صفحة الكاتب : جعفر المهاجر

الأمام علي بن موسى الرضا ع سراج الحق الساطع.
جعفر المهاجر

بسم الله الرحمن الرحيم
(والذي جاء بالصدق وصدق به أولئك هم المتقون . لهم مايشاؤون عند ربهم ذلك جزاء المحسنين . ) 1
من أولى صفات  النبي الأعظم و رسول الأنسانية جمعاء محمد بن عبد الله ص هي ( الصادق الأمين ) فهو صادق مع ربه صادق مع رسالته صادق مع أمته وظل أمينا على تلك الرسالة العظيمة التي أخرجت البشرية من الظلمات ألى النور ألى آخر لحظة من حياته ص وأهل بيته الصادقون المتقون ع  الذين طهرهم الله من الرجس هم الأمناء على رسالته وخير من حملوا الأمانة وتحملوا المسؤوليه فقاوموا كل انحراف . وتصدوا لكل زيف  ووقفوا بوجه كل طاغ شذ عن الطريق المستقيم . فهم رمز الأستقامة والصلاح بعد جدهم رسول الله ص وهم سفن النجاة وأئمة الهدى والحق والصدق وهي من أهم شرائط التقوى والتقى  فأعد لهم الله جلت قدرته جنات النعيم في مقعد صدق عند مليك مقتدر . ولهم مايشاؤون عند ربهم ولا غرابة أن يكونوا شفعاء لمن شايعهم وأحبهم وعرف قدرهم وتمسك بقيمهم وانتهج سيرتهم  في ذلك اليوم العظيم يوم التناد والحشر والفصل حيث يقول جلت قدرته بسم الله الرحمن الرحيم : (هذا يوم ينفع الصادقين صدقهم  لهم جنات تجري من تحتها الأنهار خالدين فيها أبدا رضي الله عنهم  ورضوا عنه ذلك الفوز العظيم .) 2  فهؤلاء الهداة المهديين الصادقين رضي الله عنهم ورضوا عنه   لأنهم المشكاة والكوكب الدري والشجرة المباركة التي أصلها ثابت وفرعها في السماء .
والأما م علي بن موسى الرضا ع هو  ثامن الأئمة الأثنا عشر  الهداة المهديين ع .
هو الأمام علي بن موسى بن جعفر بن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب ع .
ولد الأمام الرضا ع في مدينة جده ( المدينة المنوره ) يوم الجمعة في الحادي عشر من ذي القعده عام 148ه الموافق 765م قام بأعباء الأمامة وهو أبن تسع وعشرين سنة وأمه السيدة ( نجمه ) الملقبة بأم البنين وكانت من الأشراف ومن أفضل النساء بدينها وتقواها  ومن ألقابه : الصابر . الرضا . الفاضل . الوفي . سراج الحق .كان ع متواصلا مع كتاب الله في نهاره وليله . دائم التهجد والأستغفار . نقي الخلق . طاهر السريره . صادق القول . عظيم التواضع . يحمل الطعام على ظهره ليذهب به ألى الفقراء والأرامل والأيتام لأطعامهم وكان حين يجلس مع الفقراء ويشاركهم في طعامهم يقول  لهم بعد البسمله ( ربنا واحد كلنا من آدم وآدم من تراب . ) وكان ع أعلم أهل زمانه وقد جمع المأمون العباسي يوما الكثير من أصحاب الديانات غير السماوية التي كثرت في زمنه كالزرادشت  والروم وغيرهم ليناظروه فطرحوا عليه أسئلتهم فأجاب عليها جميعها فانبهروا وأسلم بعضهم .
