صفحة الكاتب : مرتضى المكي

انجازاتٌ تٌسَقَط وسرقاتٌ تٌمَجَد في عراق الفاسدين
مرتضى المكي


مرتضى آل مكي
((لئن شكرتم لأزيدنكم ولئن كفرتم فإن عذابي شديد))، أمر الخالق عباده بالشكر، لكي تدوم نعمه عليهم، ومن لم يشكر المخلوق لم يشكر الخالق، لذلك لابد من تظافر الجهود لنستمطر من المتميز انجازاته عندما نشكره، لكن للأسف هنا في وطني من يتميز؛ يقابل بالتسقيط والشجب!.
عاش العراق بعد (2003) حقبة سياسية مقيتة، قادها وللأسف سياسيين أغلبهم سراق، بل من تسلم زمام الامور لسنوات فاسد من الطراز الاول! من حيث الفساد الاداري والطائفي والحزبوي والاعلامي، مما أدى الى تفشي ذلك الفساد في كل مفاصل الدولة، وكان أنجح الفساد هو الاعلامي، فالمرتزقة يطبلون للقائد الضرورة ظالما أو مظلوما، ويجهدون في تسقيط من ينافس سلطانه، ومن يعمل لخدمة الوطن يجابه بالتسقيط الاعلامي! ولعل الزبيدي أحد الشخصيات التي نخرتها مافيات الفساد الاعلامي.
لو قارنا بين عهدي الوزارة، لوجدنا إن وزارة النقل فشلت فشلا ذريعا في كل المجالات، أبان الحقبة المنصرمة، بالرغم من أن ميزانيتها إنفجارية حيث تزداد على الـ(الملياري دولار), فلا مشروع مميز ولا نجاح على أرض الواقع، فسادٌ خيم على مبنى الوزارة، فهيمن عليها من الوزير الى عامل الخدمة! فأٌستئزر الزبيدي وزارة تربى من فيها على السرقة والرشوة.
ميزانية النقل اليوم تصل الى (20 مليون دولار), أي لا نسبة بين العهدين، لكن ومع التقشف تحققت إنجازات وضحة، كتحويل عدد من الشركات من خاسرة الى رابحة، وكذلك (شركة تكسي بغداد) التي عملها نقل المسافرين من والى المطار، على متن سيارات فارهة ذات موديل واحد (2015)، وبموديلات عده، يخصم من عملها (35%) تعود ايرادات للدولة، وستٌسلم السيارات بعد خمسة سنوات لوزارة النقل، بعد انتهاء العقد المبرم.
إستطاع صولاغ من ملئ شوارع العاصمة بحافلات النقل، التي تختص بنقل المواطنين بأسعار بخسة، هذه الانجازات وغيرها تحققت بـ( 20 مليون دولار فقط)، لتكشف اللثام عن سؤال خطير! في أي شيء صرفت المليارات في الحقبة الفائتة؟ سؤال يحمل بطياته إستفسارات عده لو طرحت، لإتهمونا بتسقيط الحشد وبعض رجالاته.
لكي لا نظلم السابقين، أنجز مشروع كاسر الامواج في ميناء الفاو، لكن تبين فيه إنهيارات للتربة خطيرة وكبيرة، أعلى هذا صرفت المليارات؟ ومن هنا تبرز نجاحات الزبيدي، في وقت إستثنائي وتقشف مزعج، مع قلة الناصر والمعين.
لان الوطن تحكمه السراق، أمسى لكل منهم جيشا ألكترونيا، مسلحا بدولارات مسروقة، يسقط فيها من نذر نفسة إبتغاء الوطن، وعمل في الخفاء مدافعا وداعما للحشد، دون أن يتخذ من الحشد ملاذ من الاستجواب وتغطية لكي لا تكشف ملفات الفساد.
خلاصة القول: صولاغ يدق باب البرلمان باحثا عن جلسة إستجواب، يطيح بها رؤوس الفساد العفنة، لذلك هو يدفع ضريبة إنجازاته بحملة إعلامية شرسة، تقودها أجندات فاسدة، مازالت تٌموٌل بدولارات الموازنة المخفية.

  

مرتضى المكي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/01/28



كتابة تعليق لموضوع : انجازاتٌ تٌسَقَط وسرقاتٌ تٌمَجَد في عراق الفاسدين
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : محمود خليل ابراهيم
صفحة الكاتب :
  محمود خليل ابراهيم


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 وزير البيئة يفتتح مبنى مديرية بيئة واسط الجديد  : علي فضيله الشمري

 محافظ واسط يتعهد بفك لغز شارع النسيج ويحرص على أن ينجز بأسرع وقت ممكن ووفق أدق المواصفات  : اعلام كتلة المواطن

 سماحة السيد الموسوي يطلق 50 منحة وزمالة دراسية لدول عربية وإقليمية وأجنبية للدراسة في كلية الإمام الكاظم عليه السلام  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

 تنسيق مشترك بين مؤسسة الشهداء وجامعة كربلاء لاظهار جرائم البعث  : اعلام مؤسسة الشهداء

 قطع شوارع رئسية ببغداد والقوات الامنية تدخل حالة الانذار القصوى

 عزوتي  : المصيفي الركابي

 المهيطل يا بلاش واحد غيروا ما يلزمناش  : نوار جابر الحجامي

 ماهي حقيقة التواجد الامريكي في قاعدتي سبايكر والكيارة ؟

 عادل عبد المهدي يكتب :الاحزاب من سيبقى منها؟ ومن سيزول  : د . عادل عبد المهدي

 ماعلى العبادي غربلته..!  : علي علي

 لن أكفر بانتمائي أبدا  : حسن الهاشمي

 استقبال سماحة السيد (دام ظلّه) لرئيس الفريق الأممي للتحقيق في جرائم داعش.

 قرار مدفوع الثمن  : صادق المولائي

 الحشد يعتقل داعشيا ويسلمه للقوات الأمنية جنوب كركوك

 عمليات صلاح الدين تدعو الكريم الى ذكر الأسماء المسؤولة عن موضوع تهريب النفط

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net