صفحة الكاتب : علي بدوان

بهجت أبو غربية : ذاك القومي العربي العتيق
علي بدوان

فقدت ساحة العمل الوطني الفلسطيني واحداً من رجالاتها الأوائل، سنديانة فلسطين، وحامل لقب شيخ المناضلين، المرحوم بهجت أبو غربية (أبو سامي)، أحد الرجال المعتّقين في العمل القومي العربي وفي صفوف حزب البعث العربي الاشتراكي منذ أواخر أربعينيات القرن الماضي في فلسطين والأردن، والأب الروحي لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني، وأحد أجيال الرعيل الذي حمل أعباء مرحلة مابعد النكبة.
 بهجت أبو غربية، من ذاك الرعيل من المناضلين الفلسطينيين الذي ضم في  صفوفه قادة امجاد فتحوا الطريق أمام إعادة بناء الكيانية الوطنية الفلسطينية بعد عملية التبديد والاقتلاع الوطني والقومي للكيان الوطني الفلسطيني عام 1948. فهو من القيادات التاريخية المؤسسة لمنظمة التحرير الفلسطينية إلى جانب مؤسس المنظمة المرحوم أحمد الشقيري، حيث شغل عضوية لجنتها التنفيذية الأولى، وأعيد تثبيته فيها في دورتين  لاحقتين، كما شغل على الدوام موقعه في اطار المجلس المركزي للمنظمة.
 هو بالذات من طينة أولئك الرجال القوميين العرب، الذين التقطوا المرحلة وبنوا عليها سفر النضال الوطني الفلسطيني، إلى جانب ياسر عرفات، والدكتور جورج حبش، وخالد الفاهوم، وطلعت يعقوب، وزهير محسن، والدكتور وديع حداد، والدكتور عبد الوهاب الكيالي، ابراهيم بكر، أحمد اليماني، وأبو علي مصطفى، وخليل الوزير، وصلاح خلف، ومحمد النجار، وكمال عدوان، وسمير غوشة، وعلي بوشناق ... وغيرهم من الرجال الذين تركوا بصماتهم اللامعة على مسار الحركة الوطنية الفلسطينية المعاصرة.   
بهجت ابو غربية ذاك الرجل القومي بامتياز، الحامل لشعلة الكفاح الوطني الفلسطيني منذ ماقبل النكبة وحتى لحظات رحيله يوم السادس والعشرين من كانون الثاني/يناير 2012 في العاصمة الأردنية عمان. وللمفارقة الملفتة أن يأتي رحيل بهجت ابو غربية في اليوم ذاته لرحيل الدكتور جورج حبش مؤسس الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين وأحد أركان الحركة الوطنية المعاصرة للشعب العربي الفلسطيني.
نشأ بهجت ابو غربية، في بيئة قومية، شق طريقها في فلسطين قبل النكبة، ليصبح بعد النكبة بسنوات قليلة واحداً من الرجال المؤسسين لتنظيم حزب البعث الاشتراكي في فلسطين والأردن عام 1949، وعضواً في القيادة القطرية المسؤولة عن التنظيم الحزبي في فلسطين والأردن، إلى جانب القائد البعثي التاريخي عبد الله الريماوي عضو القيادة القومية لحزب البعث، والشهيد الشاعر كمال ناصر عضو القيادة القومية. والى جانب ثلة من الرجال الذين أسسوا لقيام تنظيم حزب البعث في فلسطين والأردن منذ العام 1949، ومنهم الشهيد خالد اليشرطي، وبسام الشكعة، وحمدي عبد المجيد ، ووليد عبد الهادي، وسليمان الحديدي، وروحي الزمر، وبهجت الساكت، وأحمد المرعشلي، ويوسف البرجي، ونسيم برقاوي، وسامي العطاري، وفريد غنام، وحسني الخفش، والشهيد زهير محسن، وفيصل حوراني، وعبد الله الحوراني، ومحمد أبو ميزر، وكمال كعوش، وعبد المحسن أبو ميزر، إضافة إلى فاروق القدومي (أبواللطف)....
نشأ بين الناس في ميدان الحركة القومية وأحزابها في المنطقة، حيث لعب إلى جانب العديد من الشخصيات الفلسطينية المعروفة دوراً كبيراً في تأسيس بدايات الحضور التنظيمي لحزب البعث في الضفة الغربية وقطاع غزة سنوات الخمسينيات من القرن الماضي، إلى جانب  عبد الله الريماوي  الذي أصدر جريدة البعث في القدس عام 1949.
