صفحة الكاتب : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

بيان أنصار ثورة 14 فبراير بعد تأييد محكمة الإستئناف في البحرين حكم الإعدام بحق إثنين من أبناء شعب البحرين
انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

بعد تأييد محكمة الإستئناف العسكرية في البحرين حكم الإعدام بتهم ملفقة بحق شباب ثورة 14 فبراير وهما: (علي عبد الله حسن السنكيس وعبد العزيز عبد الرضا إبراهيم حسن) ، أصدر أنصار شباب ثورة 14 فبراير في البحرين بيانا هاما إعتبروا فيه أن المحكمة العسكرية التي قضت بإعدام الأحرار والشرفاء المطالبين بالحقوق السياسية وبصورة سلمية هي محكمة غير   قانونية على الإطلاق كما حذروا فيه السلطة الخليفية من مغبة تنفيذ الحكم داعين شعب البحرين في المدن والقرى بالإستمرار في المظاهرات والمسيرات الحاشدة رغم فرض حالة الطوارىء والأحكام العرفية إستنكارا وتنديدا بهذا الحكم الجائر.
وهذا نص البيان:-
 
بسم الله الرحمن الرحيم  
((وَلاَ تَقْتُلُواْ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللّهُ إِلاَّ بِالحَقِّ وَمَن قُتِلَ مَظْلُومًا فَقَدْ جَعَلْنَا لِوَلِيِّهِ سُلْطَانًا فَلاَ يُسْرِف فِّي الْقَتْلِ إِنَّهُ كَانَ مَنْصُورًا)) (34) سورة الإسراء
((إِنَّمَا جَزَاء الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الأَرْضِ فَسَادًا أَن يُقَتَّلُواْ أَوْ يُصَلَّبُواْ أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُم مِّنْ خِلافٍ أَوْ يُنفَوْاْ مِنَ الأَرْضِ ذَلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنْيَا وَلَهُمْ فِي الآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ * إِلاَّ الَّذِينَ تَابُواْ مِن قَبْلِ أَن تَقْدِرُواْ عَلَيْهِمْ فَاعْلَمُواْ أَنَّ اللّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ))
(المائدة آیات 33- 34).
ثبًتت المحكمة العسكرية للسلطة الخليفية في البحرين حكم الإعدام بتهم ملفقة بحق شابين بمزاعم قتل شرطيين أثناء الإحتجاجات التي خرجت في البحرين من أجل المطالبة بالحقوق السياسية المسلوبة لشعبنا منذ أكثر من ثلاثين عاما الأمر الذي سيؤدي إلى تداعيات خطيرة على المستوى الداخلي والإقليمي ، ولذلك فإن هذه الأحكام لن تمر مرور الكرام حيث قام شعبنا ومنذ اللحظة الأولى لسماع الخبر بتنظيم مظاهرات ومسيرات في مختلف أنحاء البحرين مستنكرا ومدينا الأحكام الجائرة بحق أبنائه المؤمنين البررة.
إن شعبنا البطل في البحرين والذي قام بأعظم ثورة شعبية في تاريخه المعاصر في 14 فبراير 2011م ضد السلطة الخليفية (والتي تعتبر أحد أبرز الحلفاء الإستراتيجيين القدامى للولايات المتحدة الأمريكية) مطالبا بحقوقه السياسية في ظل صمت مطبق من قبل الإدارة الأمريكية التي لزمت الصمت ودعمت الإنتهاكات الصارخة لحقوق الإنسان في البحرين كما دعمت النظام الديكتاتوري وممارساته القمعية بحق شعبنا وداست بأقدامها على كل القيم والمثل الديمقراطية وقيم الحريات وحقوق الإنسان التي كانت ولا زالت تدعيها وتتشدق بها أمام الرأي العام العالمي.
