||  كتابات في الميزان  -->  كتابات يومية عامة مستقلة  ||   جديد الكتابات  -->  العبادي يعفي الوكيل الاقدم لوزارة الداخلية "عدنان الاسدي" من منصبه  .:.   إنطلاق مسيرة الزحف المليوني من الفاو لكربلاء تحت شعار "من البحر إلى النحر"  .:.   الجعفري: فتوى السيد السيستاني قلبت المعادلة ضد داعش  .:.   الامام الحسين (ع) ومسؤولية الأمة في اصلاح الانحراف  : د . خالد عليوي العرداوي  .:.   السوداني : العمل تسعى للتعاون مع البنك الدولي لتنفيذ برامج تطويرية لمؤسساتها  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية  .:.   العمل : المراكز التدريبية مساهمة فاعلة في مكافحة البطالة  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية  .:.   العمل : مليار ونصف المليار دينار ايرادات الضمان الاجتماعي في البصرة الشهر الماضي  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية  .:.   اساليب البحث العلمي وطرائق التدريس- في الدراسات الاولية والدراسات العليا-  : د . رزاق مخور الغراوي  .:.   صولة داعش في الرمادي  : جمعة عبد الله  .:.   رجال الدولة ورجال السياسة  : عبدالله الجيزاني  .:.   عامر عبد الجبار تحرر العبادي من ضغوطات الاحزاب جعله ينجح في اختيار مستشاريه  : مكتب وزير النقل السابق  .:.   ولادة في رعاية امام المظلومين  : جميل مانع البزوني  .:.   حملة (اعيدوا كبدي) الحلقة الخامسة......الكبد راسمالك.....الوقاية خير من العلاج  : د . رافد علاء الخزاعي  .:.   مستحدثات العملية السياسية في المنطقة  : عبد الخالق الفلاح  .:.   قرءاة في أبرز سمات الشخصيات المؤثرة داخل التحالف الكردستاني في دورته السابقة  : حامد شهاب  .:.  


الصفحة الرئيسية

موسوعة كتابات في الميزان

المقالات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • المقالات
  • الرد على كتابات
  • على مسؤولية الكاتب
  • بحوث ودراسات

لماذا كتابات في الميزان

قضية رأي عام

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • قضية راي عام
  • الانتخابات البرلمانية وما بعدها
  • الحرب على داعش

ثقافات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • ثقافات
  • قراءة في كتاب

أخبار وتقارير

أرسل مقالك للنشر

آخر الاخبار والتقارير :



 العبادي يعفي الوكيل الاقدم لوزارة الداخلية "عدنان الاسدي" من منصبه

 إنطلاق مسيرة الزحف المليوني من الفاو لكربلاء تحت شعار "من البحر إلى النحر"

 السوداني : العمل تسعى للتعاون مع البنك الدولي لتنفيذ برامج تطويرية لمؤسساتها  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 العمل : المراكز التدريبية مساهمة فاعلة في مكافحة البطالة  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 العمل : مليار ونصف المليار دينار ايرادات الضمان الاجتماعي في البصرة الشهر الماضي  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 عامر عبد الجبار تحرر العبادي من ضغوطات الاحزاب جعله ينجح في اختيار مستشاريه  : مكتب وزير النقل السابق

 السوداني : الطفولة تعرضت للانتهاك وتعاني الحرمان بسبب ارهاب داعش وهناك وثيقة تحمي الطفل العراقي.  : زهير الفتلاوي

 في رسالة الى السيد رئيس الوزراء العراقي، شيعة رايتس ووتش تطالب باعتبار قتل الشيعة، ابادة جماعية  : شيعة رايتش ووتش

 مكتبة كل شيء تعقد جلسة أدبيّة ضمن أسبوع الكتاب بيافة الناصرة  : البريد الالكتروني

 غدا افتتاح معهد السياحة والفندقة في ذي قار  : حسين باجي الغزي

 مركز الامام الشيرازي يناقش سبل التواصل بين الحوزات والجامعات  : انتصار السعداوي

 بيان من برلمان الطفل العراقي بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الطفل  : البريد الالكتروني

 كلية الآداب في جامعة واسط تقيم الملتقى العلمي الدولي الأول حول ثورة الأمام الحسين عليه السلام  : علي فضيله الشمري