لقد كان الراحل بهجت أبو غربية  من جيل أولئك الفلسطينيين الذين شبوا في إطار الاتجاهات العروبية والقومية داخل صفوف الحركة الوطنية الفلسطينية الحديثة والمعاصرة في الداخل الفلسطيني وفي باقي مواقع اللجوء والشتات، ومن صنف الذين اندغمت رؤيتهم السياسية والفكرية مع الصعود الهائل للتيار القومي في المنطقة في حينها، وخصوصاً جناحيه الرئيسيين المتمثلين بحركة القوميين العرب، وحزب البعث العربي الاشتراكي، فضلاً عن الحركة الناصرية.
بهجت ابو غربية، عضو القيادة القطرية لتنظيم البعث في فلسطين والأردن، قومياً عربياً حتى النخاع، آمن بالبعث طريقاً نحو فلسطين، وآمن بالوحدة العربية كشرط لابد منه لانجاز مهمة الوصول إلى فلسطين، لكنه غادر البعث عام 1963، اثر تشكل المحاور والاستقطابات داخل الحزب، ولم يغادر البعث كفكر ورؤية، حيث سبق وأن قال ضمن لقاء مطول نشرته صحيفة "الخليج" الإماراتية بتاريخ 29 و 30 كانون أول/ ديسمبر 1999 "مضى على خروجي من حزب البعث أربعون عاماً, لكنني لا أزال اعتنق فكره حتى الآن".
 ومع انتقاله التنظيمي من حزب البعث دون مغادرته كفكر، ساهم بتأسيس منظمة التحرير الفلسطينية، وجبهة النضال الشعبي الفلسطيني انطلاقاً من مدينة القدس بعيد احتلالها الكامل عام 1967 إلى جانب المناضل الفلسطيني صبحي غوشة، وخليل سفيان، وغيرهم من القوميين العرب من أبناء فلسطين. وعمل بحكم موقعه في اللجنة التنفيذية الأولى لمنظمة التحرير الفلسطينية منذ تأسيسها، وبحكم علاقته مع رئيسها المرحوم أحمد الشقيري على ضم جبهة النضال الشعبي الفلسطيني إلى ائتلاف منظمة التحرير الفلسطينية.
احتفظ بعلاقات حميمية مع الأطر القومية العربية ومنها سورية العربية، التي اعتبرها على الدوام  الخامة الحاضنة للمشروع القومي العربي، وللثورة الفلسطينية، فكان على الدوام يعيد أمام الجميع قراءة البديهيات والمسلمات : ففلسطين هي الجزء الجنوبي من سورية، وسورية هي الجزء الشمالي من فلسطين، ولا مكان لسايكس بيكو عنده وعند عموم الشعبين الشقيقين التوئمين السياميين في فلسطين وسورية. وفي هذا الإطار.
كان بهجت أبو غربية من جيل التيار القومي العربي المنادي بالوحدة العربية الشاملة والمراهن على العمل العربي المشترك للرد على النكبة ونتائجها، واستعادة الحقوق والأرض الفلسطينية تحت شعار (الوحدة العربية طريق فلسطين)، وانتقل ليمزج بين الوطني والقومي بعيد تأسيس منظمة التحرير وإطلاقه شرارة جبهة النضال الشعبي في مدينة القدس منتصف العام 1967.
لقد رحل بهجت أبو غربية، تلك السنديانة الفلسطينية العتيقة الضاربة في جذورها داخل تراب فلسطين من خان يونس التي رأى نور الحياة فيها لأول مرة عام 1916، إلى القدس وجبال الجليل، والممتدة صوب عكا وحيفا ويافا واللد وصفد.
لقد عاش بهجت ابو غربية، وطنياً وقومياً صادقاً، كل شيء في بهجت أبو غربية أضنته السنون، بل العقود، الممتلئة بالتحديات والصعوبات، التي عاشها، إلا أن فكره وعقله فقد كانا يتوهجان كما لم يكونا من قبل.
 آمن بقيم العروبة وأهدافها، والتزم بها حتى اللحظات الأخيرة من عمره،  فعاش حياة طويلة ومديده، صادقاً طيب القلب والسريرة، حميد المسيرة والسيرة، لم تجرفه آلاعيب السياسة على حساب المبادىء والقيم، فشمخت به فلسطين وسورية مرة ثانية بوفاته.
لقد فقد المناضلون الفلسطينيون والعرب برحيله، قامة أدمنوا الإعجاب بصلابتها، لكن صورة أبي سامي  وصوته ورأيه ورؤيته لن تغيب عن البال أبداً، وكيف تغيب فلسطين القضية التي نذر عمره في سبيلها، وكيف تختفي العروبة، الهوية الجامعة التي ما تنكر لها يوماً، أو تردد في الدفاع عنها أو تلكأ عن نصرة قضاياها العادلة.