لقد جاءت الأحكام الصادرة بحق أبناء شعبنا ضمن سياق عام وهو الفترة الزمنية المتبقية التي منحت من قبل إدارة رئيس الولايات المتحدة الأمريكية باراك أوباما ، أي الأيام الثمانية المتبقية لرفع حالة الطوارىء والأحكام العرفية في البحرين ، حيث زادت السلطة الخليفية خلال هذه الفترة من همجيتها وإرهابها وإرعابها وتنكيلها ومواصلتها المداهمات والإعتقالات العشوائية للشباب ليليا وممارسة أبشع أنواع التعذيب الوحشي والنفسي والجسدي في السجون بحق المعتقلين السياسيين وحرائرنا الزينبيات.
إننا نحمل مسئولية أرواح شبابنا الأبرياء على عاتق الرئيس الأمريكي باراك أوباما الذي قال في خطابه أمام الرأي العام العالمي بأن الشعب البحريني شعب مضطهد ويجب أن يعطى حقه، بأن ينفذ هذه الشعارات على أرض الواقع لا أن يدافع عن حلفائه الديكتاتوريين في البحرين ليبقوا في سدة الحكم ولو على أنهار من الدماء وجماجم الأبرياء،ويلتزم الصمت طوال أكثر أربعة أشهر عن المجازر والجرائم والإنتهاكات الصارخة لحقوق الإنسان.
إن أنصار ثورة 14 فبراير يرون بأن المجتمع البحريني بكافة أطيافه العلمائية والشعبية والسياسية يؤكدون على أن تنفيذ حكم الإعدام بصبغة سياسية سيولد أزمة سياسية أكبر وإحتقان شديد أكثر في البحرين والمنطقة بأسرها وسيعد إنتحارا سياسيا آخر للملك السفاح والجزار حمد بن عيسى آل خليفة وسلطته الإستبدادية. كما أننا نحمل الإدارة الأمريكية والإحتلال السعودي نتائج وعواقب تنفيذ هذا الحكم الجائر على أخوتنا المؤمنين والمجاهدين.
كما إننا نحذر السلطة الخليفية من تنفيذ حكم الإعدام بحق الناشطين السياسيين على خلفيات سياسية وليست جنائية الأمر الذي سيثير ردود أفعال غير محسوبة العواقف على صعيد الداخل والخارج كما أسلفنا وكما شاهدنا من خروج إحتجاجات عارمة بعد صدور الحكم الظالم من قبل القضاء العسكري لسلطة آل خليفة حيث قامت قوات الجيش والحرس الوطني والقوات الأمنية مدعومة بالقوات السعودية بمواجهتها وقمعها في مختلف أنحاء البلاد.
إننا نستبعد أن تقدم السلطة الخليفية على تنفيذ حكم الإعدام بحق الناشطين السياسيين ، على إعتبار العلاقات القوية بين البحرين وبعض الدول الأوربية التي ترفض عقوبة الإعدام ، وخاصة أحكام الإعدام الصادرة على خلفية سياسية وليست جنائية ، فالسلطة الخليفية تعاني من مأزق خطير في علاقاتها مع هذه الدول حيث أن ملف إنتهاكات حقوق الإنسان لآل خليفة أسود ومليء بالجرائم خصوصا بعد أحداث ثورة 14 فبراير وما نتج عنه من مذابح وجرائم قتل وسقوط ألآف الجرحى ووجود المئات من المفقودين والألآف من المعتقلين السياسيين.
إن السلطة الخليفية تعتقد بأن صدور مثل هذه الأحكام الظالمة سوف يوقف حركة الإحتجاجات الشعبية المطلبية ، إلا أنها أخطأت ، فعلى الرغم من قمع ثورة الغضب بصورة دموية وما قام به آل خليفة وأزلامهم من قتل وتعذيب وفصل من الوظائف وهتك الحرمات والأعراض وهدم المساجد والحسينيات والمظائف وهدم قبور الأولياء والصالحين وحرق بيوت المعارضين السياسيين ، إلا أن كل هذه الممارسات لم تستطع أن توقف من حدة وشدة الإحتجاجات والمسيرات والمظاهرات التي تصاعدت وتيرتها خلال الأيام السابقة.
 
