صفحة الكاتب : وفاء عبد الكريم الزاغة

اليهودي الذي يستخدم القوة الذكية في عالمنا العربي مع شبابنا
وفاء عبد الكريم الزاغة
ماذا قال اليهودي الامريكي واصغر موظف في الخارجية الامريكية .. ومدير غوغل
للأفكار التي تشرف على أفكار المبادرات العالمية من خلال المكتب المذكور ..
من هو هذا اليهودي الامريكي الذي كان ضمن طاقم رايس ثم لم يستغنى عنه ضمن طاقم هيلاري كلينتون .. ماذا قال هذا اليهودي الذي اعتبر مهندس الديمقراطية الرقمية.. والمخملية وخاصة في عالمنا العربي ... من هذا اليهودي الامريكي الذي استخدم القوة الناعمة في توصيل وتواصل مع العالم العربي وخاصة الشباب في
دبلوماسية جديدة أطلق عليه هو نفسه دبلوماسية غرف المبيت اي المدن الجامعية
سؤال كبير : هل أثر على شبابنا في الشرق الاوسط  وهو يجيد اللغة العربية بطلاقة
ولماذا نعتقد بذلك ... في محاضرة بعنوان النساء والتغيير في الشرق الاوسط ركز على الديمقراطية الرقمية واوضح ان معنى المفهوم يستند ان الشباب في الشرق الاوسط جاهزون بشكل خاص للتأثير الخارجي ... عبر ممرات التكنولوجيا كالفضائيات التلفزيونية والهواتف الحمولة والانترنت ... الكلام لجارد  كوهين ..
بل أنه يستبدل الحوارات العامة غير المجدية بما اعتقد ...وذكر انه استطاع ان يغير
فكر بعض الشباب عن نمطية  ونوعية التفكير المسبق ضد اليهود فهو يعتبر نفسه سفيرا لليهود إينما كان ... بل هو استقصى ما قاله من خلال تجاربه ومحكاته الشخصية واتصالاته وتواصله في المجتمعات العربية ...
 ومما ورد من كلامه فيما نقلت الشرق الاوسط :
 
عندما أنظر إلى الشرق الأوسط، أظن أن الشباب يستخدمون مواقع إلكترونية مثل فيس بوك ويستخدمون الهواتف النقالة، أريدهم أن يشعروا بأن لديهم آليات غير مسبوقة لتمكنهم من العمل المدني للتواصل والتعبير عن أنفسهم». وتابع: «التكنولوجيا تجعل التنظيم ممكناً أكثر من أي وقت سابق، فجزء من الأسباب التي أدت إلى انضمام الشباب إلى حملة أوباما، بالإضافة إلى رسالته، كانت أن الحملة وصلتهم مباشرة، فمن دون مغادرة غرفة السكن الداخلي في الجامعة، كان بإمكان الشاب أن ينضم إلى الحملة والمساهمة من خلال الإنترنت».
 قال كوهين: «إنني لا أنظر إلى الأرقام بل الظواهر، ومنطقة الشرق الأوسط هي ثاني أكبر سوق للإنترنت في العالم، وهي سوق تنمو بسرعة مهولة»، مضيفاً: «كان الناس يقولون ذلك عن القنوات الفضائية قبل 7 سنوات، واليوم من الصعب العثور على أي منزل من دون أطباق الأقمار الصناعية». وتابع: «خلال 4 أو 5 سنوات سيكون لدى الكثيرين الإنترنت، وبكل حال، ليس بالضرورة أن يكون الكل متصلا من خلال الإنترنت ، بل إذا كان هناك شخص فعال على الإنترنت فهو ناشط ومنظم محتمل ويصل العشرات الآخرين بحملة معينة إذا كانت تعليمية أو مهتمة بالحقوق المدنية، وقد رأينا ذلك في الشرق الأوسط بحالات عدة... انتهى
 
