صفحة الكاتب : سلمان عبد الاعلى

حياتنا والقيادة
سلمان عبد الاعلى
  تعتبر القيادة من المسائل المهمة في العمل الإداري، فهي تعتبر من أهم أدوات التوجيه فعالية، والتوجيه هي الوظيفة الثالثة من الوظائف الإدارية، والتي تأتي في ترتيبها بعد التخطيط والتنظيم وقبل الرقابة، لذا تعتبر القيادة من الأمور الأساسية التي لا بد من وجودها في أي عمل إداري مبني على أسس صحيحة، فعن طريق القيادة يستطيع الإداري الناجح أن يوجه الآخرين ويؤثر في سلوكهم لتحقيق الهدف المنشود.
 
 
ما هو المقصود بالقيادة؟
 
          يمكن تعريف القيادة بأنها: "عمليات الإيحاء أو الإلهام أو التأثير في الآخرين وجعلهم أكثر التزاماً وإنجازاً للمهام المطلوبة منهم". ولهذا فالقائد هو: "الشخص الذي يؤثر في سلوكيات الآخرين بدون قسر أو إكراه وجعل هؤلاء قابلين لقيادته"، ومن هنا نرى تخبط الكثير من القيادات في مجتمعاتنا، فهم ليسوا قيادات فعلية بالمعنى الصحيح لمفهوم القيادة في العلوم الإدارية.
 
 
نظريات القيادة:
 
          هناك الكثير من النظريات التي حاولت تفسير القيادة سوف نستعرضها باختصار فيما يلي:
 
·       نظرية الرجل العظيم: راجت نظرية الرجل العظيم في أواخر القرن التاسع عشر وأوائل القرن العشرين، وإن كانت آثارها لا تزال باقية في الفكر السائد اليوم حول الموضوع. وتقوم نظرية الرجل العظيم على فكرة أن القائد يولد بمهارات قيادية فطرية يتعذر تفسيرها وفهمها، ولذلك فهم يرفعون إلى مصاف الأبطال.
 
·       نظرية السمات: مؤداها أنك إذا علمت من هم الرجال العظماء، يمكنك عندئذ أن تدرس شخصياتهم وسلوكهم للتوصل إلى السمات التي يشترك فيها القادة، وهذا كلام معقول ومنطقي ظاهريا، ولكن يشوبه خلل عميق. وترى كل الكتب التي تحاول التعرف على السمات المشتركة بين القادة أن هناك إرتباطاً محدوداً بين الإثنين.
 
·       النظريات السلوكية: ولا تزال المدرسة السلوكية تتمتع بالقوة من عدة نواحي، وهي تشدد على ما يفعله القادة فعلاً.
 
·       النظريات الموقفية: تنظر النظرية الموقفية للقيادة على أنها تخص موقفاً ما وليس نوعاً معيناً للشخصية، وهي تقوم على فكرة منطقية ومعقولة في ظاهرها وهي أن الظروف المختلفة تتطلب أشكالاً مختلفة للقيادة.
 
·       نظرية التوافق: إنطلاقاً من النظرية الموقفية، تحاول مناهج التوافق إختيار المتغيرات الموقفية التي تشير إلى أسلوب القيادة الأكثر تلاءماً مع الظروف.
 
·       النظرية المعاملاتية: تركز النظرية المعاملاتية –التي تزداد رواجاً وذيوعاً بصورة مطردة- على العلاقة بين القادة والأتباع، وتبحث في المنفعة المشتركة المتولدة من العلاقة القائمة على التبادل، والتي يقدم فيها القائد أشياء معينة مثل الموارد أو المكافأت مقابل أشياء أخرى مثل إلتزام الأتباع أو قبولهم لسطلة القائد.
 
·       نظرية النسب: تعلق هذه النظرية أهمية على التبعية وتركز على العوامل التي تجعل الأتباع ينسبون القيادة لقائد معين.
 
·       النظرية التحويلية: في حين أن أن نماذج القيادة المعاملاتية تقوم على الدافع الخارجي المنشأة لعلاقة التبادل، تقوم القيادة التحويلية على الدافعية الداخلية الذاتية، ومن هنا تركيزها على الإلتزام وليس الإمتثال والإيضاح من جانب الأتباع، وقولها بأن القائد التحويلي مبتكر وصاحب رؤية وقدرة على المبادأة.
 
