صفحة الكاتب : برهان إبراهيم كريم

العقيد معمر القذافي..../5/
برهان إبراهيم كريم
يقولون: بأن نرجسية القذافي دفعته ليردد: شعبي يحبني, وأنه مستعد لأن يموتوا دفاعاً عني.
ويعتبرون أن نرجسيته هي واحدة من أخطائه.  وأن من أخطائه التي تسببت بإسقاطه هي:
إعلانه جهاراً بأنه يقف حجر عثرة في وجه تسلم الإسلاميين السلطة في بلاده.وأنه ساهم بحماية أوروبا من موجات الهجرة الغير شرعية إليها. وبأنه يخوض حرباً ضد تنظيم القاعدة الذي يقود القلاقل في ليبيا.  والنظام الجديد في صراع مرير ودموي مع العلمانيين وبين التنظيمات الاسلامية. وأنه حول ليبيا إلى معتقل كبير لسجن وتعذيب كل من تسول له نفسه عبور ليبيا للهرب  منها إلى دول أوروبا وأميركا.
وأن انتقاد الرئيس  بوتين قرار الأمم المتحدة الذي سمح بعمل عسكري ضد ليبيا, حين قال: نص القرار تعتريه العيوب. وبالنسبة إليه فإن القرار يشبه دعوة من العصور الوسطى للقيام بحملة صليبية,يطلب فيها شخص من شخص آخر الذهاب إلى منطقة معينة وتحرير شخص ما, هو من شجع القذافي  على القول بأن بلاده تتعرض لحرب صليبية جديدة. والنظام الجديد يخوض حروب طائفية ومذهبية وقبلية وفئوية. 
استسلام القذافي المذل للإدارة الأميركية. والذي فهم  على أنه بات مقتنع بمشروع الرئيس الأمريكي جورج بوش الذي أعتمد فيه نظرية القوة لتحقيق حلمه بإقامة إمبراطورية أمريكية. والمضحك أن النظام الجديد في ليبيا ينصاع بذل ما بعده ذل لواشنطن وباريس ولندن, وحتى أن بان كي مون بات الحكم بين النظام والعسكر. 
والدفع قدماً إلى الإمام من قبل القذافي بمعادلة ليبيا أولاً ,بعد تخليه عن البعد القومي, وقطع علاقاته بالصراع العربي الصهيوني. والنظام الجديد وفر لواشنطن وعواصم أوروبية لفرض وصايتهم على ليبيا, وتحويلها إلى دولة  تعج بالشركات الأجنبية لتنافس دبي.بحيث تستوعب أكثر من مليون عامل أجنبي. وذلك باستخدام الأرصدة الليبية في بناء ما دمر إبان الثورة وبناء ناطحات سحاب. حيث أن  دخل ليبيا السنوي من النفط  بحدود 50 مليار دولار. وبالمقارنة مع مساحتها الكبيرة وعدد سكانها الذين لا يتجاوز 5 مليون, يجعل ليبيا قوة مالية قادرة على دعم اليورو في السوق الأوروبية المشتركة. وكذلك دعم الدولار الذي يتعرض لهزات كبرى ومريرة. كما أن النظام الجديد تخلى عن كل الأبعاد العربية والقومية والأفريقية دفعة واحدة.
عدم انتباه القذافي بأن بطانته ضمت حاشية فاسدة ومنافقة. فبعض وزرائه ممن يحملون شهادة في الاقتصاد زاوجوا بين السلطة والمال. وأرهقوا المواطنين الليبيين بالضرائب والرسوم لتحصيل نسب منها كي يملئوا جيوبهم بها على أنها مكافآت يجيزها القانون لهم.وآخرون  ظنوا أنهم يكسبون قلب القذافي بزيادة واردات الخزينة من الضرائب, لأنهم زيادة هذه الواردات بنظرهم تطلق يديه وتسره. والنظام الليبي الجديد تعامل مع كل هؤلاء ومنحهم الشرعية والمنصب والسلطة. وبات المواطن الليبي يتلظى بنيران الفساد وارتفاع الأسعار, وحتى فقدانه الأمن والأمان والطمأنينة.
