صفحة الكاتب : إيزابيل بنيامين ماما اشوري

هل كان يسوع متزوجا؟ دراسة خاصة. اسرار تصدر المجدلية في الإنجيل بدلا من العذراء مريم .
إيزابيل بنيامين ماما اشوري
 
((لو انزلت حذائي إلى السوق لكان اكثر مبيعا من رواية دان براون )) روبرت لانغدون : أستاذ علم الرموز في جامعة هارفارد.
هذا رأيهم برواية (شفرة دافنشي) (1) ، ولكن مشكلتنا نحن العرب نقدس كل ماهو غربي.!
كثرت في الآونة الأخيرة الاسئلة من قبل اصدقائي حول مسألة زواج يسوع المسيح. وخصوصا ما يردني على الخاص حول ذلك . ويبدو ان السبب هو اشاعة الغرب إلى ما يُسمى (شفرة دافنشي) المزعومة.والتي انتشرت في سنة (2003) وهو عام احتلال العراق وبداية عصر الالفية الاخيرة . طبعا انتم لا تعرفون وسائل الغرب بقيادة الكنيسة الكاثوليكية العظمى في التشويش على الناس والهائهم بقضايا جانبية لا تُغني شيئا.الكنيسة تُحرض ثم تتنصل وتشجب وتدين وتستنكر وتدعو إلى الصلاة من أجل السلام. ضحك على الذقون. 
 
الغرب المسيحي لا يزال يلاحق المسيح ورسالته بالتشويش ففي كل يوم يخرج لنا بـ (صرعة) جديدة حول يسوع وامه ، فتارة يقول ان مريم تزوجت ولها اطفال ، ويوم يقول ان يسوع شاذ جنسي عندما داهمه الرومان كان يضع احد تلاميذه في حضنه عاريا ولم يسكتوا عن يسوع حتى هذا اليوم حيث اشاعوا أنهم اكتشفوا شفرة دافنشي التي يزعمون ان دافنشي وضع سرا في لوحته فقاموا برسم صورة امرأة زعموا انها المجدلية التي تزوجها يسوع ، ولا أدري لماذا يقوم دافنشي بذلك ؟ ولأي الاسباب يخفي صورة امرأة هل كان يخاف ؟ 
 
القرآن ذكر عن احوال يسوع المسيح وامه الكثير ، حتى انه قال واصفا لهم كما في المائدة 75 (ما المسيح ابن مريم إلا رسول قد خلت من قبله الرسل وأمه صديقة كانا يأكلان الطعام) وهو تأييدا للنص الوارد في إنجيل متى 11: 19(( جاء ابنُ الإنسان يأكل ويشرب)). ولكن لأمر ما تجاهل الانجيل والقرآن مسألة زواجه ، وهذه خطوات محسوبة جدا من قبل الرب لنبيه . 
 
في المسيحية لم يذكروا سيرة يسوع المسيح بعد ولادته وحتى مبعثه . أين ذهب بعد ما ولد ، اين عاش ، ماذا فعل منذ ولادته وحتى سن (33) لا احد يذكر ذلك . 
 
القرآن أيضا يتفق مع الاناجيل الحالية والتي هي كتب لسيرة يسوع كتبها التلاميذ وليست اناجيل ، ولكن مع ذلك فإن القرآن يتفق مع هذه السيرة . القرآن يذكر فقط ولادته وما دار فيها من معاجز ثم يسكت عنه حتى سن (33). فمن أين جاء هؤلاء الذين يزعمون ان يسوع متزوج ، بعد ألفين وخمسمائة عام كيف عرفوا. وأين كانت اسرار دافنشي ؟ 
 
هل لوحة لغز دافنشي المزعومة الكاذبة هي السبب في اثارة ذلك ؟ دافنشي لم يذكر انه اكتشف المجدلية في لوحته ابدا إنما شخص معتوه قام بالتخمين لكسب الشهرة لا اكثر.وفعلا نال كتابه الشهرة حيث كان اكثر الكتب مبيعا في العالم، اضافة إلى تسابق وكالات الانباء باجراء لقاءات مع المؤلف جنى منها الملايين.
 
اسرار تصدر المجدلية في الانجيل؟ 
 
دافنشي لا يعرف شيئا عن شفرته السرية، وإنما قال بها المتأخرون تخمينا واجتهادا منهم. أما بالنسبة للمجدلية فهي ـــ نسبة إلى منطقة المجدل من مدينة الجليل في فلسطين ــــ فزعم من فك طلاسم اللوحة ان يسوع كان متزوجا من منها. 
 
