية  14/06/2012  ، 1564 مشاهدة (المقالات)

شعوب وأديان وأوطان ، هل نحن أمة مثل بقية ألبشر ؟ 6  01/01/2012  ، 1731 مشاهدة (المقالات)

شعوب وأديان وأوطان ، هل نحن أمة مثل بقية ألبشر ؟ 5  31/12/2011  ، 1757 مشاهدة (المقالات)

[ المزيد .. ]



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق عامر ناصر ، على الموت بحبة دواء؟! - للكاتب علاء كرم الله : للعلم 1- نقابة الصيادلة تتحكم بالكثير من ألأمور وذلك بسبب وضعها لقوانين قد فصلت على مقاساتهم متحدين بذلك كل ألإختصاصات ألأخرى مثل الكيمياويين والبايولوجيين والتقنيات الطبية وغيرها 2- تساهم نقابة الصيادلة بمنع فحص ألأدوية واللقاحات في المركز الوطني للرقابة والبحوث الدوائية بحجة الشركات الرصينة ؟؟؟ بل بذريعة تمرير ألأدوية الفاسدة واللقاحات الفاشلة لأسباب إستيرادية 3- يتم فقط فحص الأدوية واللقاحات رمزيا ( physical tests ) مثل وزن الحبة ولونها وهل فيها خط في وسطها وشكل الملصق ومدة ذوبان الحبة ، أما ألأمبولات فيتم فحص العقامة ؟؟؟ أما فحص ال potency أي فحص القوة فلا بل يتم ألإعتماد على مرفق الشركة الموردة ؟؟؟ وناقشت نائب نقيب الصيادلة السابق حول الموضوع وطريقة الفحص في إجتماع حضره ممثلون من الجهات ألأمنية والكمارك فأخذ يصرخ أمامهم وخرج عن لياقته ؟؟؟ حاولت طرح الموضوع أمام وزارة الصحة فلم أفلح وذلك بسبب المرجعية أي إعادة الموضوع الى المختصين وهم الصيادلة فينغلق الباب 4- أنا عملت في السيطرة النوعية للقاحات وكنت قريبا جداً من الرقابة الدوائية وعملت معاونا للمدير في قسم ألإخراج الكمركي ولا أتكلم من فراغ ولا إنشاءاً

 
علّق جيا ، على خواطر: طالب في ثانوية كلية بغداد (فترة السبعينات) ؟! - للكاتب سرمد عقراوي : استمتعت جدا وانا اقرا هذه المقاله البسيطه او النبذه القثيره عنك وعن ثانويه كليه بغداد. دخلت مدونتك بالصدفه، لانني اقوم بجمع معلومات عن المدارس بالعراق ولانني طالبه ماجستير في جامعه هانوفر-المانيا ومشروع تخرجي هو تصميم مدرسه نموذجيه ببغداد. ولان اخوتي الولد (الكبار) كانو من طلبه كليه بغداد فهذا الشيء جعلني اعمل دىاسه عن هذه المدرسه. يهمني ان اعلم كم كان عدد الصفوف في كل مرحله

 
علّق مصطفى الهادي ، على ظاهرة انفجار أكداس العتاد في العراق - للكاتب د . مصطفى الناجي : السلام عليكم . ضمن سياق نظرية المؤامرة ــ اقولها مقدما لكي لا يتهمني البعض بأني من المولعين بهذه النظرية ، مع ايماني المطلق أن المؤامرة عمرها ما نامت. فضمن السياق العام لهذه الظاهرة فإن انفجارات اكداس العتاد هي ضمن سلسلة حرائق ايضا شملت ارشيفات الوزارات ، ورفوف ملفات النزاهة . وصناديق الانتخابات ، واضابير بيع النفط ، واتفاقيات التراخيص والتعاقد مع الشركات وخصوصا شركة الكهرباء والنفط . وهي طريقة جدا سليمة لمن يُريد اخفاء السرقات. واما الحرارة وقلة الخبرة وسوء الخزن وغيرها فما هي إلا مبررات لا معنى لها.لك الله يا عراق اخشى ان يندلع الحريق الكبير الذي لا يُبقي ولا يذر.

 
علّق محمد ميم ، على من أخلاق الرسول الكريم (ص).. وقصة سفانة بنت حاتم الطائي - للكاتب انعام عبد الهادي البابي : الرواية الواردة في السيرة في واد وهذا النص المسرحي في واد آخر. وكل شيء فيه حديث النبي صلى الله عليه وسلم فلا ينبغي التهاون به، لما صح من أحاديث الوعيد برواية الكذب عنه: ⭕ قال النبي صلى الله عليه وسلم : (مَنْ كَذَبَ عَلَي مُتَعَمِّدًا فَلْيَتَبَوَّأْ مَقْعَدَهُ مِنْ النَّارِ) متفق عليه ⭕ وقال صلى الله عليه وسلم : (مَنْ حَدَّثَ عَنِّي بِحَدِيثٍ يُرَى أَنَّهُ كَذِبٌ فَهُوَ أَحَدُ الْكَاذِبِينَ) رواه مسلم

