صفحة الكاتب : صلاح نادر المندلاوي

الشاعر الناجح والسياسي الفاشل ..علي الشلاه ..!!
صلاح نادر المندلاوي

في بداية التسعينات  أهداني  صديقي المهندس ماهر القرلوسي  والمقيم حاليا  في استراليا كتاب للشاعر علي الشلاه فقال لي عرفتك متذوقا للشعر فجلبت لك هديتي لمجموعة شعرية لشاعر عراقي شاب أسمه علي الشلاه  بعنوان (الشين )وجدت مجموعته في أحدى مكتبات عمان أثناء نزولي في مطار علياء الدولي , واضاف صديقي القرلوسي  وزاد  أعجابي بالشاعر بعد أن قرأت عرض بقلم الشاعر العراقي الكبير عبد الوهاب البياتي فقلت في سري بأنه شاعر ممتاز  لآن  البياتي قد كتب سطوره على الغلاف الآخير كونه لو لم يكن معجبا بقوة شعر   (الشلاه) لما غامر بكتابة عرض يبدي أعجابه بشعره  وأكد عليٌ (أقرأه ياصلاح ..... أنه يستحق القراءة  ..   فالناقد محمد مبارك قد كتب دراسه عنه في نفس  صفحات الكتاب) .
 فتحمست كثيرا لقراءته , وحالما فارقني صديقي (القرلوسي) تو جهت  نحو   أطراف مدينة بلدروز بدراجتي الهوائية للبحث عن مكان منزوي وهاديء للقراءة  فوجدت ضالتي بالقرب من أحدى مبازل بلدروز   فجلست   على بركة ماء راكدة وأستمتعت بقراءة بضع صفحات على أنغام (الضفادع )!!    ومنذ تلك السنوات   أحترمت وأعجبت بقوة شعر الشلاه ولم التقي بالشلاه  ولا أعرفه شخصيا بل هنالك أعجاب  منذ سنوات بشعره وقصائده (شناشيل السياب – باب الردٌه- شرائع معلقة )  وثقافته فمنذ عام قراءة مجموعته عام (1995)  بعد عام من أصدار ديوانه ,   لاأعرف عنه شيئا سوى أنه (شاعر ) .
 ولكن أثناء وجودي في  المؤتمر الثامن عشر لأنتخابات نقابة الصحفيين في عام (2008) في قاعة فندق المنصورفي بغداد حيث  عرفني بالشلاه  صديقي الصحفي (البابلي ) علي السلطاني وقال لي بأنه الشاعر علي الشلاه العائد  من الغربة و  المنفى .
  وأعجبت أكثر وأكثر بالشاعر لدماثة خلقه وثقافته و بعد مرور السنوات  وكغيري من الكتاب والصحفيين  غمرنا  البهجة والسرور لترشيحه ضمن منافسات  أنتخابات البرلمان العراقي وبالفعل  فاز   (الشلاه )وأخذ مقعده  ( البرلماني  ) وأصبح بمرور الآيام رئيسا للجنة الثقافة وألاعلام وأخذ يدس (أنفه ) بعمل شبكة الآعلام العراقي والهيئات  الآعلامية  الآخرى   بشكل علني و (سري)!!  هذا الآمر أكده لي بعض أصدقائي الذين يعملون   في  شبكة الآعلام العراقي وهيئة الآعلام والاتصالات .
  وكان شعور  الفرح   لايفارقنا كصحفيون وكتاب وأعلاميون , حينما سمعنا فوزه    وترشيحه لتولي رئاسة لجنة الثقافة والآعلام البرلماني ... لكن للآسف  بمرور الآيام تأسفت وحزنت على توليه هذا المنصب و تألمت على أختياره لتولي هذا المنصب المهم ,     لكونه يعمل بطريقة مثيرة للتساؤلات الذ كية !!,  ويبدو لي أنه يعمل لصالح حزبه و قائمتة   فقط , بدلا  أن يعمل  بشكل جماعي لخدمة  البلاد والثقافة والمثقفين  وتعديل مسار المؤسسات الرسمية الآعلامية والثقافية البائسة !!.
و بدأ يظهر علينا عبرالمحطات الفضائيات العراقية يدافع عن حزبه و وبعض القضايا السياسية وهذا من حقه  , لكن كنت أتمنى أن يدافع عن واقعنا الثقافي والآعلامي المتدهور وحال المثقفين ومطالبة الحكومة  لآنقاذ   وزارة الثقافة من المحاصصة المقيتة مثل حصة القوائم الفائزة في الآنتخابات وظاهرة بأن يكون وزير الثقافة  (سنيا ) والوكلاء (شيوعي – كردي – شيعي )  وغير ذلك من تسميات المحاصصة ...,
 فمنذ   أعوام لم يعملوا بما يتناسب  مع رواتبهم وأمتيازاتهم ومكاتبهم الفارهة بل (جاثمين ) على صدور المثقفين بحكم المحاصصة والمحسوبية  , فمثلا ماذا جنى المثقف من السيد الوزير الآسبق والسابق والحالي  سوى الشعارات الرنانة والآمتيازات الهزيلة ..؟؟؟ وماذا جنينا من السادة الوكلاء (الشيوعي – الكردي – الشيعي ) ..؟؟  سوى المشاركات  في المؤتمرات والآمسيات الثقافية في شتى دول العالمين العربي والغربي وهدر الآموال لحضور الندوات عن السينما والمسرح والآزياء التراثية والرقص الشعبي في مصر ودمشق ولبنان وعمان والآمارات ودول اوربا لغرض عرض تراثنا الوطني والمتمثل بدار الآزياء العراقية وملابسهم (القديمة ) جدا!!
 حيث شاهدت عرض الدار لثلاث مرات وجميع الملابس المعروضة متشابهة طيلة ثلاث المعارض السابقة ,   وشيء واحد تم الآتفاق عليه بالآجماع  من قبل الحضور كانت نقطة واحدة  فقط اجساد العارضات وهنٌ يعرضن ٌ ملابسنا التاريخية !!.
 
