صفحة الكاتب : وجيه عباس

مهدي السوداني...بطل البصرة في التِبدّي!!
وجيه عباس
وأنا في البصرة إحتجت أن أردد مع السياب"جلس الغريب يسرّح البصر البعيد بما يصعّد من نشيج"،وكيف لايسرح مثلي وقد"تبدّت" عبوة ناشفة من لبن أكتفيا على بنطلوني وحذائي الذي بدا جميلا وهو مغلّف بالبياض،كان المشهد سرواليا بالكامل،يجلس بجنبي عثق من التمر البرحي المتمثل بكاظم الزهيري وطاهر سلمان(صاحب اغنيتي المفضلة مرّة ومرّة) وأمامي تجلس نخلة بصرية بعوينات طبية اشبه بقعر بطل بيبسي زجاجي كان يستخدم في مديريات الأمن العامة الصدامية لجلوس عليه(لعدم وجود كراسي في ذلك الحين!!)،كان الشاعر البصري مهدي السوداني بمدّة يدٍ واحدة عبر الصينية التي هيّأها مضيف الزهيري،بلحظة واحدة وحركة لاإرادية أنقلب (الأكتفيا) على البطانة وشرب حذائي والبنطلون القنينة بالكامل وكأن الملابس في البصرة تشرب لبن (أكتفيا ) لعسر الهضم،صاح كاظم الزهيري : 
-شني القصة مهدي يعني الا تبدّي؟!!
مهدي السوداني شاعر اغنية(حال الصفصاف تخلوني) بطل(التبدّي) البصري،البصريون حذرون منه ويتركون للآخرين أن يتذوقوا ظاهرة التبدّي السودانية بأياديهم من أجل أن تبقى الذاكرة متقدة بمهدي السوداني،يقول كاظم الزهيري: كنت مدعوا في الزبير مع الشاعر مهدي السوداني لتأبين احد الشعراء الشعبيين،حين صعد مهدي السوداني الى المنصة كانت هناك قنينة ماء بلاستيكية و(صرّاحية كبيرة من الماء وقدحا كبيرا)،يقول وضعت يدي على قلبي وانا اراه يصعد هناك بأصابعه الطويلة،في اول ثلاثة ابيات شعرية حرّك الاصبع الاوسط باتجاه الحفل،كنت واحد المسؤولين في المقدمة،فطارت القنينة بعد ان تلقت كفخة شعرية من يديه،كتمت ضحكتي وكانت عيناي موزعتين بين (الصراحية المملوءة بالماء) وبين اصابع مهدي التي نسيها وهو يدخل في جو القصيدة الشعرية بينما الحفل مشغول بالحزن على الشاعر الفقيد...فجأة وكما تنفجر عبوة ناشفة من الأكتفيا!!،تحركت اليد اليمنى لتشتم الموت الذي تجاسر وأخذ روح الشاعر منه الا وطارت الصراحية بمائها وزجاجها على الجالسين،يقول كانت حصتي وحصة المسؤول من الماء اكثر من غيرنا،هرب المسؤول كعادته ظنا منه ان الشاعر مهدي السوداني يريد أن يغتاله بينما انبطحت انا على بطني من شدة الضحك بين استغراب ذوي الفقيد الذين كانوا يبكون عليه بأبيات مهدي السوداني.
حادثة اخرى مازالت طرية مثل ضحكته،يقول الزهيري: ذهبت لاجراء لقاء اذاعي مع المطرب كريم منصور بعد اجراء عملية جراحية،يقول وضعت هواتفي وجهاز التسجيل قرب(صرّاحية الماء)الذي جلبها شقيق كريم،وما أن ابتدأت باللقاء حتى تحرّك مهدي السوداني وهو يريد تقبيل كريم منصور وتقبيله...فجأة تعثرت قدمه التي تشبه الرافعة الشوكية(واصر على الرافعة الشوكية!) وقلبت الصرّاحية بمائها على اجهزتي جميعها واحرقتها وهو يقول :
-خوية اعذرني ردت ابوس كريم!!.
مهدي السوداني مسكون بالموت كما مسكون بالتبدّي!!حين عدنا الى البصرة بدأ يوصيني بإبنته(أم البنين) في حالة موته،لدى وصولنا الى بيته دعاني لشرب الشاي فاحضرته ابنته ام البنين التي ورثت منه بعض مواهبه بالتبدّي!! لأنها حين وصلت الي كانت تبتسم وفجأة انقلب الاستكان بحضني والماء على صدري فشعرت بحريق في الاسفل وبرودة في الاعلى فقمت وانا اصيح:
-اشتعل ابوه الي يدير باله عليهه!!.