وذكر سنة 2010 ضمن محاضراته : كيف يمكن للتكنولوجيا ان تغير التاريخ ؟؟؟؟
وأوضح عن كيفية استخدام والاستفادة من مواقع الانترنت وتويتر والفيس بوك او مايعرف بمصطلح الشبكات الاجتماعية لتكوين مجموعات وورش عمل وآراء تعارض السلطات بل اوضح أمثلة مختلفة حول تجارب قام هو بنفسه بها لتغيير نظرة الرأي العام حول قضية  او موقف ما ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
وهنا نلاحظ الدفاع المستميت لهيلاري كلينتون عن نوعية هذه الاعمال بطريقة توضح
ان امريكا تتغير بوجها الجديد وجه يستخدم مصطلح القوة الناعمة أي الانتقال من محطة الفرض والأمر الى قوى تحرك بها الآخرين وتكتيات عن طريق المجتمع المدني ومؤسساته وافراده .. وتستخدم القوة الناعمة او كما اسمتها كلينتون ووافق عليها
جارد كوهين القوة الذكية ... شبكة الانترنت او الشبكات الاجتماعية والهواتف لتعبئة
المعارضة التي تريد أمريكا ان تصبح معارضة مؤثرة  وحسب الرضا الامريكي ..
بل دافعت .............
كلينتون عن استخدام ما وصفته بـ "القوة الذكيّة". وكانت كلينتون قد تعرّفت على أعمال مجموعة "ايسوغ" التي يقودها جارد كوهين لاستخدام شبكة الانترنت كأداة لتعبئة المعارضة في الدول المختلفة. حيث تعمل هذه المجموعة على تحضير نماذج للثورات "الناعمة". والجدير ذكره أن "جارد كوهين" نفسه لا يخفي هذا التوجه.
 
ولنعود مرة اخرى الى بعض ما ورد في الشرق الاوسط ولنسمع معا :
 
وقال كوهين: «منذ 11 سبتمبر (أيلول) 2001، والتي كانت لحظة انتقالية لدينا في الولايات المتحدة، لقد طورنا تفكيرنا كثيراً، وإذا نظرنا إلى ما سمي بالحرب على الإرهاب قد نتجه إلى ما تسميه الوزيرة كلينتون القوة الذكية، وهي تواصلنا ليس فقط مع الحكومات بل مع الشعوب وبين المجتمعات». وحول الانتقادات التي وجهت إلى الإدارة الأميركية السابقة برئاسة جورج بوش حول عدم الاستماع إلى الشعوب المختلفة واتباع وجهة نظر واحدة، قال كوهين: إنني أختلف مع وجهة النظر أن تكتيكنا الأساسي كان إملاء (الأوامر)، إننا دائماً نبحث عن وسائل مبتكرة وجديدة للتواصل، من خلال منظمات مجتمع مدني وأطراف لديها مصالح داخلية في المستقبل
«لا أعتبر قضية الشباب على أنها قضية ناعمة، فهي مهمة، وهناك عملية ربط مهم بين الشباب والتكنولوجيا، فهذا الجيل الأول الذي يترعرع تحت تأثير التكنولوجيا الجديدة، والفرق بينهم وبين الجيل الذي سبقهم كبير جداً
 
