صفحة الكاتب : سمير بشير النعيمي

التاريخ الاسود للعلاقات الروسية.. الصينية والعالم الاسلامي |4
سمير بشير النعيمي
لا ادري لماذا دولة (روسيا ) حاليا و(الاتحاد السوفيتي) سابقا تكن الكره والحقد والغل للعروبة وللاسلام منذ الزمن القديم وحتى اللحظة وقد سارت على طريقها الصين الشيوعية !!
 
الحرب التي اعلنتها الصين على الهند الاسلامية ) قبل تقسيم اجزاء منها عام 1947 )فجاءة اثارت استغراب العالم اجمع فالمحادثات بينهما كانت مستمرة لتسوية المسائل العالقة بينهما ولكن غباء السياسة الصينية وغرور الصين بكثافة سكانها حيث تجاوز عدد نفوسهم المليار جعلها لاتنظر لعواقب الامور والنظر بعين واحدة فقط وقد اثار هجوم الصين على دولة الهند الجارة المسالمة غرابة مراقبي الاحداث بالعالم لان ماقامت به الصين .. مسألة لاتستاهل صراع بين اكبر دولتين في اسيا تربطهم علاقات سياسية واقتصادية ... وكانا من المشتركين
بمؤتمر باندونج (عدم الانحياز) ومن الدعاة الى التضامن ..... الاسيوي الافريقي !!
وكثرت الاسئلة والاستفسارات لماذا هاجمت الصين الهند؟ ...لماذا ضربت الاتفاقات والمباحثات عرض الحائط ؟ وتباينت التفسيرات فرجح البعض بان الصين تريد ان تحيط نفسها بدول صغيرة حاجزة على حدودها مع الهند من امثال النيبال تمهيدا لضمها وابتلاعها كما فعلت مع كوريا ولاوس وتحقيق هذا الحاجز يقتضي تسوية الحدود الفاصلة بين الصين والهند ... وقال البعض الاخر ان الصين تهدف الى اثقال عاتق جارتها الهند بعبء فتتعطل عملية التنمية ويزداد شقاء اهلها الذين يتكاثرون بسرعة مما يؤدي في الاجل الطويل الى انفجار يسفر عن نتيجة ماحدث في الصين نفسها حين انهار حكم الكومنتانج بزعامة شيسانج كاى شيك وبذلك تمكن الشيوعيون من الوصول الى الحكم الا ان فريقا اخر من المراقبين يرى في الذي حدث بين الصين والهند هو صورة او مظهر من مظاهر التسلط الدكتاتوري الشيوعي وابراز عنجهيتهم على الضعفاء والمسالمين والدول الشيوعية في المعسكر الشيوعي طبقت نظاما قاسيا على شعوبها قاست به شعوبهم من التسلط والفقر والعوز وما قامت به الصين هو لتغطية ما تعانيه من ضعف ولتبرز قوتها امام الاخرين لترهب الجيران والمعارضين لنظامها...
ويبدو ان الصين كانت تريد من روسيا ( الاتحاد السوفيتي) ان يقف بجانبها
وان يحاول حمل الهند على تنفيذ المطالب الصينية تمشيا مع التضامن والاتفاقات بين اعضاء المعسكر الشيوعي ....!!!
ولكن كانت بانتظار الصين مفاجاة ....اذ اعلن السوفيت بانهم سيزودون سلاح الطيران الهندي بعدد من طائرات الميج الروسية وهذا معناه تقوية قدرات الهند الدفاعية والقتالية وشد ازرها لتزداد قوة وصلابة ازاء المطالب الصينية ....وهذا ليس غريبا على الدولتين الشيوعيتين بخرق اتفاقاتهم ومواثيقهم فهم ليس لهم عهد ولا ميثاق والان ما يقومون به من تشجيع بشار الاسد ومده مع شبيحته بالسلاح والطائرات لقتل وابادة الشعب السوري لخير مثال لسؤء تصرفات وعهود ومواثيق روسيا والصين لانهم ليس لهم ذمة ولا عهد ولا ميثاق وانما تربطهم مصالحهم ومقدار استفادتهم حتى لو أضطرهم لقتل وابادة الملايين !!!