عدم انتباه القذافي لخطط بعض أجهزة المخابرات الأمريكية والأوروبية, بتجنيد بعض وزرائه ومعاونيه عملاء يعملون لخدمة المصالح الأميركية والأوروبية. وتحول هؤلاء إلى ثلة منافقين عواطفهم الكاذبة مع القذافي, وسيوفهم تزود دفاعاً عن مصالح دول هذه الأجهزة الأستخباراتيه. حتى أن أحد هؤلاء طالب بتجويد الكتاب الأخضر عند قراءته كي يكون أقرب إلى قلب القذافي. والمضحك ان هؤلاء هم من يتصدرون المشهد في النظام الليبي الجديد, وهم من يتصارعون على الاستئثار بالسلطة.
والوثائق التي سربها موقع ويكيليكس.وفيها أن القذافي  يملك ثروة تقدر بمبلغ 131 مليار دولار.  وهذه الوثائق لم  يتم توثيقها من قبل المصارف والبنوك , فبقيت وثائق غير ممهورة بخاتم رسمي.  والحكام الجدد في ليبيا يتهمون بعضهم بعضاً  بنهب وسرقة الأموال العامة والخاصة, وحسابات بعضهم باتت مكتنزة بالملايين خلال فترة قصيرة.
ودعم القذافي لجون قرنق في السودان أغضب العرب. والذي كان من نتيجته تقسيم السودان. والسودان بات أسوأ حالاً بعد غياب القذافي عن الحياة والمشهد.
وسماح  القذافي بدخول آلاف العرب والأفارقة للعمل في ليبيا. بهدف استثماره في الضغط والتأثير على حكوماتهم كي تنصاع لنزواته, وإلا فإنه سوف يطردهم, كان له الأثر في كراهية بعضهم للقذافي. وفي ظل النظام الجديد باتت ليبيا محشراً لكل من تجنده الشركات الأجنبية والتنظيمات الليبية, وبات عددهم يفوق عدد سكان ليبيا.
وكان القذافي لا يحترم سوى من يأخذ برأيه في كل أمر. وكان لديه حساسية تجاه الماركسيين.وكان يعتبر أن حواتمة أردني وليس بفلسطيني,وأن حواتمة وجورج حبش من الملحدين. وتحولت ليبيا في ظل النظام الجديد إلى ساحة حرب بين العلمانيين والاسلاميين وحتى بين الاسلاميين أنفسهم, وحتى بين القبائل والعشائر الليبية. حنى أن الأوروبيين متخوفون من أن تتحول ليبيا إلى ساحة حرب أهلية تهدد بطن اوروبا وأمن البحر الأبيض المتوسط, فتقذف بهجرات كبيرة من الحشود البشرية إلى أوروبا.
ويتهمه معارضوه بأنه يهوى الدس والتحريض والنميمة. ففي زيارته لبغداد يحرض كل من أحمد حسن البكر على صدام حسين, وحرض صدام على البكر خلال لقائه مع كل منهما على انفراد. والحكام الجدد يمارسون الدس والتحريض  بشكل أكثر.
وكانت أحاديثه ونظراته وتصرفاته في الاجتماعات مع الرؤساء والملوك غريبة. ويطرح مواضيع مملة, وهدفه منها خطف  وإبهار الأنظار والحواس إليه وإلى ما يقوله وإلى مواقفه. حتى انه في زيارته لجدة من أجل العمرة .وخلال اجتماع حضره الملك فيصل  راح يشن هجوماً  على مصر والفراعنة,ثم راح يتحدث عن محمد علي باشا وأبنه إبراهيم والحملات القديمة.وقال بأن جمال عبد الناصر حاول أخذ اليمن.حينها نهض الملك فيصل رحمه الله وأعتذر منه بلباقة وقال: أنا رجل كبير السن وأتناول أدوية ,ولا أستطيع احتمال اجتماعات طويلة .سنتركك مع  أمثالك من الشباب.  والحكام الجدد بات حجهم وعمراتهم محصورة بلندن وباريس وروما وواشنطن والدوحة. ويشنون هجوماً مريرة على العرب والعروبة ويطاردون كل مسلم بذنوب شتى.
