صفحة الكاتب : إيزابيل بنيامين ماما اشوري

الحوار المتين في دلالات الأربعين. مع القس سمير.
إيزابيل بنيامين ماما اشوري

 العناد حالة متأصلة في الإنسان، ويُبرره البعض عجزا بأنه الثبات على الموقف، وفات على هؤلاء أن العناد في ادنى حالاته هو شعبة من الانانية خصوصا إذا كان العناد من دون علم او سبب. ولكن لعل اسوأ أنواع العناد هو المكابرة ،صحيح قد يبدو أنه لا ربط بينهما ولكن لو تأملنا في ذلك لرأينا المكابرة إنما تنطلق من العناد فتتصلب المواقف كما يقول في قاموس المعاني : (عُرف بمكابرته : بمعاندته).فجمع بينهما. والعناد تُصاحبه حالات اخرى مثل الخلاف واللجاج ، ومن تعريفاته الطبية انه : اضطراب وظيفيّ عقليّ. كيف. لا وهو في أدنى معانيه : (خالفَ الحق ومالَ وعدل عنهُ! وهو عارفٌ بهِ) .(1) وهذا هو أس خراب العقول.
ما اريد قوله هو اعترض وردني من (القس سمير بطرس الصوري). (2) على موضوعي (اجمعهم من أطراف الأرض) الذي ذاع صيته وتُرجم إلى الإنكليزية وتم طبعه على شكل مانشيتات وإعلانات في مسيرة الأربعين. يقول الأب في اعتراضه. كيف عرفت أن هذه الجموع المنطلقة في مسيرة أربعين المسلمين إلى كربلاء هي المقصودة في نص (إرميا) ؟
فقلت له بإختصار : وكيف نفيت ذلك وعلى ماذا استندت في الانكار؟ وأنت قلت لي يوما : بأن في الكتاب المقدس نبوئات تتعلق بالمسلمين ولكن نظرا لغموضها اهملها الآباء المقدسين. لماذا لا تعتبر هذا النص ايضا يتعلق بقضية إسلامية ونظرا لجسامته ذكره إرميا في نبوئته؟ ولكن أهمله الآباء ايضا.
قال : ولكن النص لا يُشير إلى هذا الحزن الذي نراه اليوم على هذه المسيرات، بل ذكر الطبول والدفوف والغناء.
فقلت له : سبحان الرب وهل نسيت أن غناء داود كان بالطبول والمزامير والدفوف فكان يعني الابتهال المصاحب للبكاء والحزن. ثم كيف نسيت أن الملائكة عندما تُنشد للرب تستخدم (الصنوج والمعازف).ألا ترى أن المعزين في عاشوراء والأربعين يستخدمون الطبول والابواق المصاحبة للطم المؤلم والضرب بالسلاسل مع ترديد اعذب المراثي الحزينة التي تستدر الدموع من العيون.
ثم قلت له : يا جناب القس اسألك بالمعلق على الأعواد هل قرأت الموضوع بنسختيه العربية او الانكليزية ؟؟
قال : لا .
قلت له : كيف عرفت به إذن ، قال عرفته من اللغط الذي احدثه بين صفوف الشباب المسيحي فسألت شابا عن هذا اللغط فقال موضوع للكهنوتية إيزابيل حول رؤيا إرميا ثم شرح لي مختصرا وقال . ونحن نسأل الاباء عن نص إرميا ولم يُجبنا أحد. يا إيزابيل لقد وضعتي الشباب في حيرة من أمرهم ، أن نص إرمياء يتعلق بالرب يسوع المسيح وجرحه الدامي وآلامهُ على الصليب.
فقلت له : وأين قبر يسوع الذي تأمهُ هذه الجموع الهائلة بمن فيها الحبلى والماخض والأعمى والكبير والصغير والتي تنطلق في كل سنة بتوقيت معين. دلني على هذا المكان وإلا سوف يبقى رأيي هو الأقوى والصحيح. يا أخي اتمنى أن تتواضح للحق ، لا اطلب منك اعتناقه بل التواضع له ودراسته وتطبيقه على واقع الحال الذي نعيشه ونرى مصاديقه حولنا.
فقال لي : وهل هذه دعوة من منك لكي اعننق الإسلام ؟
فقلت له : يا جناب القس : ليس كل من انصف الحقيقة اعتنقها.
المهم انقطع الحديث بيننا ، ولكننا بقينا على ود نظرا للعلاقة الدراسية القديمة التي تجمعنا.ولكني ارسلت له نص المقال باللغة الانكليزية والعربية إلى مكتبه في الكنيسة.(المقال منشور على موقع كتابات في الميزان على هذا الرابط). http://www.kitabat.info/subject.php?id=55490