وقد عاصر الأمام الرضا ع ثلاثة من خلفاء بني العباس وهم  هارون العباسي وأبنيه الأمين والمأمون وقد طلب منه المأمون أن يتولى  الأمام ع أمر الخلافة فرفض فكيف به وهو الزاهد في الدنيا وهو ليس بطالب سلطة ولا جاه ولا ملك وأنما هو أمام تقي ورع عاهد الله جلت قدرته  وجده ص  وآباءه ع على  تأدية الأمانه  وهي حماية الدين من الأنحراف . ثم عرض عليه ولاية العهد فقبلها ع بشرط أن لايتدخل في أي أمر من أمور الدوله وكانت تلك الدعوة هي مكيدة لجأ أليها المأمون لآمتصاص نقمة الناس على الخلافة العباسية التي نكثت بعهودها  حين  استلمت السلطة باسم آل محمد ص وتنكرت لهم فيما بعد  وهو أمر يطول بحثه.
لقد ضرب الأمام الرضا المثل الأعلى في الخلق وكان يحنو على كل فرد من أفراد أمته وكان الناس يميلون أليه ويسألونه في كل أمور الدين وكان محافظا على رسالة الأسلام وحصنها ضد الأنحراف والزلل اللذان ظهرا في تلك الحقبة التأريخية التي كثرت فيها الترجمة من كتب اليونان والرومان وحاولت أن تطعن بالأسلام فكان يرد عليها  ويفندها بأدلته العلمية الشافية والوافية
قال الواقدي : ( علي بن موسى الرضا سمع الحديث من أبيه وعمومته وغيرهم . وكان ثقة يفتي بمسجد رسول الله ص وهو أبن نيف وعشرين سنه وهو من الطبقة الثامنة من التابعين من أهل المدينة . )    3
وقال أبراهيم بن العباس : ( مارأيت الرضا  ع يسأل عن شيئ قط ألا علم ولا رأيت أعلم منه بما كان في الزمان الأول ألى وقته وعصره وكان المأمون يمتحنه بالسؤال عن كل شيئ فيجيب . وكان ع قليل النوم بالليل كثير السهر يحيي أكثر لياليه من أولها ألى الصبح . وكان كثير الصيام فلا يفوته صيام ثلاثة أيام في الشهر . )  4 وتحدث أبو الصلت الهروي عن موسوعيته العلمية وكان مرافقا له حيث يقول : ( مارأيت أعلم من علي بن موسى الرضا ع . مارآه عالم ألا شهد له بشهادتي . ) وروى الصدوق بسنده عن الفضل بن شاذان قال :  ( سأل المأمون الأمام الرضا أن يكتب له محض الأسلام على سبيل الأيجاز والأختصار فكتب له  ع(أن محض الأسلام شهادة أن لاأله ألا الله وحده لاشريك له ألها واحدا أحدا فردا صمدا قيوما سميعا بصيرا قديرا قديما قائما باقيا عالما لايجهل قادرا لايعجز غنيا لايحتاج عادلا لايجور وأنه خالق كل شيئ ليس كمثله شيئ لاشبه له ولا ضد له ولا ند له ولا كفؤ له وأنه المقصود بالعباده والدعاء والرغبة والرهبة .
وأن محمدا ص عبده ورسوله وأمينه وصفيه وصفوته من خلقه وسيد المرسلين وخاتم النبيين وأفضل العالمين لانبي بعده ولا تبديل لملته ولا تغيير لشريعته وأن جميع ماجاء به محمد  بن عبد الله ص هو الحق المبين والتصديق به وبجميع من مضى قبله من رسل الله وأنبيائه وحججه والتصديق بكتابه الصادق العزيز الذي لايأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه تنزيل من حكيم حميد . وأنه المهيمن على الكتب كلها وأنه حق من فاتحته ألى خاتمته . نؤمن بمحكمه ومتشابهه . وخاصه وعامه  ووعده ووعيده وناسخه ومنسوخه وقصصه وأخباره . لايقدر أحد من المخلوقين أن يأتي بمثله .
