صفحة الكاتب : لؤي الموسوي

نيران صديقة تمازح الصناديق
لؤي الموسوي

  أحياناً ما يحدث في المعارك الدائرة بين جيشين تصرف فضيع من أحد الجنود في المعركة، و من أحد لاعبي كرة القدم في الملعب، يصدر خطأً فادحاً يقلب المعادلة والنتيجة رأساً على عقِب، في تسديد اللاعب الهدف بالخطأ في مرماه والجندي في معسكره. 

نيران صديقة وتماس سياسي ليس كهربائي يخرج لنا بين الفينة والأخرى، مستهدفتاً أقساماً مُهمة في الوزارات كالعقود للتستر على قضاية متعلقة بالفساد المالي والإداري متعلق بأشخاص، هذه المرة النيران أتجهت نحو هدف اسمى من العقود، أستهدفت رسم التحالفات في تشكيل الحكومة كلاٍ حسب أستحقاقه المتمثل بصناديق الاقتراع، من قِبل بعض الأطراف الخاسرة والمزورة معاً، لكي لا تنكشف الحقائق أمام الرأي العام وتلاعبهم بنتائج الأقتراع. 

جريمة أُخرى تضاف إلى سجل جرائم عدة أرتكبت في حق العملية الديمقراطية الفتية وفي حق الشعب العراقي، متمثلاً هذه المرة في مصادرة صوت الناخب وأتلافه عن طريق حرق صناديق الأقتراع في قلب العاصمة بغداد، من قِبل عناصر ليست مجهولة أنما متنفذة و متحزبة.. لانه ليس من المعقول ان يقدم مواطن بسيط على أرتكاب مثل هكذا جريمة كبيرة في وسط النهار، رغم حساسية وخصوصية المكان، والحراسة الشديدة من قِبل رجال الامن الموكل اليهم مهمة حُراسة المخازن التابعة إلى وزارة التجارة التي تحتوي على صناديق الاقتراع. 

 

ما حدث اليوم من عمل يُعد خيبة أمل كبيرة للمواطن العراقي وللعملية السياسية الفتية ورسالة بنفس الوقت، مفادها أيها المواطن أشتركت في عملية الاقتراع أم لم تشترك نحن باقون رغم انفك، ونعمل المستحيل من أجل منافعنا وإن كان ذلك على حِساب العراق برمته، حاولت التغيير لن تنفعك ادواتك فالبقاء للاقوى من بيده المال والسلطة والسلاح، وإلا ما تفسير ما حصل اليوم؟ من خرق أمني ودستوري إن صح القول، قد أصاب كبد العملية الانتخابية في عز شبابها.. كل هذا يهون لعيون المتاجرين في العراق، أكيد و بلا شك في أخر المطاف سيقيد الحادث ضد مجهول كما حصل في قضايا مشابهة من قَبل، حصول حرائق في اقسام العقود في عدة وزارات و جريمة سبايكر والصقلاوية والاسابيع الدامية، من أجل أرضاء هذا الطرف وذاك بذريعة الحِفاظ على العراق!. 

نيران صديقة تصيب حي سكني مكتض بالمواطنين في بغداد الجديدة، عندما أطلق طيار عراقي صاروخاً مما أدى إلى ارتكابه مجزرة بحق أهل بغداد الجديدة!، نيران صديقة أدت في حصول كارثة في المدينة أثر إنفجار كدس للأعتدة المخزن في إحدى دور العبادة مما أدى إلى إبادة جماعية للأرواح بهدم الدور!على ساكنيها، تماس كهربائي و نيران صديقة تلتهم قسم العقود والمالية في عدة وزارات في الدولة العراقية من أجل التستر على الفاسدين والمفسدين، نيران صديقة تلتهم صناديق الأقتراع المخزنة في مخازن وزارة التجارة للتستر على المتلاعبين في نتائج الأقتراع.. تبين إن هذه النيران والتماس الكهربائي لا تطال الفاسدين! لان هذه النيران متواطئة وفاسدة، لانها تلتهم حسب ما يريد منها سيدها الفاسد.


