صفحة الكاتب : إيزابيل بنيامين ماما اشوري

هل توفيت مريم العذراء ام رُفعت بالجسد إلى السماء؟ أقوال وآراء.
إيزابيل بنيامين ماما اشوري

بعث لي الكثير من الاخوة تعازي بمناسبة وفاة القديسة مريم العذراء ام يسوع ، والذي أعرفه وحسب تقليد الكنيسة فان تاريخ وفاة مريم كان في (15/ آب / 48) ميلادية أي في عز الصيف وكان لها من العمر (59) سنة وهذا التاريخ تقريبا متفق عليه بين اكثر كنائس أوربا والشرق.

بعض الروايات تقول انها توفيت في فلسطين وبعضهم يقول ان قبرها بالقرب من دمشق ورأي آخر يقول ان قبرها في جزيرة أفسس التي يُقال انها عاشت فيها لفترة وجيزة قبل وفاتها . واما الكتاب المقدس فقد صمت عن ذلك فلم يذكر لمريم موتا ولا حياتا ولا نشورا.

ولكن الرواية الاشهر التي جاءت في اكثر الترانيم المسيحية تقول : (أخذ الرسل المفجوعون جسدها ووضعوه في قبر قرب القبر الذي كان جسد يسوع ابنها قد وضع فيه ، وقاموا بلف الجسد بكفن ابيض ووضعوه في القبر. ولكن جسد مريم لم يبق هناك فقد جاء إليها ابنها يسوع وأخذ جسدها ونفسها إلى السماء لتكون معه). طبعا وهذا الكلام لا دليل عليه من الكتاب المقدس ولا من الحواريين ولا غيرهم بل أن هذا الكلام يعود لزمن متأخر.

فما هي الأراء المعتمدة في ذلك ؟

اضافة إلى أم يسوع القديسة مريم العذراء فإن هناك كثيرات في حياة يسوع يحملن نفس الاسم وكان لهن دور لربما اكثر تأثيرا من مريم ام يسوع التي كانت منزوية في بيت العبادة لا يتفقدها ابنها يسوع ولا يسأل عنها ، وكانت كلما اشتد بها الوجد لرؤية وليدها الوحيد يسوع تخرج تدور في السكك تسأل عنه وعندما تجده في عرس وتُناديه كان ينتهرها كما نقرأ ذلك في إنجيل يوحنا 2: 4 ((قال لها يسوع: ما لي ولك يا امرأة؟ لم تأت ساعتي بعد)). بينما نرى الانجيل في هذا النص يُصور يسوع عاقا بأمه ، نرى القرآن المقدس يرسم لنا اروع صورة عن يسوع وامه فيقول : (وجعلناها وابنها آيةً للعالمين)). الانبياء آية 91.

فاضافة إلى مريم العذراء كانت هناك مريم المجدلية ومريم الأخرى ، ومريم ام يوسي كما نرى ذلك في إنجيل مرقس 15: 40 ((وكانت أيضا نساء ينظرن من بعيد، بينهن مريم المجدلية، ومريم أم يعقوب)). وكانت مريم المجدلية اكثر النساء تأثيرا في حياة يسوع حتى قيل انه تزوجها.
 من كل ذلك نفهم ان الذين كتبوا عن وفاة القديسة مريم ام يسوع اختلط عليهم الأمر فلم يعرفوا اي من المريمات توفيت لأن الكتاب المقدس سكت عن ذلك ومن هنا نشأ التضارب والتعارض في الاقوال.

مريم العذراء أو القديسة مريم يطلق عليها اليهود بالعبرية (هبتولة) وفي اللغة السريانية لكنيسة المشرق اسمها مريم (بثولتا) . وفي اللغة اليونانية يطلقون عليها مريا (برثينوس) ولكن في الإنجيل والقرآن فإن إسم (مريم) هو الغالب.وتتفق الأديان كلها حتى الوثنية في أساطيرها بأن مريم حبلت وولدت من دون تدخل رجل.

أغدقت الكنيسة على مريم الكثير من الألقاب فهي : الملكة ، والمباركة والشفيعة ، والمؤتمنة ، وأم الله وغيرها من الألقاب التي حفلت بها كتب العقائد المسيحية.