وجيه عباس
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/09/27



كتابة تعليق لموضوع : مهدي السوداني...بطل البصرة في التِبدّي!!
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق فلاح زنكي كربلاء السعدية المخيم ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : شيخ ال زنكي العام في كربلاء وكلنا من اصول ديالى وتحياتنا لكم اولاد العم في ديالى وكركوك والموصل

 
علّق ام على الزنكي ديالى ناحية السعدية سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيرة الزنكي ومسقط راس اجدادي في ناحية السعدية لاكن الان كل زنكي مرتبط مع الزنكنة من ظمنهم اخوتي واولاد عمي المتواجدين في ديالى لقلة التواصل ولايوجد اخ كبير لهم وهل الشيخ عصام قادر على المهمة الصعبة اختكم ام علي الزنكي كركوك وسابقا ناحية السعدية

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على بعض احاديث المسلمين مأخوذة من اليهود !! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ((فلماذا لا تُطبقون ذلك مع حكامكم اليوم في بغداد المالكي والجعفري والعبادي مع انهم لم يضربوكم ولم يسلبوكم بل اعطوكم ثروات الجنوب وفضلوكم على انفسهم فلماذا تنقلبون عليهم وتخرجون عليهم بينما احاديثكم تقول لا يجوز الخروج على الحاكم الظالم. ممكن تفسير؟)) السلام عليكِ ورحمة الله التفسير متضمن في فهم ابليس هناك امر لا ينتبه اليه كثيرون؛ وهو ان ابليس حياته مسخره فقط لمحارية دين الله في الانسان لا يوجد له حياه او نشاط الا ذلك. الدين السني؛ ووفق سيرته التاريخيه؛ هو دين باسم الاسلام لا يوجد له فقه او موروث الا بمحاربة المذهب الشيعي والتعرض له. وضعت الاحاديث للرد على الشيعه اخترع مصطلح صحابه لمواجهة موالاة ال البيت تم تتبع (الائمه) الاكثر يذاءه في حث الشيعه.. يمكن من فهم هذا الدين فهم عميق لما هو ابليس دمتم في امان الله

 
علّق ذنون زنكي موصل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم ورحمة الله وبركاته بالنسبة لعشيرة زنكي مهمولة جدا وحاليا مع عشيرة زنكنة في سهل نينوى مع الشيخ شهاب زنكنة مقروضة عشيرة زنكي من ديالى وكركوك والان الموصل اذا حبيتم لم عشيرة زنكي نحن نساعدكم على كل الزنكية المتواصلين مع الزنكنة ونحن بخدمت عمامنا والشيخ ابو عصام الزنكي في ديالى ام اصل الزنكي

 
علّق يشار تركماني ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عائلة زنكي التركمانية ونحن من اصول ديالى والنسب يرجع الى عماد نور الدين زنكي ويوجد عمامنا في موصل وكربلاء اهناك شيخ حاجي حمود زنكي

 
علّق محمد جعفر ، على منطق التعامل مع الشر : قراءة في منهج الامام الكاظم عليه السلام  - للكاتب الشيخ ليث الكربلائي : احسنتم شيخنا

 
علّق عباس البخاتي ، على المرجعية العليا ..جهود فاقت الحدود - للكاتب ابو زهراء الحيدري : سلمت يداك ابا زهراء عندما وضعت النقاط على الحروف

 
علّق قاسم المحمدي ، على رؤية الهلال عند فقهاء إمامية معاصرين - للكاتب حيدر المعموري : احسنتم سيدنا العزيز جزاكم الله الف خير

 
علّق ابو وجدان زنكي سعدية ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : ممكن عنوان الشيخ عصام الزنكي شيخ عشيرة الزنكي اين في محافظة ديالى

 
علّق محمد قاسم ، على الاردن تسحب سفيرها من ايران : بمجرد زيارة ملك الاردن للسعودية ووقوفها الاالامي معه .. تغير موقفه تجاه ايران .. وصار امن السعودية من اولوياته !!! وصار ذو عمق خليجي !!! وانتبه الى سياسة ايران في المتضمنة للتدخل بي شؤون المنطقة .

 
علّق علاء عامر ، على من رحاب القران إلى كنف مؤسسة العين - للكاتب هدى حيدر : مقال رائع ويستحق القراءة احسنتم

 
علّق ابو قاسم زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الى شيخ ال زنكي في محافظة دبالى الشيخ عصام زنكي كل التحيات لك ابن العم نتمنى ان نتعرف عليك واتت رفعة الراس نحن لانعرف اصلنا نعرف بزنكنة ورغم نحن من اصل الزنكي

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري . ، على هل اطلق إبراهيم إسم يهوه على الله ؟؟ ومن هو الذي كتب سفر التكوين؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : إخي الطيب محمد مصطفى كيّال تحياتي . إنما تقوم الأديان الجديدة على انقاض اديان أخرى لربما تكون من صنع البشر (وثنية) أو أنها بقايا أديان سابقة تم التلاعب بها وطرحها للناس على انها من الرب . كما يتلاعب الإنسان بالقوانين التي يضعها ويقوم بتطبيقها تبعا لمنافعه الشخصية فإن أديان السماء تعرضت أيضا إلى تلاعب كارثي يُرثى له . أن أديان الحق ترفض الحروب والعنف فهي كلها أديان سلام ، وما تراه من عنف مخيف إنما هو بسبب تسلل أفكار الانسان إلى هذه الأديان. أما الذين وضعوا هذه الأديان إنما هم المتضررين من أتباع الدين السابق الذي قاموا بوضعه على مقاساتهم ومنافعهم هؤلاء المتضررين قد يؤمنون في الظاهر ولكنهم في الباطن يبقون يُكيدون للدين الجديد وهؤلاء اطلق عليها الدين بأنهم (المنافقون) وفي باقي الأديان يُطلق عليهم (ذئاب خاطفة) لا بل يتظاهرون بانهم من أشد المدافعين عن الدين الجديد وهم في الحقيقة يُكيدون له ويُحاولون تحطيمه والعودة بدينهم القديم الذي يمطر عليهم امتيازات ومنافع وهؤلاء يصفهم الكتاب المقدس بأنهم (لهم جلود الحملان وفي داخلهم قلوب الشياطين). كل شيء يضع الانسان يده عليه سوف تتسلل إليه فايروسات الفناء والتغيير .