اقحمت هذه المرأة اقحاما عجيبا في الكتاب المقدس وكل ما نعرفه هو أن يسوع شفاها من امراض مستعصية واخرج منها سبع شياطين حالها حال من شفاه يسوع ، كما في إنجيل مرقس 16: 9 (( مريم المجدلية ، التي كان قد أخرج منها سبعة شياطين)).(2) 
هذه المرأة التي لم يكن لها أحد ولم يعرف لها عشيرة وكانت منبوذة بحكم كونها مجنونة وعرفانا منها ليسوع بالجميل لكونه شفاها كانت تتبعه من مكان لمكان وكانه امها وابوها ، فهي كانت عند اعدامه ، ثم تتبعته للقبر ، ثم جلست هناك ثم عادت ووجدت القبر فارغ ،. وتصرفها عرفان بالجميل من قبل المجدلية لعيسى لأنه شفاها من مرض مستعص وأعاد لها الأمل بالحياة .
 
الله لا يُزوج انبياءه من مجهولات النسب ممن لا يُعرف لهن اصل ولا فصل ، الله الرب يذكر في الكتاب المقدس انه يُزوج انبياءه من الأرحام الطاهرة المطهرة ، فكيف يرضى الله ان يعطي نبيه امرأة مجهولة ؟ وهو في القرآن ايضا يؤكد ذلك حيث يقول : (يا ايها النبي انا احللنا لك ازواجك)
 
ولعل الذي لا يعرفه البعض أن لمريم المجدلية (إنجيل) خاص بها كما (يُشاع) حيث يزعمون ان يسوع أملاه عليها، هو النص الأول لما عرف بـ (مخطوط برلين والذي جلبه من القاهرة البروفيسور ك. راينهاردت وتم حفظه، منذ العام 1896، في قسم المصريات العائد لمتاحف برلين الوطنية، أما مصدره فقد يكون بلدة أشمين المصرية أو ضواحيها، فقد جاء من هناك وتمت إعادة نسخه حسب ك. شميدت في أوائل القرن الخامس للميلاد). 
ولكن المصيبة ان هؤلاء الذين يزعمون ان المجدلية هي التي قامت بغسل قدميه بدموعها وتمسحهما بشعر رأسها . ومرة تشتري طيبا ودهنا وتدهن قدمي يسوع هذه المرأة لم تكن مريم المجدلية ابدا . 
 
بل امرأة خاطئة كانت تشعر بوطأة ثقل ذنوبها فاتت يسوع وقامت بخدمته كما نرى ذلك واضحا في الانجيل في إنجيل لوقا 7: 37 (( وإذا امرأة كانت خاطئة، جاءت بقارورة طيب ووقفت عند قدميه من ورائه باكية، وابتدأت تبل قدميه بالدموع، وكانت تمسحهما بشعر رأسها، وتُقبل قدميه وتدهنهما بالطيب)). 
 
ولكن من وضع هذه الاسطورة لكي يرفع من شأن (المجدلية) نسى فأدرج هذا النص ونسبه للمجدلية فبان بذلك كذبه وانفضح امره. ومع ذلك لو تنزلنا معه جدلا بان من قام بذلك هي (مريم). وهنا اقول له يا أيها الكذاب لقد اخطأت أيضا فالتي كسرت قارورة الطيب على رأس يسوع لم تكن مريم المجدلية ابدا بل مريم أخت العازر الذي شفى اخوها من المرض كما نقرأ ذلك واضحا في إنجيل يوحنا 11: 2 (( وكانت مريم ، التي كان لعازر اخوها مريضا، هي التي دهنت الرب بطيب، ومسحت رجليه بشعرها)).
أسرار رفع شأن المجدلية. 
 
ولكن اثارة الاهتمام والتركيز على المجدلية من دون القديسة مريم ام يسوع يُثير تساؤلا كثيرة ، ففي كل الاديان يرفع المنحرفون عن الدين من شأن امرأة لا خطر لها مقابل سيدة جليلة مقدسة فرفعوا أمثال صافوراء والمجدلية وعائشة وغيرها .. 
 
