صفحة الكاتب : علاء كرم الله

موافق وحسب الضوابط أحد صور الفساد في دوائر الدولة!
علاء كرم الله

دأب بعض رؤوساء الدوائر ومؤوسات الدولة ومرافقها كتابة عبارة ( موافق وحسب الضوابط) وتأشيرها على غالبية البريد المقدم لهم بعيدا عن المضمون!، من المعروف أن الأدارة فن وعلم ويجب على رئيس أية دائرة او مرفق من مرافق العمل سواء بالقطاع الحكومي أو القطاع الخاص أن يعرف الكثير عن ذلك ليكون مؤهلا لقيادة العمل في الدائرة بما يحقق لها النجاح والتقدم.

 وفن الأدارة في العمل هنا ليس المقصود في كيفية التعامل مع المرؤوسين من الموظفين بشيء من الشدة أحيانا وبشيء من اللين وحسب مقتضيات الموقف الوظيفي الذي يفرضه العمل فحسب بل في كيفية تمشية البريد اليومي والتهميش والشرح عليه.

 وكلما كان رئيس الدائرة عارفا بأصول وضوابط العمل الأداري والصلاحيات الممنوحة له اداريا وماليا من الناحية القانونية كلما أنعكس ذلك أيجابيا على أداء تلك الدائرة وعلى شخصية رئيس الدائرة نفسه.

 وأذكرمرة سمعت محاضرة  أكد فيها المحاضر على أن الدائرة تكون ناجحة عندما يكون رئيسها الأعلى ذا تخصص في أدارة الأعمال او الحسابات، فهذه التخصصات أضافة الى خبرة السنوات في العمل تمثل ضمانة جيدة لرئيس الدائرة نفسه من عدم الوقوع في الخطأ الأداري أو المالي مما ينعكس بالتالي على أداء الدائرة بشكل أيجابي.

 أن أحد أسباب الفساد المالي والأداري الذي تعاني منه جميع مؤسساتنا ودوائرنا هو ناتج عن الضعف الأداري والقيادي لغالبية رؤوساء تلك الدوائر وعدم أهليتهم اصلا لأدارة تلك الدوائر لكون غالبيتهم تبوءوا تلك المناصب عن طريق المحاصصة السياسية والطائفية ولم يسبق لهم العمل في دوائر الدولة أصلا أي عدم أمتلاكهم لأية خبرة سابقة في العمل!،

 ورغم بقاء الكثير منهم  في مناصبهم لأكثر من أربع سنوات! ألا ان أداءه الأداري ظل دون المستوى المطلوب والبعض  منهم ظل عصيا على التعلم أًصلا! أما لعدم كفاءته أو ليس لديه الرغبة في أن يطور نفسه!

 أو لعدم أمتلاكه لأية قابلية بالتعلم لكونه لا يمتلك شهادة دراسية يمكن أن تعينه على التعلم وقد سمعنا أن الكثير من هؤلاء زوروا شهاداتهم، فهم وضعوا في هذا المنصب لا ليطور الدائرة أو المؤسسة التي يترأسها ولا حتى ليطور وينمي قابلياته الأدارية والعملية  بل جاء ليسرق لحزبه وله  فقط لا غير!.

 ويلاحظ ضعف رئيس الدائرة  وعدم فهمه للعمل الأداري عند تاشيره على البريد المقدم له وذلك بالأكتفاء بعبارة( موافق وحسب الضوابط أو يكتب عبارة اللازم!) أما ما هي هذه الضوابط وما تعني كلمة اللازم فهو بالتاكيد لا يعرفها ولا حتى يكلف نفسه بمعرفتها!

 وهو عندما يكتب مثل هذه العبارات هو  للتغطية على جهله بالعمل الأداري وكذلك لينأى بنفسه بعيدا عن اية أشكالات أدارية  أو مالية قد يقع فيها، وليرمي المسؤولية على عاتق مدراء الأقسام والشعب!

 مع ملاحظة أن هذه العبارة تذيل بتوقيع معقد (مكعبر)! يدلل أن صاحبه لم يعرف التوقيع في حياته قبل أن يرأس هذه الدائرة او تلك! معتقدا بأنه كلما كان توقيعه معقدا وصعبا كلما أعطاه هيبة!.