والم يكن العمل لآجل النهوض بالواقع الثقافي من صميم رئيس لجنتنا الثقافية والآعلامية ..!!      لآنه نسى المثقفين حال حصوله على الآمتيازات البرلمانية وأخذ يطالب ويدافع  ويصرح عبر المحطات الفضائية بأمور سياسية بصورة مستمرة دون أن يتفوه بحرف واحد لآجل دعم المؤسسات الثقافية أو المثقف العراقي الذي أصبح وضعه أكثر  ألما  وفقرا وعوزا ..       فالرجل يعمل من أجل الثقافة العراقية لكن بشكل أخر من خلال حشر أنفه في التوسط ( لتعيين فلان وطرد علان ) وفسخ  عقود عمل الآخرين ,    وكأننا في معركة سياسية  وليس بناء وطن عانيننا كشعب من  أنواع الظلم والآ ضطهاد في سنواتنا  السابقة المؤلمة  من الحكم الدكتاتوري ليأتي شاعرنا البارع والذي عاشى في المنافي لسنوات خلُت  ليعود ليطبق علينا (ايدولجيات )سياسية بدلا من العمل بشكل مهني لخدمة الثقافة والمثقفين .
وهنا أقول للزميل الشاعر والسيد النائب البرلماني علي الشلاه  أعجبت بك  كشاعر ومثقف منذ سنوات    .....وكرهت فيك  تملقك السياسي !! وأنخراطك للعمل السياسي بأسم المثقفين ولكن لم تعمل من أجل المثقف العراقي سوى الشعارات  والتصريحات الهزيلة  ....   

  

صلاح نادر المندلاوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/09/09



كتابة تعليق لموضوع : الشاعر الناجح والسياسي الفاشل ..علي الشلاه ..!!
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : ابو كرار ، في 2011/09/10 .

صديقي المبدع صلاح نسيت ان تقول ان علي الشلاه هو المستورد الحقيقي لابواق صدام في شبكة الاعلام العراقي وهو الداعم الاول لحصولهم على مناصب عليا في الشبكة فالشلاه ما زال يحن الى شعراء وقصاصي معركة القادسية وام المعارك والحواسم وكل البعثيين الموجودين في الشبكة جاء بهم الشلاه الى هذه المؤسسة
لك تحياتي




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : علي معن الاوسي
صفحة الكاتب :
  علي معن الاوسي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 اختتام المسابقة القرآنية التمهيدية المؤهلة لمسابقة النخبة الوطنية الحادية عشر  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

 بدر شاكر السياب مقدمات وصفحات نادرة للشاعر والأديب محمد صالح عبدالرضا  : توفيق الشيخ حسن

 زلزال العراق الجديد  : فرات البديري

 مشكلة بدون المانيا

 تهديد بالقتل لاحد المفوضين مع عائلته

 الأمم المتحدة تأمل في محادثات سلام سورية في أكتوبر أو نوفمبر

 هيئة الحج تمدد التسجيل على قرعة الحج لغاية العشرين من الشهر الحالي

 الطلياني ...رواية الشذوذ والعري  : د . اسامة محمد صادق

 العودة لمسوّدة مشروع قانون النفط والغاز لعام 2011 ينهي شهر العسل بين بغداد وأربيل  : اياد السماوي

 تأملات في القران الكريم ح329 سورة الصافات الشريفة  : حيدر الحد راوي

 قصيدة للدكتور محمد حسين الصغير ( دام عزه ) يهنئ آية الله العظمى الإمام المفدى السيد السيستاني ( دام ظله الوارف ) بمناسبة ذكرى عيد الغدير الاغر

 العيد والموقوف البريء والقاضي العادل  : رياض هاني بهار

 العراقيون يعدمون صدام من جديد  : احمد الكاظمي

 تحليل الحمض النووي يثبت أنّ العرب ليسوا عرباً !

 شكر  : موسى غافل الشطري

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net