فما هو نص إرميا النبي ؟
نصوص إرميا تقول أن هناك ارتال من البشر تتقاطر على قبر من القبور في يوم معيّن من أيام السنة. هذه النصوص الموجودة في الكتاب المقدس التي تمتدح زحفا بشريا سنويا باتجاه قبر شخص واحد فقط . وتخبرنا هذه النصوص بأن هذه الأرتال البشرية لا تأت من ذاتها بل أن الرب هو الذي جمعها وأتى بها من اطراف الأرض من الشمال والجنوب والشرق والغرب وهذه الحشود المليونية مهما كبرت فهي لا تجوع ولا تتعب ولا تعطش وتسير في طريق مليئة بالماء ولا يعثرون فيها ارضٌ سمحة سهلة لا عثرة فيها ، وهي تكبر وتتعاظم في كل عام.والغريب أن النص يُبشّر السائرين لهذا القبر بأن لهم رجاء في آخرتهم.
يقول إرميا : (هأنذا آتي بهم من أرض الشمال، وأجمعهم من أطراف الأرض. بينهم الأعمى والأعرج، الحبلى والماخض معا. جمع عظيم يرجع إلى هنا بالبكاء يأتون، وبالتضرعات أقودهم. أسيرهم إلى أنهار ماء في طريق مستقيمة لا يعثرون فيها . هكذا قال الرب: صوت، نوح، بكاء مر. راحيل تبكي على أولادها، وتأبى أن تتعزى عن أولادها لأنهم ليسوا بموجودين هكذا قال الرب: امنعي صوتك عن البكاء، وعينيك عن الدموع، لأنه يوجد جزاء لعملك، يقول الرب. ويوجد رجاء لآخرتك).(3)
قبل نشري لهذا الموضوع ذهبت ونقبّت لمدة اشهر في جميع المصادر التي قامت بتفسير نص إرميا فرأيت ان جميع المفسرون يتحاشون المرور بهذا النص ويقفزون إلى ما بعده إلا من المفسر الكبير القمص تادرس يعقوب ملطي الذي اشار ومن دون قصد إلى مكان تجمع هذه الحشود المليونية فقال : (يأتون بدموع وتوبة وان الرب سوف يهبهم عوض النوح فرح وراحة وسعادة عوض الحزن زينتهم الفرح المستمر، تخرج دومًا لتجد النفوس المحيطة ترقص وتتهلل بالرب العامل فيها وفيهم! بعد أن علقت قيثاراتها على الصفصاف في بابل). طبعا أنا لا ادري من اين جاء القس انطونيوس بكلمة (الصفصاف). ولكن الغريب أن قبر الحسين في كربلاء كانت قربه شجرة بعضهم كان يقول سدرة ، وبعضهم يقول صفصاف او عنجاص يستضل الزائرون بورقها فأمر هارون الرشيد بقلعها.(4)
سوف يبقى نص إرميا يُشير إلى زيارة أربعين الحسين إلى أن يأتي من يقول لنا عكس ذلك ويخبرنا من هؤلاء الذي سوف يأتي الله بهم على مر الازمان في موسم معين لا يمنعهم عائق ويتكاثرون بمرور الازمان؟لا يجوعون ولا يعطشون ولا يعثرون، ومن المرأة التي تبكي على أولادها ولا تسكت ابدا وتأبى ان تتعزى والتي يُعزيها الرب الله حيث يقول لها : ان هناك جزاء لعملك ورجاء لآخرتك.
المصادر والتوضيحات :
1- انظر معجم المعاني الجامع ، عربي عربي كلمة : عناد.
2- في أصلها (قاشيشو) وتترجم إلى قس أو كاهن وهي سريانية ويُقابلها بالعربي : شيخ .
3- سفر إرميا الاصحاح 31: 8 .
4- روى الطوسي في الأمالي ص (206) عن يحيى بن المغيرة الرازي قوله: كنت عند جرير بن عبد الحميد إذ جاءه رجل من أهل العراق فسأله جرير عن خبر الناس، فقال: تركت الرشيد وقد كرب قبر الحسين (عليه السلام) وأمر أن تقطع الشجرة، فقطعت فرفع جرير يديه وقال: الله أكبر، جاءنا فيه حديث عن رسول الله (صلى الله عليه وآله) إنه قال: لعن الله قاطع السدرة ثلاثاً فلم نقف على معناه حتى الآن، لأن القصد بقطعه تغيير مصرع الحسين حتى لا يقف الناس على قبره.طبعا كانت كربلاء تُمثل ضاحية بابل .

