صفحة الكاتب : طارق درويش

أعراب البترودولار يقتلون أخوتهم السنة بدولارات قذرة
طارق درويش
 ما يحصل في هذه الأيام من  أيام شهر رمضان وفي هذا الصيف القائض من شهر تموز 2014  وعلى أرض غزة الفلسطينية  يندى له جبين العالم بأجمعه . كلمات  ليست للدفاع عنهم ولكن  أقول ولكن  وليضع الجميع  المحّب والمبغض تحتها عشرات الخطوط,  ما يحصل من قصف وقتل للأبرياء  في هذه البقعة الصغيرة  وصمت العربان من شاربي أبوال الأباعر وأكلة الضب والمخاصي لهو العار بعينه وكم من مرة ضربت غزة ( قزة ) كما يسميها المخصيين من أصحاب البترودولار الملطخ بالدماء.
 
لن أبريئ ساحة الفلسطينيين  في ظلمهم وطغيانهم وتعسفهم وتحريضهم ومشاركتهم على قتل وأبادة الشيعة المظلومين خصوصاً في العراق وسوريا ولبنان  والبحرين وصولا ً الى غزة نفسها  حيث لم يسلم  بعض أنفار من الشيعة المظلومين هناك من كيدهم وبطشهم وأخرها كانت قبل أيام  حيث خرجت مجموعة من أوباش السفلية التكفيريه الصهيووهابية ( 12حزيران 2014) لتبارك وتناصر وتبايع دولة  الخلافة  داعش الصهوماسونية الأرهابية وهذا حصل في غزة وليس في مكان اخر , ينبري أحدكم ليقول لي  أن ما يحصل لهم ظلم فادح؟؟ أقول ,,, وأين من حرضهم ونفخ في أوداجهم  لينصرونهم ويؤازرونهم؟؟
 
هم يستلمون العون والمدد من الشيعة المظلومين ويخرج حاقد وقاتل وأفاك ودجال زنيم كويتي من سفلتهم ليكذب ويخدع البشريه بأن ما حصلوا عليه  هو من ليبيا؟
أين وعاظ السلاطين الذين لطالما صرخوا وملئوا الدنيا زعيقاً وعويلاً ونحيباً بحجة منع المد الشيعة  تارة  والأنتصار لأهل السنة  تارة أخرى ,من جوامع ضرار  مثل جامع بن حنبل وبن تيمية وبن عبد الوهاب ووووباقي مساجد ضرار  ؟ اين القرضاوي أين السديس أين الفوزان أين الحذيفي  أين العريفي صاحب جهاد النكاح أين الكلبـــــــاني أين قره داغي أين أردوغان أين الدمشقية أين الزغبي أين محمد حسان أين أنتم  يا أوباش يا عين الأرهاب والنفاق من نصرة أخوتكم في غزة ؟
شخصياً  أنا بالضد  من أعطائهم فلساً أو قرشاً واحداً لأنهم لا يستحقونه ,,   وأنا أكتب هذه الصورة  رجعت بذاكرتي  الى الوراء قليلاً  ولا زالت تلك الصورة القبيحة المزرية  مرسومة  في ذاكرتي لأسماعيل هنية وهو يقف  على منبر الفاطميين في قاهرة معز الدولة الفاطمي وهو يستمع الى ردح وتحريض السفلية الأنجاس وهم يكيلون للشيعة بالسب والشتم والقذف والتحريض على أبادتهم؟؟  وهذا حصل  غداة قدومه المشئوم الى القاهرة قادما من قطر و أيران وفي جعبته ملايين الدولارات .... وهذا ما حصل في ربيع 2012 وفي زمان  الرئيس المعزول مرسي  .والذي شاهدنا كيفية عزله وألقاء القبض عليه وزجه في السجن بئس  المصير الذي لا بد منه له ولأمثاله.
 