 

  

علي بدوان
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/02/01



كتابة تعليق لموضوع : بهجت أبو غربية : ذاك القومي العربي العتيق
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ابو الحسن ، على جمعة العطواني  مثال قول الله تعالى كَالَّتِي نَقَضَتْ غَزْلَهَا مِن بَعْدِ قُوَّةٍ أَنكَاثًا . - للكاتب محمد علي البغدادي : الكاتب الكريم للاسف الشديد ان تتحول وكالة انباء براثا ساحه لمقالات هؤلاء الحثالات امثال العطواني من ابواق الدعوه وجربوع اخر يدعي اياد الامره انا انتهجت نفس اسلوبك رديت على مقال العطواني القذر وترفعت عن الرد على اياد الاماره لانه مليىء بالشتائم والقاذورات ضد السيد الخوئي اسفنا ليس على الدعوه وحثالاتها اسفنا على براثا التي سمحت لهم بنشر قاذوراتهم

 
علّق عبد الخالق الفلاح ، على ضياء بدران وترسبات الوطن المهاجر - للكاتب جهاد العيدان : رحمك الله يابو يقين فقد كنت علماً من الاعلام التي ترفرف في سماء الشعر والادب والاجادة في الكتابة وشاعرا خدوما لا هل البيت ( ع )وقد حملت ادب الغربية بكل بسالة اديباً ومعلماً وشاعراً ملهم واحاسيس لا تنضب بالعطاء الادبي والاعلامي والثقافي ونهراً داماً الخير انا لله وانا الية راجعون

 
علّق نبيل الكرخي ، على "مسيح الأناجيل الأربعة" وصواب رفض اليهود له - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : بسم الله الرحمن الرحيم الاخ استاذ نجم الحجامي المحترم. الاربعة الذين كتبوا الاناجيل الأربعة الموجودة في العهد الجديد هم من اتباع بولس وليسوا من اليهود عدا مرقس، لأن بولس يقول في رسالته إلى أهل كولسي (11:4) في حوالي سنة 63م إن ارسترخس ومرقس ويسطس هم "وحدهم من اليهود الذين عملوا معي في سبيل ملكوت الله فكانوا عونا لي"! والفكرة التي ذكرها جنابك يمكن ان نطورها لنقول ان بولس نفسه قد ابتكر شخصية المسيح الإله ليعطي الحق لليهود في اضطهاد المسيح وقتله على الصليب! ولكن الذي يعيق هذه الفكرة ان يولس كان مخلصاً للدين الشيطاني الذي ابتكره الى درجة ان ضحى بنفسه من اجله وقتل في سبيله! ولكن يمكن ان نقول ان اليهود لكي يبرروا قتلهم واحداً من اعظم الانبياء - بحسب ظنهم انهم قتلوا المسيح بعد ان شبّه لهم - بدأوا يطلقون عليه الاشاعات انه كان يدعي الإلوهية ويقول عن نفسه انه ابن الله كذباً عليه وظلما له! ثم جاء بولس وانخدع بإشاعاتهم الى ان هتف به الشيطان وهو في طريقه الى دمشق فجعله يعتنق العقيدة الشركية الجديدة! شكرا عزيزي استاذ نجم الحجامي على تعليقك الكريم.

