صفحة الكاتب : د . عبد الهادي الطهمازي

تاريخ تحالف ربيعة والمنتفق
د . عبد الهادي الطهمازي

في القرن الخامس الى القرن السابع الهجري
في أواخر القرن الرابع الهجري کان بنو المنتفق بن عامر بن عقيل ينزلون ريف البصرة، ويعملون في زراعة النخيل حتى قيل لهم (أهل السعفة).
ويقال لزعيمهم مقدم بني المنتفق، والذي أطلق عليه فيما بعد في عرف العشائر العربية (العقيد)، ولم تكن القبائل تشترط في العقيد (المقدم) أن يكون منها، بل كان المهم لديهم هو حكمته وحنكته في قيادتهم أثناء الحروب.
لذا كان مقدم المنتفق (العقيد) رجل من ربيعة ومن أسرة منها يقال لها بنو معروف.
ثم تركوا البصرة الی بطائح الغراف، وربما بسبب الفيضانات المتكررة وهلاك المزروعات. (ينظر: عشائر المنتفق: سليمان فائق:12).
أما ربيعة فقد كانت البطائح أعني مناطق ما بين دجلة والفرات حول نهر الغراف.
وربيعة في ذلك الزمان كانت تجمع: ((بقايا بني شيبان، وعجل بن لجيم، وبني ذهل بن ثعلبة، والذين کانوا يسکنون في الأطراف الغربية للبطائح)) (تاريخ الناصرية:75) منذ العصر الجاهلي.
ثم انضمت إليهم بطون أخری من ربيعة کانت قد هاجرت الی الشمال واستقرت بين الزابين شرق الموصل، وهم: بعض بني شيبان، وعنزة بن أسد، وربما کان السبب في رجوعهم الی البطائح تزايد نفوذ بني عقيل في الموصل، وهربا من هجمات قبائل الغز الترکمانية.
وانضم إليهم أيضا بنو تغلب الذين فقدوا ملکهم المتمثل بدولة بني حمدان، فعادوا جميعا أواخر القرن العاشر الميلادي (الرابع الهجري) من الموصل والجزيرة الی البطائح. (البدو: أونهايم:3/507 ).
فاتسع بذلك نفوذ ربيعة وقوتهم في المنطقة، ((وکانت ربيعة البطائح عموما، هي الأخری قد فقدت مکاسبها السياسية يومذاك بزوال إمارة عمران بن شاهين الخفاجي، حيث کانوا يشکلون القسط الأعظم من أتباعه)) (تاريخ الناصرية:88)، فشکلوا جميعا تحالفا مع المنتفق عام 499 هـ، بزعامة بني معروف الذين يعتقد أنهم کانوا من تغلب.
وبما أن المنتفق سكنوا بلاد ربيعة (البطائح) فلم يكن لهم بد سوى التحالف مع ربيعة.
وقد ظهر هذا التحالف –المنتفق وربيعة- أساسا کقوة لمواجهة صدقة بن دبيس الأسدي أمير الحلة، وکانت إمارة بني أسد قد اتسع نفوذها حتى وصلت البصرة، حيث ضم صدقة البصرة الی ممتلکاته عام 499هـ، واستناب بها مملوکا کان لجده يدعی (التوفتاش) وجعل معه 120 فارسا لحماية المدينة. ويظهر أنه کانت لربيعة أطماع في البصرة، وهي بالأساس مساكن المنتفق فاقتضت المصلحة المشتركة للقبيلتين الى التحالف فيما بينهما
وانضمت الى هذا التحالف عشائر أخری، وساروا نحو البصرة فهاجموها في خمسة أو ستة آلاف فارس أواخر سنة 499هـ، فلم يقدر التوفتاش علی مواجهتهم، ووقع في الأسر بعد حرب استمرت بينهم قرابة الشهر، وسقطت البصرة في أيديهم، لكنهم لم يسكنوها بل قاموا بنهبها والعودة الى مواقعها، وربما كانت السبب في ذلك هو الخوف من غضب الخليفة العباسي.