عوداً  الى محميات ومشيخات عربان الخليج وما حولها  والسفلة من مشايخها وسفهاء قومها  سؤالي هو أين أنتم من ( قزّة) ؟ تدفعون  ملايين الدولارات الى قتل الشيعه  في سوريا والعراق ولبنان بحجة ( الدفاع عن السنة)  وتخرسون وتتصكون أسماعكم  للدفاع  عن أهلكم  من الفلسطينيين؟؟
بنفس المقدار الذي سئلت  عربان الخليج  أسأل السفلة من أتباع  الدين الأموي الدموي ممن يسمون أنفسهم  أتباع السلف الصالح أو أبناء السنة والجماعه,,, ؟؟ أين أنتم .؟؟ هل وضع أو وضعتم  ( بسطال ) حذاء  الأسرائيلي بأفواهكم بعد أن ركلوا مؤخراتكم ؟ بعد أن عجزتم عن توسيعها باللواط  لكي تفخخوها ولكنكم  والحق يقال  أنكم  ( شطاّر )  في توسيعها  وحشوها بأصابع الديناميت لتقتلوا بها مع من يشهدوا الشهادتين وهم بالحق أصحاب السنة المحمدية الأصلاء....,,,,. نعم أنكم ولهذه الساعة لن تجرؤا ولن وتجرؤا أن تتكلموا  بكلمة  واحدة  ضد  من يقتلوا  الفلسطييين  لأنهم منكم وأنتم منهم.
يذكرني هذا  بمجموعة من بهائمكم التابعة لكم والمعتنقة لديانتكم التكفيرية الأرهابية وهم من أهل فلسطين ويحملون جوازات سفر أسرائيلية  أي مما يسمون بفلسطينيي1948 وقاموا بتفجير أنفسهم  في سوريا والعراق؟؟
 
أليس هذا بدليل على  خيانتكم ونفاقكم ودجلكم وزيف دينكم وشعاراتكم التي ترفعونها لنلاحظ  سواسية  السفلية في مصر والمغرب وليبيا والأردن ولبنان وتونس والسودان وشبه الجزيرة  العربية ومشيخات الخليج  الى الباكستان وماليزيا وأندونيسا  أين هم؟؟؟ لقد دسوا رؤسهم في الرمل كنعامة جرباء وأظهرت لهم مؤخرتها لكي ؟؟؟
ولكنكم  هجمتم على شيعة  العراق وسوريا  وبأوامر أرسلها لكم من هم خدم وعبيد عند .....؟ تباً لكم ولنفاقكم
لن يطول العهد بكم وتماديكم في غيّكم وطغيانكم وأجرامكم  فالصبح قريب  وسوف تعضون أصابع الندم  وستتجرعون من نفس الكأس ولن تكونوا بمأمن مما أذقتموه للشيعه المظلومين المذبوحين من القفا
وأما بالنسبة لفلسطين وأهلها ( المظلومين ) منهم فلهم رب رحيم وعطوف  يشملهم بواسع رحمته ولكم من الله العذاب والخزي الأبدي في الدنيا والأخرة.
ورحم لله شهدؤانا المظلومين المذبوحين من القفا والذين قتلوا غدرا ً بفعل أرهابكم السلفي الوهابي الدموي .
15-7-2014


طارق درويش
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/07/15



كتابة تعليق لموضوع : أعراب البترودولار يقتلون أخوتهم السنة بدولارات قذرة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق فلاح زنكي كربلاء السعدية المخيم ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : شيخ ال زنكي العام في كربلاء وكلنا من اصول ديالى وتحياتنا لكم اولاد العم في ديالى وكركوك والموصل

 
علّق ام على الزنكي ديالى ناحية السعدية سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيرة الزنكي ومسقط راس اجدادي في ناحية السعدية لاكن الان كل زنكي مرتبط مع الزنكنة من ظمنهم اخوتي واولاد عمي المتواجدين في ديالى لقلة التواصل ولايوجد اخ كبير لهم وهل الشيخ عصام قادر على المهمة الصعبة اختكم ام علي الزنكي كركوك وسابقا ناحية السعدية

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على بعض احاديث المسلمين مأخوذة من اليهود !! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ((فلماذا لا تُطبقون ذلك مع حكامكم اليوم في بغداد المالكي والجعفري والعبادي مع انهم لم يضربوكم ولم يسلبوكم بل اعطوكم ثروات الجنوب وفضلوكم على انفسهم فلماذا تنقلبون عليهم وتخرجون عليهم بينما احاديثكم تقول لا يجوز الخروج على الحاكم الظالم. ممكن تفسير؟)) السلام عليكِ ورحمة الله التفسير متضمن في فهم ابليس هناك امر لا ينتبه اليه كثيرون؛ وهو ان ابليس حياته مسخره فقط لمحارية دين الله في الانسان لا يوجد له حياه او نشاط الا ذلك. الدين السني؛ ووفق سيرته التاريخيه؛ هو دين باسم الاسلام لا يوجد له فقه او موروث الا بمحاربة المذهب الشيعي والتعرض له. وضعت الاحاديث للرد على الشيعه اخترع مصطلح صحابه لمواجهة موالاة ال البيت تم تتبع (الائمه) الاكثر يذاءه في حث الشيعه.. يمكن من فهم هذا الدين فهم عميق لما هو ابليس دمتم في امان الله

