صفحة الكاتب : عادل علي عبيد

سامي تومان ..
عادل علي عبيد

ثلاث بوصلات

 

بوصلة أولى

(معطف الرمل ) 

                          

السهوب المتعرجة ترسم خرائطها على المساحات اللاهبة ، تشكيلات غريبة خلفتها أنامل تلقائية لا تمت إلى العالم بصلة ، وجوه محدقة وأفاع وتنانين ، سيوف وتروس ونياشين ، قساوسة وكرادلة ومعميين يتكالبون على بعض فتات من مجد غابر / راحت السلاحف التي تحلم بالارتواء تحث خطاها بلا جدوى / فهناك تنزوي تلك الربوة التي تتألق بوحدتها / قد يحسبها المربديون كما الفنار وهو يتسيد أكتاف خليج حزين / تلك هي يا صاحبي إشكالية متجددة لطالما أقلقتنا ، وذاك توق إلى حلم اخترق تلك الذوات الحالمة بالماء / الصحراء أمنا الكبرى وسر وجودنا ، حلمنا في التمرد والخلاص ، صدانا الأنيس الذي يعيد علينا كرة البعيد / هكذا نحن نوغل في أنفسنا ولا نجد سوى سراب مهاجر .

بأحلامه الهائمة المهاجرة كان يتحرى سيلا من أمنيات مؤجلة ، ولعلها كانت عصية تسهم في تمرد يتكرر ، يمر على بداوتنا ، وجوهنا النجدية السمراء ، وسحناتنا القطرانية  النفطية قبل هبوط سيدنا النفط ، عذرا اقصد (لعنتنا النفط) من دهاليز العدم ، فبهبوط هذا السيد الأسود بدأ تأريخنا الأسود  ، وبدأت بانوراما حروبنا الخاسرة ، ولا عجب فالنفط ممتن لكرم تفسخات اجسادنا الخنفسائية التي لم تبخل على الطبيعة بجسد او حياة ، يا لتلك الحاتمية  / شريط الأيام يمر ، لا ينتظر المتقاعسين ، والعربة الجموح تجر بغلها العجوز ، قائدها الذي راح يحث الطواف وصولا إلى عالم شارد يهيم في مفازات ممتدة / انطوت تداعياته الغضة تحت أديم ملتهب ومعطف لا يعترف بالتوريات / المجد الذي حمله المربد معقود بتداعيات  ابن العلاء وتجليات جرير وأحلام الفرزدق / كل ذلك شكل هاجسا من التحدي والاستجابة لعالم متطلع كان يحلم بالوجود على استحياء / غربتنا في معطف لف تداعياتنا شجعتنا على أن نسهم في التقصي ونشحذ التأمل ، عذرا فذاك سادتي منال صعوب يحتاج إلى رجاحة في الحس ووثوق في النفس التي لطالما تأثرت بأترابنا المسيحيين وهم يتغالون بأدبيات حلت عليهم تشاطرهم شيئا من حلم كاسد ، كنا نسمع عن سيمون دو بوفوار وشتاينبك واوسكار وايلد / كان سامي يجد أن ذلك هاجسا لطالما يحيله إلى نبي يكسر أصنام تلك المهيمنات وهو ينتفض لوجوده / كانت الكاتدرائيات التي تقرع أجراسها المتحشرجة  تحيلنا إلى بداوتنا ، ونحن نستذكر غربة طرفة وطواف ابن الورد / نعم لنقتحم الصحراء ، - هكذا قال لي - فلطالما الف ذلك الهاجس الغريب لنا حلما لم ندرك شيء من معالمه / هيا افرشوا الرمل فوق المفازات فلربما خجل الرمل من الرمل تلك هي يا صاحبي لعنة الصيرورة تجدد تراتيلها بيننا / سأوزع أدواري عليكم فدونكم ذلك التابع الذي يسكن الجبال الثلاثة ، وذلك الأنين الذي كنا نسمعه من بئر مندثرة نائية / الطنطل وعبد الشط وحمارة الكايلة وام الليف لم يعد لها اثر بيننا ، حتى أننا نفضنا غبار الخوف عن كاهل ذلك الزمن الذي هد تداعياتنا / شكسبير ودورنمات وستندبرغ وناظم حكمت وسارتر تستقر عيونهم هناك / هيا يا عضيد حسين شمر جلبابك واقتحم ذلك البعيد ، لا يرهبنكم عبد الستار عبد ثابت بصوته الجهوري ونبرته القرارية الشامية  ليتحرى قشعريرة الأخر ، ولا حسن زبون الذي كان يعشق الأسر قبل أسره ليصب معاناته في وعاء الغربة ،  ولا ترهبكم نظرات  جودي  خميس وحاجبه العطيلي  المعقوف ، ولا فلاح شاكر وهو يوغل في وحدته البعيدة ، ولا كريم او حبيب او سخريات كفاح محمود عبيد ... فسنمثل في قطار الجوف بلا خوف ، وسنطلق الأصوات ، ونخترق سكك الزبير وأزقة المجصة ودرابين  الدروازة  ،  ونطلقها : (هويا هويمله ، هويا هويمله ) هيا يا بائع الدبس الفقير ، هيا ياعبد الكريم عبود أطلقها دبس دبس دبس دبس ../ سنكسر أصنام آلهة الدراما ، البداوة ميمنة نجم عبد شهيب ، وميسرة يوليوس قيصر لطلال خشان ، ومقدمة الصمت لكريم عبود ، ومؤخرة الصدر لسعد محسن الثعالبي ، ولا تحمل الراية يا ناهي عبد السادة مهدي فانك كثير الضحك وأخاف أن تأخذك الكوميديا فتنكفئ على عقب الزمن فليعينك صباح كامل حسن ، وليرادف خطاك محمود شاكر كنوش ... على بركة الله انصبوا أعواد إبداعكم فذاك عالم يحلم بالغدر . 