 الحكومة تؤكد البدء بتشكيل الحرس الوطني وقوة من الحشد الشعبي تقتل 64 داعشيا

 ممثل المرجعیة فی أوروبا: "الصحيفه السجادية" من مناجم البلاغة وأهم تراث ترك للمسلمين

الكتّاب :


صفحة الكاتب : علاء هادي الحطاب
صفحة الكاتب :

علاء هادي الحطاب


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

مقالات مهمة :



  لماذا كتابات في الميزان

 مرجعية الشقاوة

 بمناسبة شهادة القديسة فاطمة بنت محمد عليهما افضل سلام الرب . هل ذكر الإنجيل مأساة فاطمة بنت محمد ؟؟

 قانون تقاعد المرجعيات..على ضوء مطالبات احد الادعياء !!

 الفتنه الخفية لمرجعية الشيخ المهندس

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 صباح ألساعدي و شيخه اليعقوبي, انتم جزء من الأزمة ولستم الحل! الحلقة الأولى استهداف مرجعية النجف من قبل اليعقوبي

 حركة تصحيحية لمنهج السيد كمال الحيدري

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 الصرخي بين الاحتلال والافتراء

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية للموقع
  • أرشيف كافة المواضيع
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

صفحة الكاتب : سعيد العذاري   • القسم الرئيسي : المقالات .

        • القسم الفرعي : المقالات .

              • الموضوع : كيف تجعل الزوجة زوجها خاتما بيدها .

                    • الكاتب : سعيد العذاري  (عرض كافة المواضيع) .

كيف تجعل الزوجة زوجها خاتما بيدها

حبيبي عمري روحي حياتي دنياي مهجتي قلبي حبوبي عيوني
انت ابي وامي انت كل شئ في حياتي
اعبدك يانور عيوني ياعزيز قلبي
احبك واحب كل من يحبك
يا اجمل رجل واوعى رجل واحن رجل
انت الروح والرية وكل الرجال عارية
ادلل ياروحي فدوة اروح لك
وحشة علي من تروح للدوام او العمل او تسافر
بهذه الكلمات الجميلة تملك الزوجة زمام قلب زوجها
هذا هو الواقع فالزوج هو القائد شانا ام ابينا لكي لانجانب الحقيقة او نتفلسف ان القانون ذكوري وان الدين ذكوري
ومع ذلك تحب كل زوجة ان يكون زوجها خاتما بيدها ولااشكال في ذلك في حدود حبه لها ومداراتها وتقبل ارائها واقتراحاتها
اما اذا اصبح خاتما في كل شئ فهو امر مرفوض كأن يقطع علاقته مع امه او اخته او اخاه او لايحاسبها ان اخطات خطا فاحشا او يمنحها حرية مطلقة بلا قيود اجتماعية
الكلام الجميل يؤسر الزوج ويجعله عاشقا لزوجته ولكنه لايكفي مالم تقم بخطوات عملية تعبر عن ذلك ومن اهمها
اولا :الاهتمام
ثانيا: الرعاية
يقال ان امراة ذهبت الى ساحر ليعمل لها سحرا لكي تجذب زوجها لها وتجعله يحبها ويداريها فقال لها الساحر : اجلبي لي شعرة من اسد حي
وبعد التي والتيا اقتنعت وهيات نفسها للتضحية لانها افضل من حياة لاتطاق مع زوجها
اخذت معها خروفين وذهبت الى مقر الاسد فاطعمته الاول ثم الثاني ثم تقربت اليه واخذت تلعب بشعره برفق فاستسلم لها فقصت شعرة بل شعرات من جسمه واتت فرحة للساحر
فقال لها استطعت جذب الاسد واخضعتيه لك فانت قادرة على جذب زوجك بلا سحر ولاشعوذة وبالفعل غيرت سياستها وتعامها مع زوجها فاهتم بها وتعمق حبه لها
اهم مايجذب الرجل السوي هو طاعة زوجته له
وطاعة الزوج ارشاد ديني وعرفي واجتماعي وليس فكرة ذكورية وحتى لو كانت ذكورية فهي امر واقع
طاعة الزوج افضل الوسائل لجذبه حتى في الامور التي لاترضيه فلو طاعته الزوجة في منعها من عمل او موقف t
فبطاعتها له يمكنها بمرور الزمن ان تقنعه بما منعها منه
قال رسول الله (ص): «ما استفاد امرؤ فائدة بعد الاسلام أفضل من زوجة مسلمة، تسرّه إذا نظر إليها وتطيعه إذا أمرها وتحفظه إذا غاب عنها في نفسها وماله».
=====
الكلمة الطيبة والرفق
وشجع رسول الله (ص) الزوجة على إتباع الأسلوب الحسن في إدامة المودة والرحمة، بالتأثير على قلب الزوج وإثارة عواطفه
، جاء رجل الى رسول الله (ص) فقال: إنّ لي زوجة إذا دخلت تلقتني، وإذا خرجت شيعتني، وإذا رأتني مهموماً قالت: ما يهمّك، ان كنت تهتم لرزقك فقد تكفل به غيرك، وان كنت تهتم بأمر آخرتك فزادك الله همّاً
فقال رسول الله (ص): «بشّرها بالجنة وقل لها: إنّك عاملة من عمّال الله ولك في كلّ يوم أجر سبعين شهيداً،
=======
الانفتاح الكامل وعدم التكلف
ومن العوامل المساعدة على إدامة المودة والحب وكسب ودّ الزوج، هي الانفتاح على الزوج وإجابته الى ما يريد
قال الامام جعفر بن محمد الصادق (ع): «خير نسائكم التي إذا خلت مع زوجها خلعت له درع الحياء وإذا لبست، لبست معه درع الحياء»).
فهي منفتحة مع زوجها مع تقدير مكانته، وبعبارة أخرى التوازن بين الاحترام وعدم التكلف.
=======
الشعر والرقص
لا اقول الغناء وانما الشعر وخصوصا شعر الغزل حتى الخليع منه فهو محرم الا مع الزوج وكذلك الرقص الذي يعجب الزوج فهو محرم الا مع الزوج لانه انس وفرح وسرورواشباع رغبة تعوض عن الملاهي ومراكز الرقص