 
علّق ذنون زنكي موصل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم ورحمة الله وبركاته بالنسبة لعشيرة زنكي مهمولة جدا وحاليا مع عشيرة زنكنة في سهل نينوى مع الشيخ شهاب زنكنة مقروضة عشيرة زنكي من ديالى وكركوك والان الموصل اذا حبيتم لم عشيرة زنكي نحن نساعدكم على كل الزنكية المتواصلين مع الزنكنة ونحن بخدمت عمامنا والشيخ ابو عصام الزنكي في ديالى ام اصل الزنكي

 
علّق يشار تركماني ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عائلة زنكي التركمانية ونحن من اصول ديالى والنسب يرجع الى عماد نور الدين زنكي ويوجد عمامنا في موصل وكربلاء اهناك شيخ حاجي حمود زنكي

 
علّق محمد جعفر ، على منطق التعامل مع الشر : قراءة في منهج الامام الكاظم عليه السلام  - للكاتب الشيخ ليث الكربلائي : احسنتم شيخنا

 
علّق عباس البخاتي ، على المرجعية العليا ..جهود فاقت الحدود - للكاتب ابو زهراء الحيدري : سلمت يداك ابا زهراء عندما وضعت النقاط على الحروف

 
علّق قاسم المحمدي ، على رؤية الهلال عند فقهاء إمامية معاصرين - للكاتب حيدر المعموري : احسنتم سيدنا العزيز جزاكم الله الف خير

 
علّق ابو وجدان زنكي سعدية ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : ممكن عنوان الشيخ عصام الزنكي شيخ عشيرة الزنكي اين في محافظة ديالى

 
علّق محمد قاسم ، على الاردن تسحب سفيرها من ايران : بمجرد زيارة ملك الاردن للسعودية ووقوفها الاالامي معه .. تغير موقفه تجاه ايران .. وصار امن السعودية من اولوياته !!! وصار ذو عمق خليجي !!! وانتبه الى سياسة ايران في المتضمنة للتدخل بي شؤون المنطقة .

 
علّق علاء عامر ، على من رحاب القران إلى كنف مؤسسة العين - للكاتب هدى حيدر : مقال رائع ويستحق القراءة احسنتم

 
علّق ابو قاسم زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الى شيخ ال زنكي في محافظة دبالى الشيخ عصام زنكي كل التحيات لك ابن العم نتمنى ان نتعرف عليك واتت رفعة الراس نحن لانعرف اصلنا نعرف بزنكنة ورغم نحن من اصل الزنكي

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري . ، على هل اطلق إبراهيم إسم يهوه على الله ؟؟ ومن هو الذي كتب سفر التكوين؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : إخي الطيب محمد مصطفى كيّال تحياتي . إنما تقوم الأديان الجديدة على انقاض اديان أخرى لربما تكون من صنع البشر (وثنية) أو أنها بقايا أديان سابقة تم التلاعب بها وطرحها للناس على انها من الرب . كما يتلاعب الإنسان بالقوانين التي يضعها ويقوم بتطبيقها تبعا لمنافعه الشخصية فإن أديان السماء تعرضت أيضا إلى تلاعب كارثي يُرثى له . أن أديان الحق ترفض الحروب والعنف فهي كلها أديان سلام ، وما تراه من عنف مخيف إنما هو بسبب تسلل أفكار الانسان إلى هذه الأديان. أما الذين وضعوا هذه الأديان إنما هم المتضررين من أتباع الدين السابق الذي قاموا بوضعه على مقاساتهم ومنافعهم هؤلاء المتضررين قد يؤمنون في الظاهر ولكنهم في الباطن يبقون يُكيدون للدين الجديد وهؤلاء اطلق عليها الدين بأنهم (المنافقون) وفي باقي الأديان يُطلق عليهم (ذئاب خاطفة) لا بل يتظاهرون بانهم من أشد المدافعين عن الدين الجديد وهم في الحقيقة يُكيدون له ويُحاولون تحطيمه والعودة بدينهم القديم الذي يمطر عليهم امتيازات ومنافع وهؤلاء يصفهم الكتاب المقدس بأنهم (لهم جلود الحملان وفي داخلهم قلوب الشياطين). كل شيء يضع الانسان يده عليه سوف تتسلل إليه فايروسات الفناء والتغيير .