 

بوصلة ثانية  

(الصالون الأدبي)

انتصبت دكة الحلقة التومانية الثالثة  قبل مقهى الرصيف الثقافي بربع قرن ، وبعد دكتي الحلقات الزبيرية والنجدية الثانية للرماح والصانع والبسام بنصف قرن  والثالثة لمحمد بن لعبون وعبد الله بن عثمان الجامع ومحمد الغنيم بقرن او يزيد .  كانت الخفافيش تحوم على دكان صغير لتصليح مسجلات السيارات أطلقنا عليه صالون دي ستال تيمنا بالأديبة الفرنسية الكبيرة مدام دي ستال صاحبة الصالون الباريسي الشهير ، وراح هذا المتكأ الصغير يسعنا جميعا على الرغم من خفافيش النهار الزيتونية التي كانت لا تطيق شعاع شمسنا التموزية ، كنا نعقد حلقاتنا بفطرية تتحين جماح الآخر ، ننتظر عودة عبد الستار عبد ثابت وهو يمطرنا بإعجابه المتجدد لشخصية ابي حيان التوحيدي كانت جبته ملأى بالامتاع والمؤانسة وكان يصب علينا جام إبداعه وهو ينقل إلينا تجربة مسرح بغداد ولقائه بكبار الفنانين من أمثال عوني كرومي وسامي عبد الحميد والرائد الكبير يوسف العاني . كانت دكة الشعر مبحوحة كما الأصوات ، لاسيما والعيون كما الفسائل الوهمية مغروسة في إسفلت شارع الزبير الرئيس / أماس واستذكارات ولقاءات وسجالات يحسمها وصول أقداح الشاي القادمة من قهوة ابي رياض ليكسر الضحك ذلك المارد المهيمن ، وعلى حين غرة يطرق الباب على استحياء ذلك القادم الغريب ليقول : (أخوان هويتاكم ) ... يبقى الدكان المتكأ الصالون  إلى ساعة متأخرة من الليل ، حتى أن صانع المقهى القريب من الدكان يملّ منا فيعود ليلعن نهار الأدب والفن وينزل الهة المسرح من عرشها الطوبائي ويكفر في كامو ودستويفسكي وصلاح عبد الصبور ... كتب ممنوعة ومستنسخة تتوارى بين مجلات الف باء ومجلتي والمزمار ، الشيوعيون واليساريون والاسلاميون والفاطميون وإخوان المسلمين وحزب الدعوة والمستقلون ... الجميع يلتحقون بركب لطالما كان الإبداع مفصله الأساس وديدنه الأول ..  ينفض الجمع على غير عادته لنجد في الصباح أن مسبحتنا قد نقصت واحدة من كرات اليسر ، نعم فذاك خلل في تسبيحاتنا الشعرية ووردنا الذي يطال هامة الإبداع الذي كان يوما لعبة المتمردين .

ملاحظة : 

1-     في آخر الليل كان سامي يدفع ما جناه من مال إلى ذلك الرفيق من اجل أن يغض البصر عن كتاب ممنوع او هفوة كلام او سب للنظام او يرسل صباح دعاج مفاوضه الدبلوماسي .

2-     قد يصبح الصالون مقفرا بعد أن يلتحق سامي إلى وحدته في H3 .

3-     المرحوم تومان الفرج يقول لي : بويه بلكي تحجي ويا اخوك خاف ايذبنه بتهلكه .