وغرابة الأزياء التي كان يرتديها في المناسبات والاجتماعات.كي يحتل قلب المشهد وواجهاته كاملة. وأزياء واحاديث وتصرفات وعطور الحكام الجدد أكثر غرابة.
ويقال بأن القذافي في ظرفان لا يعود فيهما عقلانياً تماماً: عندما ينجح فيغدوا استفزازياً ومتفخماً, وحين يفشل يميل لخلق الأزمات. وذلك لنرجسيته الشديدة وغروره ونزعة الغضب المتأصلة فيه. والحكام الجدد غير عقلانيين في أي مشهد.
وإصراره على أن ترافقه خيمته في رحلاته رغم تكاليف نقلها.وكأنه يريد خطف الأنظار,وإبهار الناس بعظمته في كل مكان. ومستعرضاً بسادية المنتقم تَفّوق البداوة وبساطتها على فنون التحضر والتمدن. والحكام الجدد تسيطر على عقولهم صراع البدو والحضر, وصراع موروثات التخلف وصراع المدينة والقرية والواحة. 
وتقصده في المناسبات السياسية والإعلامية المشي باختيال,ولجوئه للمشاكسة  والاستفزاز.وخير مثال.مداخلته في القمة العربية الحادية والعشرين في الدوحة. حين قال: أنا قائد أممي. أنا عميد الحكام العرب, وملك ملوك أفريقيا, وإمام لمسلمين. مكانتي لا تسمح لي بان أتنازل لمستوى آخر وشكراً. والحكام الجدد في ليبيا يختال عليهم حكام قطر, ويستفزون بعضهم البعض ويختالون على بعضهم بشكل أكبر. 
ومتحف طرابلس لم يسلم من نرجسية القذافي. وذلك حين ضم إلى كنوزه الأثرية, أول سيارة ركبها, وأول لباس لبسه, وأول حذاء انتعله, وغيرهم من الأشياء الأخرى والتي لا قيمة لها. والحكام الجدد اضافوا لمقتنيات المتحف الأسلحة والاعتدة الفرنسية والبريطانية والامريكية والقطرية والسواطير التي قتل بها عشرات الألوف من الليبيين.
وأن معارضوه يعتبرونه أسوأ الأصالة الممزوجة بأسوأ الحداثة. وهو خلاصة أسوأ ما في الوعي القومي والإمبراطوري والدولتي. وأسوأ ما في الوعي القبلي.وأسوأ ما في الوعي الفكري والثقافي. والحكام الجدد هم أسوأ الحداثة والأصالة, وأسوا فكراً وثقافة.
ويقول عنه رفاقه: أنه منذ كان على مقاعد الدراسة التكميلية  في سبها والدراسة الثانوية في مصراته,كان يهدس معهم بنبوءة وصوله إلى مقاليد الحكم محل الملك إدريس السنوسي.وكان زملائه يمازحونه تهكماً على حال اللعب بين تلاميذ المدارس.ولكنه كان يحفظ أسمائهم عن ظهر قلب.وعندما وصل إلى السلطة أنتقم منهم وأذلهم بيتاً بيتاً وفردا فرداً. والحكام الجدد  كل منهم يرى نفسه أنه هو الأحق بأن يكون الحاكم والحكم, وحتى أكثر إذلالاً  لغيرهم ولبعضهم بعضاً.
والسؤال المطروح: ماذا حققت الثورة الليبية  بعد ثلاث سنوات من حكم رموزها الجدد, وما الذي تغير. بعد أن بات الجيش الليبي يهدد, ويتهم النظام بالفساد والاستئثار بالسلطة؟
      الخميس: 20/2/2014م   
burhansyria@gmail.com
bkburhan@hotmail.com