 
علّق محمد قاسم ، على (الثعلبة المعرفية) حيدر حب الله انموذجاً....خاص للمطلع والغائر بهكذا بحوث. - للكاتب السيد بهاء الميالي : السلام عليكم .. ها هو كلامك لا يكاد يخرج عن التأطير المعرفي والادلجة الفكرية والانحياز الدوغمائي .. فهل يمكن ان تدلنا على ابداعك المعرفي في المجال العقائدي لنرى ما هو الجديد الذي لم تتلقاه من النصوص التي يعتمد توثيقها اصلا على مزاج مسبق في اختيار رواة الحديث او معرفة قبلية في تأويل الايات

 
علّق مصطفى الهادي ، على متى قيل للمسيح أنه (ابن الله).تلاعبٌ عجيب.  - للكاتب مصطفى الهادي : ما نراه يجري اليوم هو نفس ما جرى في زمن المسيح مع السيدة مريم العذراء سلام الله عليها . فالسيدة مريم تم تلقيحها من دون اتصال مع رجل. وما يجري اليوم من تلقيح النساء من دون اتصال رجل او استخدام ماءه بل عن طريق زرع خلايا في البويضة وتخصيبها فيخرج مخلوق سوي مفكر عاقل لا يفرق بين المولود الذي يأتي عبر اتصال رجل وامرأة. ولكن السؤال هو . ما لنا لا نسمع من اهل العلم او الناس او علماء الدين بأنهم وصفوا المولود بأنه ابن الطبيب؟ ولماذا لم يقل أحد بأن الطبيب الذي اجرى عملية الزرع هو والد المولود ؟ وهذا نفسه ينطبق على السيد المسيح فمن قام بتلقيحه ليس أبوه ، والمولود ليس ابنه. ولكن بما أن الإنسان قديما لا يهظم فكرة ان يلد مولود من دون اتصال بين رجل وامرأة ، نسبوا المولود إلى الله فيُقال بأنه ابن الله . اي انه من خلق الله مباشرة وضرب الله لنا مثلا بذلك آدم وملكي صادق ممن ولد من دون أب فحفلت التوراة والانجيل والقرآن بهذه الامثلة لقطع الطريق امام من يتخذون من هذه الظاهرة وسيلة للتكسب والارتزاق.كيف يكون له ابن وهو تعالى يقول : (أنّى يكون له ولد ولم تكن له صاحبة). وكذلك يقول : (لم يلد ولم يولد). وكذلك قال : (إنما المسيح عيسى ابن مريم رسول الله وكلمته القاها إلى مريم وروح منه ... سبحانه أن يكون لهُ ولد ولهُ ما في السماوات وما في الأرض). وتسمية ابن الله موغلة في القدم ففي العصور القديمة كلمة ابن الله تعني رسول الله أو القوي بامر الله كماورد في العهد القديم.وقد استخدمت (ابن الله) للدلالة على القاضي أو الحاكم بأنه يحكم بإسم الله او بشرع الله وطلق سفر المزامير 82 : 6 على القضاة بأنهم (بنو العلي)أي أبناء الله. وتاريخيا فإن هناك اشخاص كثر كانوا يُعرفون بأنهم أبناء الله مثل : هرقل ابن الإله زيوس، وفرجيليوس ابن الالهة فينوس. وعلى ما يبدو أن المسيحية نسخت نفس الفكرة واضافتها على السيد المسيح.

 
علّق احمد الحميداوي ، على عبق التضحيات وثمن التحدّيات - للكاتب جعفر البصري : السلام عليكم نعم كان رجلا فاضلا وقد عرفته عن قرب لفترة زمنية قصيرة أيام دراستي في جامعة البصرة ولا زلت أتذكر بكائه في قنوت صلاته . ولقد أجدت أخي البصري في مقالك هذا وفقك الله لكل خير .

 
علّق احسان عبد الحسين مهدي كريدي ، على (700 ) موظفا من المفصولين السياسيين في خزينة كربلاء - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : لدي معاملة فصل سياسي لا اعرف مصيرها مقدمة منذ 2014

 
علّق ابو الحسن ، على كيف تقدس الأشياء - للكاتب الشيخ عبد الحافظ البغدادي : جناب الشيخ الفاضل عبد الحافظ البغدادي دامت توفيقاتكم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته جزاك الله خير جزاء المحسنين على هذا الوضيح لا اشكال ولا تشكيل بقدسية ارض كربلاء الطاهره المقدسه مرقد سيد الشهداء واخيه ابي الفضل العباس عليهما السلام لكن الاشكال ان من تباكى على القدسيه وعلى حفل الافتتاح هو نوري ***************فان تباكى نوري يذكرني ببكاء اللعين معاويه عندما كان قنبر يوصف له امير المؤمنين ع فان اخر من يتباكى على قدسيه كربلاء هو  $$$$$ فلللتذكير فقط هو من اقام حفله الماجن في متنزه الزوراء وجلب مريام فارس بملايين الدولارات والزوراء لاتبعد عن مرقد الجوادين عليهما السلام الا بضعة كليومترات وجماعته من اغتصبوا مريام فارس وذهبت الى لبنان واقامت دعوه قضائية عن الاغتصاب ومحافظ كربلاء سواء ابو الهر او عقيل الطريحي هم من عاثوا فساد بارض كربلاء المقدسه ونهبوا مشاريعها وابن &&&&&&&   اما فتاه المدلل الزرفي فهو من اقام حفله الماجن في شارع الروان في النجف الاشرف ولم نرى منه التباكي على رقص البرازيليات وراكبات الدراجات الهوائيه بالقرب من مرقد اسد الله الغالب علي بن ابي طالب هنا تكمن المصيبه ان بكائه على قدسية كربلاء كلمة حق اريد بها باطل نامل من الاخوة المعلقين الارتقاء بالاسلوب والابتعاد عن المهاترات فهي لاتخدم اصل الموضوع ( ادارة الموقع )   