 
 
إن منطق الأنظمة الإستبدادية والقمعية على إمتداد التاريخ كان منطق الإرعاب والإرهاب والتنكيل وقتل أبناء الشعوب الحرة ،إذ ليس للطواغيت أي منطق آخر غير منطق القوة وأساليب البطش والظلم والطغيان.
إن الديكتاتوريين على إمتداد التاريخ ومن أجل قمع أصوات أصحاب الحق والضمير الحي والأحرار والشرفاء كانوا ولا يزالوا يتوسلون وبإستمرار بهذه الأساليب والطرق المشينة ، وقد أثبت التاريخ بأن هذه الحربة في نهاية المطاف سترجع إلى صدر أصحابها.
فتاريخ الفراعنة في مقابل الأنبياء والرسل وتاريخ جاهلية قريش في مقابل النبي الأكرم محمد (صلى الله عليه وآله وسلم) وتاريح الحكام المستبدين من الأمويين والعباسيين في مواجهة  الأئمة المعصومين من أهل البيت (عليهم السلام) وأتباعهم معروف ، وقد أثبت السنة الإلهية والتاريخ بأن النصر حليف المستضعفين وأن الدم ينتصر على السيف.
لقد إنتصر الإمام الحسين (ع) وأصحابه القلة في كربلاء على معسكر يزيد بن معاوية بن أبي سفيان وسينتصر شعبنا في البحرين بإذن الله على طاغية ويزيد العصر في البحرين ، فثورتنا حسينية وشعبنا حسيني لا يخاف الإرهاب والتنكيل والقتل ، فقد تعلم من الإمام الحسين وشهداء كربلاء قيم الشهادة والإباء وعدم الإستسلام للظالم ، وشعاراته في المظاهرات والمسيرات والإعتصامات خصوصا في ميدان اللؤلؤة "ميدان الشهداء" كانت "هيهات منا الذلة .. ويسقط حمد .. يسقط حمد .. والشعب يريد إسقاط النظام" .. لذلك فإن شعب أشرب حب أبي الأحرار وسيد الشهداء الإمام الحسين عليه السلام ، فإنه شعب لن يذل ولن يستسلم أبدا وسوف يواصل ثورته ومقاومته وجهاده المقدس حتى إسقاط الطاغية وإخراج المحتلين السعوديين من بلاده.
إن الأعمال الأخيرة التي قامت بها السلطة الخليفية وبدعم من الإحتلال السعودي هي أحد الخطوات السوداء التي يقوم بها الديكتاتوريين على إمتداد التاريخ والذين سيكون مصيرهم بإذن الله إلى مزبلة التاريخ.
إن تأييد حكم الإعدام بإثنين من الشباب المظلومين من أبناء شعبنا البطل والذين كان ذنبهم فقط الدفاع عن الحقوق المسلوبة لشعبنا والمطالبة بالحقوق السياسية هو خطوة منافية للأخلاق والموازين الشرعية والقانونية والإنسانية.
 
((وما نقموا منهم إلا أن يؤمنوا بالله العزيز الحميد))
 
إن هذا العمل الوحشي والعدواني المنافي للموازين الدولية مدان وبشدة لأنه لا يستند لأي قانوان جزائي وحقوقي وإنما هي أحكام سياسية صدرت من أجل إرهاب أبناء شعبنا من أجل كسر عزيمتهم عن المطالبة بحقوقهم السياسية.
 