  

برهان إبراهيم كريم
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/02/20



كتابة تعليق لموضوع : العقيد معمر القذافي..../5/
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق يوسف ناصر ، على كُنْ مَن أنتَ فأنتَ أخي..! - للكاتب يوسف ناصر : شكرًا أستاذنا الجليل ، لا عجب ، من عادة الزهر أن يبعث الأريج والعبير

 
علّق مهند العيساوي ، على كُنْ مَن أنتَ فأنتَ أخي..! - للكاتب يوسف ناصر : وانا اقرا مقالكم تحضرني الآن مقولة الإمام علي (ع) ( الناس صنفان: أما أخ لك في الدين, أو نظير لك في الخلق) احسنت واجدت

 
علّق متابع ، على مجلس الفساد الاعلى يطالب بضرورة تزويده بالادلة والبيانات المتعلقة بفساد اشخاص او مؤسسات : ليتابع اللجان الاقتصادية للاحزاب الحاكمة ونتحدى المجلس ان يزج بحوت من حيتان الفساد التابعة للاحزاب السنية والشيعية ويراجع تمويل هذه الاحزاب وكيف فتحت مقرات لها حتى في القرى ... اين الحزم والقوة يا رئيس المجلس !!!!

 
علّق Ahmed ، على حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء - للكاتب اسعد الحلفي : فالكل يعرف ان هناك حوزة عريقة في النجف الاشرف وعمرها يزيد على الألف سنة سبحانك ربي ونحن في عام 1440 ه والحوزة عمرها أكثر من ألف سنة

 
علّق ابو الحسن ، على ذاكرتي عن ليلة الجهاد الكفائي..أولا - للكاتب كمال الموسوي : لقد اسبلت دموعنا واقرحت جفوننا ياسيد كمال جزاك الله خير الجزاء اريد منك ان تعطي لنا عنوان هذه العائله عسى ان نخفف من الامهم ونكون اخوه وخدم لهن الا لعنة الله على الظالمين الا لعنة الله على من تسبب بضياع الوطن واراقة دماء الشهداء ولازال ينعم بالخيرات ويتخندق في الخضراء بدون اي ذرة حياء نعم افرحنا النصر بفتوى السيد الكبير لكننا نريد الفرح الاكبر بسحل هؤلاء الحثالات الذين تسببو بضياع الارض ونهب خيرات البلد وهم لايساوون شسع نعل ابنة الشهيد ولا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم

 
علّق خالد علي ، على موقف الحيدري من الدين - للكاتب حسين المياحي : الذي يفهم من كلام السيد الحيدري انه يقول ان الانسان اذا كان عنده دليل على دينه الذي يدين به فهو معذور اي دين كان.. وهذا الكلام لاغبار عليه.. أما انك تضع الحيدري بين خيارين اما الكفر او النفاق فقد جانبك الصواب في هذا الحكم لان السيد لم ينكر ان الدين الإسلامي هو الحق وإنما أعطى عذر للمتدين بدين اخر مع وجود الدليل عند هذا المتدين على صحة دينه وشتان بين الأمرين ياسيدي

 
علّق حكمت العميدي ، على في سبايكر ... - للكاتب احمد لعيبي : يا ايها الناس في سبايكر مات أبناء الناس واكيد سوف يبقى شعارنا لن ننسى سبايكر

 
علّق الدلوي ، على الرد على شبهات المنحرف أحمد القبانجي ( 10 ) - للكاتب ابواحمد الكعبي : احسنت جزاك الله خيرا ..رد جميل ولطيف ومنطقي

 
علّق حسين كاظم ، على الكرد الفيليون/ لواء الأفاعي الثلاث ... الحلقة الرابعة - للكاتب د . محمد تقي جون : اكثر مكون عانى بالعراق هم (الشيعة العرب).. الذين يتم حتى تهميش معرفهم نسمع بالفيلية، التركمان، السنة العرب، الاكراد، اليزيديين، المسيحيين.. التبعية الايرانية.. الخ.. ولكن هل سمعتم يوما احد (ذكر ماسي الشيعة العرب الذين وقعت الحروب على اراضيهم.. وزهقت ارواحهم.. ودمرت بناهم التحتية).. فحرب الكويت (ساحة المعارك كانت وسط وجنوب العراق اصلا).. (حرب ايران معظم المعارك هي بحدود المحافظات الشيعية العربية اليت حرقت نخيلها.. ودمرت بناها التحتية).. (حروب عام 2003 ايضا وسط وجنوب كانت مسرح لها).. اعدامات صدام وقمع انتفاضة اذار عام 1991.. ضحيتها الشيعة العرب تبيض السجون .. ضحاياها الاكبر هم الشيعة العرب المقابر الجماعية.. ضحايها الشيعة العرب ايضا الارهاب استهدفت اساسا الشيعة العرب لسنوات الارض المحروقة تعرض لها الشيعة العرب بتجفيف الاهوار وقطع ملايين النخيل وحرق القرى والتهجير محو ذكر الشيعة العرب سواء قبل او بعد عام 2003.. يستمر.. فمتى نجد من يدافع عنهم ويذكر معرفهم وينطلق من حقوقهم ومصالحهم

 
علّق علي الهادي ، على امام المركز الإسلامي في أيرلندا الجنوبية يعلق في صفحته على الفيس بوك على مقالات الكاتب سليم الحسني الأخيرة ضد المرجعية الدينية : ولكن لا حياة لمن تنادي