(ينظر: التحفة النبهانية: ص295 و391 مختصرا، البصرة: تاريخها وعشائرها: حسن خان ص31)
ثم أخذ هذا التحالف يزداد قوة ونفوذا، بحيث التجأ إليه أمير الحلة دبيس بن صدقة بن منصور عام 517 هـ، فارا من الخليفة العباسي المسترشد. ((وکان دبيس قد شغب علی المسترشد، فوجه إليه البرسقي في ثمانية آلاف مقاتل، فانهزم عسکر دبيس وفرَّ هو الی البادية، وقصد غزية من عرب نجد فطلب منهم أن يحالفوه فامتنعوا عليه، فرحل إلى المنتفق واتفق معهم على قصد البصرة وأخذها، فساروا إليها ودخلوها، ونهبوا أهلها وقتل الأمير سخت كمان مقدم عسكرها وأجلى أهلها)). (الکامل في التاريخ:10/610 باختصار)
وفرض التحالف الجديد- ربيعة والمنتفق- بقوته المتنامية نفسه علی ساحة الأحداث بعد احتلاله للبصرة فلم ير الخليفة العباسي حلا سوی أن يعهد بولاية البصرة إليهم، ((فصدر الأمر من الخليفة سنة 532 هـ بتعيين الشيخ معروف رئيس المنتفق واليا علی البصرة)). (التحفة النبهانية:391)
فبقي الشيخ معروف وأصله من ربيعة واليا عليها حتی عزله عن ولايتها المقتفي لأمر الله سنة 554 هـ، وعين بدله کمشتکين الترکي واليا. (مختصر تاريخ البصرة: الأعظمي:108)
وبسبب هذه المکاسب السياسية النسبية دان تحالف ربيعة والمنتفق بالطاعة للخليفة العباسي، فالتحقوا بعسکره الذي تولی مهمة إجلاء بني أسد عن العراق سنة 558 هـ، قال ابن الأثير في الکامل:11/296: ((أمر الخليفة المستنجد بالله بإهلاك بني أسد أهل الحلة المزيدية؛ لما ظهر من فسادهم ولما كان في نفس الخليفة منهم من مساعدتهم السلطان محمدا (السلجوقي) لما حصر بغداد، فأمر يزدن بن قماج بقتالهم وإجلائهم من البلاد، وكانوا منبسطين في البطائح فلا يقدر عليهم، فتوجه يزدن إليهم وجمع عساكر كثيرة من فارس وراجل، وأرسل إلى ابن معروف مقدم المنتفق وهو بأرض البصرة، فجاء في خلق كثير وحصرهم وسكر عنهم الماء وصابرهم مدة، فأرسل الخليفة يعتب على يزدن ويعجزه وينسبه إلى موافقته في التشيع، وكان يزدن يتشيع فجد هو وابن معروف في قتالهم والتضييق عليهم، وسد مسالكهم في الماء فاستسلموا حينئذ فقتل منهم أربعة آلاف قتيل، ونودي فيمن بقي من وجد بعد هذا في الحلة المزيدية فقد حل دمه، فتفرقوا في البلاد ولم يبق منهم بالعراق من يعرف، وسلمت بطائحهم إلى ابن معروف وبلادهم)).
((وفي سنة 588 هـ أغار عميرة العامري العقيلي صاحب الأحساء علی البصرة، فخرج النائب علی البصرة محمد بن إسماعيل لمواجهتهم، فانهزم ودخلوا البلد، وکان النائب قد طلب من المنتفق وخفاجة النجدة والنصرة، فجاءت المنتفق وخفاجة فالتقوا مع بني عامر بضواحي البصرة، فانتصر بنو عامر وعادوا الی البصرة للنهب والسلب)). (مختصر تاريخ البصرة:110)