إن أنصار ثورة 14 فبراير ومعهم قوى المعارضة السياسية بمختلف أطيافها وأبناء شعبنا الذين فجروا ثورة 14 فبراير المجيدة صامدون ثابتون على مواقفهم ومطالبهم السياسية ولن تثني عزيمتهم سياسة كسر العظم ولوي الذراع والإذلال ، فهذه الممارسات الإرهابية والقمعية ستزيد شعبنا وقوى المعارضة إصرارا وعزيمة وثباتا وتحديا من أجل إنتزاع الحقوق السياسية وإسقاط السلطة الخليفية بإذن الله ومحاكمة المجرمين والمتورطين بجرائم القتل والتعذيب التي إرتكبت بحق شعب البحرين.
إن سياسة القمع والإرهاب والتنكيل والتعذيب وإنتهاك الأعراض والحرمات لن تفلح في إرغام شعبنا وقواه السياسية والثورية بالقبول بالجلوس مع السلطة الديكتاتورية على طاولة الحوار والمفاوضات دون شروط وضمانات مسبقة كما تعتقد السلطة ورموزها وأزلامها.
لقد أعلنت القوى السياسية المعارضة عن سياستها ومواقفها لإسقاط النظام ، كما أن سائر الجمعيات السياسية قد أعلنت عن مطالبها في ملكية دستورية على غرار بريطانيا ، وكلا المطلبين هما في الواقع يعني إسقاط السلطة الخليفية ، وشعبنا لن يقبل على الإطلاق بشرعية آل خليفة لأنهم قد فقدوا مصداقيتهم كما فقد الشعب ثقته بهم ، وإن الذين إرتكبوا جرائم حرب وقتل ضد أبناء شعبنا لن يفلتوا هذه المرة من العقاب وسنلاحقهم في محاكم الجنايات الدولية حتى نقتص منهم ونأخذ بثأر شعبنا منهم إن شاء الله تعالى.
 
وإننا في الوقت الذي نستنكر المحاكمات السياسية في محاكم عسكرية وإصدار حكم الإعدام بحق أبناء شعبنا في البحرين فإننا نطالب:
 
1 – مراجع التقليد العظام في النجف الأشرف وكربلاء وقم المقدسة.
2 – منظمة العفو الدولية ومنظمات حقوق الإنسان.
3 – الأمم المتحدة.
4 – منظمة المؤتمر الإسلامي.
5- الشعوب الإسلامية وأحرار وشرفاء العالم.
6- الإتحاد الأوربي والبرلمان الأوربي.
 
أن يعلنوا عن إدانتهم وإستنكارهم لهذه الأعمال والجرائم التي تحاك ضد الإنسانية وأن يتخذوا
مواقف صارمة من أجل إيقاف أحكام الإعدام بحق الأبرياء من أبناء شعبنا.
كما ندعو عموم أبناء شعبنا في القرى والأحياء والمدن مواصلة المظاهرات وإعلان الإستنكار لهذه الأحكام السياسية ، وإن كل قطرة دم تسقط من المتهمين والأبرياء زورا وعدوانا سوف يكون ثمنها باهضا وسيتحمل مسئوليتها بالدرجة الأولى الديكتاتور السفاك حمد بن عيسى آل خليفة نفسه.
وأخيرا فإننا نطالب شعوب العالم والمناصرين لشعبنا في العالم الإسلامي ومختلف أنحاء العالم خصوصا في الدول الأروبية والولايات المتحدة الأمريكية أن يخرجوا في مظاهرات ومسيرات ويقيموا إعتصامات أمام البيت الأبيض وأمام مبنى رئاسة الوزراء في بريطانيا والسفارات السعودية والسفارات الخليفية في مختلف أنحاء العالم،والتظاهر أمام مراكز حقوق الإنسان والمنظمات الدولية وأمام الإتحاد الأوربي ووالبرلمان الأوربي إستنكارا للجرائم والمجازر وأحكام الإعدام الظالمة التي تصدر بحق أبناء شعبنا الأبي في البحرين.
 