وحدّد الامام جعفر الصادق (ع): العوامل التي تعمّق المودة والرحمة والحب داخل الأسرة فقال: ولا غنى بالزوجة فيما بينها وبين زوجها الموافق لها ثلاث خصال، وهي: صيانة نفسها عن كل دنس حتى يطمئن قلبه الى الثقة بها في حال المحبوب والمكروه وحياطته ليكون ذلك عاطفاً عليها عند زلة تكون منها، وإظهار العشق له بالخلابة والهيئة الحسنة لها في عينه»)
وان لاتبخل باي ممارسة او عمل يطلبه ومنه لون الثياب ونوعها اضافة الى التعطر والزينة كما يعجبه
==========
الاستئذان .
وأهم الحقوق الواجب مراعاتها كما في جواب رسول الله (ص) على سؤال امرأة عن حق الزوج على المرأة
فقال (ص): «أن تطيعه ولا تعصيه، ولا تصدّق من بيتها شيئاً إلا بإذنه ولا تصوم تطوعاً إلا بإذنه، ولا تمنعه نفسها وان كانت على ظهر قتب ولا تخرج من بيتها إلا بإذنه ...»).
ولأهمية مراعاة هذا الحق قال رسول الله (ص): «لا تؤدي المرأة حق الله عز وجل حتى تؤدي حق زوجها»).
=============
الصبر على غيرة الزوج
الغيرة الطبيعية محمودة ولكن التطرف فيها مذموم ولهذا فالافضل ان تصبر الزوجة وتتحمل هذه الغيرة المتطرفة وتتجنب كل مايؤججها وان كان متطرفا
وعن الامام محمد الباقر (ع): «وجهاد المرأة أن تصبر على ما ترى من أذى زوجها وغيرته»).
==========
كبت غيرة الزوجة
اغلب الازواج يحب التعدد وفي اغلب الاحيان تبقى هذه الرغبة مجرد كلام يكرره الزوج بمزاح او غيره فيقول لزوجته هل تريدين زوجة ثانية تخدمك او اجلب لك خدامة او يقول لها ان فلانة تعجبني اخطبيها لي او ان فلانة راتبها كبير او احب اتزوج عضوة برلمان او بنت التاجر الفلاني او او
فالاحرى بالزوجة ان تتعامل معه بدون غيرة وان لاتظهر الانزعاج وخصوصا اذا كان ممازحاوكما يقول المثل تعطيه على قدر عقله
===
عدم تكليف الزوج فوق طاقته
ونهى (ص) الزوجة عن تكليف الزوج فوق طاقته فقال: «أيما أمرأة أدخلت على زوجها في أمر النفقة وكلّفته ما لا يطيق لا يقبل الله منها صرفاً ولا عدلاً إلاّ أن تتوب وترجع وتطلب منه طاقته».
============
عدم المن على الزوج
ونهى رسول الله (ص) عن المنّ على الزوج فقال: «لو أن جميع ما في الأرض من ذهب وفضّة حملته المرأة الى بيت زوجها ثم ضربت على رأس زوجها يوماً من الأيام، تقول: من أنت؟ انّما المال مالي، حبط عملها ولو كانت من أعبد الناس، إلا أن تتوب وترجع وتعتذر الى زوجها».
وحذر رسول الله (ص) من مواجهة الزوجة لزوجها بالكلام اللاذع المثير لأعصابه
فقال: «أيّما امرأة آذت زوجها بلسانها لم يقبل منها صرفاً ولا عدلاً ولا حسنة من عملها حتى ترضيه ...».
======
عدم هجران الزوج
ونهى رسول الله (ص) عن الهجران باعتباره مقدمة للانفصام وانقطاع العلاقات فقال: «أيّما امرأة هجرت زوجها وهي ظالمة حشرت يوم القيامة مع فرعون وهامان وقارون في الدّرك الأسفل من النار ألا أن تتوب وترجع»
هجران الزوج اكبر الاسباب للنفور منها لذا ينبغي عدم هجره الا وقتا قليلا وتعود لمصالحته بنفسها ولاذل في الاعتذار
والاعتذار بالفعل افضل من الكلام بان تقبله او تحضنه او أي ممارسة تريحه وتكهربه
مع العلم انه لا حياء في الدين