وأن الدليل بعده والحجة على المؤمنين والقائم بأمر المسلمين . والناطق عن القرآن . والعالم بأحكامه : أخوه وخليفته ووصيه ووليه الذي كان منه بمنزلة هارون من موسى : علي بن أبي طالب ع أمير المؤمنين . وأمام المتقين . وقائد الغر المحجلين . وأفضل الوصيين . ووارث علم النبيين . والمرسلين . وبعده الحسن والحسين ع سيدا شباب أهل الجنه . ثم علي بن الحسين زين العابدين . ثم محمد بن علي باقر علم النبيين . ثم جعفر بن محمد الصادق وارث علم الوصيين . ثم موسى بن جعفر الكاظم . ثم علي بن موسى الرضا . ثم محمد بن علي . ثم علي بن محمد . ثم الحسن بن علي . ثم الحجة القائم المنتظر صلوات الله عليهم أجمعين .
تعالى على خلقه في كل عصر وأوان . وأنهم العروة الوثقى . وأئمة الهدى . والحجة على أهل الدنيا . ألى أن يرث الله الأرض ومن عليها . وأن كل من خالفهم ضال مضل باطل . تارك للحق والهدى . وأنهم المعبرون عن القرآن . والناطقون عن الرسول محمد ص بالبيان . ومن مات ولم يعرفهم مات ميتة الجاهلية . وأن من دينهم الورع والفه والصدق والصلاة والأستقامة والأجتهاد . وأداء الأمانة ألى البر والفاجر . وطول السجود . وصيام النهار . وقيام الليل . واجتناب المحارم . وانتظار الفرج بالصبر . وحسن العزاء . وكرم الصحبه . )
أنها لعمري لوحة تورانية طافحة بالعقيدة الحقة الناصعة  كقلوب الأنبياء والمتوهجة كقرص الشمس ولو سار المسلمون على نهجها وطبقوا شرائطها لكانوا من أعظم أمم الكون اليوم . وأثرها محبة للبشرية جمعاء وأغزرها علما وثقافة وحبا فيما بينهم ولما تفرقوا ولعبت الفتن  الطائفية والعنصرية بعقولهم فأصبحوا أضعف الأمم وأقلها تأثيرا في عالمنا المعاصر في كل مجالات الحياة نتيجة الفرقة والنعرات الجاهلية العمياء وتسلط حكام الجور الذين يغذون  هذا التمزق  بوسائل أعلامهم التي تسري كالأخطبوط   في جسد الأمه لتبث سمومها وأراجيفها وزيفها وضلالاتها .
قال الأمام الرضا ع ( يامن دلني على نفسه . وذلل قلبي بتصديقه , أسألك الأمن والأيمان في الدنيا والآخرة . )  5
وقال ع ( من لم يقدر على مايكفر به ذنوبه فليكثر من الصلاة على محمد وآله , فأنها تهدم الذنوب هدما )   6 . عن عيون أخبار الرضا وأمالي الشيخ الصدوق .  وقال ع عن أبيه عن جده عن أبي جعفر الباقر ع أنه قال ع لخيئمه : ( أبلغ شيعتنا أنا لانغني من الله شيئا , وأبلغ شيعتنا أنه لاينال ماعند الله ألا بالعمل , وأبلغ شيعتنا أن أعظم الناس يوم القيامة حسرة من وصف عدلا ثم خالفه ألى غيره , وأبلغ شيعتنا أنهم أذا قاموا  بما أمروا أنهم هم الفائزون يوم القيامه . ) 7  نرجو من الله العلي القدير أن يجعلنا من أتباعهم حقا وصدقا
أستشهد الأمام علي بن موسى الرضا ع في طوس من أرض خراسان في صفر عام 203ه  على يد المأمون العباسي بسم دسه أليه وله من العمر 55 سنه . فسلام عليك سيدي أيها الأمام الزاهد العابد التقي الصابر يوم ولدت ويوم استشهدت ويوم تبعث حيا  .
أشارات
1-الآية 32-33 الزمر
2-الآية 119- المائده
3-أبن الجوزي /تذكرة الخواص / ص315
4- بحار الأنوار  49/91
 5-أصول الكافي 2/579
6-البحار م19/ص76
7- أمالي الشيخ الطوسي ج1/ ص 380
جعفر المهاجر – السويد