الله لم يغفل شأن الجانب النسوي في قيادة المجتمعات فعندما يختار الله امرأة لتكون مع النبي نموذج للمرأة الكاملة والقدوة الصالحة للنساء يعمد أعداء النبي إلى خلق امرأة أخرى يعطوها من الفضائل والخصائص ويرفعوها فوق مستوى من اختارها الله ، وهذا وارد في كل الديانات. 
 
ففي المسيحية فقد كانت مريم العذراء القديسة الصديقة ام يسوع هي النموذج ونالت شرف ان تكون سيدة نساء العالمين كما ايد القرآن ذلك . 
 
ولكن بعض الآباء المقدسين من اصول يهودية لم يعجبهم ذلك فقاموا برفع مريم المجدلية فوق مريم المقدسة ام يسوع وجعلو لها مكانة تفوق مكانة القديسة التي اختارها الله. وإلى يوم الناس هذا يعمد هؤلاء الآباء إلى التقليل من شأن القديسة مريم العذراء ويرفعوا من شأن مريم المجدلية التي كانت امرأة مجهولة مجنونة هائمة في الشوارع اخرج منها يسوع سبع شياطين . 
 
وفي اليهودية ايضا عملوا نفس الشيء مع ((مرثا)) أخت موسى التي تصفها التوراة بانها نبية لشدة ورعها واخلاقها وشجاعتها وقد ذكرها القرآن في سورة القصص بقوله : ((فقالت لأخته قصيه )). اي (مرثا) اخت موسى. فعمدوا إلى (صفوراء) زوجة موسى فرفعوا من شأنها وهي التي حاربت وصي موسى فيما بعد واحدثت شروخ مروّعة في ديانة موسى وإلى هذا اليوم حيث تسببت في أن ينقسم اليهود إلى مذاهب شتى . 
 
وهذا حدث في الاسلام نفسه أيضا وكأن التاريخ يعيد نفسه وأن السنن هي الحاكمة على حتمية التاريخ . حيث اختار الرب ونبيه السيدة (فاطمة الزهراء) لتكون سيدة نساء العالمين والقدوة لنساء المسلمين، ولكن بعض الصحابة رفعوا من شأن سيدة أخرى وجعلوها فوق من اختارها الرب الله . 
 
اضافة إلى ذلك هناك امر بالغ الاهمية تقوم به المسيحية إلى هذا اليوم ينفي ان يكون يسوع أو امه قد تزوجا . وهذا الامر هو الرهبنة وعدم زواج القساوسة والراهبات تأسيا بيسوع وامه. 
ومسألة عدم زواج القساوسة والراهبات مسألة قديمة جدا ترجع إلى زمن ما بعد يسوع المسيح ولا زالت مستمرة إلى هذا اليوم ، وقد كان في زمن المسيح عادة عدم الزواج ماشية ويُطبقها الكثيرون . 
خذ مثلا بولص وسيلا ، وفيلبس ، ويوحنا (يحيى) كذلك لم يتزوج كما يذكر الانجيل ، وكذلك القرآن ايد ذلك حيث وصفه بالحصور، أي الذي لا رغبة له بالنساء كما يقول القرآن في سورة آل عمران 39 : (( ان الله مبشرك بيحيى .... وسيدا وحصورا ومن النبيين)). 
فعلى ما يبدو انه حتى الانبياء في زمن عيسى لا يتزوجون لشيوع عصر التبتل والاندكاك التام في الرب والعزوف عن مباهج الحياة ومن ثم تم اختراع الرهبنة . ونستطيع ان نقيس يسوع على ذلك فنقول انه لم يتزوج. وهذا ما نراه واضحا في أحاديث المسلمين أيضا 
 
لاتكونوا اطفالا مضطربين ومحمولين بكل ريح تعليم ، بحيلة الناس، بمكر إلى مكيدة الضلال فماذا بعد الحق إلا الضلال.(3) 
 