واكثر من مرة بدا الاتحاد السوفييتي يؤيد الهند بدون أي اعتبار على الاقل ادبيا ازاء زميلته في المعسكر الشيوعي كل هذا تقبلته الصين فيما مضى على مضض ولكن اعتزام السوفييت تقديم الطائرات كان القشة التي قصمت ظهر البعير وفي هذا نلمس السبب في تطور العلاقات بين الروس وبين الهندعلى هذا النحو الذي اثار الدهشة في العالم لقد كان الغرض الذي يبدو انها كانت تهدف اليه الصين هو احراج خروشوف او((كشفه ))ان صح التعبير بوضعه امام امرين لا ثالث لهما فاما ان ينفذ وعده بارسال الطائرات وفي هذه الحالة يسئ الى مركزه في نظر الاحزاب الشيوعية في البلاد الشيوعية المختلفة وقد يؤدي هذا الى ابعاد الصين علانية واما ان يقف الى جانبها او على الاقل يخرج عن موقف ينم عن عدم اكتراث بالنزاع ويبدو انها لعبت دورها بمهاره فأذا بموضوع ارسال الطائرات يوضع على الرف ولو مؤقتا وطلعت (برافدا)بمقال تؤيد فيه الدعاوى الصينية وفي الوقت نفسة تحدث الاتحاد السوفييتي او المح بأنه على استعداد للوساطة من اجل تسوية النزاع بين الدولتين الأسيويتين بطريقة سلمية .فماذا كان رد الفعل في بكين ؟ نشرت جريدة الشعب الصينية مقالاافتتاحيا له مغزاه جاء فيه :انها ((لخرافه))ان ينظر الى الاتحاد السوفيتي على انه قد يلعب دورا مهدئا في النزاع ومعنى هذا في الحقيقه رفض الوساطة ..وهو رفض اقترن بما يشبه السخريه من العرض
وبالرغم مما يوحي به مقال برافدا من موقف التأييد يبدو ان الاتحاد السوفييتي مارس ضغطا غير مباشر كان له اثر الى جانب اعتبارات اخرى في القرار الذي اتخذته الحكومه الصينيه بشأن وقف اطلاق النار والواضح ان الاتحاد السوفييتي في العهد الخروشوفى لا يوافق على امثال هذه التصرفات التي لا تستند على مبررات قوية لأنها في نظره تسيئ الى مركز البلاد الشيوعيه وسمعتها واهدافها في العالم الاسيوي الذي اعتنقت معظم بلدانه مبدأ عدم الانحياز ..وهو المبدأ الذي دعا اليه خروشوف .
واوراق التاريخ الاسود الفاحم لهاتين الدولتين تحوي الكثير من المخازي ونقرا عن النزاع الذي حصل بين الصين والدولة الاسلامية اندونيسيا وزيارة خروشوف المفاجئة الى اندونيسيا ولقائه واحاديثه عن العلاقات والصداقة بين السوفيت واندونيسيا لتحسينها لما فيه فائدة الشعبيين الصديقين وتبادل الزيارات والبروتوكولات ...(حسب تعليقات صحف واذاعات روسيا)
ولكن الخلاف في المعسكر الشيوعي امتد الى امور اخرى فبعد ان سويت الازمة الكوبيه تردد ان ثمة مفاوضات توشك ان تجري بين الولايات المتحدة والاتحاد السوفييتي للحد من نشر الاسلحة النووية فاستنكر الصينيون هذا الاتحاد اذ اعتبروه تهديدا موجها اليهم والسبب في هذا ان الصين حتى اليوم لم توفق الى صنع القنبلة الذرية بعد وحتى اذا انتجتها فسوف تكون قنبلة بدائية بالقياس الى الانواع التي صنعت فيما بعد والمعروف ان الاتحاد السوفييتي لم يقدم المعونة اللازمة الى حليفته او يزودها بالاسرارالعلمية الحقيقية المتعلقة بالطاقه النووية بل ان محطات توليد الكهرباءباستخدام الطاقة الذرية والتي قدمها الاتحاد السوفييتي الى الصين اقل كفاءة مما قدمه الى البلدان التابعة في اوربا والتي هي تحت النفوذ السوفييتي بصورة اكبر وما من شك ان الصين تشعر بالسخط اذ كانت تأمل ان تشاركها صديقتها في الاسرار المتعلقة بالقنابل النووية ويعتقد البعض ان موقف الاتحاد السوفييتي من هذة الناحية يكمن وراءه نوع من الخوف اذاماوفرت اسباب القوه النووية لبلد يتجاوز عدد سكانه اكثر من ثلاث امثال عدد سكان الاتحاد السوفييتي ويحلو لهذا البعض في هذه المناسبة ان يردد العبارة المأثوره عن نابليون ((ويل للعالم حين يصحو التنين الاصفر من غفوته)
ومن الطريف ان الساسة في اوربا يقولون ان في الامكان استغلال الخوف الكامن في نفوس الروس من الصين لابعادهم عنها واجتذابهم نحو الدول الاوربية وعندما كانت روسيا تفكر بانشاء سوق مشتركة تضم البلدان الشيوعية للرد على السوق المشتركة للدول الاوربية ولكن الصين ابت وامتنعت عن الاشتراك بسوق الدول الشيوعية واحرجت الروس ووقفت حجر عثرة لعرقلة تنفيذهذا المشروع .
 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
للحديث بقية في جزئه الخامس 
 