 المعروف عن النظام السابق أنه عمل على تسيس كل دوائر الدولة ومرافقها (تبعيثها) حيث جعل كل  رؤوساء تلك الدوائر من القيادات الحزبية بغض النظر عن تحصيلهم الدراسي!،

 ولكنه بنفس الوقت لم يغفل هذا الجانب فأدخل كل تلك القيادات بدورات تصل الى أكثر من ستة أشهر والى سنة حتى هضموا العمل الأداري وفن أدارة وقيادة العمل حتى صاروا أساتذة بل منظرين في ذلك!

 ولكون أن واقع الحال في العراق الديمقراطي الجديد لم يختلف كثيرا عن ذي قبل وذلك ( بوضع الشخص غير المناسب للمكان غير المناسب)!! وبتعيين غالبية الوزراء والوكلاء والمستشارين وكذلك رؤوساء الدوائر والمدراء العامين من الأحزاب السياسية حصرا ووفق نظام المحاصصة بعيدا عن تحصيله الدراسي وتخصصه وعن أية مهنية بالعمل أي ما يسمى (التكنوقراط)،

 فمثلا يكون طبيب الأسنان رئيسا لهيئة السياحة! وخريج الحاسبات وزيرا للعدل!، ووزير الدفاع هو نفسه يكون وزيرا للثقافة؟! وخريج الهندسة نضعه تارة وزيرا للداخلية ومرة وزيرا للمالية؟!، ووزير الخارجية نضعه وزيرا للمالية؟! وهكذا من صور التشوه الوظيفي والأداري المضحك المبكي والذي أورث كل هذا الخراب!

  كما أن الكثير منهم  يفتقدون الى الشخصية القيادية والى أبسط مفاهيم العمل الأداري حيث لم يسبق للبعض منهم أن مسك القلم أوحتى (لبس القاط ولا يعرف شدة الرباط)!،

 كما أن البعض منهم جاء للدائرة وهو يلبس العمامة والصاية!، ولازال الكثير من هؤلاء الذين يملؤون كل دوائر الدولة ومؤوسساتها يديرون العمل بلغة العشيرة وبالنفس الطائفي!، والكثير من دوائر الدولة ومؤوسساتها تحولت بوجود هؤلاء وأمثالهم  الى مضيف للفصل العشائري حتى! أو الى جامع أو حسينية وحسب هوى وعقلية رئيس تلك الدائرة!!،  والبعض منهم أراح نفسه  وأعتمد في تمشية أمور العمل في الدائرة أو المؤسسة التي يرأسها على عدد من الموظفين القدماء من أصحاب الخبرة!؟.

 اقول بعد كل هذا لماذا لا يصار الى ادخال هؤلاء  بدورات لتعلم فن الأدارة والقيادة  في العمل بكل تفاصيله، فأن مثل هذه الدورات بقدر ما تؤدي الى تصحيح مسارات العمل في الكثير من دوائر الدولة فأنها أيضا تشكل خطوة لمعالجة الفساد المالي والأداري الذي تعاني منه عموم وزاراتنا ومؤوسساتنا ودوائرنا.

  

علاء كرم الله
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/09/19



كتابة تعليق لموضوع : موافق وحسب الضوابط أحد صور الفساد في دوائر الدولة!
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : محمد جاسم جوده ابو رواء ، في 2016/10/13 .

احسنت استاذ علاء تنبيه جيد ولكن هناك الكثير منهم يشغلون المناصب دون الاختصاص




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق زائر ، على فوضى السلاح متى تنتهي ؟ - للكاتب اسعد عبدالله عبدعلي : المرجعية الدينية العليا في النجف دعت ومنذ اول يوم للفتوى المباركة بان يكون السلاح بيد الدولة وعلى كافة المتطوعين الانخراط ضمن تشكيلات الجيش ... اعتقد اخي الكاتب لم تبحث جيدا ف الحلول التي اضفتها ..