وفي كتاب العقائد المريمية وكتب الأبوكريفية ومختلف كتب آباء الكنسية يدور حديث ساخن عن حياة مريم المبكرة وإلى يوم الدعوة العلنية ليسوع. وفي هذه الكتب أيضا هناك الكثير من الأعياد والتذكارات والمناسبات في السنة الطقسية وكلها خاصة بمريم أم يسوع وقد شُيدت أعداد كبيرة من الكنائس والمزارات على اسمها،لابل ان هناك علم خاص يعني بدراسة مريم العذراء وحدها يُطلق عليه إسم (الماريولوجيا). (1)
ولعلي لا أغالي إذا قلت ان الاسلام هو الدين الوحيد الذي اضفى على مريم اسمى آيات التقديس وذكر جانبا من حياتها لا بل ان عدد المرات التي ذكر فيها القرآن اسم مريم اكثر من الانجيل إذا عزلنا منه اسماء مريم المجدلية ومريم ام يوسي ومريم الاخرى.ولمريم العذراء مكانة خاصة في الإسلام وعند المسلمين ، فهي خير نساء العالمين ، وترتبط بها السورة الثالثة في القرآن وهي سورة آل عمران وكذلك السورة التاسعة عشر في القرآن وتدعى بإسم سورة مريم وهي السورة الوحيدة في القرآن المسماة بإسم إمرأة .

كل ما لدينا في المسيحية أن مريم العذراء بعد صعود ابنها يسوع بقيت في أورشليم كما يذكر سفر أعمال الرسل في 1 : 12 ــ 14 . حيث بقيت مع التلاميذ الاثني عشر حيث ذكرت بإسمها حيث يقول : ((حينئذ رجعوا إلى أورشليم من الجبل الذي يدعى جبل الزيتون، بالقرب من أورشليم : بطرس ويعقوب ويوحنا وأندراوس وفيلبس وتوما وبرثولماوس ومتى ويعقوب بن حلفى وسمعان الغيور ويهوذا أخو يعقوب.ومريم أم يسوع، ومع إخوته)). هذا النص هو كل ما لدينا من أخبار عن مريم ام يسوع بعد رحيل ابنها وكل ما جاء مما ليس له أصل في الانجيل فهو (هراء) مبني على خيالات الكنيسة الفاسدة من اجل تحقيق
مكسب ربحي على حساب جيوب بسطاء الناس.

وكذلك تخبرنا كتب العلوم المريمية (الماريولوجيا) بأن مريم سكنت في بيت يوحنا بن زبدي في أورشليم كما اوصي يسوع ، وعاشت في بيته بعد رحيل ابنها (احد عشر عاما) ثم انتقلت معه إلى أفسس في آسيا الصغرى حيث بقيت هناك إلى أن توفيت (2) ولا يزال البيت الذي سكنت فيه مريم ــ حسب زعم الكنيسة ـــ في افسس إلى هذا اليوم حيث يزوره الألوف في كل عام (3)

ولكن الكنيسة الكاثوليكية الرومانية تنفرد بقولها ان مريم العذراء عادت إلى أورشليم في سنيها الأخيرة، وتقول : انه من غير المعروف كيف توفيت مريم او طريقة وفاتها ودفنها، ولكن في القصائد الشعبية للأدب الكنسي (الميامر) هناك قول بانها مرضت وتوفيت.
ومن أجل تبرير اختفاء قبر القديسة مريم عمدت الكنيسة إلى تبني فكرة أن مريم العذراء انتقلت إلى جبل الزيتون مع من تبقى حيّا من التلاميذ الإثني عشر وأنها من هناك انتقلت مع التلاميذ إلى السماء مباشرة. (4) وبحسب العقائد المسيحية أيضًا فإن انتقال مريم مع التلاميذ قد تمّ بعد 13 إلى 15 عامًا من رحيل يسوع وبالتالي يكون قد تمّ بحوالي عام ( 43) وبناءا على ذلك فإن عمرها كان بحدود الستين سنة.

ومن المفيد أن نعرف أن الكنيسة لا تقول بوفاة مريم ، بل تؤمن بأن ام يسوع ارتفعت بالروح والجسد إلى السماء لتجلس على يمين ابنها. (5) وتبرر الكنيسة عقيدتها هذه بقولها : ((، فالإنسان يموت بسبب الخطيئة المتوارثة منذ آدم، وبما أن العذراء لم ترث هذه الخطيئة الأصلية فهي بالتالي لا داعي لموتها ،فعندما توفيت في بستان الزيتون، وشهد الحدث من بقي حيًا من التلاميذ الاثني عشر، بُعث جسدها بعد ثلاث أيام من جديد حيًا وانتقلت نفسها وجسدها إلى السماء)). (6)

ولكن القديس كيرلس الأورشليمي يقول : (فإنها قد نقلت من بستان الزيتون إلى القدس ودفنت هناك). (7)

المصادر والتوضيحات ـــــــــــــــــــــ
1- الماريولوجيا أو العلوم المريميّة، هي مجمل الدراسات اللاهوتيّة التي تتعلق بمريم العذراء، وترتبط هذه الدراسات بشكل رئيسي بالكتاب المقدس وآباء الكنيسة ومجمل التعاليم الكنسيّة.