  

سمير بشير النعيمي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/05/07



كتابة تعليق لموضوع : التاريخ الاسود للعلاقات الروسية.. الصينية والعالم الاسلامي |4
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق بورضا ، على آخركم موتا في النار حديث ارعب عشرة من الصحابة. - للكاتب مصطفى الهادي : نعم ويمكن إضافة احتمالية وهي إن ثبت اصابته بإحتراق او سلق، فهذا أول العذاب على ما جنته يداه. الكل يعلم أنه لو فرض إخبار غيبي عن شخص أنه يكون من اصحاب النار وقبل القوم هذا كأن يكون خارجيا مثلا، فهل إذا كان سبب خروجه من الدنيا هو نار احرقته أن ينتفي الاخبار عن مصيره الأخروي ؟ لا يوجد تعارض، لذلك تبريرهم في غاية الضعف ومحاولة لتمطيط عدالة "الصحابة" الى آخر نفس . هذه العدالة التي يكذبها القرآن الكريم ويخبر بوجود المنافقين واصحاب الدنيا ويحذر من الانقلاب كما اخبر بوجود المنافقين والمبدلين في الأمم السابقة مع انبياءهم، ويكفي مواقف بني اسرائيل مع نبي الله موسى وغيره من الانبياء على نبينا وآله وعليهم السلام، فراجعوا القرآن الكريم وتدبروا آياته، لا تجدون هذه الحصانة التعميمية الجارفة أبدا . والحمد لله رب العالمين

 
علّق مصطفى الهادي ، على فلسطين أم إسرائيل. تعالوا نسأل التوراة. - للكاتب مصطفى الهادي : اخي العزيز حيدر حياكم الله . أنا ناقشت القضية من وجهة نظر التوراة فهي الزم بالحجة على اصحابها الموضوع عنوان هواضح : تعالوا نسأل التوراة. ولا علاقة لي بغير ذلك في هذا الموضوع ، والسبب ان هناك الكثير من الاقلام اللامعة كتبت وانحازت ، واخرى تطرفت وفسرت بعض النصوص حسب هواها وما وصل اليه علمهم. ان ما يتم رصده من اموال ووسائل اعلام لا يتخيله عقل كل ذلك من اجل تحريف الحقائق وتهيأة الناس للتطبيع الذي بدأنا نرى ثماره في هذا الجيل. تحياتي شاكرا لكم مروركم

 
علّق حيدر ، على فلسطين أم إسرائيل. تعالوا نسأل التوراة. - للكاتب مصطفى الهادي : ارجوا مشاهدة حلقات اسرائيل المتخيله لدكتور فاضل الربيعي سوف تتغير قناعات عن فلسطين

 
علّق حسن ، على بين طي لسانه وطيلسانه - للكاتب صالح الطائي : قد نقل بعضهم قولا نسبه لأمير المؤمنين عليه السلام وهو : المرء مخبوء تحت طي لسانه لا تحت طيلسانه. وليس في كلام أمير المؤمنين عليه السلام حديث بهذا اللفظ. وفي أمالي الطوسي رحمه الله تعالى : عبد العظيم بن عبد الله الحسني الرازي في منزله بالري، عن أبي جعفر محمد بن علي الرضا (عليه السلام)، عن آبائه (عليهم السلام) عن علي بن الحسين، عن أبيه، عن جده علي بن أبي طالب (عليه السلام)، قال: قلت أربعا أنزل الله تعالى تصديقي بها في كتابه، قلت: *المرء مخبوء تحت لسانه* فإذا تكلم ظهر، فأنزل الله (تعالي) (ولتعرفنهم في لحن القول)… الرواية. ص٤٩٤. وفي أمالي الشيخ الصدوق رحمه الله تعالى : "… قال: فقلت له: زدني يا بن رسول الله. فقال: حدثني أبي، عن جدي، عن آبائه (عليهم السلام)، قال: قال أمير المؤمنين (عليه السلام): *المرء مخبوء تحت لسانه* ..." الرواية ص٥٣٢ وفي عيون الحكم والمواعظ للواسطي الليثي عن أمير المؤمنين علي عليه السلام : تكلموا تعرفوا فإن المرء مخبوء تحت لسانه. ص٢٠١. وهذه زلة وقع فيها بعض الأعلام و قد فشت. قال صاحب كتاب بهج الصباغة : "… و قد غيّروا كلامه عليه السّلام « المرء مخبوّ تحت لسانه » فقالوا « المرء مخبو تحت طي لسانه لا طيلسانه » . انظر : شرح الحكمة التي رقمها :٣٩٢.14