..انتهى
يا سيدة كلينتون ...
وأخيرا أقول منذ متى يعرف اليهود أمثال هؤلاء ومن دار في فلكهم الذكاء والقوة
اعذروني أنا أدرك  إحصائيات الانجازات في العلم وغيرها من بحوث ربما كان لليهود نصيبا منها ... ولكن هذه القوة هي قوة المكر وليست الذكاء وقوة حيل الثعالب وليست الذكاء
هي مكر الليل والنهار .. هي سموم الأفعى التي تدب برفق على الأرض ولا يعرف متى تلدغ هي الثعبان الفرعوني الذي ورثه العقل اليهودي عندما راى من استعبده يوما ما يضع على تاجه أيقونة الثعبان أليس كذلك ...
نحن ذقنا من اليهود تاريخيا ولكن هل أمريكا ستذوق من قوتهم الذكية ...
ربما اينشتاين كان أكثر ذكاءا منهم عندمارفض ان يصبح رئيس دولة  اسرائيل بل استمر في....
عقول الآخرين يتحدى ثوراتهم المخملية والناعمة والافعوانية الى ثورة النسبية وتغيير عقول بحثت في نظرية الضوء وقلبت موائد عقول تحجرت عند أبواب السياسية  والاقتصاد ..وربما أعتقد ان الذكاء الفرعوني كان اكثر من هؤلاء أتعرفون لماذا
؟؟ استخف بعقول الاخرين فاعتقدوا انه الافضل وفق معايير البشر التي استعبدت
في بلاطه المصري القديم .. فرفقا بالأرض لأنها خلقت بسنن إن نحن تطاولنا وتذاكينا
وتفرعنا ... فصخورها اكثر منا ثباتا وماءها أكثر منا حركة وسماءها سرعان ما تنقشع غيومها .. بل سؤالي من الأكثر ذكاءا الحمار أم الفيل ؟؟؟
الإجابة عند من يقرأ ...
ومن يملك القوة الناعمة الحمار ام الفيل ..واين اجد كلاهما وفق بيئته ؟؟؟

  

وفاء عبد الكريم الزاغة
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/10/16


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • عندمآ يصهل قلمي مع آضآءآت آلبآحث آلاسلامي علي آلخزآعي ...  (ثقافات)

    • الشعب الفلسطيني.... الى المستوطنات والى الوطن البديل  (المقالات)

    • إضاءات على البيان الصحفي لسفير سورية في الاردن ومؤتمر أصدقاء او سياح سورية في عمان  (المقالات)

    • بين مهرجان لا لتواجد قوات أمريكية في الاردن وبين غياب دعاة مؤتمر إسناد سورية  (أخبار وتقارير)

    • العودة الى فلسطين حق لا عودة عنه ..من مسيرة العودة في الاردن  (أخبار وتقارير)



كتابة تعليق لموضوع : اليهودي الذي يستخدم القوة الذكية في عالمنا العربي مع شبابنا
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟

 
علّق وليد البعاج ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : انا اشكر الباحثة عائشة بحان على ما ابدع قلمها وما بذلته من جهد في قراءة كتبي واهتمامها في هذا المجال واتمنى لها مزيد من الابداع والتواصل في ابحاث الاديان وابواب كتابات في الميزان مشرعة امامها ليكون منبر لها في ايصال صوت التقارب والحوار والانسانية شكرا لك من كل قلبي

 
علّق مصطفى كنك ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : شكرا

 
علّق علي ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : ضعف المظلومين

 
علّق متابع ، على نصيحة صادقة - للكاتب د . ليث شبر : الذي ياتي بديلا له سيعاني من نفس المشاكل ... وسيتم لعنها من اخرين ، وستضع الاحزاب عصيها في دولاب الحكومة اذا لم يتم سحب سلاح الاحزاب جميعها لن يستطيع رئيس وزراء عراقي ان ينهض بهذا البلد وستبقى دكتور تكتب على الجديد بان يقدم استقالته بعد ان يراوح ايضا في مكانه ولا يستطيع ان يفعل شيئا

 
علّق عباس المسافر ، على تمسرحات حسينية.. قراءة انطباعية في نصّ مسرحية (الخروج عن النص)  - للكاتب علي حسين الخباز : بوركتم سيدي الخباز على هذا النقد والتحليل البناء الذي ينم عن قراءة واعية لهذا النص الرائع الذي كما ذكرتم بان المسرح الحسيني هو مسرح فعال ومنفتح جدا للكاتب الواعي وهو ان اعتقد البعض انه مسرح لإيصلح في كل الأوقات الا ان هذا غير صحيح فالمسرح الحسيني هو مسرح انساني وهذا اهم ما يميزه .