ويظهر أن هذا الحلف بين ربيعة والمنتفق قد اتسع ليشمل قبائل أخری، ففي سنة 597أو 588هـ جمعت عشائر الشام، وهم: ((ربيعة طيء، وزبيد طيء، وغزية يريدون غزو الکوفة، وزعيمهم دهمش بن سند الغزي، وکان زعيم عشائر العراق يومذاك محمد بن أبي الحسين وهو من ربيعة أيضا- محمد بن أحمد بن الفضل العيوني أحد أمراء الدولة العيونية-، فجمع ربيعة وعبادة وعقيلا وخفاجة والمنتفق والأعلم بن خويلد، فالتقی الطرفان قرب النجف ووقعت الهزيمة علی قبائل طيء، واستجار دهمش بمشهد الإمام علي (ع)، فأقام الأمير محمد بن أبي الحسين الحراس بباب المشهد لئلا يهرب، ووصل الخبر للخليفة الناصر لدين الله العباسي، فأمر أن يقبضوا عليه بغير ازعاج رعاية لحرمة المشهد الشريف)) (الإيجاز في تاريخ البصرة ونجد والحجاز: عارف الفتح:1/288 مختصرا، مجلة الوثيقة: العدد/1)
لکن بني معروف وعشائرهم من ربيعة والمنتفق سلکوا طريق العصيان في السنوات التالية، فهاجموا القطيف سنة 609هـ، وعادوا عنها منهزمين (البدو:3/508)، وتکررت حالات اعتدائهم علی القبائل والمناطق المجاورة فأرسل الخليفة الناصر لدين الله الشريف معد لکسر شوکتهم، قال ابن الأثير في أحداث سنة 616هـ: ((في هذه السنة في ذي القعدة أمر الخليفة الناصر لدين الله الشريف معدا متولي بلاد واسط، أن يسير إلى قتال بني معروف فتجهز، وجمع معه من الرجالة من تكريت وهيت والحديثة والأنبار والحلة والكوفة وواسط والبصرة وغيرها خلقا كثيرا وسار إليهم، ومقدمهم حينئذ معلى بن معروف وهم قوم من ربيعة.
وكانت بيوتهم غربي الفرات تحت سوراء وما يتصل بذلك من البطائح، وكثر فسادهم وأذاهم لما يقاربهم من القرى وقطعوا الطريق، وأفسدوا في النواحي المقاربة لبطيحة الغراف، فشكا أهل تلك البلاد الديوان منهم، فأمر معدا أن يسير إليهم في الجموع فسار إليهم، فاستعد بنو معروف لقتاله فاقتتلوا بموضع يعرف بالمقير وهو تل كبير بالبطيحة بقرب الغراف، وكثر القتل بينهم، ثم انهزم بنو معروف وكثر القتل فيهم والأسر والغرق وأخذت أموالهم، وحملت رؤوس كثيرة من القتلى إلى بغداد في ذي الحجة من السنة))، ((فاضطرهم الی الجلاء من البطائح فذهبوا نحو الأحساء والقطيف ليستوطنوا فيهما، فما تمکنوا من البقاء لکثرة أضدادهم هناك، فعادوا نحو البصرة وطلبوا من متسلمها أن يکاتب وزارة بغداد بالعفو عنهم ليعودوا هادئين، فکتب المتسلم لهم بذلك وسيرهم الی بغداد ليعرضوا الخضوع والانقياد لأوامر الخليفة، فلما قاربوا واسط لقيهم قاصد من الوزارة ومعه سرية لمقاتلتهم، وعدم الإذن لهم بدخول العراق، فتحاربوا حتی تفوقوا عليه وغنموا أسلحة تلك السرية، فتمکنوا بها من احتلال البطيحة، وذلك سنة 617 هـ أو 618 وعاد جميع بني معروف والمنتفق الی البطائح وقوي أمرهم فيها)). (التحفة النبهانية:392 مختصرا، الإيجاز في تاريخ البصرة ونجد والحجاز:1/304)