  

جعفر المهاجر
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/02/05



كتابة تعليق لموضوع : الأمام علي بن موسى الرضا ع سراج الحق الساطع.
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ابو الحسن ، على ذاكرتي عن ليلة الجهاد الكفائي..أولا - للكاتب كمال الموسوي : لقد اسبلت دموعنا واقرحت جفوننا ياسيد كمال جزاك الله خير الجزاء اريد منك ان تعطي لنا عنوان هذه العائله عسى ان نخفف من الامهم ونكون اخوه وخدم لهن الا لعنة الله على الظالمين الا لعنة الله على من تسبب بضياع الوطن واراقة دماء الشهداء ولازال ينعم بالخيرات ويتخندق في الخضراء بدون اي ذرة حياء نعم افرحنا النصر بفتوى السيد الكبير لكننا نريد الفرح الاكبر بسحل هؤلاء الحثالات الذين تسببو بضياع الارض ونهب خيرات البلد وهم لايساوون شسع نعل ابنة الشهيد ولا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم

 
علّق خالد علي ، على موقف الحيدري من الدين - للكاتب حسين المياحي : الذي يفهم من كلام السيد الحيدري انه يقول ان الانسان اذا كان عنده دليل على دينه الذي يدين به فهو معذور اي دين كان.. وهذا الكلام لاغبار عليه.. أما انك تضع الحيدري بين خيارين اما الكفر او النفاق فقد جانبك الصواب في هذا الحكم لان السيد لم ينكر ان الدين الإسلامي هو الحق وإنما أعطى عذر للمتدين بدين اخر مع وجود الدليل عند هذا المتدين على صحة دينه وشتان بين الأمرين ياسيدي

 
علّق حكمت العميدي ، على في سبايكر ... - للكاتب احمد لعيبي : يا ايها الناس في سبايكر مات أبناء الناس واكيد سوف يبقى شعارنا لن ننسى سبايكر

 
علّق الدلوي ، على الرد على شبهات المنحرف أحمد القبانجي ( 10 ) - للكاتب ابواحمد الكعبي : احسنت جزاك الله خيرا ..رد جميل ولطيف ومنطقي

 
علّق حسين كاظم ، على الكرد الفيليون/ لواء الأفاعي الثلاث ... الحلقة الرابعة - للكاتب د . محمد تقي جون : اكثر مكون عانى بالعراق هم (الشيعة العرب).. الذين يتم حتى تهميش معرفهم نسمع بالفيلية، التركمان، السنة العرب، الاكراد، اليزيديين، المسيحيين.. التبعية الايرانية.. الخ.. ولكن هل سمعتم يوما احد (ذكر ماسي الشيعة العرب الذين وقعت الحروب على اراضيهم.. وزهقت ارواحهم.. ودمرت بناهم التحتية).. فحرب الكويت (ساحة المعارك كانت وسط وجنوب العراق اصلا).. (حرب ايران معظم المعارك هي بحدود المحافظات الشيعية العربية اليت حرقت نخيلها.. ودمرت بناها التحتية).. (حروب عام 2003 ايضا وسط وجنوب كانت مسرح لها).. اعدامات صدام وقمع انتفاضة اذار عام 1991.. ضحيتها الشيعة العرب تبيض السجون .. ضحاياها الاكبر هم الشيعة العرب المقابر الجماعية.. ضحايها الشيعة العرب ايضا الارهاب استهدفت اساسا الشيعة العرب لسنوات الارض المحروقة تعرض لها الشيعة العرب بتجفيف الاهوار وقطع ملايين النخيل وحرق القرى والتهجير محو ذكر الشيعة العرب سواء قبل او بعد عام 2003.. يستمر.. فمتى نجد من يدافع عنهم ويذكر معرفهم وينطلق من حقوقهم ومصالحهم

 
علّق علي الهادي ، على امام المركز الإسلامي في أيرلندا الجنوبية يعلق في صفحته على الفيس بوك على مقالات الكاتب سليم الحسني الأخيرة ضد المرجعية الدينية : ولكن لا حياة لمن تنادي

 
علّق Haytham Ghurayeb ، على آراء السيد كمال الحيدري في الميزان🌀 [ خمس الأرباح ] - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم الخمس ورد في القرآن، اذن كيف لا يطبق مثله مثل الزكاه. ارجو التوضيح التفصيلي