أنصار ثورة 14 فيراير في البحرين
البحرين – المنامة - 23 مايو 2011م

  

انصار ثورة 14 فبراير في البحرين
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/05/23


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • حركة أنصار ثورة 14 فبراير تشيد بالقائمين على مؤتمر ومعرض شهداء البحرين في كربلاء  (نشاطات )

    • بيان حركة أنصار ثورة 14 فبراير بمناسبة تدشين الإئتلاف لليوم الوطني لطرد  القادعة الأمريكية في أول جمعة  من شهر رمضان من كل عام  (نشاطات )

    • النظام البحريني يستقوي على الشعب بالدعم الأميركي المفتوح ويرتكب مجزرة في الدراز  (أخبار وتقارير)

    • حركة أنصار ثورة 14 فبراير تندد بالهجوم الغاشم والتدميري على حي المسورة التاريخي في بلدة العوامية  (نشاطات )

    • حركة أنصار ثورة 14 فبراير تندد بالعدوان العسكري الامريكي على سوريا  (نشاطات )



كتابة تعليق لموضوع : بيان أنصار ثورة 14 فبراير بعد تأييد محكمة الإستئناف في البحرين حكم الإعدام بحق إثنين من أبناء شعب البحرين
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد محمود عبدالله ، على التسويق الرياضي شركات تسويق اللاعبين في العراق تحقيق احلام اللاعبين ام مكاسب للمستثمرين - للكاتب قيس عبد المحسن علي : أنا محمد لاعب كوره موهوب بلعب كل الخط الهجوم بشوت يمين ويسار مواليد 2002والله عندي احسن مستوي الكروي جيد جدا وابحث عن نادي لان السودان ما عندها اهميه كبيره بالكور ه فلذلك انا قررت اني اذهب الى أي دولة أخرى عشان العب والله انا لو حد مدرب كويس يشتغل ماعاي تمارين والله احترف

 
علّق الجمعية المحسنية في دمشق ، على الطبعات المحرّفة لرسالة التنزيه للسيد محسن الأمين الأدلة والأسباب - للكاتب الشيخ محمّد الحسّون : السلام عليكم شيخنا الجليل بارك الله بجهودكم الرجاء التواصل معنا للبحث في إحياء تراث العلامة السيد محسن الأمين طيب الله ثراه

 
علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : القاضي منير حداد
صفحة الكاتب :
  القاضي منير حداد


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 مؤسس المعارضة السلمية في الإسلام علي بن أبي طالب{ع}  : الشيخ عبد الحافظ البغدادي

 الاستهتار العراقي نماذج من الأمس فقط   : د . باسم العوادي

 التجارة .. انطلاق معرض صنع في سورية للبيع المباشر مطلع الاسبوع المقبل  : اعلام وزارة التجارة

 المساعدات السعودية رصاص في الجسد العراقي  : سعد الحمداني

 تعاون مشترك بين العمل ومديرية مرور النجف الاشرف لالزام اصحاب المشاريع المدينة على تادية التزاماتها المالية تجاه الوزارة  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 استطلاع للرأي في مدينة كربلاء المقدسة حول انتخابات مجلس المحافظة بدأ يوم 1/3/2013 ولغاية 22/3/2013 م بواقع 1050 نسخة  : جمال الدين الشهرستاني

 رئيس مجلس محافظة ميسان يؤكد التصويت بالاغلبية على تثبيت قائد شرطة المحافظة  : اعلام مجلس محافظة ميسان

  رد الشمس ودفع الاشكال عن عدم حصول معجزتها  : علاء تكليف العوادي

  يظل غربيلهه ايغربل  : عباس طريم

 صلاح الدين : إبطال مفعول عبوة ناسفة في منطقة الحي العسكري  : وزارة الداخلية العراقية

 الانسجام الدلالي الداخلي (وحدة النص) والخارجي (واقعية النص ) في النصوص الأدبية والقرآنية ح \1  : الشيخ علي العبادي

 العراق والحرية الاقتصادية: المفارقة والأسباب والحلول  : مركز الفرات للتنمية والدراسات الإستراتيجية

 تعلن دائرة مدينة الطب / معهد الاشعة عن مزايدة علنية لبيع المواد المستهلكة  : اعلام دائرة مدينة الطب

 بمشاركة (95 ) شركة أجنبية وعراقية افتتاح معرض دولي في النجف  : نجف نيوز

 كيف يجب ان نقدم الحسين ع  : رياض ابو رغيف

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net