 
علّق نبيل الكرخي ، على "مسيح الأناجيل الأربعة" وصواب رفض اليهود له - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : بسم الله الرحمن الرحيم الاخ استاذ نجم الحجامي المحترم. الاربعة الذين كتبوا الاناجيل الأربعة الموجودة في العهد الجديد هم من اتباع بولس وليسوا من اليهود عدا مرقس، لأن بولس يقول في رسالته إلى أهل كولسي (11:4) في حوالي سنة 63م إن ارسترخس ومرقس ويسطس هم "وحدهم من اليهود الذين عملوا معي في سبيل ملكوت الله فكانوا عونا لي"! والفكرة التي ذكرها جنابك يمكن ان نطورها لنقول ان بولس نفسه قد ابتكر شخصية المسيح الإله ليعطي الحق لليهود في اضطهاد المسيح وقتله على الصليب! ولكن الذي يعيق هذه الفكرة ان يولس كان مخلصاً للدين الشيطاني الذي ابتكره الى درجة ان ضحى بنفسه من اجله وقتل في سبيله! ولكن يمكن ان نقول ان اليهود لكي يبرروا قتلهم واحداً من اعظم الانبياء - بحسب ظنهم انهم قتلوا المسيح بعد ان شبّه لهم - بدأوا يطلقون عليه الاشاعات انه كان يدعي الإلوهية ويقول عن نفسه انه ابن الله كذباً عليه وظلما له! ثم جاء بولس وانخدع بإشاعاتهم الى ان هتف به الشيطان وهو في طريقه الى دمشق فجعله يعتنق العقيدة الشركية الجديدة! شكرا عزيزي استاذ نجم الحجامي على تعليقك الكريم.

 
علّق نجم الحجامي ، على "مسيح الأناجيل الأربعة" وصواب رفض اليهود له - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : قال الاخ الكاتب في الخلاصه ( ولذلك فإن موقف اليهود من "مسيح الأناجيل الأربعة" هو موقف صحيح وينطلق من عقيدتهم الدينية التوحيدية. ) ان معنى ذلك ان كاتبي تلك الاناجيل الاربعه هم من اليهود وليس من تلامذه السيد المسيح وقد برروا رفضهم و(قتلهم )للسيد المسيح بتلك الروايات فما هو راي السيد الكاتب بشخصيه كتبه الاناجيل ؟؟

 
علّق ali alsadoon ، على الحوزة العلمية في النجف الأشرف تزف سماحة الشيخ محمد حسين الراشد (رحمه الله) شهيداً : من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا .. صدق الله العلي العظيم رحم الله شهداء العراق واسكنهم فسيح جناته

 
علّق ali alsadoon ، على استشهاد الشيخ امير الخزرجي معتمد مكتب السيد السيستاني اثناء تقديمه الدعم اللوجستي : من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا .. صدق الله العلي العظيم رحم الله شهداء العراق واسكنهم فسيح جناته.

 
علّق Ibrahim Fawaz ، على منتحل العمامة..وتستمر المهزلة ؟! ألف ركعة في اليوم والليلة؟! - للكاتب الشيخ احمد الدر العاملي : ما بال هذا للص !! ليس له عمل سوى انتقاد تاريخ الأئمة الأطهار صلوات ربي عليهم وسلامه؟ ألم يحن الوقت لكشفه وكشف أمثاله ومن ورائهم ؟

 
علّق زين أحمد ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : شكرا للصدفة التي جمعتني بموقع كتابات في الميزان ..

 
علّق رعد أبو ياسر الطليباوي ، على هل آية (ولا تزرُ وازرةٌ وزرَ أخرى) استثنت العتبة العباسية ؟!  - للكاتب ابو تراب مولاي : من الإنصاف أن نقول لولا العتبتين الحسينية والعباسية ووقوفهما الى جانب الشعب العراقي وبكل أطيافه وبلا تمييز وفي أحلك الضروف وأشدها لانهار العراق أمنيا"وأقتصاديا"وصحيا". حفظ اللة مرجعيتنا الرشيدة وأبقاها