 
علّق Alaa ، على الظاهِرَةُ الفِرعَونيّة وَمَنهَجُ الإستِخفاف - للكاتب د . اكرم جلال : شكراً جزيلاً للكاتب ونتمنى المزيد

 
علّق Alaa ، على الظاهِرَةُ الفِرعَونيّة وَمَنهَجُ الإستِخفاف - للكاتب د . اكرم جلال : شكر جزيل للكاتب ونتمى المزيد لينيرنا اكثر في كتابات اكثر شكراً مرة اخرى

 
علّق مصطفى الهادي ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : السلام عليكم اخي العزيز قيس حياكم الله . هذا المخطوط هو ضمن مجموعة مخطوطات توجد عندي مثل ألفية ابن مالك الاصلية ، والتوراة القديمة مكتوبة على البردي ومغلفة برق الغزال والخشب واقفالها من نحاس ، ومخطوطات أخرى نشرتها تباعا على صفحتي في الفيس بوك للتعريف بها . وقد حصلت عليها قبل اكثر من نصف قرن وهي مصانة واحافظ عليها بصورة جيدة . وهي في العراق ، ولكن انا مقيم في اوربا . انت في اي بلد ؟ فإذا كنت قريبا سوف اتصل بكم لتصوير المخطوط إن رغبتم بذلك . تحياتي

 
علّق قيس ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : استاذ مصطفى الهادي .. شكرا جزيلا لك لتعريفنا على هذا المخطوط المهم فقط للتنبيه فاسهام الرازي في مجال الكيمياء يعتبر مساهمة مميزة وقد درس العالم الالماني الجوانب العلمية في كيمياء الرازي في بحث مهم في مطلع القرن العشرين بين فيه ريادته في هذا المجال وللأسف أن هذا الجانب من تراث الرازي لم ينل الباحثين لهذا فأنا أحييك على هذه الإفادة المهمة ولكن لو أمكن أن ترشدنا إلى مكان هذا المخطوط سأكون شاكراً لك لأني أعمل على دراسة عن كيمياء الرازي وبين يدي بعض المخطوطات الجديدة والتي أرجو أن أضيف إليها هذا المخطوط.

 
علّق حكمت العميدي ، على هيئة الحج تعلن تخفيض كلفة الحج للفائزين بقرعة العام الحالي - للكاتب الهيئة العليا للحج والعمرة : الله لا يوفقهم بحق الحسين عليه السلام

 
علّق حسين الأسد ، على سفيرُ إسبانيا في العراق من كربلاء : إنّ للمرجعيّة الدينيّة العُليا دوراً رياديّاً كبيراً في حفظ وحدة العراق وشعبه : حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة لحفظ البلد من شرر الأعداء

 
علّق Diana saleem ، على العرض العشوائي  للجرائم على الفضائيات تشجيع على ارتكابها  - للكاتب احمد محمد العبادي : بالفعل اني اسمع حاليا هوايه ناس متعاطفين ويه المراه الي قتلت زوجها واخذت سيلفي ويا. هوايه يكولون خطيه حلوه محد يكول هاي جريمه وبيها قتل ويخلون العالم مشاعرهم تحكم وغيرها من القصص الي يخلون العالم مشاعرهم تدخل بالحكم مو الحكم السماوي عاشت ايذك استاذ لفته رائعه جدا

 
علّق مصطفى الهادي ، على للقران رجاله ... الى الكيالي والطائي - للكاتب سامي جواد كاظم : منصور كيالي ينسب الظلم إلى الله . https://www.kitabat.info/subject.php?id=69447

 
علّق منير حجازي ، على سليم الحسني .. واجهة صفراء لمشروع قذر! - للكاتب نجاح بيعي : عدما يشعر حزب معين بالخطر من جهة أخرى يأمر بعض سوقته ممن لا حياء له بأن يخرج من الحزب فيكون مستقلا وبعد فترة يشن الحزب هجومه على هذه الجهة او تلك متسعينا بالمسوخ التي انسلخت من حزبه تمويها وخداعا ليتسنى لها النقد والجريح والتسقيط من دون توجيه اتهام لحزب او جهة معينة ، وهكذا نرى كثرة الانشقاقات في الحزب الواحد او خروج شخصيات معروفة من حزب معين . كل ذلك للتمويه والخداع . وسليم الحسني او سقيم الحسني نموذج لخداع حزب الدعوة مع الاسف حيث انسلخ بامر منهم لكي يتفرغ لطعن المرجعية التي وقفت بحزم ضد فسادهم . ولكن الاقلام الشريفة والعقول الواعية لا تنطلي عليها امثال هذه التفاهات.