المصادر والتوضيحات ــــــــــــــــــ
 
1- شيفرة دا فينشي رواية تشويق وغموض بوليسية خيالية للمؤلف الأمريكي دان براون نشرت عام 2003.اكتشف العالم الامريكي روبرت لانغدون استاذ علم الرموز الدينية في جامعة هارفارد، ان الهدف من الرواية هو الاشارة إلى اهم الشخصيات على انهم أعضاء في الماسونية ابتداء من المجدلية وانتهاء بـ ليونارد دافنشي واسحق نيوتن. فقد اكتشف ان الرواية تُشير إلى وجود منظمة سرية مقدسة امتد عمرها إلى مئات السنين وكان من أحد أعضائها البارزين العالم مكتشف الجاذبية اسحاق نيوتن والعالم الرسام ليوناردو دا فينشي. تم منع هذه الرواية من الدخول إلى عدة دول منها الفاتيكان والذي اعترض اعتراضاً شديداً على محتويات الرواية، ذلك لأنها تتناول علاقة المسيح بـمريم المجدلية بطريقة منافية لما هو مذكور بالكتب المقدسة. مُنعت الرواية أيضا من دخول بعض الدول الأوربية والدول العربية مثل لبنان والأردن. ولكن مما يؤسف له ان تبريرات كثيرة مزيفة انتشرت على الانترنت للتغطية على اهداف هذه الرواية اضافة إلى قيام اخطبوط الدعاية الصهيونية إلى تسخير كل طاقته من اجل نشر هذه الرواية. وقد نجحوا في تمريرها على ملايين البسطاء من الناس محققين بذلك كسبا ربحيا هائلا . 
2- امعانا في ايذاء يسوع المسيح وضعوا في طريقه مريم المجدلية المرأة المجهولة النسب التي كانت مجنونة هائمة في الشوارع، نساء كثيرات شفاهن يسوع من امراضهن كما يشهد بذلك الانجيل نفسه ، فلماذا تم اختيار المجدلية لهذه المسرحية ألا يدعو ذلك للتأمل النص يقول كما في إنجيل لوقا 8: 2 (( وبعض النساء كن قد شفين من أرواح شريرة وأمراض : مريم التي تدعى المجدلية التي خرج منها سبعة شياطين)). فمريم هنا هي واحدة من كثيرات شفاهن يسوع . ولكن تم التركيز عليها من قبل اليهود لغاية مراميها بعيدة وهذا ما حصل حيث خرج لنا هذا اليهودي المتنطع ببدعة زواج يسوع من المجدلية. 
3- رسالة بولص الرسول 4 : 14 . يونس : 32 .

 

  

إيزابيل بنيامين ماما اشوري
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/04/16



كتابة تعليق لموضوع : هل كان يسوع متزوجا؟ دراسة خاصة. اسرار تصدر المجدلية في الإنجيل بدلا من العذراء مريم .
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 3)


• (1) - كتب : علي غزالي ، في 2019/01/10 .

اختي الفاضلة
لايخلوا التاريخ الاسلامي من التزييف حاله حال التاريخ المسيحي رغم وجود قران واحد قد فصل فيه كل مايتعلق بحياة المسلمين فكيف بديانات سبقت الاسلام بمئات السنين وانا باعتقادي يعود الى شيطنة السلطة والمتنفذين بالاظافة الى جهل العامة . واحببت ان انوه انه لا علاقة برسالة الانبياء مع محيطه العائلي كما في رسالة نوح ولوط فكم من رسول كان ابنه او زوجته او عمه كفروا وعصوا... تقبلي احترامي لبحثك عن الحقيقة.

• (2) - كتب : إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، في 2014/04/25 .

أخي العزيز سعد الخزاعي حياك الرب . لربما ما تقوله صحيح حيث ان فترة سبعة سنوات كافية ان تتسلل هذه الرواية حتى إلى المرافق الصحية للكرملين حيث وجدوا منها نسخة على سيفون الشفط والكرملين وما ادراك ما الكرملين ولربما تستغرب اذا قلت لك أن البابا وجد نسخة على مكتبه خصوصا وان الفاتيكان منعها من التداول فمن اوصلها إلى هناك ؟، فكيف ببلداننا العربية التي تشبه الغربيل فهي مفتوحة لكل من هب ودب فكرا او تآمرا او اقتصادا فاسدا او سياسة عفنة او ديمقراطية آسنة .
شكرا اخي الطيب على هذه الملاحظة وانا لا انفي ذلك لربما دخلت فيما بعد والرب هو العالم.

• (3) - كتب : سعد الخزاعي ، في 2014/04/18 .