  

إيزابيل بنيامين ماما اشوري
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2019/10/19



كتابة تعليق لموضوع : الحوار المتين في دلالات الأربعين. مع القس سمير.
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 2)


• (1) - كتب : محمد مصطفى كيال ، في 2019/10/22 .

ان نكون "رجل دين" لك جمهورك فهذا يعني ان تاخذ على عاتقك الدفاع عن هذا المفهوم امام هؤلاء الناس بل وترسيخه
ليست مشكله لدى رجل الدين بان تفكر بمفاهيم مغايره بقدر ان تكون تلك المفاهيم تعزز ما عند الاخر الذي بخ هو ليس رجل دين
وان كان ولا بد.. فلا مشكله ان تعتقد ذلك.. لكن حتما المشكله ان تتكلم به.. اعتقد او لا تعتقد.. فقط لا تتكلم..

• (2) - كتب : عماد شرشاحي ، في 2019/10/20 .

اسئل الله أن يجزي الباحثين عن الحق المدافعين عنه خير الجزاء ويفرح قلوبهم بنور الحق يوم
يلتمس كل انسانا نورا في يوم موحش ،
طلما انتظرنا أبحاث جديده ، انشاء الله لا تنقطع ، اتمنى لكي زياره الإمام الحسين عليه السلام
لأنك ستشعرين ان للمكان نورا وامانا كانه اقرب مكان للملكوت الأعلى ولا ابالغ




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حسين عيدان محسن ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : أود التعين  على الاخوة ممن يرغبون على التعيين مراجعة موقع مجلس القضاء الاعلى وملأ الاستمارة الخاصة بذلك  ادارة الموقع 

 
علّق حنين زيد ابراهيم منعم ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : متخرجة سنة 2017 قسم علم الاجتماع الجامعة المستنصرية بدرجة ٦٦،٨٠

 
علّق عمر فاروق غازي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود التعيين في وزارتكم

 
علّق منير حجازي ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : لا عجب إذا سمعنا رسول الله ص يقول : يعمل ابن آدم بعمل أهل الجنة وعند الموت يهوي في النار. وهكذا بدأ السيد كمال الحيدري مشواره بالاخلاص في النقل في برنامجه مطارحات في العقيدة ، إلى أن بنى له قاعدة جماهيرة كبيرة عندها تحرك تحركا مريبا عجيبا متهما التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ من اليهود والنصارى. هذه صخرة خلقها الله تتدحرج إلى ان تصل إلى قعر النار .

 
علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟

 
علّق وليد البعاج ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : انا اشكر الباحثة عائشة بحان على ما ابدع قلمها وما بذلته من جهد في قراءة كتبي واهتمامها في هذا المجال واتمنى لها مزيد من الابداع والتواصل في ابحاث الاديان وابواب كتابات في الميزان مشرعة امامها ليكون منبر لها في ايصال صوت التقارب والحوار والانسانية شكرا لك من كل قلبي

 
علّق مصطفى كنك ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : شكرا

 
علّق علي ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : ضعف المظلومين

 
علّق متابع ، على نصيحة صادقة - للكاتب د . ليث شبر : الذي ياتي بديلا له سيعاني من نفس المشاكل ... وسيتم لعنها من اخرين ، وستضع الاحزاب عصيها في دولاب الحكومة اذا لم يتم سحب سلاح الاحزاب جميعها لن يستطيع رئيس وزراء عراقي ان ينهض بهذا البلد وستبقى دكتور تكتب على الجديد بان يقدم استقالته بعد ان يراوح ايضا في مكانه ولا يستطيع ان يفعل شيئا

 
علّق عباس المسافر ، على تمسرحات حسينية.. قراءة انطباعية في نصّ مسرحية (الخروج عن النص)  - للكاتب علي حسين الخباز : بوركتم سيدي الخباز على هذا النقد والتحليل البناء الذي ينم عن قراءة واعية لهذا النص الرائع الذي كما ذكرتم بان المسرح الحسيني هو مسرح فعال ومنفتح جدا للكاتب الواعي وهو ان اعتقد البعض انه مسرح لإيصلح في كل الأوقات الا ان هذا غير صحيح فالمسرح الحسيني هو مسرح انساني وهذا اهم ما يميزه ..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عباس قاسم جبر
صفحة الكاتب :
  عباس قاسم جبر


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 رئيس مجلس المفوضين يستقبل وفد وكالة التنمية الامريكية USIAD  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

 همج رعاع ينعقون مع كل ناعق !  : فوزي صادق

 اكراد سورية بين تطرف بعضهم ...وتمسك معظمهم بوحدة سورية !؟"  : هشام الهبيشان

 بالتي هي أخشن  : ابواحمد الكعبي

 أحاديث على بوابة قمة بغداد ... 1  : لطيف عبد سالم

 سأنتخب الاقربين  : غسان الإماره 

 انقلاب8 اشبط الاسود طعنه في صميم الحقيقه  : عباس حسن الجابري

 احذروا تحالف كتلة المواطن مع متحدون !؟؟  : عون الربيعي

 أخي الإرهابي الكريم  : هادي جلو مرعي

 نملة تدرس الإنسان..!  : علي سالم الساعدي

 اللاعنف العالمية تستهجن قمع الشرطة الباكستانية لشريحة المكفوفين  : منظمة اللاعنف العالمية

 الأسرى الفلسطينيون يوحدون الشعب  : د . مصطفى يوسف اللداوي

 ممثل المرجعية ( الشيخ الكربلائي ): بعض التقاليد العشائرية تتنافي مع الإسلام والقوانين وتهدد التعايش السلمي

 آیة الله المدرسي یشدد علی إنقاذ الإنسانية من التطرف والتكفير  : مكتب السيد محمد تقي المدرسي

 أوروجواي تعبر لثمن النهائي بثلاثية أمام روسيا

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net