 
          هذه خلاصة بعض النظريات التي تطرقت للقيادة، فبعضها يركز الخصائص الشخصية للقائد وبعضها الآخر يركز على سلوكه وتصرفاته وأدائه، وبعضها الآخر يهتم بعلاقته بالأتباع، وبالطبع أنه في الميدان الإداري وفي علم الإدارة يهتم بالنظريات التي تركز على العلاقة بالأتباع أكثر من النظريات الأخرى وبالخصوص في الآونة المتأخرة، حيث تم التركيز على العمل الجماعي، وعلى تكوين إدارة لفرق العمل للقادة وليس على العمل الفردي، والعمل الجماعي لا يعتمد فقط على القادة بل يولي أهمية كبيرة لجميع أعضاء الفريق.
 
 
الفرق بين المدير والقائد:
 
          من الممكن أن تكون مديراً ولكنك غير قائد، فالقيادة في العلوم الإدارية لا ترتبط بالسلطة ولا بالمنصب، وإنما تأخذ أبعاداً أكبر، ولهذا هناك اختلاف كبير وجوهري بين المدير والقائد، فقد تكون مديراً ولكنك غير قائد وقد يكون العكس، وهذه الفروق ملخصة في الجدول التالي:
 
المدير
 
القائد
 
المدير يدير.
 
القائد يبتكر.
 
المدير نسخة.
 
القائد أصل.
 
المدير يحافظ على الوضع القائم.
 
القائد يطوره.
 
المدير يركز على النظم والهيكل.
 
يركز القائد على الأفراد.
 
يعتمد على الرقابة والتحكم.
 
يعتمد على الثقة.
 
منظور المدير قصير المدى.
 
منظور القائد طويل المدى.
 
يسأل المدير كيف ومتى.
 
يسأل القائد ماذا ولماذا.
 
يضع المدير النتائج النهائية.
 
القائد يحول بصره على الأفق.
 
للأعمال نصب عينيه.
 
 
 
يتقبل المدير الوضع القائم.
 
يتحداه القائد ويشكك في سلامته.
 
المدير هو الجندي الكلاسيكي الجيد.
 
القائد هو ذاته.
 
المدير يفعل الأشياء بصورة صحيحة.
 
القائد فيفعل الشيء الصواب
 
 
لو قارنا بين مفهوم القيادة لدى من يطلق عليهم بالقادة في مجتمعاتنا، لرأيناهم يفتقرون لصفات القادة التي استعرضناها في الجدول السابق، فهم أقرب للمدراء منهم للقادة، لأنهم يحافظون على الوضع القائم ولا يحبون الإبتكار، ولأنهم أيضاً يركزون على العمل ولا يولون أهمية كافية بالأفراد، ولأنهم يفتقرون للكثير من الصفات الأساسية المهمة في شخصية القائد. 
 
مصادر سلطة القيادة:
 
          من الطبيعي أن تكون للقائد إرادة معينة يريد تنفيذها من قبل الأفراد الذين يقودهم، ومن هنا يأتي هذا السؤال وهو: كيف يمكن أن تطاع أوامر وتوجيهات (إرادة) القائد؟
 
          يمكننا ونحن بصدد الإجابة على هذا السؤال أن نقول: بأن القائد تطاع أوامره وتوجيهاته (تنفذ إرادته) من خلال طريقين وهما: التاثير أو القوة.
 
 
المصدر الأول لسلطة القائد (التأثير):
 
          والمقصود بالتأثير هو: "هو محاولة تغيير سلوك الآخر باعتماد واحد أو أكثر من الأساليب التالية".
 
1.    الاستشارة: وهي دعوة الآخرين للمشاركة باتخاذ القرار أو إجراء التغييرات.
 
2.    الإقناع العقلاني: محاولة إقناع من خلال خطة تفصيلية ومعلومات داعمة للرأي وأسباب موضوعية مقنعة.
 
3.    المناشدة الإيحائية: وهي مخاطبة عواطف الآخرين وقيمهم أو إلهاب حماسهم وكسب ثقتهم.
 
4.    تكتيكات كسب الرضا والمداهنة مع الآخرين وإشعار الآخرين بأهميتهم وكسب ودهم وصداقتهم وبالتالي إحداث التأثير المطلوب.
 
5.    تكتيكات التحالف: البحث عن مساعدة وعون الآخرين من خلال التحالف معهم.
 
6.    ممارسة الضغط والتهديد والتخويف لكسب الدعم.
 
7.    تبادل المنافع: حيث يتم إحداث التأثير عن طريق تقديم أفضال أو منافع للمقابل للحصول على دعم وإحداث التأثير فيه.
 