الرواية لم تمنع في الاردن فقد شاهدتها تباع في مكتبات عمان منذ عام 2010




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد قاسم ، على ردا على من يدعون ان الاسلام لم يحرر العبيد! - للكاتب عقيل العبود : مسألة التدرج في الاحكام لم يرد بها دليل من قرآن او سنة .. بل هي من توجيهات المفسرين لبعض الاحكام التي لم يجدوا مبررا لاستمرارها .. والا لماذا لم ينطبق التدرج على تحريم الربا او الزنا او غيرها من الاحكام المفصلية في حياة المجتمع آنذاك .. واذا كان التدريج صحيح فلماذا لم يصدر حكم شرعي بتحريمها في نهاية حياة النبي او بعد وفاته ولحد الآن ؟! واذا كان الوالد عبدا فما هو ذنب المولود في تبعيته لوالده في العبودية .. الم يستطع التدرج ان يبدأ بهذا الحكم فيلغيه فيتوافق مع احاديث متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم امهاتهم احرارا !! ام ان نظام التدرج يتم اسقاطه على ما نجده قد استمر بدون مبرر ؟!!

 
علّق Alaa ، على الإنسانُ وغائيّة التّكامل الوجودي (الجزء الأول) - للكاتب د . اكرم جلال : احسنت دكتور وبارك الله فيك شرح اكثر من رائع لخلق الله ونتمنى منك الكثير والمزيد

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، على حكم الابناء في التشريع اليهودي. الابن على دين أمه. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب أحمد بلال . انا سألت الادمور حسيب عازر وهو من اصول يهودية مغربية مقيم في كندا وهو من الحسيديم حول هذا الموضوع . فقال : ان ذلك يشمل فقط من كانت على اليهودية لم تغير دينها ، ولكنها في حال رجوعها لليهودية مرة أخرى فإن الابناء يُلحقون بها إذا كانت في مكان لا خطر فيه عليهم وتحاول المجامع اليهودية العليا ان تجذبهم بشتى السبل وإذا ابوا الرجوع يُتركون على حالهم إلى حين بلوغهم .ولكنهم يصبحون بلا ناموس وتُعتبر اليهودية، من حيث النصوص الواضحة الصريحة والمباشرة في التوراة ، من أكثر الديانات الثلاثة تصريحاً في الحض على العنف المتطرف المباشر ضد المارقين عنها.النصوص اليهودية تجعل من الله ذاته مشاركاً بنفسه، وبصورة مباشرة وشاملة وعنيفة جداً، في تلك الحرب الشاملة ضد المرتد مما يؤدي إلى نزع التعاطف التلقائي مع أي مرتد وكأنه عقاب مباشر من الإله على ما اقترفته يداه من ذنب، أي الارتداد عن اليهودية. واحد مفاهيم الارتداد هو أن تنسلخ الام عن اليهودية فيلحق بها ابنائها. وجاء في اليباموث القسم المتعلق بارتداد الام حيث يُذكر بالنص (اليهود فقط، الذين يعبدون الرب الحقيقي، يمكننا القول عنهم بأنهم كآدم خُلقوا على صورة الإله). لا بل ان هناك عقوبة استباقية مرعبة غايتها ردع الباقين عن الارتداد كما تقول التوراة في سفر التثنية 13 :11 (فيسمع جميع إسرائيل ويخافون، ولا يعودون يعملون مثل هذا الأمر الشرير في وسطك) . تحياتي

 
علّق حكمت العميدي ، على  حريق كبير يلتهم آلاف الوثائق الجمركية داخل معبر حدوي مع إيران : هههههههههههه هي ابلة شي خربانة

 
علّق رائد الجراح ، على يا أهل العراق يا أهل الشقاق و النفاق .. بين الحقيقة و الأفتراء !! - للكاتب الشيخ عباس الطيب : ,وهل اطاع اهل العراق الأمام الحسين عليه السلام حين ارسل اليهم رسوله مسلم بن عقيل ؟ إنه مجرد سؤال فالتاريخ لا يرحم احد بل يقل ما له وما عليه , وهذا السؤال هو رد على قولكم بأن سبب تشبيه معاوية والحجاج وعثمان , وما قول الأمام الصادق عليه السلام له خير دليل على وصف اهل العراق , أما أن تنتجب البعض منهم وتقسمهم على اساس من والى اهل البيت منهم فأنهم قلة ولا يجب ان يوصف الغلبة بالقلة بل العكس يجب ان يحصل لأن القلة من الذين ساندوا اهل البيت عليهم السلام هم قوم لا يعدون سوى باصابع اليد في زمن وصل تعداد نفوس العراقيين لمن لا يعرف ويستغرب هذا هو اكثر من اربعين مليون نسمة .