 
علّق عماد شرشاحي ، على كوخافي يُهَوِّدُ الجيشَ ويُطَرِفُ عقيدتَهُ - للكاتب د . مصطفى يوسف اللداوي : الشعب الفلسطيني في الواجهه مع عدو لا يملك أي قيم أخلاقية أو أعراف انسانيه ان وعد الله بالقران الكريم سيتم ولا شك في زوال هذا الرجس عن الأرض المقدسه سبب التاخير هو الفتنه بين المسلمين وانحياز بعض المنافقين للعدو الله يكون بعونكم وانشاء الله سوف يعي الشعب الفلسطيني ان النصر سيأتي لابد من استمرار المقاومه

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الحوار المتين في دلالات الأربعين. مع القس سمير. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ان نكون "رجل دين" لك جمهورك فهذا يعني ان تاخذ على عاتقك الدفاع عن هذا المفهوم امام هؤلاء الناس بل وترسيخه ليست مشكله لدى رجل الدين بان تفكر بمفاهيم مغايره بقدر ان تكون تلك المفاهيم تعزز ما عند الاخر الذي بخ هو ليس رجل دين وان كان ولا بد.. فلا مشكله ان تعتقد ذلك.. لكن حتما المشكله ان تتكلم به.. اعتقد او لا تعتقد.. فقط لا تتكلم..

 
علّق هشام حيدر ، على حكومة عبد المهدي.. الورقة الأخيرة - للكاتب د . ليث شبر : ممكن رابط استقالة ماكرون؟ او استقالة ترامب ؟ او استقالة جونسون ؟ او استقالة نتن ياهو ؟؟؟ كافي!!!!

 
علّق عماد شرشاحي ، على الحوار المتين في دلالات الأربعين. مع القس سمير. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اسئل الله أن يجزي الباحثين عن الحق المدافعين عنه خير الجزاء ويفرح قلوبهم بنور الحق يوم يلتمس كل انسانا نورا في يوم موحش ، طلما انتظرنا أبحاث جديده ، انشاء الله لا تنقطع ، اتمنى لكي زياره الإمام الحسين عليه السلام لأنك ستشعرين ان للمكان نورا وامانا كانه اقرب مكان للملكوت الأعلى ولا ابالغ.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : احمد سعد
صفحة الكاتب :
  احمد سعد


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 ديوان الوقف الشيعي ينظم حملة وطنية كبيرة للتبرع بالدم دعما للقوات الأمنية والحشد الشعبي  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

 عْاشُورْاءُ السَّنَةُ الثّالِثَةُ (٣١)  : نزار حيدر

 مسؤول عراقي رفيع يكشف عن “تفاهمات” مع سوريا بشأن تأمين الحدود

  النائب عتاب الدوري : وزير الشباب والرياضة لا يتوانى في دعم شبابنا ورعايتهم  : اعلام مكتب وزير الشباب والرياضة

 الشيخ احمد الدر العاملي يؤرخ وفاة آية الله الشيخ مفيد الفقيه العاملي  : الشيخ احمد الدر العاملي

 وزير النقل يصادق على تعيين 101 من مختلف الاختصاصات في النقل  البحري  : وزارة النقل

 على الحكومة العراقية منع التظاهرات السلمية  : سامي العبودي

 إيران تعلن: سنبيع النفط لكل من يشتري

 أَسْحارٌ رَمَضانِيَّةٌ : السّنةُ الثّالِثَةُ (٥)  : نزار حيدر

 كيف يتم تفريغ المواقف المشرفة من محتواها؟  : سامي جواد كاظم

 االباحث الاقتصادي باسم جميل انطوان يحاضرعن الاقتصاد و لانفاق الحكومي والموازنة المالية في منتدى د امال كاشف الغطاء الثقافي  : زهير الفتلاوي

 صفقة القرن تسقطها القدس ويشطبها الأقصى  : د . مصطفى يوسف اللداوي

 حمى السياسة وعرش الرئاسة  : فوزية بن حورية

  أسئلة وإشكالات وملاحظات حول علم الإمام ع  : شعيب العاملي

 رابطة شهداء جرحى الجيش العراقي تقدم شكرها وتقديرها لمدير وموظفي دائرة ضحايا الارهاب  : اعلام مؤسسة الشهداء

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net