سعيد العذاري
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق

   
التاريخ : 2011/01/19   ||   القرّاء : 2221



العودة إلى الصفحة الرئيسية

||  المقالات  ||  ثقافات  ||  اخبار و تقارير


كتابة تعليق لموضوع : كيف تجعل الزوجة زوجها خاتما بيدها
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 6)


• (1) - كتب : سعيد العذاري من : العراق ، بعنوان : واحدة افضل من اثنين ولا واحدة افضل من واحدة في 2011/01/22 .

السيد الجليل محمد جعفر الكيشوان الموسوي رعاه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الزواج المتعدد معد بالفعل اذا كانت المقاومة ضعيفة والمناعة فيدخل فايروس التعدد بسرعة ويحتاج الى دورة بنسلين قوية لتقوية المناعة
والوقاية خير من العلاج
الزوجة تحتاج الى بخت او تكون مبخوتة في الجو المعدي
اشكر مرورك الكريم ودعابتك الجميلة
وفقك الله تعالى ايها المربي الكبير
وايها الواعي التي تلكفه كبل ماتطير
وفقك الله لكل خير


• (2) - كتب : سعيد العذاري من : العراق ، بعنوان : الله في عون الزوجة في 2011/01/22 .

الاخت الواعية هناء احمد فارس رعاها الله
تحية طيبة
الله في عون الزوجة او المراة التي تقابل بالاساءة وجرح المشاعر وهي المضحية والايثارية والصبورة
ان من يجرح مشاعرها مجرم وان لم يفعل حراما ان كانت لم تقصر في حقه

• (3) - كتب : محمد جعفر الكيشوان الموسوي من : السويد ، بعنوان : أحسنتم سماحة السيد في 2011/01/21 .