 
علّق أحمد بلال ، على حكم الابناء في التشريع اليهودي. الابن على دين أمه. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : هذه الحالة اريد لها حل منطقى، الأم كانت جدتها يهودية واسلمت وذهبت للحج وأصبحت مسلمة وتزوجت من مسلم،، وأصبح لديهم بنات واولاد مسلمين وهؤلاء الابناء تزوجوا وأصبح لهم اولاد مسلمين . ابن الجيل الثالث يدعى بما ان الجدة كانت من نصف يهودى وحتى لو انها أسلمت فأن الابن اصله يهودى و لذلك يتوجب اعتناق اليهودية.،،،، افيدوني بالحجج لدحض هذه الافكار، جزاكم الله خيرا

 
علّق أحمد بلال ، على حكم الابناء في التشريع اليهودي. الابن على دين أمه. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ا ارجوا افادتي ، إذا كانت جدة الأم قد أسلمت ذهبت للحج وأصبحت حاجة وعلى دين الاسلام، فهل يصح أن يكون ابن هذه الأم المسلمة تابعا للمدينة اليهودية؟

 
علّق باسم محمد مرزا ، على مؤسسة الشهداء تجتمع بمدراء الدوائر وقضاة اللجان الخاصة لمناقشة متعلقات عملهم - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : الساده القضاه واللجان الخاصه والمدراء سوالي بالله عليكم يصير ايراني مقيم وهو به كامل ارادته يبطل اقامته وفي زمان احمد حسن البكر وزمان الشاه عام 1975لا سياسين ولا اعتقال ولا تهجير قسرا ولا ترقين سجل ولامصادره اموال يحتسب شهيد والي في زمان الحرب وزمان صدام يعتقلون كه سياسين وتصادر اموالهم ويعدم اولادهم ويهجرون قسرا يتساون ان الشخص المدعو جعفر كاظم عباس ومقدم على ولادته فاطمه ويحصل قرار وراح ياخذ مستحقات وناتي ونظلم الام الي عدمو اولاده الخمسه ونحسب لها شهيد ونص اي كتاب سماوي واي شرع واي وجدان يعطي الحق ويكافئ هاذه الشخص مع كل احترامي واعتزازي لكم جميعا وانا اعلم بان القاضي واللجنه الخاصه صدرو قرار على المعلومات المغشوشه التي قدمت لهم وهم غير قاصدين بهاذه الظلم الرجاء اعادت النظر واطال قراره انصافا لدماء الشداء وانصافا للمال العام للمواطن العراقي المسكين وهاذه هاتفي وحاضر للقسم 07810697278

 
علّق باسم محمد مرزا ، على مؤسسة الشهداء تجتمع بمدراء الدوائر وقضاة اللجان الخاصة لمناقشة متعلقات عملهم - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : المدعو جعفر كاظم عباس الي امقدم على معامله والدته فاطمه وحصل قرار والله العظيم هم ظلم وهم حرام لانه مايستحق اذا فعلا اكو مبالغ مرصوده للشهداء حاولو ان تعطوها للاشخاص الي عندهم 5 شهداء وتعطوهم شهيد ونصف هاذه الشخص صحيح والدته عراقيه بس هي وزوجها واولاده كانو يعيشون بالعراق به اقامه على جواز ايراني ولم يتم تهجيرهم ولاكانو سياسين لو كانو سياسين لكان اعتقلوهم لا اعتقال ولامصادره اموالهم ولاتهجير قسرا ولا زمان صدام والحرب في زمان احمد حسن البكر وفي زمان الشاه يعني عام 1975 هومه راحوا واخذو خروج وبارادتهم وباعو غراض بيتهم وحملو بقيه الغراض به ساره استاجروها مني بوس وغادرو العراق عبر الحود الرسميه خانقين قصر شرين ولا تصادر جناسيهم ولا ترقين ولا اعرف هل هاذا حق يحصل قرار وياخذ حق ابناء الشعب العراقي المظلوم انصفو الشهداء ما يصير ياهو الي يجي يصير شهيد وان حاضر للقسم بان المعلومات التي اعطيتها صحيحه وانا عديله ومن قريب اعرف كلشي مبايلي 07810697278

 
علّق مشعان البدري ، على الصرخي .. من النصرة الألكترونية إلى الراب المهدوي .  دراسة مفصلة .. ودقات ناقوس خطر . - للكاتب ايليا امامي : موفقين