 
علّق ali ، على من هم قديسوا العلي الذين تنبأ عنهم دانيال ؟. من سيحكم العالم ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام من الله عليكم انا طالب ماجستير واضفت الى اطروحتي لمسة من لمساتكم التي طالما ابهرتني، وهي (معنى الكوثر) فجزاك الله عنا كل خير، ولكن وجدت ضالتي في موقع كتابات وهو كما تعرفون لايمكن ان يكون مصدرا بسبب عدم توثيق المواقع الالكترونية، فاذا ارتأيتم ان ترشدونا الى كتاب مطبوع او التواصل عبر الايميل لمزيد من التفصيل سنكون لكم شاكرين

 
علّق محمد الصرخي ، على الصرخي يغازل اميركا - للكاتب تقي الرضوي : خارج الموضوع مما يدل على الجهل المركب لدى المعلق الصرخي ... ادارة الموقع 

 
علّق مصطفى الهادي ، على أكثر روايات البحار موضوعة! (2) - للكاتب ابن شط العرب الحسيني : الشكر الجزيل على بحثكم القيّم مولانا العزيز الحسيني واثابكم الله على ذلك / وأقول أن السيد الحيدري بعد ان فقد عصاه التي يتوكأ عليها وهم شلة من الشباب البحرينيين المؤمنين من الذين كان لهم الدور الفاعل في استخراج الروايات والأحاديث ووضعها بين يديه ، هؤلاء بعد أن تنبهوا إلى منهج السيد التسقيطي انفضوا من حوله، فبان عواره وانكشف جهله في كثير من الموارد. هؤلاء الفتية البحارنة الذي اسسوا نواة مكتبته وكذلك اسسوا برنامج مطارحات في العقيدة والذي من خلاله كانوا يرفدون السيد بمختلف انواع الروايات ووضع الاشارة لها في الجزء والصفحة. وعلى ما يبدو فإن الحيدري كان يؤسس من خلال هذه البرنامج لمشروع خطير بانت ملامحه فيما بعد. أثابكم الله على ذلك

 
علّق ابن شط العرب ، على أكثر روايات البحار موضوعة! (2) - للكاتب ابن شط العرب الحسيني : أحسن الله اليكم وجود أفكاركم سيدنا

 
علّق قنبر الموسوي ، على أكثر روايات البحار موضوعة! (2) - للكاتب ابن شط العرب الحسيني : احسنتم واجدتم

 
علّق المغربابي يوسف ، على آخركم موتا في النار حديث ارعب عشرة من الصحابة. - للكاتب مصطفى الهادي : تم حذف التعليق .. لاشتماله على عبارات مسيئة .. يجب الرد على الموضوع بالحجة والبرهان ...

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على لا تتثاءب إنه مُعدٍ! // الجزء الثاني - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته السيدة الفاضلة صحى دامت توفيقاتها أشكر مرورك الكريم سيدتي وتعليقك الواعي الجميل أشد على يديك في تزيين غرفتك بمكتبة جميلة.....ستكون رائعة حقا. أبارك لكِ سلفا وأتمنى ان تقضي وقتا ممتعا ومفيدا مع رحلة المطالعة الشيقة. لا شك في ان غرفتك ستكون مع المكتبة أكثر جمالا وجاذبية واشراقا، فللكتاب سحره الخفي الذي لا يتمتع به إلاّ المطالع والقاري الذي يأنس بصحبة خير الأصدقاء والجلساء بلا منازع. تحياتي لك سيدتي ولأخيك (الصغير) الذي ارجو ان تعتنِ به وينشأ بين الكتب ويترعرع في اكتافها وبالطبع ستكونين انت صاحبة الفضل والجميل. أبقاكما الله للأهل الكرام ولنا جميعا فبكم وبهمتكم نصل الى الرقي المنشود الذي لا نبرح ندعو اليه ونعمل جاهدين من اجل اعلاء كلمة الحق والحقيقة. شكرا لك على حسن ظنك بنا وما أنا إلاّ من صغار خدامكم. دمتم جميعا بخير وعافية. نشكر الإدارة الموفقة للموقع المبارك كتابات في الميزان ونسأل الله ان يجعل هذا الموقع المبارك منارا للعلم والأدب ونشر الفضيلة والدعوة الى ما يقربنا من الحق سبحانه وتعالى. طابت اوقاتكم وسَعُدَت بذكر الله تعالى تحياتنا ودعواتنا محمد جعفر

 
علّق شخص ما ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : اقرا هذا المقاله بعد تسع سنوات حينها تأكدتُ ان العالم على نفس الخطى , لم يتغير شيئا فالواقع مؤسف جدا.