 
علّق نور الهدى ال جبر ، على كتب أحدهم [ حكاية، كأنها من زمن آخر ] : احسنتم و جزاكم الله خير جزاء المحسنين و وفقكم لخدمة المذهب و علمائه ، رائع ما كَتبتم .

 
علّق منير حجازي ، على بالصور الاستخبارات والامن وبالتعاون مع عمليات البصرة تضبط ثقبين لتهريب النفط الخام - للكاتب وزارة الدفاع العراقية : ولماذا لم يتم نصب كمين او كاميرات لضبط الحرامية الذين يسرقون النفط ؟؟ ومن ثم استجوابهم لمعرفة من يقف خلفهم ام ان القبض عليهم سوف يؤدي إلى فضح بعض المسؤولين في الدولة ؟

 
علّق منير حجازي ، على كتب أحدهم [ حكاية، كأنها من زمن آخر ] : التوريث في الاسلام ليس مذموم ، بل أن الوراثة تاتي بسبب أن الوريث عاصر الوارث ورأى تعامله مع الاحداث فعاش تلك الاحداث وحلولها بكل تفاصيلها مما ولد لديه الحصانة والخبرة في آن واحد ولذلك لا بأي ان يكون ابن مرجع مؤهل عالم عادل شجع ان يكون وريثا او خليفة لأبيه ولو قرأت زيارة وارث لرأيت ان آل البيت عليهم السلام ورثوا اولاولين والاخرين وفي غيبة الثاني عشر عجل الله تعالى فرجه الشريف لابد من وراثة العلماء وراثة علمية وليس وراثة مادية. واما المتخرصون فليقولوا ما يشاؤوا وعليهم وزر ذلك . تحياتي

 
علّق سعد جبار عذاب ، على مؤسسة الشهداء تدعو ذوي الشهداء لتقديم طلبات البدل النقدي - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : استشهد من جراء العمليات الحربية والأخطاء العسكرية والعمليات الإرهابي بموجب شهاده الوفاة(5496 )في ٢٠٠٦/٦/١٩ واستناداً إلى قاعدة بيانات وزارة الصناعة والمعادن بالتسلسل(١١٢٨ )والرقم التقاعدي(٤٨٠٨٢٣٢٠٠٤ )

 
علّق حكمت العميدي ، على كتب أحدهم [ حكاية، كأنها من زمن آخر ] : ماشاء الله تبارك الله اللهجة واضحة لوصف سماحة السيد ابا حسن فلقد عرفته من البداية سماحة السيد محمد رضا رجل تحس به بالبساطة عند النظرة الأولى ودفئ ابتسامته تشعرك بالاطمئنان.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : رسل جمال
صفحة الكاتب :
  رسل جمال


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الآلاف في النجف يتظاهرون تلبية لنداء المرجعية بالجهاد رافضين العودة الى منازلهم

 إبراهيم خليل إبراهيم ومن قلب الميدان توثيق لثورة 25 يناير  : ميمي أحمد قدري

 الشرع : ثلاثة اسباب تحول دون التصويت على قانون الموازنة

 ممثل الملك يخير الخواجة ما بين الاغتصاب أو الاعتذار لحمد  : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

 مبادرات انقذت العراق  : محمد الساعدي

 سيفجرون البرلمان اليوم الخميس  : عبد الكريم قاسم

 الأزمِنة الحَرِجة - المُراهِقين في خطر.؟  : صادق الصافي

 محافظ بغداد يجتمع باعضاء غرفة تجارة بغداد و عدد من التجار العراقيين ويبحث معهم السبل الكفيلة للنهوض بهذا القطاع   : اعلام محافظة بغداد

 هل كان قرار الافراج عن رئيس مجلس النواب خاطفا؟  : د . عبد القادر القيسي

 وقفة .  : حمدالله الركابي

 نتنياهو يلعن غزة ويتمنى زوالها  : د . مصطفى يوسف اللداوي

 لغة الوداع........  : علي الخياط

 للحقيقة وجه أخر  : مهند ال كزار

 قريباً سيُرفع قميص عثمان بحلتهِ الجديدة !  : عباس الكتبي

 متى تحتضن كل ابنائكَ ياعراق ؟  : خالد محمد الجنابي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net