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على هل اطلق إبراهيم إسم يهوه على الله ؟؟ ومن هو الذي كتب سفر التكوين؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ ورحمة الله ما يصدم في الديانات ليس لانها محرفه وغير صحيحه ما يصدم هو الاجابه على السؤال: من هم الذين وضعوا الديانات التي بين ايدينا باسم الانبياء؟ ان اعدى اعداء الديانات هم الثقه الذين كثير ما ان يكون الدين هو الكفر بما غب تلك الموروثات كثير ما يخيل الي انه كافر من لا يكفر بتلك الموروثات ان الدين هو الكفر بهذه الموروثات. دمتِ في امان الله

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا وِجهت سهام الأعداء للتشيع؟ - للكاتب الشيخ ليث عبد الحسين العتابي : ولازال هذا النهج ساريا إلى يوم الناس هذا فعلى الرغم من التقدم العلمي وما وفره من وسائل بحث سهّلت على الباحث الوصول إلى اي معلومة إلا أن ما يجري الان هو تطبيق حرفي لما جرى في السابق والشواهد على ذلك كثيرة لا حصر لها فما جرى على المؤذن المصري فرج الله الشاذلي رحمه الله يدل دلالة واضحة على ان (أهل السنة والجماعة) لايزالون كما هم وكأنهم يعيشون على عهد الشيخين او معاوية ويزيد . ففي عام 2014م سافر الشيخ فرج الله الشاذلي إلى دولة (إيران) بعلم من وزارة اوقاف مصر وإذن من الازهر وهناك في إيران رفع الاذان الشيعي جمعا للقلوب وتأليفا لها وعند رجوعه تم اعتقاله في مطار القاهرة ليُجرى معه تحقيق وتم طرده من نقابة القرآء والمؤذنين المصريين ووقفه من التليفزيون ومن القراءة في المناسبات الدينية التابعة لوزارة الأوقاف، كما تم منعه من القراءة في مسجد إبراهيم الدسوقي وبقى محاصرا مقطوع الرزق حتى توفي إلى رحمة الله تعالى في 5/7/2017م في مستشفى الجلاء العسكري ودفن في قريته . عالم كبير عوقب بهذا العقوبات القاسية لأنه رفع ذكر علي ابن ابي طالب عليه السلام . ألا يدلنا ذلك على أن النهج القديم الذي سنّه معاوية لا يزال كما هو يُعادي كل من يذكر عليا. أليس علينا وضع استراتيجية خاصة لذلك ؟ .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : الشيخ عباس الطيب
صفحة الكاتب :
  الشيخ عباس الطيب


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 مكتب المرجع السيستاني:لم يتطرق لقاء السيد السيستاني مع اوغلو الى تنحي رئيس الوزراء العراقي و الرئيس السوري عن السلطة اطلاقا

 لا حرب بين العرب والاكراد مهما كانت الاسباب  : صادق الموسوي

 مقتل قيادي في تنظيم داعش الارهابي واثنين من مساعديه في الحويجة  : مركز الاعلام الوطني

  رئاسة الـوزراء ... بيـن ولايتـيين ... وجــــهد مكافـــحة الفــــساد .  : د . فاتح شاكر الخفاجي

 خير الانام...في مولده الاغر  : د . يوسف السعيدي

  اللــــــــــــــــــــه, ياشعبي العريق  : دلال محمود

 سبب اخر من اجل اعادة الحياة الى القطاع الصناعي والزراعي في العراق  : محمد رضا عباس

 الخطوط الجوية العراقية تستعد لأعادة افتتاح وكر الطائرات رقم 2  : وزارة النقل

 قيادة شابة وعقلية واسعة ..  : علاء الربيعي

 مقالات في اللاواقعية العلمية ج5-6-7  : هادي عباس حسين

  (العصائب) .. ثمن الولاية الثالثة !!  : محمد الحسن

 نساء في ذمة الخلود.  : مفيد السعيدي

 في وداع حجي كامل  : وجيه عباس

  جماعة خلق ولعبة تصنيع وتزوير بيانات وتنظيمات عراقية وعربية وهمية  : علي حسين نجاد

 في قصة الخلق  : محمد صالح الهنشير

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 107826676

 • التاريخ : 22/06/2018 - 07:05

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net