2- انظر ميامير القديس يوحنا الأورشليمي، سيرة القديسة العظيمة مريم.
3- كتاب أفسس مدينة العذراء ، تاريخ الأقباط ، 11 تشرين الأول 2010 .
4- تذكار انتقال مريم، مار شربل، 2010.
5- تأملات في انتقال العذراء إلى السماء، كنيسة الإسكندرية الكاثوليكي.
6- الكنائس الأرثوذكسية الشرقية والأرثوذكسية المشرقية.
7- نياحة العذراء وإصعاد جسدها الطاهر، الأنبا مكاريوس.

  

إيزابيل بنيامين ماما اشوري
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/12/22



كتابة تعليق لموضوع : هل توفيت مريم العذراء ام رُفعت بالجسد إلى السماء؟ أقوال وآراء.
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : محمد مصطفى كيال ، في 2014/12/23 .

سلام الله عيك اخت ايزابيل
في البدايه اود ان اخبرك انه تم اطلاق سراح فضيلة الشيخ حسن المالكي
حمدا لله
الان.. بالنسبه لمفهوم الموت بانه بسبب الخطيئه "اي عقوبه" فهذا اشكالي بشكل متطرف
خاصه ان الموت بهذا المفهوم يعني "نهايه" !
على اي حال..
وفاة القديسه مريم عليها السلام بعد وفاة المسيح عليه السلام يفتح مجالا واسعا للبحث والفكر..
هو: ماذا كان مفهوم الام مريم عليها السلام من "وفاة" المسيح عليه السلام "هنا اتحدث عن المفهوم الاسلامي".
هل اعتقدت مريم عليها السلام بـ "قتل المسيح" عليه السلام
القصد : ان الاعتقاد بصلب المسيح لا يمكن ان يعد تجريحا عقائديا وفقا للاسلام البحثي والقرآني.
فقط اردت ان اضيف امرا لموضوع سابق تفضلت بكتابته
هذه هي جدة يسوع المسيح!

http://www.kitabat.info/subject.php?id=39643

في هذا الموضوع فكرت وبحثت كثيرا حول تداعيات الايه "يَا أُخْتَ هَارُونَ مَا كَانَ أَبُوكِ امْرَأَ سَوْءٍ وَمَا كَانَتْ أُمُّكِ بَغِيًّا (28) [مريم]
هذه الايه تتناقض ونسب السيد المسيح عليه السلام وفقا للانجيل بان مريم اخت هارون عليهما السلام
هذا بالقطع كان سينتج جدلا حول هذه القضيه بين الرهبان والرسول محمد عليه السلام
هذه الحلقه ما زالت عندي مفرغه..
دام سموك بخير وحراسة من الله.




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق الجمعية المحسنية في دمشق ، على الطبعات المحرّفة لرسالة التنزيه للسيد محسن الأمين الأدلة والأسباب - للكاتب الشيخ محمّد الحسّون : السلام عليكم شيخنا الجليل بارك الله بجهودكم الرجاء التواصل معنا للبحث في إحياء تراث العلامة السيد محسن الأمين طيب الله ثراه

 
علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . نورا المرشدي
صفحة الكاتب :
  د . نورا المرشدي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 التربية تفتتح مدرسة جديدة في مخيم الخازر لنازحي الموصل

 حواشي السياسيين  : قيس المهندس

 الهمجية والمدنية!!  : د . صادق السامرائي

 السينما العربية في السياسة العراقية  : هيثم الحسني

 الاصلاح يبدأ من الرصيف  : حيدر عباس الطاهر

 «أرابيان بيزنس»: 548 ألف استرليني نفقات ورسوم وهبات خليجية لنواب بريطانيين

 وزير العدل: تقرير حقوق الانسان العراقي حقق نجاحاً وتعهدات بدعم البلد  : وزارة العدل

 إثبات حق الشاعرة نازِك الملائكة بإضافتها بحرا جديدا يُضاف الى أبحر الشعر العربي  : سمر الجبوري

 ادارة النجف تتمسك بخدمات الحارس نور صبري وتختار الصائغ مستشارا رياضياً  : نجف نيوز

 شؤون الداخلية والأمن في بابل تكشف عملية تلاعب وتزوير في سجلات دائرة الجنسية والأحوال المدنية  : وزارة الداخلية العراقية

 لَوْ كُنْتُ وَزيراً لِلتّربيَةِ  : نزار حيدر

 رؤساء العشائر بين الأصالة والعمالة  : سهل الحمداني

  قصائد مخبولة في اعياد الميلاد  : علي حسين الخباز

 أئمة الناتو وفقهاء المارينز  : كاظم فنجان الحمامي

 رئيس لجنة العلاقات الخارجية النيابية يبحث مع وزيرة الصحة سبل النهوض بالواقع الصحي في العراق  : مكتب النائب حسن خضير الحمداني

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net