الحجة الورع والباحث المفكر السيد سعيد العذاري دامت توفيقاته
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
أيبدو أن السيد العذاري يمهد للزواج. سيدنا إحنه نلقفها هي وطايره.
فقط أحببت أن أضيف عبارة إلى تلك المقاطع الجميلة التي بدأتم بها مقالتكم وهي : " أحبك موت تأتي بعد عبارة كل الناس عاريه". لدي تساؤل بسيط جناب السيد: هل أن الزواج بأكثر من واحدة معدٍ ياترى كي آخذ إحتياطاتي لأاني لم أفكر في ذلك مسبقا خاصة وأن بعض العلماء يؤكدون بأن الزواج بواحدة لاينفي الأستخباب بالزواج بأكثر من واحدة. كانت تلك دعابة لأن الموضوع لأن الموضوع وجناب السيد الكريم يتحمل الدعابة.
جناب السيد الجليل..
موضوع تربوي أخلاقي نفساني يعالج جنبة مهمة من جنبات العلاقات الزوجية ويبين المفاهيم الأسلامية الشرعية الصحيحة. إن إشاعتكم لهذه القيم الأخلاقية التربوية يمهد لبناء أسرة سعيدة ترسي دعائمها على الحب والمودة والتفاهم. على الزوجة أن تجتهد في جذب زوجها وتسمعه ماتفضلتم بها من عبارات جميلة تعبر له فيها عن مشاعرها وحبها كما على الزوج أن يراعي هذا الجتهاد بأنواه الشرعية المختلفة. موسف أن بعض الأزواج حينما تستقبله الزوجةعند الباب يحطم مشاعرها بعبارات غير مدروسة وربما لايقصدها كأن يقول لها ماذها الفستان إنه لايعجبني.. والحديث يطول وجنابكم قد بينتم المهم والنافع المفيد.
موضوع تثقيفي رائع ما أحوجنا إليه جميعا.
كثّر الله من أمثالكم ونفعنا بكم وجزاكم خير الجزاء على هذه الأيضاحات الأرشادية المهمة جدا.
دمتم سماحة الحجة لنصرة الحق وأهله.
وجودكم نور على نور أطال الله في عمركم بطاعته.
يعذرني السيد الكريم على الدعابة.
سلّمكم الله وحرسكم

تحيات تلميذك ودعواته

محمد جعفر الكيشوان الموسوي

• (4) - كتب : هناء احمد فارس من : العراق ، بعنوان : ادام الله علمك في 2011/01/20 .

سيدي الفاضل،لطالما اعجبتني مواضيعك وافكارك السليمة انت تتحدث هنا عن الانسان السليم الفطرة ،ولكن ماتقول في من احسنت التبعل لزوجها،فبطر بنعمة الله، وتخبط بهوى نفسه واستغل المباحات التي كرمه الله بها دون تقدير.

• (5) - كتب : سعيد العذاري من : العراق ، بعنوان : هذا مانامله في 2011/01/19 .

الاخ عزيز الفتلاوي رعاه الله
اشكر مرورك الكريم
نامل ان ينصف الزوج زوجته ليسعدا

• (6) - كتب : عزيز الفتلاوي من : العراق ، بعنوان : شكرا في 2011/01/19 .

شكرا لكم اخي الفاضل على مقالكم
متى نرى بعض الانصاف من بعض الازواج ...




صفحتنا على الفيس بوك


صفحتنا على twitter

البحث في الموقع :


  

كتابات عشوائية :



 ملفات حكومية (2)عقلية الأمس لازالت تحكم اليوم  : صبيح الكعبي

 ممثل المرجعية العليا : لن نسمح بمُصادرة سُمعة العراق والعراقيين من أجل حفنة من المُفسدين  : وكالة نون الاخبارية

 طقوس صحافية  : د . تارا ابراهيم

 السهام الشيطانية تصيب أجسادهم  : الشيخ محمد السمناوي

  مصر: من الانتفاضة إلى الثورة  : د . عبد الخالق حسين

 الدكتور عبد الهادي الحكيم : التفجيرات رسالة تكفيرية / بعثية واضحة باستمرار سفك الدماء وانتهاك الأرواح  : مكتب النائب د عبد الهادي الحكيم

  قوة عسكرية أميركية تصل سرا الى الأردن لمساعدة المسلحين في ظل استمرار الأزمة السورية  : نيوز برس

 رسول الإنسانية  : محمد المبارك

 مرافق المطلك يروي حكاية(20) دقيقة من الجحيم عاشوها مع المتظاهرين في الانبار  : صوت الجالية العراقية

 نتائج الامتحانات الوزارية للصف السادس الاعدادي علمي ادبي للعام الدراسي 2013-2014 الدور الاول في كربلاء المقدسة

 التامل والصلاة هي التقوية الاساسية للجهاز المناعي  : د . رافد علاء الخزاعي

 بَعثٌ مضى ..وبَعثٌ حَضر..!  : اثير الشرع

  بناء الديمقراطية يحتاج الى ثقافة ديمقراطية ..  : راسم قاسم

 النمر إرهاب لا يمكن السيطرة عليه!..  : قيس النجم

 نطالب الامم المتحدة بتحقيق شفاف حول السجون السرية الاسرائيلية  : البريد الالكتروني

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 8

  • الأقسام الفرعية : 11

  • عدد المواضيع : 52669

  • التصفحات : 23230192

  • التاريخ : 24/11/2014 - 01:51

 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net