 
علّق محمد عبدزيد ، على السيد السيستاني يرفض عروضا لعلاج عقيلته بالخارج ويصر على علاجها بجناح عام بمستشفى الصدر : اللهم اشفي السيدة الجليلة بشفائك وعافها من بلائك وارجعها الى بيتها سالمة معافاة من كل سوء ولا تفجع قلب سيدنا المرجع واولادها الكرام في هذا الشهر الكريم بحق من فجعت بأبيها في هذا الشهر وصلى الله على محمد واله الطاهرين

 
علّق ammar ، على كركوك اغلبية تركمانية لولا التدليس العربي الكردي - للكاتب عامر عبد الجبار اسماعيل : كركوك محافظة كردية اقرأوا التاريخ جيدا وهل تعلمون ان حضارة الأكراد هي قبل التاريخ الميلادي يعني عندما كان هناك اكراد لم يكن لا إسلام ولا تركمان

 
علّق علي ، على العدد ( 78 ) من اصدار الاحرار - للكاتب مجلة الاحرار : يسلموووو

 
علّق اسعد عبد الرزاق هاني ، على روزبة في السينما العراقية - للكاتب حيدر حسين سويري : عرض الفلم بنجاح ونجح بجمهوره الواسع والكبير، ولكون العتبة لاتبحث عن الأرباح ، وانما سيكون الوارد زوادة فلم جديد وبدل هذا الاسلوب الاستفزازي يمكن له ان يكون عنصرا ايجابيا ويتقدم للعتبة العباسية المقدسة ، مثلما تقدم لغيرهم واما السؤال الذي يبحث عن سرعلاقة العتبة العباسية بالانتاج هو سؤال كان الفلم جوابا عنه كونه حرر رسالة الى العالم مضمونها يمثل الإجابة على هذا السؤال الغير فطن للاسف لكونه مغلق على ادارة العتبات بشكلها القديم والذي كان تابعا للسلطة أيضا ، الى متى تبقى مثل تلك الرؤى السلطوية ، ما الغريب اذا اصبحت العتبات المقدسة تمتلك اساليب النهضةالحقيقية مستثمرة الطاقات الخلاقة في كل مجال والانتاج السينمائي احد تلك المجالات وانت وغيرك يكون من تلك الطاقات الخلاقة فتحية للعتبة العباسية المقدسة وتحية للكاتب حيدر حسين سوير وتحية لكل مسعى يبحث عن غد عراقي جميل

 
علّق تسنيم الچنة ، على قراءة في ديوان ( الفرح ليس مهنتي ) لمحمد الماغوط - للكاتب جمعة عبد الله : هذا موضوع رسالة تخرجي هل يمكنك مساعدتي في اعطائي مصادر ومراجع تخص هذا الموضوع وشكرا

 
علّق ابو الحسن ، على حدث سليم الحسني الساخن.. - للكاتب نجاح بيعي : الاستاذ الفاضل نجاح البيعي المحترم رغم اننا في شهر رمضان المبارك لكن فيما يخص سليم الحسني او جواد سنبه وهو اسمه الحقيقي ساقول فيه لو كلُّ كلبٍ عوى ألقمتُه حجرًا لأصبح الصخرُ مثقالاً بدينارِ لا اعلم لماذا الكتاب والمخلصين من امثالك تتعب بنفسها بالرد على هذا الامعه التافه بل ارى العكس عندما تردون على منشوراته البائسه تعطون له حجم وقيمه وهو قيمته صفر على الشمال اما المخلصين والمؤمنين الذين يعرفون المرجعيه الدينيهالعليا فلن يتئثرو بخزعبلات الحسني ومن قبله الوائلي وغيرهم الكثيرين من ابواق تسقيط المرجعيه واما الامعات سواء كتب لهم سليم او لم يكتب فهو ديدنهم وشغلهم الشاغل الانتقاص من المرجعيه حفظكم الله ورعاكم

 
علّق منبر حجازي ، على الصين توقف شراء النفط الايراني تنفيذاً للعقوبات الأميركية : الصين تستطيع ان توقف اي قرار اممي عن طريق الفيتو . ولكنها لا تستطيع ايقاف القرارات الفردية الامريكية . ما هذا هل هو ضعف ، هل هو ضغط اقتصادي من امريكا على الصين . هل اصبحت الصين ولاية أمريكية .