  

د . عبد الهادي الطهمازي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2019/09/26



كتابة تعليق لموضوع : تاريخ تحالف ربيعة والمنتفق
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على النظرة المحرمة - للكاتب زكي آل حيدر الموسوي : جناب السيد المهذب زكي آل حيدر الموسوي دامت توفيقاته السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أحسنت أحسنت أحسنت مقالة أدبية رفيعة مختصرة بكلماتها واسعة وشاملة بمعانيها العظيمة.... إنها فعلا من خير الكلام الذي قلّ ودلّ. أيها السيد الحسيب المتألق ننتظر منك المزيد من هذا المفيد. جعل الله لك بكل كلمة حسنة مباركة وضاعفها لك أضعافا كثيرة وثبتها في سجل أعمالك الصالحة ونفعك بها في الدارين وجعل لك نورا تمشي به في الأرض وأعطاك من كل ما سألته وبارك لك فيما آتاك "ومن يؤتَ الحكمة فقد أوتي خيرا كثيرا" وأصلحَ بالك. تحياتنا ودعواتنا محمد جعفر نشكر الإدارة الموقرة للموقع المبارك كتابات في الميزان

 
علّق د. قيس ، على هذا هو علي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : موضوع اكثر من رائع .. لا أدري هل هو مترجم؟ .. اتمنى تصحيح الاخطاء اللغوية والنحوية الواردة في سياق النص بصورة عامة ليكتمل بهاءه الاخاذ .. بوركت الانامل التي خطت هذا الالق

 
علّق الانسان ، على  هل كان عيسى روح الله ؟ (إن هو إلا عبدٌ أنعمنا عليه). - للكاتب مصطفى الهادي : وفي الانجيل فإن روح الله نزل على صورة (حمامة) كما يقول في متى ( فلما اعتمد يسوع ... فرأى روح الله نازلا مثل حمامة).(8) وروح الله هنا هو جبرئيل نزل متمثلا بشكل حمامة بيضاء . هذا هو قول الكاتب , والسؤال المطروح اذا كان روح الله هو جبرئيل كما قلت . لماذا في تكملة العدد واذا صوت من السماء ؟ ماهي الفائدة من نزول جبرئيل وخروج صوت من السماء ؟ اثم تقول انه باصبع اخرج يخرج الشياطين يعني بالملاك جبرئيل تخرج الشياطين ؟؟ هل هذا منطق ؟ هل خروج الشياطين يكون عبر استخدام الملائكة ؟ وبالتالي استنتاجك غير مقبول وغير منطقي وشكرا لك

 
علّق ادارة الموقع ، على مَن يمثل الإسلام - للكاتب زهراء حسام : الاستاذ الفاضل نجم الحجامي الكاتبة لم تنقل او تشير الى تصريح للبابا ... بل قالت " تَرى السيد السيستاني هو من يمثل الإسلام، هو واجهته، هو من يمثل الطائفة الشيعية وكبير مذهبها" والفرق كبير بين الحالتين .

 
علّق نجم الحجامي ، على مَن يمثل الإسلام - للكاتب زهراء حسام : السلام عليكم ورحمه الله تقولين ...( أن هذه الشخصية المسيحية والتي تُعتبر عالمية، أنها بزيارتها للنجف تَرى السيد السيستاني هو من يمثل الإسلام، هو واجهته، هو من يمثل الطائفة الشيعية وكبير مذهبها. ) لم اسمع بهكذا تصريح للبابا ..ارجو ان تدليني على المصدر مع تحياتي

 
علّق نجم محمد ، على لملوم الحمزة وحمزة لملوم - للكاتب غائب عويز الهاشمي : السلام عليكم بارك الله في جهود الباحث ولكن يوجد معلومات ناقصة فلو رجع إلى المصادر الأم للأسرة الغريفية لوجد ما هو أوسع من ذلك من قبيل شجرة النبوة والشجرة الطيبة للسيد رضا الصائغ الغريفي ولو راجع كبار الأسرة وساداتها كالسيد اية الله ابو الحسن حميد المقدس الغريفي والسيد حجة الاسلام محمد رضا الغريفي والسيد الحجة هاشم الغريفي والنسابة السيد رياض وغيرهم لوجد ما ينتفع منه أكثر. ويغلب على ظني أن السيد محمد باقر ابن السيد حميد المقدس الغريفي قد كتب موضوعا عن الحمزة الشرقي ناقش فيه بعض القضايا الأسئلة المثارة حول الموضوع

 
علّق حسنين البغدادي ، على كيف نصلح علاقتنا مع الله عز وجل ؟ - للكاتب زين العابدين الغريفي : السلام عليكم وفق الله سماحة السيد زين العابدين نجل السيد حميد المقدس الغريفي على ما يقدمه من مقالات ممتعة ونافعة للشباب والفتيات

 
علّق ايزابيل بنيامين ماما آشوري ، على (بطل ينصر بطلا فيسقطان معا).(1) هل جاء الكتاب المقدس على ذكر العباس بن علي بن ابي طالب عليه المراضي؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : أخي الطيب محمد اسماعيل حياك الرب. لا زالوا الى هذا اليوم يطلقون على القديسة مريم بأنها مريم العذارء مع انها انجبت يسوع المسيح. ليس فقط على لسان الناس بل كلام الرب كما يقول في إنجيل متى 1: 23 ( هوذا العذراء تحبل وتلد ابنا). فولدت ابنا ولكن مع ذلك استمر لقب العذراء لها الى هذا اليوم . والعذراء قد تُطلق على غير المرأة كما يُقال : العذراء احد بروج السماء.