 
علّق علي حسين الخباز ، على نص محدَث عن قصيدة منشوره - للكاتب غني العمار : الله ما اجملك / كلماتك اجمل من نبي الله يوسف اقلها وعلى عاتقي

 
علّق نور الهدى ال جبر ، على الدكتور عبد الهادي الحكيم يلتقي بنائب رئيس الوزراء الغضبان ويقدم مقترحا لتخفيف الزخم في الزيارات المليوينة : مقترح في غاية الأهمية ، ان شاء الله يتم العمل به

 
علّق ابو سجى ، على الحلقة الأولى/ عشر سنوات عاش الإمام الحسين بعد أخيه الحسن(عليهما السلام) ماذا كان يفعل؟ - للكاتب محمد السمناوي : ورد في كنتب سليم ابن قيس انه لما مات الحسن بن علي عليه السلام لم يزل الفتنة والبلاء يعظمان ويشتدان فلم يبقى وليٌ لله إلا خائفاً على دمه او مقتول او طريد او شريد ولم يبق عدو لله الا مظهراً حجته غير مستتر ببدعته وضلالته.

 
علّق محمد الزاهي جامعي توني ، على العدد الثاني من مجلة المورد - للكاتب اعلام وزارة الثقافة : سيدي الكريم تحياتي و تقديري ألتمس من معاليكم لو تفضلتم بأسعافي بالعنوان البريدي الألكتروني لمجلة المورد العراقية الغراء. أشكركم على تعاونكم. د. محمد الزاهي تونس

 
علّق حسين علي ، على قصيدة ميثم التمار على الراب: شاهدتُها ؛ فتأسفتُ مدوِّنًا ملاحظاتي الآتيةَ - للكاتب د . علي عبد الفتاح : 5- اما هذه فترجع الى نفسك ان وجدتها طربا سيدي العزيز فاتركها ولا تعمل بها ولا تستمع اليها.. او اذا لم تجدها طريا صح الاستماع اليها (مضمون كلام السيد خضير المدني وكيل السيد السيستاني) 6-7 لا رد عليها كونها تخص الشيخ نفسه وانا لا ادافع عن الشيخ وانما موضوع الشور

 
علّق حسين علي ، على قصيدة ميثم التمار على الراب: شاهدتُها ؛ فتأسفتُ مدوِّنًا ملاحظاتي الآتيةَ - للكاتب د . علي عبد الفتاح : 4- لا فتى الا علي * مقولة مقتبسة * لا كريم الا الحسن ( اضافة شاعر) وهي بيان لكرم الامام الحسن الذي عرف به واختص به عن اقرانه وهو لا يعني ان غيره ليس بكريم.. ف الائمة جميعهم كرماء بالنفس قبل المال والمادة.. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عبد الجبار نوري
صفحة الكاتب :
  عبد الجبار نوري


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 قلق فرنسا من التفجيرات المقبلة!  : محمد الشذر

 تاملات في القران الكريم ح112 سورة الاعراف الشريفة  : حيدر الحد راوي

 رافد الطاهري..كاتب واعلامي بـ(الباكيت)!  : علي حسين النجفي

 أمير قطر وأردوغان يناقشان الوضع السوري غداة إجتماع بوتين مع رئيس الإستخبارات السعودية

 اختتام الدورة التدريبية لحديثي التعيين في مستشفى الاورام التعليمي  : اعلام دائرة مدينة الطب

 بيان مكتب المرجع الديني السيد سعید الحكيم حول مبعث النبوی الشریف

 همج رعاع ينعقون مع كل ناعق !  : فوزي صادق

  الانتخابات العراقية تشل مؤسسات الدولة ودوائرها

 رسائلٌ لامرأة غائبة  : علي مولود الطالبي

  هل ستكون الفلوجة مدينة للسلام ؟  : اسعد عبدالله عبدعلي

 ثقافة أمّةٍ تبدو بفلمٍ!!  : د . صادق السامرائي

 نظرية الهيمنة في القرآن الكريم ( دراسة تحليلية )  : د . طلال فائق الكمالي

 الأغلبية السياسية خطوة للأمام  : واثق الجابري

 عْاشُورْاءُ السَّنَةُ الخامِسَةُ (٢)  : نزار حيدر

 نجف اليوم هي نجف الامس ورع واجتهاد وعفة وسداد .  : نبيل عبد الكاظم

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net