 

 

 

بوصلة أخيرة 

(ما بعد سقوط الأقنعة )

-          ما الخطب يا سامي هل أخذت منك الجمعية كل وقتك لتنسى المسرح ؟ 

-          كلا يا صديقي إنما أجد أن هما لطالما زاحمني ساعطفه في دائرتها .

-          ولكنك تقيم الليل بالنهار ، وكلما اتصل بك عفوا (ارمش) لك أجدك محلقا في تداعياتك

-          نعم نعم يا عادل قوائم كثيرة أتمنى أن تعينني عليها لليتامى والعوانس والمحوجين 

-          نعم ، ولكن هناك مناف وحسين فالح نجم ؟

-          هؤلاء خونة (يقولها بضحك) فالأول اعد رسالة إلى الجامعة الهولندية ولم يتركني ، والآخر مشغول في تعدد أصوات الآخرين في القصيدة الواحدة ، ولم يتركني .

-          حبوبي حسين فالح هاي سوالفه موكتلك الف مرة لا تثق لا بالأسير ولا بالشاعر فالشاعر والمجنون والفيلسوف من نسيج واحد وما خليت إلا شاعر نائب ..العتب عليك ابو مهند .

-          بالمناسبة اتصل بيّ رئيس اتحاد الأدباء فاضل ثامر سيصل مقبرة الحسن البصري أربعة أدباء كرد واتحاد أدباء الزبير لا يملك قرشا واحدا ، ساستأجر سيارة خاصة لهم وادعوهم إلى مطعم أبي ماجد .

-          ادلل حبوبي سأوفر لك المبلغ 

-          وسنعقد أماسينا الرمضانية وأنت تعرف الباقي ..

-          اطمئن مبلغك مرصود من جيبي

-          وسأقيم مهرجان خالد البارودي وأنت تعلم بالباقي

-          اطمئن عادل هذه من جيبي ايضا

-          وسأقيم مهرجانا لشاعرنا البريكان في قاعة المكتبة الأهلية وأنت.....

-          لا تبتئس عزيزي ولا تفكر .

-          أرسل لي الشيخ احمد السليطي مائة ألف دينار لتغطية فعالية السياب في مقبرة الزبير وهي لا تكفي .

-          نعم ، نعم سأمر عليك لأشرب قهوتك التي (لها دبيب في المسخ يستبق ) وسأعطيك ما تريد .

ختام :

المكان : مستشفى ثامن ألائمة في قم المقدسة / الردهة الخامسة

يرن الهاتف الساعة التاسعة صباحا  (سعد محسن الثعالبي) عادل ، ثالثا ، غادرنا البقاء بحياتك .

  

عادل علي عبيد
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/09/26



كتابة تعليق لموضوع : سامي تومان ..
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين".

 
علّق رياض حمزه بخيت جبير السلامي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود تعين اود تعين السلام عليكم  يرجى ملأ الاستمارة في موقع مجلس القضاء الاعلى  ادارة الموقع 

 
علّق Smith : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : نصير كاظم خليل
صفحة الكاتب :
  نصير كاظم خليل


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 فورين بوليسي: أمريكا تراقب المسلمين السنة وتتهمهم بإحداث تفجيرات داخل الولايات المتحدة

 (داعش) يفخخ المنفذ الوحيد للخروج من الفلوجة وإدارتها تطالب العبادي بـ"التدخل الفوري لاستعادتها"

 العمل : شمول 338 مشروعاً باحكام قانون التقاعد والضمان الاجتماعي للعمال خلال شباط الماضي  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 مداولات “سعودية إسرائيلية أميركية” مع برزاني تهدف إلى تفكيك الحشد الشعبي

 سياسات ابن سلمان تتسبب برفع منسوب الفقر والتسول

  ( سلام) اسمك هز أمريكا !!  : زهير الفتلاوي

 علاج الزعماء العرب خارج الاوطان.. فقدان للثقة أم اقرار بالعجز؟؟  : جمال الهنداوي

 عين على شركات الهاتف النقال  : صباح الرسام

  تباركت ياسيد الشهداء.. وياألق الكبرياء  : جعفر المهاجر

 الإمام الحسن ابن علي ابن أبى طالب ( ع ) سبط رسول الله ( ص ) الحلقة الثانية  : عمران الواسطي

  تقرير / مجمع الصالحية يتحول الى مرتع خطير للجريمة المنظمة !!  : زهير الفتلاوي

  حكومة حانة ومانة  : اياد السماوي

 الطائفية لاتنمو....  : عدنان عبد النبي البلداوي

 صداميان فتلاوي الاخت و فتلاوي الاخ  : سعد الزبيدي

 جامعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات تحتفل بأسبوع النصر على الإرهاب  : وزارة الدفاع العراقية

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net