 
علّق نجم الحجامي ، على اللقاء الرائع بين الكنيسة والجامع - للكاتب السيد وليد البعاج : لاشك ولا ريب ان المسلمين وخصوصا الشيعه يكنون كل الحب والتقدير لاخوتهم المواطنين المسيحين سواء كانوا من ابناء الوطن او من غيرهم اقتداءا بكلام امير المؤمنين(ع)( الناس صنفان اما اخ لك في الدين او شبيه لك في الخلق ) اما رجال الكنيسه الغربيون وساسه فانهم يكيدون للاسلام والمسلمين كل صباح ومساء وقد قرر مجمع البحوث الإسلامية قبل ثلاثه ايام ، تجميد الحوار بين الأزهر والفاتيكان إلى أجل غير مسمى.القرار جاء نتيجة تعرض بابا الفاتيكان للإسلام بشكل سلبى أكثر من مرة.(المصدر -اليوم السابع2/27/2021)

 
علّق محمد اسماعيل ، على (بطل ينصر بطلا فيسقطان معا).(1) هل جاء الكتاب المقدس على ذكر العباس بن علي بن ابي طالب عليه المراضي؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : لكن هنا الوصف انها عذراء بينما ما نعرفه انها متزوجة ولديها اولاد

 
علّق نبيل الكرخي ، على اللقاء الرائع بين الكنيسة والجامع - للكاتب السيد وليد البعاج : بسم الله الرحمن الرحيم يحدث اللقاء ويمضي، وتستمر المنظمات والارساليات التبشيرية في عملها في بلاد المسلمين، وهي مرتبطة مباشرة بالفاتيكان. ومن المهم في هذا اللقاء ان لا تكون زيارة البابا فرانسيس اداة في مساعي التطبيع مع الصهاينة وبدعة الدين الابراهيمي. ومن المهم أيضاً أن يتعاون المسيحيون والمسلمون في إحياء القيم الاخلاقية في المجتمع وليس فقط شعارات السلام والمحبة والتعايش.

 
علّق علي عبد الحسين شدود ، على شَطْرَ الإمامة - للكاتب حسن الحاج عگلة : حبيبي خالي أنت رائع كما عهدتك وكل يوم ازداد اعجاباً بك وأذهل بشخصك كلمات اغلا من الذهب واحلا من العسل صح لسانك اسأل الله يحفظك ويكتب لك السلامة ويمد عمرك بحق أمير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه وآلهِ الصلاة والسلام

 
علّق سعد ، على بمناسبة زيارة البابا المرتقبة للعراق. التنصير في العراق .كنيسة مار أبرام في الناصرية. بعض من تسريبات الآباء. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : من الواضح لمن يقرأ التاريخ هو محاولة النصارى للتبشير بدينهم في كل اصقاع المعمورة بل ان الاستعمار وان كان هدفه المعلن والبارز هو اقتصادي لتسويق البضائع البريطانية والأمريكية والسيطرة على رؤوس الأموال في العالم الا ان الهدف الخفي هو التبشير بالمسيحية وقد كشفت الكثير من الوثائق عن الحروب الاستعمارية السابقة وظهرت في فلتات لسان بعض القادة والرؤساء كبوش الابن وغيره ، وكتبت دراسات معمقة حول هذا الموضوع أمثال كتاب جذور الاساءة للاسلام والرسول الاعظم للسيد ابو الحسن حميد المقدس الغريفي.