 
علّق Haytham Ghurayeb ، على آراء السيد كمال الحيدري في الميزان🌀 [ خمس الأرباح ] - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم الخمس ورد في القرآن، اذن كيف لا يطبق مثله مثل الزكاه. ارجو التوضيح التفصيلي

 
علّق محمد عبدزيد ، على السيد السيستاني يرفض عروضا لعلاج عقيلته بالخارج ويصر على علاجها بجناح عام بمستشفى الصدر : اللهم اشفي السيدة الجليلة بشفائك وعافها من بلائك وارجعها الى بيتها سالمة معافاة من كل سوء ولا تفجع قلب سيدنا المرجع واولادها الكرام في هذا الشهر الكريم بحق من فجعت بأبيها في هذا الشهر وصلى الله على محمد واله الطاهرين

 
علّق ammar ، على كركوك اغلبية تركمانية لولا التدليس العربي الكردي - للكاتب عامر عبد الجبار اسماعيل : كركوك محافظة كردية اقرأوا التاريخ جيدا وهل تعلمون ان حضارة الأكراد هي قبل التاريخ الميلادي يعني عندما كان هناك اكراد لم يكن لا إسلام ولا تركمان

 
علّق علي ، على العدد ( 78 ) من اصدار الاحرار - للكاتب مجلة الاحرار : يسلموووو

 
علّق اسعد عبد الرزاق هاني ، على روزبة في السينما العراقية - للكاتب حيدر حسين سويري : عرض الفلم بنجاح ونجح بجمهوره الواسع والكبير، ولكون العتبة لاتبحث عن الأرباح ، وانما سيكون الوارد زوادة فلم جديد وبدل هذا الاسلوب الاستفزازي يمكن له ان يكون عنصرا ايجابيا ويتقدم للعتبة العباسية المقدسة ، مثلما تقدم لغيرهم واما السؤال الذي يبحث عن سرعلاقة العتبة العباسية بالانتاج هو سؤال كان الفلم جوابا عنه كونه حرر رسالة الى العالم مضمونها يمثل الإجابة على هذا السؤال الغير فطن للاسف لكونه مغلق على ادارة العتبات بشكلها القديم والذي كان تابعا للسلطة أيضا ، الى متى تبقى مثل تلك الرؤى السلطوية ، ما الغريب اذا اصبحت العتبات المقدسة تمتلك اساليب النهضةالحقيقية مستثمرة الطاقات الخلاقة في كل مجال والانتاج السينمائي احد تلك المجالات وانت وغيرك يكون من تلك الطاقات الخلاقة فتحية للعتبة العباسية المقدسة وتحية للكاتب حيدر حسين سوير وتحية لكل مسعى يبحث عن غد عراقي جميل.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : كاظم العبودي
صفحة الكاتب :
  كاظم العبودي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الاستقالة والاعتراف بالذنب والرحيل المشرف  : واثق الجابري

 اعلام عمليات بغداد: اعتقال متهمين بالإرهاب، والاحتيال

 دموع على جسر بزيبز .....!  : فلاح المشعل

 دور الفقهاء الشيعة في العزل الطائفي  : د . عبد الخالق حسين

 الألقاب وطبقة الفاسدين!  : كفاح محمود كريم

 فرنسا تمدد الضربات الجوية ضد داعش، وألمانيا تعلن مشارکتها عسكريا وتعتزم ارسال تورنادو

 المديرية العامة للاستخبارات والأمن تعثر على كدس للعتاد  : وزارة الدفاع العراقية

 الطائفية واخواتها  : عباس العزاوي

 الليلة.. ميسي ورونالدو أمام فرصة ذهبية لفك عقدة لازمتهما 12 عاما

 السيد البرزاني ضربة معلم  : حمزه الجناحي

 جهاد النكاح في سوريا  : روسيا اليوم

 ثورة الشعب اليمني العظيم أخجلت العالم  : صالح العجمي

 وزارة الموارد المائية تنفذ حملة لتطهير الجداول والانهر في بابل  : وزارة الموارد المائية

 تجديد الفكر الإسلامي: الخلط المنهجي...  : محمد الحمّار

 باحثان عراقیان يحضّران مرهما طبيا للحماية من الإصابة بالسرطان

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net