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على هل اطلق إبراهيم إسم يهوه على الله ؟؟ ومن هو الذي كتب سفر التكوين؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ ورحمة الله ما يصدم في الديانات ليس لانها محرفه وغير صحيحه ما يصدم هو الاجابه على السؤال: من هم الذين وضعوا الديانات التي بين ايدينا باسم الانبياء؟ ان اعدى اعداء الديانات هم الثقه الذين كثير ما ان يكون الدين هو الكفر بما غب تلك الموروثات كثير ما يخيل الي انه كافر من لا يكفر بتلك الموروثات ان الدين هو الكفر بهذه الموروثات. دمتِ في امان الله

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا وِجهت سهام الأعداء للتشيع؟ - للكاتب الشيخ ليث عبد الحسين العتابي : ولازال هذا النهج ساريا إلى يوم الناس هذا فعلى الرغم من التقدم العلمي وما وفره من وسائل بحث سهّلت على الباحث الوصول إلى اي معلومة إلا أن ما يجري الان هو تطبيق حرفي لما جرى في السابق والشواهد على ذلك كثيرة لا حصر لها فما جرى على المؤذن المصري فرج الله الشاذلي رحمه الله يدل دلالة واضحة على ان (أهل السنة والجماعة) لايزالون كما هم وكأنهم يعيشون على عهد الشيخين او معاوية ويزيد . ففي عام 2014م سافر الشيخ فرج الله الشاذلي إلى دولة (إيران) بعلم من وزارة اوقاف مصر وإذن من الازهر وهناك في إيران رفع الاذان الشيعي جمعا للقلوب وتأليفا لها وعند رجوعه تم اعتقاله في مطار القاهرة ليُجرى معه تحقيق وتم طرده من نقابة القرآء والمؤذنين المصريين ووقفه من التليفزيون ومن القراءة في المناسبات الدينية التابعة لوزارة الأوقاف، كما تم منعه من القراءة في مسجد إبراهيم الدسوقي وبقى محاصرا مقطوع الرزق حتى توفي إلى رحمة الله تعالى في 5/7/2017م في مستشفى الجلاء العسكري ودفن في قريته . عالم كبير عوقب بهذا العقوبات القاسية لأنه رفع ذكر علي ابن ابي طالب عليه السلام . ألا يدلنا ذلك على أن النهج القديم الذي سنّه معاوية لا يزال كما هو يُعادي كل من يذكر عليا. أليس علينا وضع استراتيجية خاصة لذلك ؟ .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : رياض هاني بهار
صفحة الكاتب :
  رياض هاني بهار


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 الربيع العربي وحيادية الاعلام  : علي وحيد العبودي

 صوره  : ابو ماجد الزيادي

 افتتاح بيت الطفل في القصر الثقافي الديواني  : اعلام وزارة الثقافة

 الشريفي: اللجان المركزية والفرعية باشرت بمقابلة المتقدمين للعمل في مفوضية الانتخابات  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

 اهالي البصرة يقدمون مساعدات الى النازحين في هياكل تكريت ويعتبرونها واجب انساني ووطني

 المحكمة المركزية: السجن مدى الحياة لمدان بتفجير أودى بحياة احد أعضاء مجلس الحكم  : مجلس القضاء الاعلى

 أَلْبَيْتُ الأَبْيَضِ صَحَّحَ خَطَأً  : نزار حيدر

 القمة العربية بين الواقع والطموح  : مهند الجنابي

  ضرورة تعديل قانون المحكمة الاتحادية العليا رقم 30 لسنة2005 كحل بديل  : عبد الهادي الحمراني

 ماهي التداعيات إن راسل اوباما السيد السيستاني؟  : سامي جواد كاظم

 مقداد الشريفي: المفوضية تكسب قراراً من المحكمة الاتحادية بخصوص التعليمات الخاصة بقانون الاحزاب  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

 صدى الروضتين العدد ( 158 )  : صدى الروضتين

 شجرة العناب

 أقرأيني بقصيدي لن ازيد ولا تزيدي  : عطا علي الشيخ

 تقاعش الساسة  : سلام محمد جعاز العامري

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 107826818

 • التاريخ : 22/06/2018 - 07:08

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net