لؤي الموسوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/06/11



كتابة تعليق لموضوع : نيران صديقة تمازح الصناديق
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، على بعض احاديث المسلمين مأخوذة من اليهود !! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب محمد مصطفى كيال حياك الرب منذ ان اختط قلم القدرة مسيرة الانسانية في الكون او على هذه الأرض كان هناك خطان . خط اتبع الشيطان لأن في جعبته الكثير من الشهوات . وخط الرب الذي جعل افضل شهواته (الجنة) محفوفة بالمكاره وبما ان الناس عبيد الدنيا وعبّاد الشهوة انجرفوا وراء الخط الثاني واغترفوا من شهوات الدنيا ما دفعهم إلى قتل كل من يُحاول ارجاعهم إلى الصواب او الخط الالهي وخير من يُحاول ذلك هم المقدسون في كل دين اسباط او حواريون او ائمة السبب لأن هؤلاء كما قال عنهم الرب (وجعلناهم ائمة يهدون بأمرنا) وليس بأمر إبليس . هؤلاء الائمة لا يعطون ذهبا او مناصبا او وعودا كاذبة ، بل رجال الرب الصادقين الذين يقودون الناس إلى النعيم الأكبر المحفوف بالمكاره . اشكركم اخي الطيب على المرور . تحياتي

 
علّق نادية مداني ، على قصة مضرّجة جدائلها بالليلة القزحية - للكاتب احمد ختاوي : نص رائع وممتع تحياتي أستاذ

 
علّق وليد خالد زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيرة زنكي كبيرة جدا في خانقين لاكن المشكلة اين في القيادة الزنكية لايوجد قائد للزنكية على مر السنين المضت فا اصبحت مع اخوالهم الاركوازية

 
علّق فلاح زنكي كربلاء السعدية المخيم ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : شيخ ال زنكي العام في كربلاء وكلنا من اصول ديالى وتحياتنا لكم اولاد العم في ديالى وكركوك والموصل

 
علّق ام على الزنكي ديالى ناحية السعدية سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيرة الزنكي ومسقط راس اجدادي في ناحية السعدية لاكن الان كل زنكي مرتبط مع الزنكنة من ظمنهم اخوتي واولاد عمي المتواجدين في ديالى لقلة التواصل ولايوجد اخ كبير لهم وهل الشيخ عصام قادر على المهمة الصعبة اختكم ام علي الزنكي كركوك وسابقا ناحية السعدية

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على بعض احاديث المسلمين مأخوذة من اليهود !! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ((فلماذا لا تُطبقون ذلك مع حكامكم اليوم في بغداد المالكي والجعفري والعبادي مع انهم لم يضربوكم ولم يسلبوكم بل اعطوكم ثروات الجنوب وفضلوكم على انفسهم فلماذا تنقلبون عليهم وتخرجون عليهم بينما احاديثكم تقول لا يجوز الخروج على الحاكم الظالم. ممكن تفسير؟)) السلام عليكِ ورحمة الله التفسير متضمن في فهم ابليس هناك امر لا ينتبه اليه كثيرون؛ وهو ان ابليس حياته مسخره فقط لمحارية دين الله في الانسان لا يوجد له حياه او نشاط الا ذلك. الدين السني؛ ووفق سيرته التاريخيه؛ هو دين باسم الاسلام لا يوجد له فقه او موروث الا بمحاربة المذهب الشيعي والتعرض له. وضعت الاحاديث للرد على الشيعه اخترع مصطلح صحابه لمواجهة موالاة ال البيت تم تتبع (الائمه) الاكثر يذاءه في حث الشيعه.. يمكن من فهم هذا الدين فهم عميق لما هو ابليس دمتم في امان الله