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، على بمناسبة زيارة البابا المرتقبة للعراق. التنصير في العراق .كنيسة مار أبرام في الناصرية. بعض من تسريبات الآباء. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة . هؤلاء الذين يطلبون الوثائق من النوع الذي لا يُتابع ولا يُريد ان يُكلف نفسه عناء البحث بعد زيارة بابا الفاتيكان لأي منطقة في العالم وما يحدث بعد مغادرته من مجازر وانقلابات ومؤامرات . زيارة البابا دائما ما تكون تحريضية وذات اهداف يرسمها له من يقبعون خلف الابواب المغلقة. ماذا فعل البابا للأوقاف المسيحية التي صادرها اليهود في فلسطين هل سمعنا له حسيسا ، ماذا صنع البابا للمسيحيين في فلسطين الذين يجبرهم الاحتلال على الهجرة ومصادرة املاكهم. نعم هو يزور افريقيا ليشعل فيها حربا وفتنا ، وكذلك يزور أور الناصرية التي لا يوجد فيها اي مسيحي ولا علاقة لها بالمسيحية ، ثم لماذا يزور أور وقد تركها ابراهيم وهاجر وأعطاه الله ارضا بدلا عنها. لا بل ان إبراهيم لعن أور الكلدانيين لعنا وبيلا وقال عنها بأنها : مأوى الشياطين. وأنها لا تقوم ابدا وستبقى وكر للثعالب. ثم يقوم جناب البابا بما لم يقم به اي سلف او خلف من بابوات الفاتيكان. ثم كيف سوف يستقبل البابا ساكو لبابا روما الكاثوليكي والذي ساومنا حتى على ديننا عندما تعرضنا لمحنة داعش فكل ما فعله انه بعث وفدا قال لنا : (أن صدر الكاثوليكية رحب). عجيب وما علاقتنا بالكاثوليكية ولماذا يريد منا تغيير ديننا من اجل تقديم المساعدة لنا . يعني هل يقبل الشيعي أن تفتح له الوهابية او داعش ذراعيها ثم تقول له : (تعال الى صدر الوهابية او داعش الرحب). ثم اين البابا مما يحصل في اليمن ؟ وأين هو مما يحصل على المسيحيين والمسلمين في فلسطين وسوريا وبورما والصين والكثير من دول افريقيا او ما تقوم به امريكا من مصائب. ثم ماذا يوجد في الامارات التي احرقت الاخضر واليابس لكي يزورها؟ والتي قال عنها الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين علي القره داغي زيارة بابا الفاتيكان فرانشيسكو إلى أبو ظبي المنخرطة في كبت الحريات ودعم الانقلابات وفي حرب عدوانية على إرادة الشعوب والحصار الظالم لدولة عربية مسلمة، هي زيارة تزكية لانتهاك حقوق الإنسان والاستبداد. الم يقراوا ما كتبه الكاتب عضو مجمع البحوث الإسلامية د. عبد المعطى بيومى الذي رفض لقاء البابا ورفض دعوته ثم هاجم بيومى بابا الفاتيكان وقال (انه يسعى الى تدبير مخططات خبيثة وسياسية من اجل تقسيم الشرق والدول الاسلامية , والبُعد عن رسالته الدينية، وأكد بيومى " إن المسيحيين فى الشرق لا يقبلون بوصاية دولة الفاتيكان عليهم، سواء كانت وصاية روحية أو سياسية، وأنهم لا يقبلون بأى حال أن يجعل بابا الفاتيكان نفسه حاميا عليهم). إلى الذين اعتادوا على الوجبات السريعة الجاهزة ولا يُكلفون انفسهم عناء البحث اقول لهم رحاب الانترنت واسع فابحثوا فيه وراء زيارات البابا وأهدافها. وهل تسائل هؤلاء عن اسباب قرار مجمع البحوث الإسلامية بجلسته الطارئة المنعقدة اليوم، تجميد الحوار بين الأزهر والفاتيكان إلى أجل غير مسمى.القرار جاء نتيجة تعرض بابا الفاتيكان للإسلام بشكل سلبى أكثر من مرة، وتأكيده بغير حق على أن المسلمين يضطهدون الآخرين الذين يعيشون معهم فى الشرق الأوسط.

 
علّق عماد يونس فغالي ، على اللقاء الرائع بين الكنيسة والجامع - للكاتب السيد وليد البعاج : السيّد وليد الغالي حسبي أخشعُ أمام مهابة نصّكَ أعلاه، لِما يرفع من القيمة الإنسانيّة والدعوة الإلهيّة في التوجّهَين الإسلاميّ والمسيحيّ. ولطالما اعتبرتُكَ منذ تعارفنا، رائدًا في ما سبق، وداعيةَ محبّة أفخر بانتمائي إلى دوحتكَ. سلمتَ سيّدي ودمتَ لي!!.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حسين جويد الكندي
صفحة الكاتب :
  حسين جويد الكندي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net