 
علّق ضحى ، على لا تتثاءب إنه مُعدٍ! // الجزء الثاني - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : السلام عليكم ورحمة الله استاذ انا واخي الصغير ... نقرأ مقالاتك بل نتشوق في أحيان كثيرة ونفرح إذا نزل مقال جديد .... كنت اظن أن غرفتي لكي تكتمل تحتاج إلى فقط "ميز مراية" وبعد أن قرأت مقالتك السابقة "لاتتثائب انه معدٍ ١* قررت أن ماينقصني وغرفتي هو وجود مكتبة جميلة... إن شاء الله اتوفق قريبًا في انتقائها.... نسألكم الدعاء لي ولأخي بالتوفيق

 
علّق مصطفى الهادي ، على اشتم الاسلام تصبح مفكرا - للكاتب سامي جواد كاظم : أراد الدكتور زكي مبارك أن ينال إجازته العلمية من(باريس) فكيف يصنع الدكتور الزكي ؟ رأى أن يسوق ألف دليل على أن القرآن من وضع محمد ، وأنه ليس وحيا مصونا كالإنجيل ، أو التوراة.العبارات التي بثها بثا دنيئا وسط مائتي صفحة من كتابه (النثر الفني)، وتملق بها مشاعر السادة المستشرقين. قال الدكتور زكي مبارك : فليعلم القارئ أن لدينا شواهد من النثر الجاهلي يصح الاعتماد عليه وهو القرآن. ولا ينبغي الاندهاش من عد القرآن نثرا جاهليا ، فإنه من صور العصر الجاهلي : إذ جاء بلغته وتصوراته وتقاليده وتعابيره !! أن القرآن شاهد من شواهد النثر الفني ، ولو كره المكابرون ؛ فأين نضعه من عهود النثر في اللغة العربية ؟ أنضعه في العهد الإسلامي ؟ كيف والإسلام لم يكن موجودا قبل القرآن حتى يغير أوضاع التعابير والأساليب !! فلا مفر إذن من الاعتراف بأن القرآن يعطي صورة صحيحة من النثر الفني لعهد الجاهلية ؛ لأنه نزل لهداية أولئك الجاهليين ؛ وهم لا يخاطبون بغير ما يفهمون فلا يمكن الوصول إلى يقين في تحديد العناصر الأدبية التي يحتويها القرآن إلا إذا أمكن الوصول إلى مجموعة كبيرة من النثر الفني عند العرب قبل الإسلام ، تمثل من ماضيه نحو ثلاث قرون ؛ فإنه يمكن حينذاك أن يقال بالتحديد ما هي الصفات الأصيلة في النثر العربي ؛ وهل القرآن يحاكيها محاكاة تامة ؛ أم هو فن من الكلام جديد. ولو تركنا المشكوك فيه من الآثار الجاهلية ؛ وعدنا إلى نص جاهلي لا ريب فيه وهو القرآن لرأينا السجع إحدى سماته الأساسية ؛ والقرآن نثر جاهلي والسجع فيه يجري على طريقة جاهلية حين يخاطب القلب والوجدان ولذلك نجد في النثر لأقدم عهوده نماذج غزلية ؛ كالذي وقع في القرآن وصفا للحور والولدان نحو : (( وحور عين كأمثال اللؤلؤ المكنون )) ونحو(( يطوف عليهم ولدان مخلدون بأكواب وأباريق وكأس من معين )) فهذه كلها أوصاف تدخل في باب القرآن. وفعلا نال الدكتور زكي مبارك اجازته العلمية. للمزيد انظر كتاب الاستعمار أحقاد وأطماع ، محمد الغزالي ، ط .القاهرة ، الاولى سنة / 1957.

 
علّق مازن الموسوي ، على أسبقية علي الوردي - للكاتب ا . د فاضل جابر ضاحي : احسنتم.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : امجد الحمداني
صفحة الكاتب :
  امجد الحمداني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net