 
علّق ذنون زنكي موصل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم ورحمة الله وبركاته بالنسبة لعشيرة زنكي مهمولة جدا وحاليا مع عشيرة زنكنة في سهل نينوى مع الشيخ شهاب زنكنة مقروضة عشيرة زنكي من ديالى وكركوك والان الموصل اذا حبيتم لم عشيرة زنكي نحن نساعدكم على كل الزنكية المتواصلين مع الزنكنة ونحن بخدمت عمامنا والشيخ ابو عصام الزنكي في ديالى ام اصل الزنكي

 
علّق يشار تركماني ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عائلة زنكي التركمانية ونحن من اصول ديالى والنسب يرجع الى عماد نور الدين زنكي ويوجد عمامنا في موصل وكربلاء اهناك شيخ حاجي حمود زنكي

 
علّق محمد جعفر ، على منطق التعامل مع الشر : قراءة في منهج الامام الكاظم عليه السلام  - للكاتب الشيخ ليث الكربلائي : احسنتم شيخنا

 
علّق عباس البخاتي ، على المرجعية العليا ..جهود فاقت الحدود - للكاتب ابو زهراء الحيدري : سلمت يداك ابا زهراء عندما وضعت النقاط على الحروف

 
علّق قاسم المحمدي ، على رؤية الهلال عند فقهاء إمامية معاصرين - للكاتب حيدر المعموري : احسنتم سيدنا العزيز جزاكم الله الف خير

 
علّق ابو وجدان زنكي سعدية ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : ممكن عنوان الشيخ عصام الزنكي شيخ عشيرة الزنكي اين في محافظة ديالى

 
علّق محمد قاسم ، على الاردن تسحب سفيرها من ايران : بمجرد زيارة ملك الاردن للسعودية ووقوفها الاالامي معه .. تغير موقفه تجاه ايران .. وصار امن السعودية من اولوياته !!! وصار ذو عمق خليجي !!! وانتبه الى سياسة ايران في المتضمنة للتدخل بي شؤون المنطقة .

 
علّق علاء عامر ، على من رحاب القران إلى كنف مؤسسة العين - للكاتب هدى حيدر : مقال رائع ويستحق القراءة احسنتم

 
علّق ابو قاسم زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الى شيخ ال زنكي في محافظة دبالى الشيخ عصام زنكي كل التحيات لك ابن العم نتمنى ان نتعرف عليك واتت رفعة الراس نحن لانعرف اصلنا نعرف بزنكنة ورغم نحن من اصل الزنكي .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : ارشد القسام
صفحة الكاتب :
  ارشد القسام


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 المرجع الحكيم يدعو أئمة المساجد والجمعة إلى حث الناس على اتباع نهج المعصومين

 رفع تجاوزات كهربائية في واسط  : علي فضيله الشمري

 صرخة...  : كريم عبد مطلك

 مدينة الطب تقيم دورة تأهيلية للخريجين الجدد في طب الطوارئ.  : اعلام دائرة مدينة الطب

 مخطط خبيث للقاعدة وجهات اخرى يرمي لتدمير العراق والاستيلاء على حكم البلاد والوطن العربي  : صادق الموسوي

  الحملة الوطنية لإنصاف المعلم العراقي  : حيدر حسين سويري

 عندما يسجد (الصوفي) لغير الله تعالى !! فرقة نعمت اللهي گنابادي انموذجا  : شعيب العاملي

 ياشروكي اكعد .. شنو هل النومة!؟  : اوروك علي

 قطر طلبت من البارزاني إنهاء تحالفه مع الكيانات الشيعية

 كيف تقود وزارة في 200 يوم ؟  : نوار جابر الحجامي

 تشکیل لجنة طوارئ لاغاثة نازحي الموصل وحقوق الإنسان تطالب بتقديم المساعدات

 من نحن ؟  : جريدة المستقل

 شبهة حول فتوى المرجعية  : الشيخ علي الكرعاوي

 شرطة واسط تعقد مؤتمرين امنيين لبحث الخطط الامنية بالمحافظة  : وزارة الداخلية العراقية

 ثورة العشرين والسرقة التأريخية  : كريم عبد مطلك

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 107879931

 • التاريخ : 22/06/2018 - 23:58

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net