 
علّق مصطفى الهادي ، على (متى ما ارتفع عنهم سوف يصومون). أين هذا الصيام؟ - للكاتب مصطفى الهادي : ملاحظة : من أغرب الأمور التي تدعو للدهشة أن تقرأ نصا يختلف في معناه واسلوبه وهو في نفس الكتاب . فمثلا أن نص إنجيل متى 9: 15يقول : ( فقال لهم يسوع: هل يستطيع بنو العرس أن ينوحوا ما دام العريس معهم؟) .فالنص هنا يتحدث عن النوح ، وهو كلام منطقي فأهل العريس لا ينوحون والعرس قائم والفرح مستمر لأن ذلك نشاز لا يقبله عقل . ولكننا نرى نص إنجيل مرقس 2: 19يختلف فأبدل كلمة (ينوحوا) بـ كلمة (يصوموا) وهذا تعبير غير منطقي لأن الفرق شاسع جدا بين كلمة نوح ، وكلمة صوم .فيقول مرقس: ( فقال لهم يسوع: هل يستطيع بنو العرس أن يصوموا والعريس معهم؟ ). فأي نص من هذين هو الصحيح ؟؟ النص الصحيح هو نص إنجيل متى فهو كلام معقول منطقي فاتباع السيد المسيح لا يستطيعون البكاء على فراقه وهو بعد معهم ، وإنما البكاء والنوح يكون بعد رحيله ولذلك نرى السيد المسيح قال لهم : (هل يستطيع ابناء العريس ان ينوحوا والعريس معهم؟). وهذا كلام وجيه . ولا ندري لماذا قام مرقس باستبدال هذه الكلمة بحيث اخرج النص عن سياقه وانسجامه فليس من الممكن ان تقول (هل يصوم ابناء العريس والعرس قائم والعريس معهم). هذا صيام غير مقبول على الاطلاق لأن العرس هو مناسبة اكل وشرب وفرح ورقص وغناء. لا مناسبة نوح وصيام..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : احمد الخالدي
صفحة الكاتب :
  احمد الخالدي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 تأملات في القران الكريم ح338 سورة ص الشريفة  : حيدر الحد راوي

 فوق الطاولة وتحتها  : الشيخ عبد الحافظ البغدادي

 عاصفة الحزم تهدد كيان آل سعود ..!  : قيس المهندس

 هجوم مضاد للقوات الامنية واستعدادت فرقة العباس القتالية لتطهير الرمادي ومقتل 53 داعشیا

 حكومة كربلاء قررت التحقيق في مرافقة 75 عجلة حكومية لجثمان عضو بارز في حزب البعث المنحل الى كربلاء  : وكالة نون الاخبارية

 سلام العذاري حان وقت قانون العفو لنشر الفرحة بمناسبة شهر رمضان  : خالد عبد السلام

 الجمل الأعور.. والجانب الواحد  : مديحة الربيعي

 حماية السكان المدنيين في الشريعه الاسلاميه؟  : مسلم عباس الشافعي

 اجتماع معاونين العمداء ومسئولي الاقسام الداخلية بالمنطقة الجنوبية بالمعهد التقني البصرة  : علي زغير ثجيل

 تأملات في القران الكريم ح272 سورة الشعراء الشريفة  : حيدر الحد راوي

 الصراع الدولي في القارة السوداء (ح١)  : باقر جبر الزبيدي

 حقيقة الصدر تتجسد في أربع صور  : علي جعفر العراقي

 السعودية وقطر تجندان فتيان اليمن للالتحاق بالعصابات الارهابية بعشرة الاف دولار لكل عائلة  : بهلول السوري

 خلية الإعلام الامني:القبض على صاحب سيارة بيك اب احتوت على عبوات ناسفة

 رئيس اللجنة العليا لدعم الحشد الشعبي في ديوان الوقف الشيعي يُستقبل عدد من جرحى الحشد ويوجه بعلاج عدد منهم .  : اللجنة العليا لدعم الحشد الشعبي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net