 
علّق مطصفى الهادي ، على لماذا حذف اليهود قصة موسى والخضر من التوراة ؟ - للكاتب مصطفى الهادي : تقول أيها الانسان العراقي : (لماذا حذف المسلمون كل قصص النبي موسى الرائعة و بناء خيمة الاجتماع حيث حل الله فيها ) . واقول لك : وهل وسعته خيمة الاجتماع. وعندما تقول التوراة بأن الله لا يراه احد ، وان من يراه يحترق. كيف رآه من كان معه في خيمة الاجتماع. ثم من لا تسعهُ السموات والأرض كيف تسعهُ خيمة؟؟!! يقول الله لموسى : (لا تقدر أن ترى وجهي ، لأن الإنسان لا يراني ويعيش). سفر الخروج 33:20 آرائنا لا نفرضها بالقوة وموقع كتابات سوف ينشر تعليقك لانه متهافت كله نسخ ولصق من الانترنت مع ا لاسف وكنت بودي أن لا ارد عليك لانه من عادتكم ان تضعون اشكالات كثيرة حتى نتكاسل عن الرد عليها وتعتبرون ذلك انتصارا. فلم يعتقد المسلمون أنهم شعب الله المختار بل كتابك المقدس نسب إليكم ذلك كما يقول في تتمة سفر أستير 1: 10( وأمر أن يكون سهمان أحدهما لشعب الله والآخر لجميع الأمم). وفي إنجيل لوقا 7: 16يقول : ( وافتقد الله شعبه). وكذلك في رسالة بطرس الرسول الأولى 2: 10( الآن أنتم شعب الله). ليس فقط شعب الله بل أبناء الله كما يقول في رسالة بولس الرسول إلى أهل رومية 9: 26( يدعون أبناء الله الحي). أما الاشياء التي ذكرتها وتقول أن المسلمين حذفوها فهي ليست من شأنهم ولا من اختصاصهم فحذف قصة خيمة الاجتماع وحذف الحيّة النحاسية وحذف عيسو فهذه كلها اساطير وأن الله ادرى بما يُنزله على اللناس وللناس . لو لم تكتب تعليقا لكان خير لك.

 
علّق انسان عراقي ، على لماذا حذف اليهود قصة موسى والخضر من التوراة ؟ - للكاتب مصطفى الهادي : لماذا حذف المسلمون كل قصص النبي موسى الرائعة و بناء خيمة الاجتماع حيث حل الله فيها لماذا تم حذف حدث الحية النحاسية هل لانها ترمز الى المسيح له المجد ؟ لماذا حذف المسلمون قصص الانبياء الكبار مثل ايليا النبي و اشعيا و ارميا و حزقيال و دانيال ؟ لماذا حذفوا اسم عيسو ابن اسحق ؟ و حذفوا بناء الهيكل..، تعتقدون بالقوة تفرضون اراءكم ... انا متاكد لن يتم نشر تعليقي هذا ؟ لان المسلمين يعتقدون انهم الشعب المختار وان كل ما يفعلوه بالاخرين حلالا... يخاف المسلم السؤال عن كيفية جمع القران و من نقط القران مرتين ؟ و يتبجح ان الكتاب المقدس محرف ! حذف المسلمون كل القصص و اضافوا في تراثهم في القرون الوسطى قصص كثيرة عن الانبياء وموسى قال لشاب ما و ابراهيم قال للشخص الملحد و كلها ينسبوها الى رسول الاسلام وهم يقرون ان الاحاديث ليست وحي انما لا ينطق عن هوى بالنهاية انها ليست وحي الهي باعتراف المسلمين

 
علّق حكمت العميدي ، على بعد اطلاعه على الاحوال المعيشية لعائلة الشهيد جمعة الساعدي ممثل المرجعية الدينية العليا يتعهد ببناء دار سكن لهم : فعلا انها المرجعية الابوية

 
علّق صبيح الكعبي ، على جوانب من مشاريع العتبات المقدسة في العراق/ ج ١ - العتبة العباسية المقدسة. - للكاتب عادل الموسوي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نفتخر بهذه الانجازات الكبيرة نتمنى ان نتوسع اعلاميا بالتعريف بها مع تقديري واحترامي

 
علّق منير حجازي ، على جديد الشيخ محمد مصطفى مصري العاملي كتابي " الثالوث والكتب السماوية " و "الثالوث صليب العقل " : لا يوجد دليل من الكتاب المقدس على عقيدة الثالوث، كعقيدة امر بها السيد المسيح لا يوجد . إنما هي من العقائد المتأخرة. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عزوز عقيل
صفحة الكاتب :
  عزوز عقيل


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net