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على عمائم الديكور .. والعوران !! - للكاتب ايليا امامي : " إذا رأيت العلماء على أبواب الملوك فقل بئس العلماء و بئيس الملوك ، و إذا رأيت الملوك على أبواب العلماء فقل نعم العلماء و نعم الملوك"

 
علّق حكمت العميدي ، على مواكب الدعم اللوجستي والملحمة الكبرى .. - للكاتب حسين فرحان : جزاك الله خيرا على هذا المقال فلقد خدمنا اخوتنا المقاتلين ونشعر بالتقصير تجاههم وهذه كلماتكم ارجعتنا لذكرى ارض المعارك التي تسابق بها الغيارى لتقديم الغالي والنفيس من أجل تطهير ارضنا المقدسة

 
علّق ابو جنان ، على الابداع في فن المغالطة والتدليس ، كمال الحيدري انموذجا - للكاتب فطرس الموسوي : السلام عليكم الطريف في الأمر هو : ان السيد كمال الحيدري لم يعمل بهذا الرأي، وتقاسم هو وأخواته ميراث أبيه في كربلاء طبق الشرع الذي يعترض عليه (للذكر مثل حظ الأنثيين) !! بل وهناك كلام بين بعض أهالي كربلاء: إنه أراد أن يستولي على إرث أبيه (السيد باقر البزاز) ويحرم أخواته الإناث من حصصهم، لكنه لم يوفق لذلك!!

 
علّق احم د الطائي ، على شبهة السيد الحيدري باحتمال كذب سفراء الحجة ع وتزوير التوقيعات - للكاتب الشيخ ميرزا حسن الجزيري : اضافة الى ما تفضلتم به , ان أي تشكيك بالسفراء الأربعة في زمن الغيبة رضوان الله تعالى عليهم قد ترد , لو كان السفير الأول قد ادعاها بنفسه لنفسه فيلزم الدور , فكيف و قد رويت عن الامامين العسكريين عليهما السلام من ثقات اصحابهم , و هذا واضح في النقطة الرابعة التي ذكرتموها بروايات متظافرة في الشيخ العمري و ابنه رحمهما الله و قد امتدت سفارتهما المدة الاطول من 260 الى 305 هجرية .

 
علّق safa ، على الانثروبولوجيا المدنية او الحضرية - للكاتب ليث فنجان علك : السلام عليكم: دكتور اتمنى الحصول على مصادر هذه المقال ؟؟.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : الشيخ إبراهيم الأنصاري البحراني
صفحة الكاتب :
  الشيخ إبراهيم الأنصاري البحراني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



  عاشوراء في قرية (فلين) السويديه  : جعفر المهاجر

 الشعوب ليست عمياء  : د . ماجد اسد

 يرموك المنتفق (معركة الشنفة ) في ذ ي قار  : مجاهد منعثر منشد

 مديرو الانتاج والنقل والتوزيع في صلاح الدين يعقدون اجتماعاً لاعمار محطات بيجي التوليدية  : وزارة الكهرباء

 منظمات خليجية وشراء البطاقات الانتخابية  : سهيل نجم

 العمل تخصص باصا تعليميا للاطفال المتسولين  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 أعمال نهب وسرقة أثناء الاحتفالات بفوز فرنسا بكأس العالم

  هكذا تكلم الطبطبائي عن ميناء مبارك  : كاظم فنجان الحمامي

 شرطة المثنى تحرر مختطف بعد ساعتين من اختطافه  : وزارة الداخلية العراقية

 هيئة رعاية الطفولة تناقش مسودة قانون حماية الطفل العراقي  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 منَ المحاسن  : كاظم الحسيني الذبحاوي

 صدق السيد الساعدي ... العراق لا يقف على مكون سياسي  : صاحب ابراهيم

 السعد" تفجيرات اليوم تعد محاولة يائسة للتأثير على انعقاد قمة بغداد بعد أن بدا الإرهاب يلفظ أنفاسه الأخيرة  : صبري الناصري

 الدائرة الثقافية في لاهاي تحث الطلبة للحصول على قبول في جامعة فاخننخن الهولندية

 تنافس سياسي واحتدام انتخابي في المشهد السياسي العراقي  : مركز الفرات للتنمية والدراسات الإستراتيجية

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net