 
المصدر الثاني لسلطة القائد (القوة):
 
والمقصود من القوة هو: "إحداث التأثير في الآخرين من خلال ترتيب الموارد المختلفة وتوجيهها نحو جعل الآخرين ينفذون ما مطلوب منهم" وهناك أنواع متعددة للقوة منها:
 
1.    القوة المرتبطة بالمنصب: القدرة المرتبطة بالموقع الوظيفي من خلال السلطات الشرعية التي يمنحها الهيكل الرسمي لشاغل الموقع.
 
·       قوة المكافأة: القدرة على تقديم شيء ذي قيمة كوسيلة للتأثير في الآخرين ودعمهم للإنجاز.
 
·       القوة القانونية أو الشرعية: التأثير من خلال السلطة القانونية التي يكفلها الموقع الوظيفي.
 
·       قوة القسر والإكراه: قوة التأثير من خلال القدرة على إيقاع العقوبات أو التهديد بها.
 
2.    القوة المرتبطة بشخصية المدير:
 
·          قوة الخبرة: القوة النابعة من معلومات قيمة أو خبرات ومهارات فنية متخصصة لا يستغني عنها.
 
·          القوة المرجعية: القوة الناتجة عن وجود جاذبية أو كارزما لدى المدير.
 
 
مجتمعاتنا والقيادة:
 
         نلاحظ أن مفهوم القيادة في مجتمعاتنا يركز على الخصائص الشخصية للقائد ويتجاهل دور الأتباع، كما أن مصدر سلطة القائد ينصب عادة على مصدر القوة أكثر من مصدر التأثير، وهذا الأمر يناسب أجواء النظريات التقليدية للقيادة أكثر من النظريات الحديثة، التي تولي أهمية كبيرة للأتباع وتركز على العمل في فرق للعمل، وليس على العمل الفردي، ولهذا يكون المهم في أسلوب القيادة الحديثة هو نجاح القائد وإنجازه في عمله، وهذا لا يعتمد على القائد بمفرده، بل على فريق العمل ككل، فمن الممكن أن يكون هناك شخصاً له شخصية قوية ومميزة، ولكنه لا يحقق النجاح في العمل المؤسسي.
 
 
 
المصادر:
 
·       كتاب مفكرون وأفكار صنعوا مجد الإدارة، الدكتور عبد الرحمن توفيق، مركز الخبرات المهنية للإدارة-بميك، القاهرة 2007 م.
 
·       كتاب الإدارة والأعمال، تأليف الدكتور صالح مهدي محسن العامري والدكتور طاهر محسن منصور الغالبي، دار وائل للنشر والتوزيع 2011 م.
 
·       مقالي المُعنون بـ: (قادة بلا قيادة).
 
·       معارفي التي إكتبتها من خلال دراستي للعلوم الإدارية.
 
 

  

سلمان عبد الاعلى
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/06/13



كتابة تعليق لموضوع : حياتنا والقيادة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : ابراهيم حبيب
صفحة الكاتب :
  ابراهيم حبيب


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 وحي الصدور41  : معمر حبار

 الهجرة تعلن عودة أكثر من {164} الف عائلة نازحة إلى أماكن سكناها

 ال سعود في خدمة اسرائيل  : مهدي المولى

 عاشوراء (5) السنة الثانية  : نزار حيدر

 مقاتلون يكشفون سر انتصاراتهم على داعش

 السياسة الخارجية العراقية بين ضبابية الأهداف وقصور الأدوات  : د. نعمة العبادي

 الشيخ البوطي كما رأيته  : معمر حبار

 تأملات في القرآن الكريم ح10  : حيدر الحد راوي

 أنبئكم ... البصرة ستقطع ضروعها ... أيها المتخمون  : محمد علي مزهر شعبان

 تمديد فترة استقبال المشاركات في المسابقة الأدبية الحسينية

 "لم يبقَ للعراق إلّا الضياع بين المتآمرين والحمقى"  : اسعد الحلفي

 نهج البلاغة المظلوم ...وضرورة دراسته وتدريسه  : الشيخ عقيل الحمداني

  تفوق الذهب  : عماد يونس فغالي

 اجتماع دول الاوبك واتجاه الصدمة القادمة  : مركز الفرات للتنمية والدراسات الإستراتيجية

 محافظ ذي قار يعلن التقديم على قطع الأراضي السكنية عبر الإستمارة الإلكترونية  : اعلام محافظ ذي قار

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net